الأمة (القومي) يحذر من الانسياق وراء دعوات التظاهر في 14 ديسمبر    سلفاكير يناشد الأطراف السودانية لإنجاح مفاوضات جوبا    صعود فلكي للدولار مقابل الجنيه السوداني قبيل مؤتمر دولي لإنقاذ الاقتصاد    روسيا تعلن عن حزمة من المشروعات بالسودان    "سان جيرمان": 180 مليون يورو سعر نيمار    (التغيير) تتمسك بحظر نشاط (الوطني) في الجامعات وسط مخاوف من تزايد العنف    البرهان يشكل لجنة لإزالة التمكين واسترداد الأموال    الخرطوم: خلافات سد النهضة سترفع إلى رؤساء الدول الثلاث حال عدم الاتفاق    رغبة سعودية للاستثمار في مجال الثروة الحيوانية    فيصل يدعو لشراكات عربية في الإعلام    اتحاد إذاعات الدول العربية يكرم حمدوك    عبدالرحمن الصادق اعتذارك ما بفيدك.. ومن شابه اباه ما ظلم!! .. بقلم: أبوبكر يوسف ابراهيم    نفت التغريدة المنسوية لرئيسها: حركة العدل والمساواة السودانية تؤكد: لا نقف في صف الدولة العميقة ولا ندعم ولا ندعو الى المشاركة في مسيرة يوم 14 ديسمبر التي دعت لها أطراف اقرب الى نظام الإبادة منها إلى الشعب    الجسور الطائرة: داء الخرطوم الجديد! .. بقلم: م. عثمان الطيب عثمان المهدي    الفنانة هادية طلسم تتألق في حضرة رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك في واشنطن .. بقلم: الطيب الزين    المريخ يبتعد بصدارة الممتاز بثلاثية في شباك أسود الجبال    البرهان يقبل استقالة محافظ البنك المركزي ويُكلف بدر الدين عبد الرحيم بمهامه    مريم وناصر - أبْ لِحَايّة- قصصٌ من التراثْ السوداني- الحلقة السَابِعَة    معدل التضخم في السودان يتجاوز حاجز ال 60% خلال نوفمبر    خطة سودانية لإزالة اثار الزئبق من البيئة و59 شركة لمعالجة اثاره    الولوج إلى عش الدبابير طوعاً: يا ود البدوي أرجع المصارف إلى سعر الفائدة!! .. بقلم: عيسى إبراهيم    الجنرال هزم الهلال!! .. بقلم: كمال الهِدي    نحو منهج تعليمي يحترم عقول طُلابه (1): أسلمة المعرفة في مناهج التربية والتعليم في السودان .. بقلم: د. عثمان عابدين عثمان    مواطنون يكشفون عن محاولات نافذين بالنظام البائد لإزالة غابة السنط بسنار    غياب الولاية ومحليات العاصمة .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    برجاء لا تقرأ هذا المقال "برنامج 100 سؤال بقناة الهلال تصنُع واضمحلال" !! بقلم: د. عثمان الوجيه    قولوا شالوا المدرب!! .. بقلم: كمال الهدي    البحرين بطلة لكأس الخليج لأول مرة في التاريخ    بروفيسور ميرغني حمور في ذمة الله    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    الناتو وساعة اختبار التضامن: "النعجة السوداء" في قِمَّة لندن.. ماكرون وأردوغان بدلاً عن ترامب! .. تحليل سياسي: د. عصام محجوب الماحي    توقيف إرهابيين من عناصر بوكو حرام وتسليمهم إلى تشاد    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة    أساتذة الترابي .. بقلم: الطيب النقر    تعلموا من الاستاذ محمود (1) الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    د. عقيل : وفاة أحمد الخير سببها التعذيب الشديد        والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            مولد وراح على المريخ    الفلاح عطبرة.. تحدٍ جديد لنجوم المريخ    الحل في البل    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توقعات كبيرة بتدخل الجيش ، وخلافات حادة ضربت صفوف المؤتمر الوطني ، والشرطة تعامل بلطف في بعض المناطق .
نشر في السودان اليوم يوم 08 - 07 - 2012

إثر مشاركتها الكثيفة في تظاهرات جمعة ( شذاذ الآفاق ) ، عقد لجان النشطاء الشباب السرية وقادة الخلايا ولجان الرصد والمتابعة إجتماعا هاما لتقييم الاوضاع وإنطاباعاتها عن تظاهرات ( جمعة شذاذ الآفاف ) ، التي غطت أجزاء متفرقة من العاصمة المثلثة ، وفي مساجدها بالاخص المساجد الكبري ، وكثير من بقاع البلاد ، في الابيض والنهود ، وحلفا الجديدة ، ودنقلا ، وسنار ، والحصاحيصا وغيرها حيث خرجت مظاهرات قوية تصدت لهم الشرطة والرباطة بعنف .
الجديد أن مكاتب الرصد بتنظيم النشطاء الشباب والجهات المتعاونة معها أكدت بوجود خلافات حادة جدا ضربت صفوف المؤتمر الوطني ، بسبب التعامل مع المتظاهرين حيث إنقسم المؤتمر الوطني الي فريقين فريق تفضل القمع والضرب بيد من حديد للمتظاهرين ، وفريق تري في التعامل المرن مع المظاهرات السلمية .
