مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الهلال يتخطى الخرطوم ويحافظ على حظوظه لنيل لقب الممتاز
نشر في سودانيل يوم 23 - 11 - 2017

نجح الهلال في مهمته بالإبقاء على حظوظه وفرصته الوحيدة في منافسة المريخ على لقب الممتاز السوداني لكرة القدم، وذلك بعد تخطية بصعوبة بالغة ضيفه الخرطوم الوطني بنتيجة (1-0) في المباراة التي جرت مساء اليوم الاربعاء بأم درمان ضمن الجولة قبل الآخيرة من المسابقة.
وأحرز هدف الهلال ظهيره الأيسر البديل عبد اللطيف بويا في الدقيقة 63.
ورفع الهلال بهذا الفوز رصيده إلى 77 نقطة بفارق نقطتين عن المريخ، بينما تجمد الخرطوم الوطني عند 53 نقطة في المركز الخامس.
وتفاجأ الهلال بآداء متميز للخرطوم الذي قدم مستوى فني رفيع ومتماسك ومترابط الخطوط، وبنزعة هجومية جعلت الهلال بلا أنياب في الشوط الأول وهو يلعب على ملعبه بين جماهيره.
وتسبب خط رباعي وسط الخرطوم الوطني المكون من المحورين بدر الدين قلق ومحمد حسن الطيب، وصانعي الألعاب الدولي الجنوب سوداني دومينيك أوبوي والدولي الإريتري جوناس سولومون في السيطرة على وسط الملعب وفصل وسط الهلال عن هجومه الذي وقع فيه الثنائي القائد كاريكا ومحمد موسى تحت سيطرة قلبي دفاع الخرطوم حمزة داؤود ومصطفى كرشوم.
واعتمد الخرطوم الوطني على اسلوبه المعهود بالتدرج في بناء الهجمة من خلال التمرير المتقن والقصير، الأمر الذي أربك الهلال تماما.
وفي الدقيقة 11 كاد مهاجم الخرطوم عبد الباقي أن يصيب مرمي الهلال من كرة عالية داخل الصندوق التي أخطأ التقاطها الحارس الدولي الجنوب جمعة جينارو، فسيطر عليها عبد الباقي والمرمى مكشوف وسدد لكن قلب الدفاع عمار الدمازين حولها إلى ركلة زاوية.
وتواصلت رغبة الخرطوم الخرطوم الهجومية في مقابل مجهودات مستميتة من لاعب خط الوسط النيجيري عزيز شوبولا والظهير الأيسر الطاهر الحاج الذي كان أبرز لاعبي الهلال الذي لم يهدد بشكل مباشر مرمى الحارس محمد إبراهيم طوال الشوط الأول.
وفي الدقيقة 36 أضاع أمين إبراهيم فرصة هدف محققة من الكرة التي إنتزعها بالإشتراك مع زميله سيف تيري من قلب الدفاع الإيفواري واترا دابيلا وتقدم نحو الحارس جمعة الذي ضيق عليه زوايا المرمى، وبدلا من لعب الكرة لسيف تيري المتمركز جيدا على يمينه، سدد كرة ضعيفة احتضنها جينارو.
وفي الشوط الثاني واصل الخرطوم آداءه القوي، لكن دفاع الهلال ظهر متماسكاً وقوياً في هذا الشوط حتى خرج اللاعب واترا منتصف الشوط فدخل بديلاً عنه الظهير الأيسر عبد اللطيف بويا، كما دخل المهاجم ولاء الدين موسى بديلا لمحمد موسى.
وبرز المهاجم كاريكا بخطورة كبيرة على الجانب الأيسر لدفاع الخرطوم وعكس عدة كرات خطيرة.
ونجح بويا في خطف هدف المباراة الوحيد للهلال في الدقيقة 63، وذلك عندما إحتسب الحكم مخالفة على مصطفى كرشوم مع ولاء الدين خارج الصندوق فلعب شوبولا الكرة عالية هيأها بويا بصدره فسقطت على بعد أمتار داخل منطقة الجزاء فلحق بها وأكملها بقدمه في المرمى.
وبعد الهدف تاه الخرطوم قليلا ما عدا لاعبه الإريتري جوناس الذي أرهق وسط ودفاع ووسط الهلال بمهاراته العالية.
وسعى الخرطوم بقوة لإدراك التعادل ولكن مهاجميه فشلوا في التغلب على مدافعي الهلال الذي إعتمد على الهجمات المرتدة الخطيرة.
وفي الدقيقة 86 لعب صانع الألعاب صهيب الثعلب كرة عالية خلف المافعين فسيطر عليها كاريكا الذي لعبها لشوبولا والاخير حولها من للاعب بشة داخل الصندوق الذي طرح الحارس ارضا ومدافعين معه، ومرر لولاء الدين الذي إنكشف له المرمى الخالي ولكن في لحظة التسديد إستبسل دفاع الخرطوم وشتت الكرة.
لتنتهي المباراة بفوز الهلال بهدف دون رد، ليتأهب لملاقاة المريخ في ختام البطولة يوم السبت القادم ولكن بفرصة واحدة هي الفوز لتحقيق باللقب.
أما الخرطوم الوطني فإن حظوظه في خطف البطاقة الثانية المؤهلة للتمثيل الأفريقي اصبحت بيد فوز تريعة البجا المهدد بالهبوط على الأهلي شندي الذي يحتل حاليا المركز الرابع برصيد 54 نقطة.
