قانون حماية الاطباء والكوادر والمنشآت الصحية السوداني لسنة 2020م بين الأمل والمأمول .. بقلم: بروفيسور الحاج الدوش المحامي    المِيتِي وخَرَاب الديار!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    حروب قبائل دارفور .. بقلم: إسماعيل عبد الله    نحيي الدكتور الفاتح حسين وهو يعبر البحار بايقاعات الوطن ذات التنوع والعبير .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    تفشى فيروس كرونا كمؤشر جديد لانهيار النظام الاقتصادى الراسمالى العالمى .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ استاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    هذه هي ثمار سياسة ترامب العنصرية .. بقلم: نورالدين مدني    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    إيقاف مشروع تقنية الحشرة العقيمة جريمة كبرى .. بقلم: د.هجو إدريس محمد    تابعوهما .. بقلم: كمال الهِدي    وداعا صديق الصبا المبدع الهادى الصديق .. بقلم: محمد الحافظ محمود    غضبة الفهد الأسود .. بقلم: إسماعيل عبد الله    الإسلام دين ودولة .. بقلم: الطيب النقر    علمنة الدين وعلمنة التصوف .. بقلم: د. مقبول التجاني    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    معلومة ادهشتني حد الصدمة .. بقلم: صلاح الباشا    الحكومة تتسلم رسميا حسابات منظمة الدعوة ومجموعة دانفوديو    أمريكا ولعنة السود .. بقلم: إسماعيل عبد الله    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    التجمع الإتحادي: فيروس (كورونا) خطر يفوق قدرة نظامنا الصحي    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غياب المشروع الوطنى والازمة المستحكمة، التنمية السياسية والثورة (12 - 9).. بقلم: عبدالغفار سعيد
نشر في سودانيل يوم 27 - 11 - 2018

لقد أكملت كتابة هذه الورقة فى اغسطس 2017 ، لكنى لم انشرها كسلسلة مقالات ، بل قدمتها فى سبيل نشر المعرفة والوعى وسط الشباب والمهتمين كمحاضرات بالفيديو عن طريق البث الحى المباشر من خلال وسيلة التواصل الاجتماعى ( الفيسبوك) ، وكنت قد قدمت المحاضرة الاولى يوم 6 سبتمبر 2017 ثم تلتها سلسة الحلقات.
الثورة الروسية 1917 (البلشفية).
الثورة الروسية هو مصطلح يعبر عن سلسلة من الاضطرابات الشعبية حدثت في روسيا عام 1917، والتي كان لها الدور الأبرز في تغيير مجرى التاريخ، وقد قامت بها أساسًا الجماهير الروسية الجائعة؛ منهية بذلك الحكم القيصري، ومقيمة مكانه حكومة مؤقتة، أفضت إلى إنشاء الاتحاد السوفياتي. اندلعت الثورة الأولى في فبراير 1917 (مارس في التقويم الغريغوري)، أما الثورة الثانية التي اندلعت في أكتوبر، أزال إثرها البلاشفة الحكومة المؤقتة واستبدلوها بحكومة اشتراكية، تلا ذلك الفصل الأخير من الثورة وهو الحرب الأهلية الروسية.
اسباب اندلاع الثورة الروسية :
اولا يمكن تحديد الإطار الزمني للثورة الروسية في المرحلة الممتدة بين 1917 و 1919تحولت من خلالها روسيا من حكومة نظام قيصري فيودالي (إقطاعى) ، إلى حكومة مؤقتة (بورجوازية)ثم إلى حكومة بلشفية(بزعامة لينين
ثانيا العوامل التى ادت لاندلاع الثورة الروسية
أ - عوامل عسكرية تتمثل فى (مشاركة روسيا في الحرب العالمية الاولى )
ب - عوامل سياسية عوامل اجتماعية واقتصادية
من نتائج مشاركة روسيا في الحرب العالمية الأولى ، انه تم استنزاف قوى الجيش الروسي في الحرب، وعجزت الحكومة الروسية عن تموينه الامر الذى ادى الى تذمر الجنود وفرار العديد منهم من ساحة المعركة.
