أديس أبابا ترفض تدويل ملف سد النهضة وتتمسك باتفاق إعلان المبادئ    الكاف يصدم المريخ قبل مباراة سيمبا التنزاني    حركة مسلحة تبدي قلقها حيال أعمال عنف قبلي في بلدة بجنوب دارفور    الهلال السوداني يقترب من التعاقد مع مساعد مورينيو    128 ألف جرعة لقاح كورونا تصل السودان.. وكشف طريقة التوزيع    وزير المالية مغرداً: في طريقنا إلى بورتسودان لحلحلة الإشكالات الخاصة بالميناء    حميدتي: الشباب السوداني أبهر العالم بسلمية ثورته    الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات على قياديين حوثيين    فارس النور: شاركت حميدتي لصدقه ولا الوم من ردموني    الفريق صديق: مادبو وودعه اعتذرا عن ترشيحهما للتشريعي    الشغيل يقود الهلال أمام شباب بلوزداد    مساعد مورينيو مدربًا للهلال السوداني    وزارة الخارجية تشرع في التحضير لمؤتمر باريس    البرهان يتوجه الى كمبالا    في الطريق إلى برخت : الفشقة.. الجيش ينتزع معسكر يماني الاستيطاني    بنك السودان يكشف عن موعد انسياب 1.8 مليار دولار من تعهدات مؤتمر برلين    رئيس مجلس ادارة شركة كوماتس يحول مبلغ 10 مليون درهم بالبنك    دراسة جديدة: تناول اللحوم يزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والالتهاب الرئوي    حوافز المغتربين.. ردم الهوة وإعادة الثقة    صادر الماشية.. البروتوكول مقابل التصدير    مناضة التعذيب والاخفاء القسري .. انضمام لرد المظالم    خمس دول عربية تعاني من انهيار العملة .. مخاوف المجاعة تتزايد    حريق هائل يقضي على أكثر من 50 منزلا في غرب كردفان    الخسف .. بقلم: عوض محمد صالح    قراءة في كتاب "الأزمة الدستورية في الحضارة الإسلامية من الفتنة الكبرى الى ثورات الربيع العربي" .. بقلم: أ.د. أحمد محمد احمد الجلي    الغاء كافة الرسوم المفروضة على المغتربين والمهاجرين وتحديد رسم موحد    الهلال السوداني يحصل على رخصة دخول الجزائر    د. حمدوك يمتدح التنسيق بين وزارة الصحة واليونيسيف لوصول لقاح الكورونا    إشراقة سيد تنعى والدتها : رقد قلبي في قبرها و انطفأ نور عيني ..    أماندا قورمان…عوالم من الشِعر والدهشة !!    سيف الجامعة.. مشروع وسيم    (عفواً مبدعي بلادي )    الهلال يكتسح هلال الفاشر بسداسية    إسرائيل تقر "قانون العودة".. منح الجنسية لأي يهودي    خطبة الجمعة    وهل أن سرقوا نسرق….. حاشا لله    تفاصيل جديدة عن دور (ود إبراهيم) في الترتيب للإطاحة بالحكومة    القبض على أكثر من (200 ) تاجر عملة وبلاغات ضد شركات "متعثرة"    قرار أمريكي بإعطاء الأولوية للسودانيين بالحصول على تأشيرة الهجرة    بدء حصر المستهدفين بأول حملة تطعيم ضد فيروس كورونا في السودان    الكشف عن تفاصيل جديدة حول حرق مليارات الجنيهات في أمدرمان    رسالة هامة في بريد وزير الداخلية: معلومات ثمينة عن تجار العملة في الداخل والخارج    فيديو: صلاح مناع: البرهان وحميدتي منعا التحقيق مع وداد بابكر ... البرهان هو من أمر بإطلاق أوكتاي    الهاجري : الرياض قادرة على الدفاع عن سيادتها والحفاظ على امنها فى ظل التوحد بين القيادة والشعب    في عصر العملات الرقمية.. ماذا تعرف عن دوجكوين؟    مكارم بشير: : قرار البرهان بشأن فتح الصالات شجاع    من الصحافة الإسرائيلية: السودان على الطريق الصحيح ومن مصلحة الدول الأخرى اتباع مسارها    البشير في محكمة إنقلاب ال30 من يونيو: لست نادماً على شيء    السودان يندد بهجمات الحوثيين على السعودية ويصفها بالإرهابية والمنافية للأعراف    ترامب: في اول رد فعل غير مباشر علي اتهام صديقه العاهل السعودي .