رئيسة جمعية بائعي الأطعمة والشاي تكشف عن وفاة عدد من البائعات بسبب الحظر الصحي    لجان المقاومة: مليونية 21 اكتوبر لا مركزية لتجنب الاحتكاك مع الفلول    جامعة الخرطوم تستعيد ملكية عقارات خصصها النظام السابق لصندوق الطلاب    بروف نمر البشير وعبدالرحمًن شلي و كوستي الولود .. بقلم: عواطف عبداللطيف    شُكراً حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المريخ والهلال يفوزان ويؤجلان حسم لقب الدوري    يوميات محبوس (7) .. بقلم: عثمان يوسف خليل    العَمْرَةْ، النَّفْضَةْ وتغيير المكنة أو قَلْبَهَا جاز .. بقلم: فيصل بسمة    تحرير الوقود من مافيا الوقود قبل الحديث عن تحرير أسعار الوقود .. بقلم: الهادي هباني    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    شخصيات في الذاكرة: البروفيسور أودو شتاينباخ .. بقلم: د. حامد فضل الله /برلين    عن القصائد المُنفرجة والمُنبهجة بمناسبة المولد النبوي الشريف .. بقلم: د. خالد محمد فرح    ضيق الايدولوجيا وسعة البدائل .. بقلم: د. هشام مكي حنفي    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    مؤشرات بداية عصر ظهور الإرادة الشعبية العربية .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    ظلموك يا حمدوك ... وما عرفوا يقدروك! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التحالف باليمن: وصول 15 أسيرًا سعوديًا و4 سودانيين آخرين إلى الرياض    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    هيئة مياه الخرطوم تكشف عن تدابير لمعالجة ضائقة المياه    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من حركه 27 نوفمبر بمناسبة الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر المجيدة
نشر في سودانيل يوم 21 - 09 - 2017


بسم الله الرحمن الرحيم
حركه 27 نوفمبر
بيان رقم (10/2017 )
الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر المجيدة
في صبيحة الثالث والعشرين من سبتمبر 2013 اندلعت التظاهرات بعدد من مدن و ولايات السودان ، و عمّت الانتفاضة السلمية طول البلاد وعرضها، و كان جل المتظاهرين من الشباب المتحمس الثائر، خرجوا ليعبروا عن رفضهم القاطع لزيادة الأسعار و من أجل المطالبة بتحسين الظروف المعيشية، ثم ارتفع سقف مطالبهم بعد ذلك داعين إلى خروج جموع الشعب السوداني وإسقاط النظام.
قامت قوات الأجهزة الأمنية الحكومية مدعومة بمليشيا الجنجويد ( الدعم السريع) ، بقمع التظاهرات بوحشية بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين في الرأس والصدر متعمدين القتل، و قدرت المنظمات الحقوقية السودانية أعداد الشهداء بالمئات ، بينما تقول الحكومة كذباً إنّ عدد القتلى 80 فقط بحسب إحصاء وزارة الداخلية السودانية ، فضلاً عن سقوط مئات الجرحى ، بجانب المعتقلين الذين بلغ عددهم حسب المنظمات الحقوقية 1000 معتقل ومعتقلة بالعاصمة و الولايات
بينما اعترفت الشرطة فقط باعتقال 600 من الثوار.
يا أبناء شعبنا العظيم
تحييكم حركة 27 نوفمبر بمناسبة الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر المجيدة وتدعو الشعب السوداني العظيم بكل فصائله من حركات شبابية و أحزاب ومنظمات مجتمع مدني ونقابات وقوى الريف الثائرة للتنسيق وتنظيم الصفوف من أجل الاستعداد للمواجهة مع هذا النظام الفاشي الغاشم.
نحن فى حركة 27 نوفمبر قد توصلنا من خلال دراسة وتحليل سلوك النظام خلال ال28 سنة الماضية إلى أن هذا النظام لايمكن أن يتحول إلى حزب يقبل بالتداول السلمي للسلطة وما كانت حوارات الوثبة سوى خدعة من النظام لإطالة عمره وإضعاف العمل المعارض ، عليه فإننا على قناعة كاملة بأن إسقاط النظام هو الطريق الوحيد لإنقاذ البلاد من الفقر و الجوع و المرض و الأزمة السياسية العميقة ، و الانهيار الاقتصادى و التردي الخدمى ، و كذلك التهديدات والتحديات التى تجابه البلاد بالانقسام و التشظي.
تتقدم حركة 27 نوفمبر بدعوة لكل الحركات و التنظيمات الشبابية لتقدم الصفوف و الوحدة والعمل المشترك ، من اجل إنجاز المهام الوطنية العاجلة المتمثلة فى التجهيز للانتفاضة و الثورة ، وتحريك الشارع ضد هذا النظام الدكتاتوري القمعي الظالم.
وفاءً لروح شهداء انتفاضة سبتمبر المجيدة نرجو من الجميع العمل الجاد من أجل إكمال تكوين لجان الإنتفاضة
في أنحاء البلاد المختلفة ، و تفعيل أدوات المقاومة و التغيير ، و السعي من اجل تكوين الكتلة التاريخية و التي تمثل قوى التغيير ، الاتفاق على عقد إجتماع يعالج كل قضايا و أدوات التغيير وخططه ، و يناقش الفترة الانتقالية ومهامها ، و المشروع الوطني الذي يعالج الأزمة الوطنية ويتكفل بإعادة بناء الدولة على أسس المواطنة، و التنمية المتوازية، و حقوق الإنسان و العدالة الاجتماعية والاعتراف بالتعدد الثقافي و العرقى وعدم الاقصاء.
والعزة للسودان..
عبدالغفار سعيد
الناطق الرسمى
حركة 27 نوفمبر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.