الناطق الرسمي: استشهاد وجرح عدد من الجنود والمدنيين اثر اعتداءات اثيوبية .. القوات المسلحة: المليشيات الاثيوبية درجت على الاعتداء على الاراضي السودانية    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    الضحية يقول (لا تقتلني) والشهود يصرخون (انفه ينزف) (انزل من رقبته) .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    زيادة المرتبات: هو أقرب للتقوى .. بقلم: الدكتور الصاوي يوسف    الحرب الباردة بين الولايات المتحدة والصين .. أسبابها ومآلاتها .. بقلم: ناجى احمد الصديق الهادى/المحامى/ السودان    وزارة الصحة: تسجيل 200 اصابة جديدة و 11 حالة وفاة    التفكير بالمصير في صخب كورونا !! .. بقلم: هاشم عيل حامد    الشيخ محمد حسن ملح الأرض .. بقلم: عواطف عبداللطيف    عندما ينام الصمت في أحضان الثرثرة .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التنقلات من كوبر عنبر غرفة وو...... بقلم: د. كمال الشريف    كورونا والتدين الرعوي .. بقلم: د. النور حمد    رساله حب .. بقلم: محمد الحسن محمد عثمان    عيد الغريب عن وطنه وركوب بحر الضياع .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    لم نحضر للزيارة...لأنكم في البيت .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    بشرى سارة اكتشاف علاج لكورونا!! .. بقلم: فيصل الدابي    سكر حلفا الجديدة .. بقلم: عباس أبوريدة    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    ترامب يحرِّك الرُخ، فهل يَنْتَصِر مرّة أخْرى؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    أردوغان يتطفل على ليبيا .. بقلم: علاء الدين صالح، كاتب وصحفي ليبي    الإصلاح الاقتصاديو محن روشته صندوق الدولي .. بقلم: محمد بدوي    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    رمضان لصناعة السكر الأهلي فى قرى السودان .. بقلم: د. أحمد هاشم    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صحفيون لحقوق الإنسان (جهر): نطالب بإشراف ورقابة القضاء ، فى كافة القرارات والقضايا المتعلقة بحرية الصحافة والتعبير
نشر في سودانيل يوم 09 - 01 - 2020

تتابع صحفيون لحقوق الإنسان ( جهر )، ما يحدث فى الساحة الصحفية والإعلامية، منذ دك النظام القمعى المُباد، على أيدى ثوار وثائرات ثورة ديسمبر 2018، الخالدة، وظللنا – وسنبقى - فى خندق الثورة دفاعاً عن شعاراتها العظيمة (( حرية ...سلام ...وعدالة ))، مدركين عِظم المسئولية والصعوبات التى تواجهها الثورة، وحجم التآمر الذى تخطط له، وتنفذه قوى الثورة المضادة، والدولة العميقة، وبقايا النظام المُباد، وتحالفاته المشبوهة، وكُلُّنا ثقة ويقين فى قدرة شعبنا على مواصلة مشوار الثورة لتحقيق غاياتها وأهدافها العظيمة، مهما كانت التضحيات، ومهما طال مشوار الإصلاح التشريعى والقانونى والمؤسسى فى كل مناحى الحياة، بما فى ذلك، وعلى وجه الخصوصو، جبهة الصحافة والإعلام، وإنّنا فى ( جهر) على قناعةٍ راسخة ويقينٍ مُدرك ، أنّ شعبنا ومجتمعنا الصحفى لقادرين على استعادة كافة الحقوق المسلوبة، وبناء إعلام وصحافة ديمقراطية وحُرّة ومهنية ونزيهة، ملتزمة بقضايا الشعب والوطن، ومبادىء وقيم حرية الصحافة والتعبيروآمال وتطلُّعات الثورة الظافرة، التى قام الصحفيون والصحفيون بدورهم/ن فيها بكل شرف ومسئولية ونكران ذات.