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    حِنّة ودُخّان، خُمْرة ودِلْكة وأحلى عطور.. ذوق وفهم و"كمال" استلم المجال .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    المجلات الثقافية المصرية.. الرسالة والأزمة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    الجرح المنوسِر... بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    وأخيرا ابتسم حمدوك .. سيد الاسم .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    هل الطموح الاِقليمي الأوروبي لإنقاذ النفس محكوم بالفشل، بينما يكون بقية العالم مضطرباً؟ لا مخرج من الوباء بدون تضامن .. تقديم وترجمة حامد فضل الله/برلين    كبر: اتهامي بغسل الأموال استند على ضخامة حسابين    ضبط شبكة أجنبية تُدخِل أبناء المغتربين بالجامعات في عالم الإدمان    مشرحة ود مدني .. موتي بلا قبور ! .. بقلم: نجيب ابوأحمد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حملات أمنية على تجار العملة بالخرطوم والجنيه يرتفع مقابل الدولار
نشر في سودان تربيون يوم 21 - 11 - 2017

ارتفعت قيمة الجنيه السوداني مقابل الدولار الثلاثاء مسجلا 23 جنيهاً مقابل الدولار، مقارنة ب25 جنيهاً الإثنين بعد ساعات من قرارات حكومية مشددة لمواجهة انهيار الجنيه أمام الدولار.
الدولار الامريكي
واصدرت الحكومة السودانية، الاثنين قرارات مشددة لمواجهة انهيار الجنيه أمام الدولار، بعد بلوغه 28 جنيها يوم الخميس وقررت توجيه تهم تخريب الاقتصاد القومي وغسيل الاموال وتمويل الارهاب لتجار العملة والسماسرة والمتعاملين في النقد الأجنبي خارج الدوائر الرسمية -السوق السوداء-، وتصل عقوبات هذه التهم للإعدام والسجن المؤبد.
وتوقفت عمليات البيع والشراء وسط كبار التجار الثلاثاء، بعد حملات مكثفة تشنها السلطات الأمنية لليوم الثاني على التوالي لتوقيف المتعاملين في السوق الأسود والذين ينتشرون بشكل أساسي في وسط العاصمة الخرطوم.
وعزا تاجر يعمل بالسوق الموازي تحدث ل "سودان تربيون" ارتفاع الجنيه مقابل الدولار لإحجام كبار التجار عن عمليات البيع والشراء بسبب الملاحقات الأمنية، لكنه توقع ان يعاود الجنيه التراجع مجدداً أمام الدولار، لعدم امتلاك البنك المركزي لاحتياطات نقدية تغطي طلبات شركات الاستيراد والأدوية.
وسخر التاجر من الإجراءات الحكومية وقال" الكاش بقلل النقاش وبنك السودان لا يملك الدولار، لذلك لن يستطيع التحكم في سعر الصرف".
وتابع " السوق الموازي هو الذي يوفر الآن حاجة المسافرين وطالبي العلاج بالخارج وشركات الأدوية والشركات الكبيرة من اين سيحصل هؤلاء على الدولار لولا السوق الموازي".
وأضاف التاجر الذي طلب عدم ذكر اسمه ان ما يتم تداوله في السوق الموازي داخل السودان لا يمثل سوي "20% من نشاط تجار العملة، بينماً 80% يتم خارج البلاد والنسبة الأكبر في دول الخليج.
ونبه إلى ان كل تحويلات المغتربين يحتكرها السوق الموازي، وتصل لداخل البلاد بالعملة السودانية، فيما يتم شراء العملة الأجنبية من الشركات خارج البلاد، وقال " كل تحويلات المغتربين يتم تداولها خارج البلاد وهي محتكرة بالكامل لتجار العملة".
من جهته قال وزير الدولة بالمالية عبد الرحمن ضرار في تصريحات صحفية الثلاثاء إن "الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها الحكومة بربط متداول العملات بقضايا الإرهاب وتخريب اقتصاد البلاد أظهرت نتائج إيجابية على سعر الصرف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.