والجدير أن كوادر الرصد والمتابعة في تنظيم النشطاء الشباب رصدت تعاطفا ولطفا غير مسبوق من الشرطة مع المتظاهرين في بعض مناطق العاصمة ورفضت إطلاق النار ، والغازات المسيلة للدموع ، كما إمتنعت الاجهزة الامنية عن اعتقال التظاهرين أو التصدي والتعدي عليهم ، مما حدا بالمؤتمر الوطني بالاستعانة بالرباطة ، وفرقها القمعية الخاصة ، وهذا اللطف والتعامل الراقي من شرفاء قوات الشرطة الموحدة رصدها النشطاء الشباب في بعض المناطق في جمعة لحس الكوع أيضا .
وهناك تحركات واسعة في صفوف ضباط وضباط صف وجنود الجيش للتدخل احسم الامر كما أحطنا علما من مصادر عليمة لتنظيم النشطاء الشباب وخلاياها داخل الجيش .
وقد تداعي قادة المؤتمر الوطني لعقد إجتماع عاجل لبحث كيفية الرد علي المنشقين في صفوفها ، والتصدي للانشقاقات واسعة النطاق التي ضربت صفوف الجيش والشرطة والامن ن وحسم خلافاتها العميقة والمحتدمة .
وفي حين الاجتماع إتصل المجتمعون في تنظيم النشطاء الشباب كعادتهم بالرفيق الزعيم حيدر محمد أحمد النور نائب رئيس حركة جيش تحرير السودان ، واحد أهم القادة المؤسسين للحركة ، وعضو الهيئة القيادة العليا لتحالف جبهة القوي الثورية السودانية ، القائد المؤسس لتنظيم النشطاء الشباب ، وأدلي بتوجيهات هامة ، وقد خرج الاجتماع بالتوصيات ، ودعوة الجميع بعمل الآتي :
أولا : نطالب بقرار حاسم من مجلس الامن لوقف العنف ضد المتظاهرين السلميين فورا، وذلك لاننا تابعنا بقلق بالغ وحزن شديد سقوط المئات من الجرحى من المتظاهرين سلمياً في مختلف أنحاء السودان ، جراء استخدام العنف المفرط وغير المبرر ، واستخدام الرصاص الحي احيانا ، خاصة يوم الجمعة لحس الكوع وسقط علي الاقل ثلاثة شهداء حتي الآن ، والنشطاء الشباب تقدم التعازي الحارة والمواساة لأهالي الضحايا ، ومتمنين الشفاء العاجل للجرحى .
ثانيا : تنظيم النشطاء الشباب ترسل التحايا الحارة لرفاقنا في التنظيمات الشبابية ألاخري علي الصمود ، والمواجهة الشرسة التي تمت في جعمة لحس الكوع ، والاقوي والاشرس قس جمعة شذاذ الآفاق ، والتحية موصولة للاحزاب السياسية ، وكل الثوار ألاحرار ، ولأمهاتنا ، وحبوباتنا ، وخالاتنا ، وعماتنا وأخواتنا اللائي صمدن وواجهن بعناد وحزم وصبر نظام الظلم والاستكبار والطغيان ، ورأيناهم يقعن مختناقات ، التحية لآبائنا الذين خرجوا إلي الشارع وقالوا لا للظلم لا للقهر ولا للقمع ولا لتجويع وإذلال شعبنا الصامد .
ثالثا : نحيي شرفاء قوات الشرطة ، والامن ، الذين وقفو موقفا وطنيا شريفا في جمعة شذاذ الافاق ، ونطالب كل القوات النظامية وقوات الشرطة بالوقوف في شعبنا لاكمال الاطاحة بالنظام الظالم .
رابعا : ندعو قوات شعبنا المسلحة بالقيام بدورها الوطني الطليعي المنشود والمفقود إلي ألآن لحسم المعتدين علي الشعب الاعزل ، وافساح المجال للشعب الثائر والمنتفض للتعبير عن رفضه لهذا النظام .
خامسا : نطالب بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين ، والناشطاء الشباب ، والحقوقيين في جمعة شذاذ الآفاق وجمعة لحس الكوع ، وكل النشطاء والمعتقلين فورا .. فوراً.
سادسا : ندعو كل جماهير شعبنا السوداني للخروج في مظاهرات ، واعتصامات ليلية ونهارية حاشدة لاكمال إسقاط هذا النظام .
سابعا : تدعو تنظيم النشطاء الشباب الشعب السودان بمواصلة التظاهرات السلمية في الأرياف والمدن والأقاليم .
ثامنا : ندعو كافة المنظمات الحقوقية المحلية والاقليمية والدولية ، ومنظمات المجتمع المدني ، ونشطاء حقوق الإنسان ، والمجتمع الدولي ، للوقوف مع قضايا الشعب السوداني ، وحماية أرواحهم من العدوان والصلف الممارس عليهم .
إعلام النشطاء الشباب المركزي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.