مساء يوم الثلاثاء السابع من يناير2020، وطبقاً لإفادات شهود عيان صحفيين، تحدّثوا ل(جهر) جاءت مجموعة مكوّنة من سبعة أفراد تابعين لشرطة المباحث، لمقر صحيفة (السودانى ) بالخرطوم، قالوا أنّهم مكلّفين بإستلام المقر، وطلبوا من الصحفيين والعاملين فى الصحيفة مغادرة الموقع، وفى حوالى الساعة السابعة والنصف، حضرت عربات بها قوّات إضافية، وتمّ استلام مقر الصحيفة.. ووفقاً لروايات مُتطابقة، تمّت إجراءات مُشابهة مساء نفس اليوم، شملت مقر صحيفة ( الرأى العام )، ومبانى قناتى فضائية (الشروق) و( طيبة )، إنفاذاً لقرارات لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال التى صدر قراراً بتشكيلها فى 10 ديسمبر 2018، بتوقيع عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة.
حدث ذلك، بالتزامن مع عقد اللجنة مؤتمراً صحفياً فى القصر الرئاسى بالخرطوم، قال فيه عضو اللجنة طه عثمان : " تم التحفظ وحجز قناة الشروق الفضائية وشركة الأندلس التي تبث منها قناة "طيبة "، كذلك التحفظ على شركة الرأي العام التي تصدر عنها صحيفة ( الرأي العام ) وشركة السوداني التي تصدر عنها صحيفة (السوداني ) " . وقال محمد الفكى – عضو مجلس السيادة ونائب ؤئيس اللجنة : " إنّ القرار يعنى منع الصحيفتين من الصدور والمحطتين من البث، مُضيفاً "سيعكف المراجع العام على مراجعة أُصولهما "، كما قال " هذه المؤسسات كانت تُموّل من أموال الدولة ونحن نريد رد أموال الشعب السودانى "، وأضاف " بقوله : " العاملون فى هذه المؤسسات لن يتأثّروا ".
إننا فى صحفيون لحقوق الإنسان " جهر "، ومن موقفنا المبدئى والثابت مع حرية التعبير والصحافة، نرى خطورة التوقيف والمنع الإدارى للمؤسسات الصحفية، على مبدأ حرية الصحافة والتعبير، وسيادة حُكم القانون، ونرى إنّ سياسة المنع والتوقيف والتحفُّظ والحجز الإدارى، تتناقض مع شعارات الثورة فى الحرية والعدالة، مهما كانت المبررات، ونتمسّك بموقفنا المبدئى والثابت، فى قضايا الحريات الصحفية وحرية الصحافة والتعبير، التزاماً بتحقيق شعارات ثورة ديسمبر المجيدة، وفى مقدمتها مبدأ ( العدالة)، كما نتمسّك بموقفنا الثابت باللجوء للتقاضى والمُقاضاة، وعلى أهمية وضرورة الإشراف والرقابة القضائية فى كافة القرارات والقضايا المتعلقة بحرية الصحافة والتعبير. ومطالبتنا بإحالة الأمر للقضاء فى حالة وجود تُهم محددة، ضد المؤسسات الإعلامية والصحفية.
نُطالب فى ذات الوقت مواصلة إزالة آثار التمكين مارسه وكرّس له النظام المُباد، وذلك عبر القضاء الطبيعى والعادل والمستقل، وهو أمر ممكن – وليس مستحيل - ويحفظ الحقوق، ويصون الحريات، ولا يأخذ القضايا والأشياء والصحافة والصحفيين ب(الإشتباه)، ويُحقّق – من قبل ومن بعد - شعارت الثورة فى الحرية والعدالة. وندعو للإلتزام بما جاء فى الوثيقة الدستورية، والمواثيق الدولية من ضمانات لكفالة حرية الصحافة والتعبير، كما نُجدّد تمسكنا بالدفاع عن حرية الصحافة والتعبير، ومصالح الصحفيين والصحفيين، وحمايتهم/ن من كافة أشكال القهر أثناء تأديتهم/ن لمهامهم الصحفية.
معاً، فى طريق الثورة ... طريق الحرية والسلام والعدالة.
نعم، لرقابة وإشراف القضاء الطبيعى فى كافة القضايا والقرارات المتعلقة بحرية الصحافة والتعبير.
صحفيون لحقوق الإنسان ( جهر )
8 يناير 2020


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.