من عوامل اشتعال الثورة الروسية نسحاب روسيا من الحرب مما ادى الى إضعاف سلطة الحكم (القيصر نيكولا الثاني)، واستبداد هذا الأخير بالحكم في ظل النظام القيصري بالاضافة الى حله لمجلس الدوما، بالاضافة الى ضعف الادارة البلدية.
ندرة المواد الغذائية ، مثل الخبز ، الحليب و السكر، و ارتفاع الأسعار ،ندرة المحروقات ، انتشار المجاعة، تذمر المجتمع الروسي و انتشار الفوضى و عمليات السرقة والنهب بالمجتمع.
الهرمية (أو الطبقية) التي كان تطبع المجتمع الروسي قبل الثورة حيث تسيطر (تستحوذ) فئة من النبلاء وكبار الملاكين و القيصر واسرته على أجود الأراضي الفلاحية بينما نجد قاعدة هرمية واسعة مكونة من المؤجيك (صغار الفلاحين)، و العمال معرضة للإستغلال و الاضطهاد والمجاعات ، علما ان اغلب سكان روسيا كانوا وقتئذ فلاحين قرويين بنسبة ( 85 % ). ، احتكار وتوارث اسرة القيصر الروسى رومانوف للحكم فى روسيا لمدة 303 عام .
فى هذه الظروف برزت عدة أحزاب معارضة لنظام الحكم. تزايد المعارضة (ضد نظام الحكم القيصري) من طرف الأحزاب والمجتمع ، حيث اندلعت التظاهرات فى مدينة ببتروغراد في يناير1917 بداية الثورة وكانت تلك هى البداية الفعلية للثورة.
نتائج الثورة الروسية :
1 - بعد الثورة، أنهت روسيا الحرب العالمية الأولى من خلال التوقيع على مُعاهدة سلام مع ألمانيا تسمى معاهدة برست ليتوفسك. و تولت الحكومة الجديدة السيطرة على جميع موارد الدولة وانتقل الاقتصاد الروسي من إقتصاد ريفي إلى إقتصاد صناعي
2 - إستولت الدولة أيضاً على الأراضي الزراعية من مُلَّاك الأراضي و قامت ب توزيعها على الفلاحين
3 - تم أعطاء المرأة حقوقاً مساوية لحقوق الرجال و تم حظر تدخل الدين في كثير من جوانب المجتمع
4 – فى الفترة من عام 1918 حتى 1920، حدثت في روسيا حرب أهلية بين البلاشفة (البلاشفة يُسمّون أيضاً ب الجيش الأحمر) و معارضيهم و يسمون (الجيش الأبيض).
5 - إنتصر البلاشفة و قاموا بتسمية البلد الجديد بإسم الإتحاد السوفياتي (الجمهورية الاشتراكية السوفيتية المتحدة أو إتحاد الجمهوريات الإشتراكية السوفيتية).
تأثير الثورة الروسية على حركة التحرر الوطني
فتح انتصار الثورة الروسية عام 1917 عهدا جديدا امام حركات التحرر استمر 70 عاما حتى انهيار المعسكر الاشتراكي عام 1990 . وكانت هذه الثورة الاولى التي تمت بقيادة الفلاحين و التى عمدت لبناء الطبقة العاملة ، والذين سئموا من ويلات الحرب العالمية الاولى التي جلبت انهيار الاقتصاد الروسي وانتشار المجاعة ، مما دفع الشعب للثورة ضد القيصر.
