عندما كان سعر السلع ثابتا لا تحركه جحافل الجشع كانت البلاد تنعم بالخير الوفير    عبوات معدنية صغيرة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    إتفاقية السلام في مهب الريح !! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    أبوعاقلة أماسا.. فتى الصحافة الرياضية الأبنوسي .. بقلم: محمد الأمين جاموس    كمال الجزولي: روزنامة الأسبوع حِلِيْلْ مُوْسَى! .. بقلم: حِلِيْلْ مُوْسَى!    حمدوك: إجراءات عاجلة لحل أزمة الوقود والكهرباء    ميودراج يسيتش مدربًا للمريخ السوداني    نساء الثورية يستنكرن رفض السيادي استلام مذكرتهن    النيابة العامة ترد على لجنة إزالة التمكين    الاستئنافات: ترفض استئناف الهلال بشأن رمضان وبخيت وود الرشيد    شيء من الهزل: دونالد ترامب .. بقلم: بابكر عباس الأمين    هلال الساحل يخطف صدارة الدوري السوداني    الخبز والثورة: دراسة فى الخبز كمحرك ورمز للثورات الشعبية عبر التاريخ .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلاميه في جامعة الخرطوم    فضائيات طبقية ،، بأطباق طائرة! .. بقلم: حسن الجزولي    المحكمة تدعو الشاكي في قضية علي عثمان للمثول أمامها الأحد القادم    الرأسمالية والتقدم على الطريق المسدود .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    أكاديميون أم دراويش؟ مأساة العلم والعقل النقدي في المناهج السودانية .. بقلم: مجاهد بشير    في "بروست" الرواية السودانية: إبراهيم إسحق .. رحيل شامة أدبية في وجه البلد الذي يحب مبدعيه بطريقة سيئة .. بقلم: غسان علي عثمان    سلافوي جيجك .. كوفيد 19 الذي هز العالم .. بقلم: د. أحمد الخميسي    إحالة 20 دعوى جنائية ضد الدولة للمحكمة    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    شرطة السكة حديد توضح ملابسات حادثة تصادم قطار وشاحنة قلاب عند مدخل الخرطوم    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يوسف رمضان مديرالبترول بحكومة الجنوب : إرتفاع عائدات الجنوب من النفط بنسبة (151.1%) والتسليم ب(218.5 %) بنهاية يونيو
نشر في الرأي العام يوم 26 - 09 - 2010


قفزت صادرات السودان من النفط الى (39.3) مليون برميل بنسبة زيادة (74.8%) خلال الفترة من ينايرالى يونيو من العام الحالى مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى البالغة (22.4) مليون برميل لتبلغ عائدات النفط الصادر الصافي نحو 1.6 مليار دولار نصيب الحكومة القومية منها 901.7 مليون دولار ونصيب حكومة الجنوب 724.5 مليون دولار كما انخفض الاستهلاك المحلى من النفط بنسبة (17.2%) لنفس الفترة بينما ارتفع نصيب الجنوب من عائدات النفط الى (916.2) مليون دولاربنسبة زيادة (151.1%) مقارنة بالنصف الاول من العام الماضى البالغ (364.8) مليون دولار. وكشف تقرير رسمي صادر عن ادارة البترول بحكومة الجنوب عن ارتفاع نسبة تحويلات نصيب الجنوب من عائدات النفط (الصادروالخام المحلى ) الى (218.5%) خلال النصف الاول من هذا العام لتبلغ (760.2) مليون دولار مقارنة ب(238.7) مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى خلافاً للمتأخرات وتحويل نصيب الجنوب من حساب التركيزالبالغ (408.9) مليون دولار بينما بلغ نصيب ولاية الوحدة من النفط نحو (13.9) مليون دولار تسلمت منها (11.7) مليون دولارخلال النصف الاول من هذا العام كما بلغ نصيب ولاية أعالى النيل من