إجازة تصور الجهاز الفني لبرنامج المنتخب الأول    إصابة كرنقو وكردمان وطرد بكري المريخ يخسر تجربتيه الوديتين امام الانتاج الحربي وسيراميكا    إبراهومة ينادي بمحاربة الفساد ويتحدث عن الانتخابات المرتقبة    تاور:دعم الحكومة لجهود مكافحة المخدرات من أجل حماية المجتمعات    وزير المالية يؤكد التزام الحكومة بتوفير البيئة الملائمة لجذب الاستثمارات الأجنبية    عقب عطلة العيد: الكساد يضرب أسواق الخرطوم    إعصار قوي يضرب غربي الهند    السودان في مؤتمر باريس: جذب استثمارات وتخفيف أعباء ديون تبلغ 50 مليار دولار    12 قتيلا في منطقة أبيي بين السودان وجنوب السودان    ممثل قطاع الاتصالات : السودان في حاجة لجذب مشغلي الشبكات    منحة للسودان ب(2) مليار دولار من البنك الدولي    وليد زاكي الدين : مايحدث الآن مجرد فقاقيع والأغنية ستعود لسابق عهدها    (كورونا) تُعجِّل برحيل الطيب مصطفى    غارات جوية جديدة على أهداف في غزة وتواصل إطلاق الصواريخ على جنوبي إسرائيل    تقارير صحفية تكشف مغامرات (بيل غيتس) العاطفية ومطاردته للنساء في مؤسساته    "الاستيفاءات" الأوروبية تُحرم "سودانير" من نقل وفد السودان لمؤتمر باريس    مدير بنك الصادر الأفريقي : سنقدم كافة أنواع الدعم للسودان حتى يتمكّن من النهوض بأوضاعه    القطاع المصرفي.. مطالب للتنفيذ    محافظ البنك المركزي: السودان يلتزم بالمعايير الدولية في المجال المصرفي    حرائق السواقي بالشمالية.. النخيل يحتضر    رسمياً.. النيابة تتسلَّم المُتّهمين بقتل شهداء 29 رمضان    حمدوك يستعرض إنجازات الحكومة الانتقالية خلال مؤتمر باريس لدعم السودان    سافرت/ عدت    حصريا على عربسات .. إرتياح واسع لأنطلاقة قناة النيل الأزرق الثانية    ظروف بتعدي ما تهتموا للايام قصة أغنية جاءت بسبب سيول وأمطار جرفت منزل الشاعر عوض جبريل    عميد الحكام جهاد جريشة : الجمهور السوداني راقي ويعشق الكرة بجنون    استقرار الأوضاع الصحية بمستشفيات النيل الأبيض    حميدتي ل"باج نيوز" الاجتماع القادم للإتحاد سيضع حداً لأزمة المريخ الإدارية    حاضرة ولاية الجزيرة.. (أغلق أنفك أنت في ود مدني)    مصرع 10 أشخاص وإصابة آخرين بحوادث مرورية    أديب: أحداث ذكرى "مجزرة" فض الاعتصام جريمة ضد الإنسانية    الزراعة : مشاورات لفتح صادر الذرة    اهم عناوين الصحف السودانية السياسية المطبوعة اليوم الاثنين 17 مايو 2021م    السعودية تجدد منع سفر مواطنيها ل13 دولة    المؤتمر الشعبي: إطالة الفترة الانتقالية تأسيس لحكم دكتاتوري جديد    بالفيديو.. دجاجة "مقطعة" تهاجم فتاة    على مدينته الرياضية.. كوبر البحراوي يناور تأهبا لدوري النخبة المؤهل للممتاز    المعد البدني ابو الزيك يؤصي بتاهيل الجوانب الذهنيه    مصر.. وفاة الفنانة نادية العراقية متأثرة بإصابتها بكورونا    دراسة لمنظمة الصحة: العمل لساعات طويلة يقتل مئات الآلاف سنويا    كلارك: لااهتم لنتائج المباريات الودية بقدر تركيزي علي تجهيز لاعبي فريقي    حريق يقضي يلتهم 15 متجرا في المالحة بشمال دارفور    السودان يطالب بتوفير الحماية الدولية للفلسطينيين    لماذا خصصت السعودية مسارات خاصة لمواطنيها لعبور جسر الملك فهد؟    السيسى يصدر توجيها بشأن مصابي الغارات الإسرائيلية في قطاع غزة    النوافل.. غابت عن حياة معظم المسلمين    مصدر: محمد رمضان تدخل لحل أزمة المخرج محمد سامي… والنتيجة صادمة    العائلة تتدخل في أزمة مها أحمد وأبطال "نسل الأغراب"    المريخ يواجه الإنتاج الحربي وكيلوباترا ظهر ومساء اليوم    استمرار حملة التطعيم بلقاح "الكورونا" بالنيل الأبيض    بتوجيه من رئيس الوزراء: تعزيزات شرطية لولاية جنوب دارفور    نقل (432) طن نفايات من مدني    إسرائيل تقصف منزل زعيم حماس بغزة ودخول القتال يومه السابع    انطلاق مهرجان (أنغام بوادينا) اليوم بساحة الحرية    زوجتي عصبية فماذا أفعل؟    لا تغفل عنها.. موعد البدء بصيام الست من شوال    لا تغفل عنه.. دعاء ثاني أيام العيد المبارك    آه من فقد الشقيق أو الحبيب واليوم عيد .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي/المملكة المتحدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحداث مصر وتأثيراتها علي الوضع السياسي في السودان .. بقلم: علاء الدين زين العابدين