كانت ثورة اكتوبر البلشفية عام 1917 في روسيا أحد أهم أحداث القرن العشرين إن لم تكن أهمها على الإطلاق كما يصفها البعض من حيث الأهمية قبل الحربين العالميتين (بغض النظر عن اتفاقنا او اختلافنا معها ) باعتبار أن آثارها وتداعياتها امتدت لتشمل تقريباً كل أنحاء العالم, كما أنها غيرت موازين القوى على الساحة الدولية قرابة نصف قرن من الزمان . ورغم انهيار المعسكر الاشتراكي والاتحاد السوفييتي الا ان آثار هذه الثورة مازالت قائمة, ومازالت تشكل تهديدات فعلية وواقعية لخصومها, ومازال الخوف من اسئلة العدالة ، الاستقلال الاقتصادى للدول الفقيرة من نفوذ واستنزاف الراسمالية و الشركات عابرة القارات لاقتصادياتها ، حروب الاستنزاف و الاستغلال التى تتعمد اشعالها الدول الكبرى فى افريقيا و الشرق الاوسط ، الاشتراكية ، العدل الاجتماعى و السلام الدولى ، لاتزال كل هذه الاسئلة قائما تواجه كل انحاء العالم الرأسمالي.
*صحفى وباحث سودانى
_________________
1 - النظام الفيودالى هو النظام الإقطاعى، وهو نظام اجتماعي اقتصادي سياسي حربي قائم على حيازة الأرض وينظم العلاقة بين السيد الإقطاعي والتابع. وقد ظهر هذا النظام في أوروبا خلال العصور الوُسطى بشكلٍ واضحٍ بسبب ضعف الإمبراطورية الرومانية .
2 - البرجوازية هي طبقة اجتماعية ظهرت في القرنين 15 و16، تمتلك رؤوس الأموال والحرف، كما تمتلك كذلك القدرة على الإنتاج والسيطرة على المجتمع ومؤسسات الدولة للمحافظة على امتيازاتها ومكانتها بحسب نظرية كارل ماركس.
، وهى معاهدة (بالإنكليزية: Treaty of Brest-Litovsk) 3 - معاهدة برست ليتوفسك ، سلام وقعت في 3 مارس 1918، بوساطة الجنوب إفريقي أندريك فولر، في برست ليتوفسك (الآن برست، روسيا البيضاء) بين جمهورية روسيا السوفيتية الاتحادية الاشتراكية ودول المركز، على رأسها ألمانيا، لتُخرج روسيا من الحرب العالمية الأولى.
كما أكدت على استقلال فنلندا واستونيا ولاتفيا وروسيا البيضاء وأوكرانيا ولتوانيا. في بولندا التي لم يُأتى على ذكرها في المعاهدة، سبب التوقيع أعمال الشغب واحتجاجات وأنهى أي دعم لدول المركز.
4 - الحرب الأهلية الروسية تعدّ الفصل الأخير من الثورة الروسية، تميزت بالشراسة والوحشية الشديدة خصوصا ضد المدنيين مما أدي بحياة ما يقرب من ثلاثة عشر مليون نسمة وتهجير ما يقرب من مليون نسمة هجرة شبه دائمة. استمرت تقليديا في كتابة التاريخ السوفياتي فترة 1918-1921، ولكن الحرب كمناوشات امتدت فعلا بين 1917-1923 م مما جعل الموعد المحدد لها من الأمور المثيرة للجدل بين المؤرخين.
كانت بين الشيوعين البلاشفة (الجيش الأحمر بقيادة ليون تروتسكي) ومجموعات غير متجانسة من المحافظين الديموقراطيين والشيوعيين المعتدلين والقوميين والروس البيض، كانت فرصه لتدخل العديد من القوي الداخلية والخارجية مثل اليابان، بريطانيا، كندا،فرنسا، إيطاليا، الولايات المتحدة، ألمانيا، أستراليا، اليونان، وتشيكوسلوفاكيا مما كان له دور رئيسي في عنف الصراع و شدته.
5 - دُوَل المركز : جاءت تسمية دول المركز من الموقع الجغرافي الذي تحتله كل من ألمانيا والنمسا-المجر والدولة العثمانية وبلغاريا في وسط أوروبا بين دول الحلفاء، حيث الإمبراطورية الروسية شرقا وكل من فرنسا وبريطانيا غربا.
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.