النفط نحو (22.9) مليون دولار تسلمت منها (20.9) مليون دولار خلال نفس الفترة فيما بلغت عائدات النفط المنتج بمنطقة أبيي نحو (3.4) مليون دولار قسمت بواقع (860) الف دولار لكل من ولايتي جنوب كردفان وواراب ،وقبيلتي المسيرة ودينكا نقوك. وأكد التقريرالذي تحصلت (الرأي العام) على نسخة منه ارتفاع نصيب الحكومة من انتاج النفط الى (46.4) مليون برميل وتراجع نصيب الشركاء الى (31.6) مليون برميل خلال النصف الاول من العام الحالى مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى لتبلغ جملة الانتاج خلال النصف الاول من هذا العام نحو (78.6) مليون برميل بجانب زيادة اسعارالنفط من (35) دولاراً لمزيج دار خلال يناير 2009 الى (76.1) دولار خلال يناير 2010 واستمرالارتفاع حتى يونيو 2010 فى نحو (74.7) دولاراً بينما ارتفع مزيج دار من (20.5) دولاراً للبرميل فى يناير 2009 الى (66.9) دولاراً خلال يناير 2010 واستمر الارتفاع حتى يونيو 2010 فى نحو (61.2) دولار. وعزا يوسف رمضان مدير ادارة البترول بحكومة الجنوب ارتفاع نصيب الجنوب من عائدات النفط وزيادة نسبة استلامها الى ( 218.5%) خلال النصف الاول من هذا العام لتبلغ (760.2) مليون دولار الى ما سماه ارتفاع اسعار النفط خلال العام 2010 والتزام الحكومة الاتحادية بتحويل هذا النصيب في موعده. *وعندما سألناه: هل هنالك متأخرات لحكومة الجنوب من نصيبها من النفط ..؟ - اجاب قائلاً: اولاً : ان المعلومات التى امتلكها تصدر عن التقارير الشهرية من وزارتي الطاقة وبنك السودان، كما تم تكوين آلية مشتركة لمعالجتها بأن تدفع متأخرات هذا الشهرفي الذي يليه ولذلك هي تدفع شهرياً. *ولكن تلاحظ ان هنالك متأخرات فى نصيب الولايات المنتجة للنفط ..؟ - اجاب : نفس الآلية المشتركة تعالج هذه المتأخرات حيث تتم المعالجة بالدفع الشهري خاصة وان البترول المصدر لشهرمعين تأتي عائداته بعد شهر، ولكن نصيب البترول يتم أخذه مقدماً ولذلك لابد ان تكون هنالك متأخرات ولكن تعالج هذه المتأخرات شهرياً. *تلاحظ أيضاً ان نصيب منطقة أبيي من النفط ضعيف جداً لماذا برأيك ..؟ - نعم: بعد قرارمحكمة لاهاى، وزارة النفط وزعت أنصبة البترول، وقلصت النصيب من (29%) الى (2%) لتشمل فقط حقل (دفرا). *وماذا عن حساب تركيزالنفط .. هل تمت قسمته ...؟ - حساب تركيز النفط من يناير 2010 وحتى يونيو الماضى بلغ (960.4) مليون دولار، وقبل هذه الفترة كان في هذا الحساب متبقي من العام 2009 بلغ (180.6) مليون دولار وبذلك بلغ حساب التركيز ببنك السودان حتى يونيو (1.1) مليار دولار تم سحب نحو (937.9) مليون دولار منها حتى يونيو الماضي تمت قسمتها بواقع (509.6) مليون دولار للحكومة القومية، و(408.9) مليون دولارللحكومة، والولايات المنتجة للبترول (18.7) مليون دولار ليتبقى الآن نحو (203.7) مليون دولار في حساب التركيز. *من خلال تقريراداء النفط للنصف الاول من العام الجاري تلاحظ ان هنالك زيادة في الانتاج وزيادة في نصيب الحكومة من هذا الانتاج وتراجع نصيب الشركاء بما تفسر ذلك ..؟ - اجاب قائلاً : الحكومة زاد نصيبها من الانتاج النفطي نتيجة لزيادة اسعارالنفط خلال العام 2010، ودائماً عند ما ترتفع اسعار النفط ينخفض نصيب الشركاء ويرتفع نصيب الحكومة نتيجة لأن الشركاء يأخذون نصيبهم نفط خام وكلما ارتفعت اسعارالنفط الخام انخفض نصيبهم من النفط.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.