نشر في سودانيل يوم 03 - 07 - 2013

تموج الشقيقة مصر في هذه اللحظات بأحداث عظام تضع كل مستقبلها السياسي في كف عفريت . فأعظم المحللين لن يستطيع التكهن بما ستؤول اليه الاوضاع هناك . انقسمت مصر الي فسطاطين ، المد الشعبي والمد السلطوي ، المد الشعبي يطالب بما يطالب به أهلنا في السودان من حرية و عدالة اجتماعية ، والمد السلطوي يتشبث بالتمكين ، صوره طبق الاصل لما يحدث بالسودان ، ولكن الفرق بين الحالتين فرق شاسع . المد الشعبي المصري يبدو ومن النظرة الاولي انه منظم ومرتب ، فحركة التظاهرات والاعتصامات تتم بسلاسة وتنظيم عجيبين ، وهي مشحونة بإرادة فولاذية عجيبة ، أما المد السلطوي فيبدو انه حديث عهد بمثل هذه الاحداث ، ويفتقد الدعم المطلوب من أهم عنصرين الجيش والشرطة ، اللذين اعلنا انحيازهما للمد الشعبي . وبالرغم من وضوح الصورة انشائيا ، إلا ان واقع الحال يقول غير ذلك . فالانذار الذي اطلقه الجيش للقوي السياسية بشكل عام ولمؤسسة الرئاسة بشكل خاص وحدده بثمانية واربعين ساعة ، والا فسيفرض خارطة طريق لوضع الامور في نصابها ، ورفض الرئاسة لذلك الانذار وطلبها من الجيش بعدم التدخل ، وضع مصر بأكملها في فوهة مدفع . فالمد الشعبي لن يتراجع ، والمد السلطوي لن يتنازل ، والجيش لن يعلن فشله وهو يملك قوة الحديد والنار . مصر مرشحة لانفجار مدمر قد لا يبقي ولا يذر ؟؟؟
في السودان ، المعارضة السودانية بدأت تحركا خجولا لإحداث تغيير في الوضع السياسي ، واقول خجولا ، لان كل الوقائع تشير الي فشل ذلك التحرك . و اهم هذه الوقائع انقسام المعارضة علي نفسها ، فخطاب الامام الصادق المهدي في ساحة الخليفة قبل يومين أكد انقسام المعارضة ، و حديث المعارضة عن رفض السلطة بالسماح لها بإقامة الندوات هو حديث العاجز الذي يعلم سلفا بالامر ثم ياتي ليجأر بالشكوي مما هو معلوم ، فالسلطة ظلت دوما ترفض السماح بالتجمعات والتظاهرات ، والمعارضة تعلم ذلك وهي تعلن برنامج المائة يوم ، ومن يرغب في اسقاط نظام لا يستأذنه في ذلك ، بل يخرج ويتحمل نتائج خروجه ، فالشعب لم يستأذن السلطة في اكتوبر 1964 ، ولم يستأذنها في أبريل 1985 ، ففلسفة الثورة أنها عمل تراكمي يؤدي في النهاية لغاية محددة ومدروسة ، وكما قال الشاعر : وما نيل المطالب بالتمني ولكم تؤخذ الدنيا غلابا ، ولكن المعارضة السودانية تتمني حصادا ناعما ، من سلطة ذاقت حلاوة الحكم ولن تفرط فيه بالناعم ؟؟!!
و يوميا وانا اتفرج علي الاحداث بمصر اسأل نفسي هل في الامكان أن (تبقر) المعارضة السودانية من اختها المصرية وتفرض أجندتها علي السلطة بهذا الشكل العجيب ؟ علما بأن المعارضة السودانية تملك من الارث النضالي بما لا يقارن بما تملكه المعارضة المصرية ، فقد احدثت المعارضة السودانية ثورتين عظيمتين خلال عشرين عام فقط ، بينما المعارضة المصرية حديثة عهد بالثورات ، ولكن يبدو ان قبضة النظام في السودان تختلف عن القبضة المصرية ، فقبضة النظام السوداني مدعومة بالجيش والشرطة ، بينما الامر معكوسا في مصر ، فالجيش والشرطة تدعم المعارضة ، وهنا مربط الفرس .
علاء الدين زين العابدين
مستشار قانوني
المملكة العربية السعودية
Othman, Allauddin Z. [[email protected]]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.