دقلو: نأمل أن تخطو بلادنا لمدارج المجد وبناء علاقات متوازنة .. وزارة الخارجية: اتفقنا على التطبيع والمصادقة موكولة للجهاز التشريعي    نتنياهو: اتفاق السودان تحول هائل .. في 67 تبنت الخرطوم اللاءات الثلاث واليوم تقول نعم للتطبيع    بعد الإمارات والبحرين.. البيت الأبيض: السودان وإسرائيل اتفقا على تطبيع العلاقات    قبل الطبع: شركات للامن والوطني تعمل بأرباحها .. بقلم: د. كمال الشريف    الاقتصاد التشاركي ودوره في التنمية الاقتصادية .. بقلم: الدكتور: عادل عبد العزيز حامد    الجنائية وبراءة حميدتي !! .. بقلم: صباح محمد الحسن    هل النظام السياسي الأمريكي ديمقراطي ؟ .. بقلم: معتصم أقرع    سقوط عراقيل إزالة اسم السودان من تصنيف الدول الراعية للإرهاب !! .. بقلم: عثمان محمد حسن    الاختصاصي د. عبد الرحمن الزاكي: وكان القرشي صديقنا الأول!.    ذكريات صحيفة "الصحافة"(2): واشنطن: محمد علي صالح    مجموعة تسطو على مكتب عضو بلجنة إزالة التمكين    توثيق وملامح من أناشيد الأكتوبريات .. بقلم: صلاح الباشا    د. أشراقة مصطفي أبنة كوستي والدانوب يعرفها .. بقلم: عواطف عبداللطيف    الإعلان عن عودة الشركات الأمريكية للاستثمار في قطاع السكك الحديدية بالسودان    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    شُكراً حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«سجين الشحوم » محمد علي عُرابي.. أضخم رجل في السودان سباق ال«200» كيلو
نشر في الرأي العام يوم 14 - 09 - 2010


«محمد علي عرابي..» أسمن وأضخم رجل في السودان.. حيث قارب وزنه الى الثلاثمائة كيلو لخلل في الهرمونات، هل تذكرونه؟ سبق أن أجريت معه حواراً مطولاً ب«الرأي العام».. عكسنا من خلاله محنته الصحية.. مؤخراً اتصل بنا العديد من القراء المتابعين لحالته يسألون عنه.. توجهت اليه بمنزله بالحاج يوسف، عصر أول أيام عيد الفطر المبارك، وجدته راقداً «كالمعتاد» على سريره الخاص فهو لا يستطيع الجلوس.. رحب بي قائلاً: ? لا تسأل عني يا أستاذ التاج إلا في العيد؟ - قلت له: المشغوليات يا عُرابي.. كيف حالك؟ وكم أنقصت من وزنك؟ ? قال: ماذا ترى أنت؟ - قلت: يبدو ان وزنك نقص قليلاً. ? قال: وهو يضحك ضحكة داوية، لا بل وزني في تصاعد، فعند ذهابي للأردن كان وزني «257» كيلو، وبعد عشرة أيام قضيتها هناك بالمستشفى نقص الى «247»، إلا أن الأطباء رفضوا إجراء عملية شفط الدهون وربط المعدة، لأن قلبي لن يتحمل التخدير، وأنا بمثل هذا الوزن ولذلك قاموا بتأجيل العملية، ونظموا لي «حمية غذائية» لإنقاص وزني الى «200» كيلو بعدها يمكن إجراء العملية. ? ما نوع الحمية الغذائية التي وصفها لك الأطباء بالاردن؟ - أوصوني بتناول الخيار، والخص، والكروم، والطماطم، واللحوم الخالية من الدهون المشوية، والفراخ والسمك المشوي أيضاً. ? وهل يعود زيادة وزنك مرة أخرى الى عدم إتباع الحمية الغذائية بعد عودتك الى السودان؟ - لا، عملت بكل ما نصحني به الأطباء بالاردن، وكنت أتناول يومياً كيلو خيار، ونصف كيلو طماطم، وربطة خص، وربطة كروم أوزعها على أيام الاسبوع، أصبحت أتناول هذه الخضرات بمعدل وجبتين في اليوم، بجانب اللحوم الحمراء الخالية من الدهون والمشوية، والفراخ، والأسماك، وأحياناً زبادي، وكنت ممنوعاً من تناول النشويات عامة، ولذلك لا أتناول الخبز. ? وهل نقص وزنك بعد تناولك الحمية الغذائية المكونة من هذه الخضروات؟ - أجل، فخلال الفترة من ديسمبر 2009م وحتى مارس 2010م نجحت في انقاص وزني من «215 - 235» كيلو وأصبحت أذهب للدكان لأول مرة منذ سنوات وسط دهشة الجيران الذين تعودوا على رؤيتي راقداً على السرير فقط، ولكن للأسف زاد وزني مرة اخرى. ? لماذا؟ هل انقطعت عن الحمية الغذائية؟ - اجل، توقفت مكرهاً. ? ما السبب؟ - لشح الخضروات التي ذكرتها لك، وارتفاع أسعارها، خاصة الطماطم التي وصل سعرها الى «16» جنيهاً، والآن أتناول الخيار فقط حيث يبلغ سعر الكيلو منه «3» جنيهات، واحتاج الى «3» كيلو كل يومين، بينما قفز سعر الطماطم في الفترة قبل وأثناء رمضان لدرجة ان بعض الأهل نصحوني الذهاب للقاهرة حيث تتوافر الخضروات المطلوبة هناك بأسعار معقولة. ? هل تعاني من السكري؟ لا، والحمد لله، لكنني مصاب بضغط الدم، وخلال شهر رمضان كنت أعمل بورشتي الخاصة بصيانة مفارم اللحوم فأصبت بحالة إغماء لعدم تناولي شاي الصباح والإفطار باكراً كما نصحني الأطباء، وتم نقلي للمستشفى في حالة يرثى لها. ? ما سبب الإغماء؟ - سببه ان جسمي يحرق السكريات بصورة غير طبيعية، ولذلك يفترض تناول وجبة الإفطار وشاي الصباح باكراً. ? ولكن إجراء العملية الجراحية بالاردن يتوقف على إنقاص وزنك الى «200» كيلو.. فكيف تحل هذه المعادلة الصعبة؟ - عندما انخفض وزني الى «215» كيلو هاتفت الجراح الاردني «نادر» الذي سيجري لي عملية شفط الدهون وربط المعدة، وأخبرته بنقصان وزني وإمكانية إجراء العلمية، فرفض مشدداً انه لن يجري العلمية إلا إذا نقص وزني الى «200» كيلو أو أقل. ? ومتى تتوقع وصول وزنك الى المعدل المطلوب؟ - بعد ثلاثة أشهر تقريباً، أي في ديسمبر القادم، إن شاء الله بعدها سأتوجه الى العاصمة الاردنية «عمان» لإجراء عملية شفط الدهون، وربط المعدة.. ومن خلالك استاذ التاج، أتوجه بالشكر لكل قراء «الرأي العام» الذين يسألون عن أحوالي وكل من وقف معي في محنتي الصحية هذه.. دعواتكم، وأنا أخوض هذا السباق لإنقاص وزني الى «200» كيلو، حتى تجرى لي العملية الجراحية بالاردن.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.