المريخ يُجهض أحلام الأهلي في الكونفيدرالية ويواصل الصدارة
حقَّق المريخ، فوزًا ثمينًا على الأهلي الخرطوم (2-1) اليوم الثلاثاء، على إستاد حليم شداد، بالجولة قبل الأخيرة من الدوري السوداني لكرة القدم.
أحرز هدفي المريخ، محمد عبد الرحمن (1، 41)، بينما أحرز للأهلي الخرطوم محمد موسى (62).
ورفع المريخ رصيده إلى 79 نقطة، وبات جاهزًا لمباراته الأخيرة، أمام الهلال في قمة مثيرة يوم السبت، بينما تجمد الأهلي الخرطوم عند 50 نقطة، وتبخرت أحلامه في اللعب بالكونفيدرالية.
فاجأ المريخ، مضيفه بهدف في الثانية 48، من الكرة، التي مررها بدقة من منطقة دفاع المريخ صلاح نمر، في عمق دفاع الأهلي ليسيطر عليها محمد عبد الرحمن ويسددها زاحفة على يسار الحارس منير الخير.
وأربك الهدف، إستراتيجية مدرب الأهلي الخرطوم معتصم خالد، الذي سعى فريقه لتثبيت أقدامه في ظل سيطرة مؤثرة من المريخ على مجريات المباراة.
وهاجم بالمريخ بكثافة، وفي الدقيقة (17)، ونتيجة للضغط عرقل مدافع الأهلي، التش داخل الصندوق، فاحتسب الحكم ركلة جزاء تألق في صدها الحارس منير الخير من تسديدة لمحمد عبد الرحمن.
وتوازن أداء الأهلي، قليلاً بعد تحركات الظهير الأيسر عمر المصري، والمهاجم جوزيف، وتحصل الفريق على عدة ركلات زاوية.
لكن المريخ عاد وسيطر على المباراة تمامًا بعد الدقيقة 35، ونجح في إضافة الهدف الثاني عن محمد عبد الرحمن الذي قابل ركنية برأسه في الشباك في الدقيقة (41).
وتغير حال الفريقين، بعد الإستراحة حيث نجح الأهلي الخرطوم في تقديم شخصية فنية أقوى من المريخ، وأجبر المريخ على التراجع.
وفي الدقيقة (62) أحرز الأهلي هدف التقليص من هجمة منظمة قادها محمد حامد حمو الذي لعب لخليفة في منطقة الجناح الأيمن فعكس كرة فشل علاء الدين يوسف في إبعادها ليسيطر عليها جوزيف، ويمرر لمحمد موسى على يمينه والذي سدد كرة زاحفة لحظة خروج الدولي الأوغندي جمال سالم من مرماه.
وشهدت الدقائق التالية أداءً قتاليًا من الأهلي وارتباك من لاعبي المريخ الذين رغم ذلك وجدوا فرصًا لزيادة الأهداف، لتنتهي المباراة بفوز المريخ (2-1).
الأهلي مدني يهبط رسميًا.. والمريخ كوستي يتعثر
هبط فريق الأهلي مدني العريق اليوم الأربعاء من الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم وذلك بعد خسارته أمام مضيفه حي العرب بورتسودان في شرق السودان (0-1) ضمن الجولة قبل الأخيرة من المسابقة.
أحرز هدف حي العرب ماهر عثمان في الدقيقة 70، ليرفع العرب نقاطه إلى 38 نقطة، بينما تجمد الأهلي مدني عند 25 نقطة.
وكان أمل الأهلي مدني يتوقف على فوزه خارج ملعبه على العرب ومن بعده الشرطة ليصل إلى النقطة 31 التي كان قد تسمح له بخوض مباراتي الملحق، لتصبح مباراة الفريق الأخيرة بمثابة تحصيل حاصل.
وفي مباراة أخرى أوقف الأهلي عطبرة اندفاع ضيفه المريخ كوستي وفاز عليه (2-0)، حيث أحرز هدفي عطبرة مهاجه الطيب إبراهيم، ليرفع الفريق رصيده إلى 38 نقطة ليؤكد بقاءه في الممتاز، بينما تجمد المريخ كوستي عند 34 نقطة.
وبمدينة القضارف شرق السودان، فرط المريخ الفاشر في فوز مهم بالدور الثاني أمام الشرطة، وذلك بعدما كان متقدما (2-1) لتنتهي المباراة بالتعادل (2-2).
تقدم حمدي للشرطة، وأدرك مشرف زكريا التعادل للفاشر قبل أن يضيف زميله الإيفواري إبراهيما الهدف الثاني، وقبل النهاية سجّل الشرطة هدف التعادل عن طريق الدولي الجنوب سوداني ألوك أكيج، ليرفع الشرطة رصيده إلى 47 نقطة، والمريخ الفاشر إلى 30 نقطة قافزا لمنطقة الملحق.
من خلال هذه النتائج تأكد بقاء المريخ كوستي بالدرجة الممتازة، وتراجع تريعة البجا صاحب ال29 نقطة إلى المركز ال17 قبل الأخير وأصبح أمله معلقًا على الفوز بمباراته الأخيرة أمام الأهلي شندي، كما أن تعثر كل من الرابطة والمريخ الفاشر لم يعجل بهبوط تريعة البجا.
كما ينتظر كل من الرابطة والمريخ الفاشر الجولة الأخيرة لتأمين البقاء بالدرجة الممتازة أو خوض الملحق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.