“الترويكا” تدعو لاتفاق يعكس إرادة الشعب السوداني    الحرية والإجماع تنفي التقدم بمقترح تتنازل بموجبه عن رئاسة مجلس السيادة    مجلس الأمن يدعو لتحقيق عاجل في نهب مقر “يوناميد” بدارفور    لجنة لمراجعة منح الجنسية السودانية بالتجنس    جهاز الامن يمنع الشرطة السودانية من دخول منزل قوش    المالية والأمم المتحدة توقعان وثيقة مشروع الطاقة الشمسية    مدير الاستخبارات الخارجية الروسية يحذر من خطورة الأحداث حول إيران    روحاني: ترامب تراجع عن تهديداته بعدما نصحه مساعدوه بعدم خوض حرب ضد إيران    نتنياهو يرفض تحذيرات أمنية بشأن خطر ضم أجزاء من الضفة    النيابة: الامن منعنا من اعتقال قوش وتفتيش منزله    تجمع المهنيين يهدد بالدخول في عصيان مدني شامل    تأهيل 50 شركة من منظومة الري بالجزيرة    هجوم حوثي جديد بطائرة مسيرة على السعودية    تظاهرة مؤيدة للنائبة المسلمة بالكنغرس إلهان عمر    مصرع (9) أشخاص غرقاً بالخرطوم    أم تقتل طفلها وتتخلص من جثته داخل المرحاض    استشارية الهلال في شنو والناس في شنو!! .. بقلم: كمال الهدي    سبر الأغوار وهاجس الرتابة (1) .. بقلم: بروفيسور/ مجدي محمود    الكاردينال يدفع مستحقات الثلاثي المشطوب    حميدتي: هناك جهات تدبر وتخطط لإحداث فوضى ولن نجامل في أمن واستقرار السودان    شداد يقدم مقترحا لحل أزمة الموسم    طارق المعتصم يعلن جاهزيته للعوده للمريخ    "رسمياً" السعودية تودع ربع مليار دولار في بنك السودان    4 ملايين جنيه من ديوان الزكاة لدعم (170) أسرة بجنوب كردفان    في الميزان مغالطات اذيال الکيزان .. بقلم: مسعود الامين المحامي    العلمانية والأسئلة البسيطة .. بقلم: محمد عتيق    تفكر في بعض آيات القرآن الكريم (4) .. بقلم: حسين عبدالجليل    استقرار في أسعار مواد البناء بولاية الخرطوم    الصحة العالمية: 38 حالة حصبة بالجزيرة العام المنصرم    دعوة للاجتماع العام السنوي العادي لبنك بيبلوس أفريقيا    حل هيئة البراعم والناشئين والشباب بالخرطوم    حرائق مجهولة المصدر تتسبب في احتراق امرأة وتفحم ابنها الرضيع    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    إلغاء قرار "الشيك المصرفي" في شراء الأراضي والسيارات    السعودية تودع مبلغ 250 مليون دولار في بنك السودان    الهجوم الامريكي علي ايران سينتهي بدمار دول الخليج والمنطقة الشرق اوسطية .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    القناة من القيادة ...!    الملك سلمان يدعو لقمتين طارئتين    سرقة 4 مليارات جنيه من رجل أعمال بالخرطوم    الشرطة: الفبض على (10) متهمين بسرقة مليارات من رجل أعمال بالخرطوم    تيار النصرة يعتدي علي طبيبة بالخرطوم    الشمبانزي الباحث عن الطعام.. سلوك يفسر تصرفات الإنسان القديم    أمل جديد.. أدوية تقضي على السرطان نهائيا    شداد: لا مشاركات خارجية بدون اللعب المحلي    البجعة السوداء تحط في الجزائر والسودان! .. بقلم: أمجد الدهامات/ العراق    شداد: لا مشاركات خارجية بدون اللعب المحلي    شباب الكباري .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    كلب طيفور (1) .. بقلم: عادل سيد أحمد    النجمة "حنان النيل" تقود مبادرة إنسانية لتعليم الكفيفات    "الموتى لا يموتون" يفتتح مهرجان كان السينمائي    السفير الإماراتي يدشن وحدات لغسيل الكلى بشرق النيل    احتراق سيارة فوق كبري المك نمر    "شرق النيل" توجه بالاستعجال لمعالجة مشاكل المياه    عن المرأة التى فى الحياة، والآن فى الثورة .. بقلم: جابر حسين    ظواهر سالبة في الشهر القضيل .. بقلم: عوض محمد احمد    د.عبد الوهاب الأفندي : في تنزيه الدين عن غوايات السياسة.. مجدداً    كبار الشخصيات التاريخية في برنامج (احكو لينا)    "مجمع الفقه": 60 جنيهاً لزكاة الفطر و35 للفدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصادق المهدي يدعو الحكومة السودانية لتهيئة أجواء الحوار
نشر في سودان تربيون يوم 15 - 11 - 2018

صوب حزب الأمة القومي انتقادات قاسية الى الحكومة السودانية ردا على إعلانها تحريك أوامر بالقبض على رئيس الحزب الصادق المهدي، بينما مال الأخير الى التهدئة مذكرا السلطات بأهمية توفير الأجواء المناسبة لإدارة حوار جامع.
المئات من أنصار حزب الأمة أحتشدوا لاستقبال الصادق المهدي..الخميس 26 يناير 2017 ..صورة ل(سودان تربيون)
وقال المهدي في تصريح صحفي ليل الخميس إن الوسطاء في الدوحة وجوبا بدولة جنوب السودان ينشطون في العمل على بدء حوار بين الحكومة ومعارضيها المسلحين. وتابع " وعلمنا ان السيد ثامبو امبيكى بصدد دعوتنا للقائه في اديس ابابا لإحياء خريطة الطريق".
وأضاف "أجندة الحوار الوطني الجامع تتوقع من النظام أن يوفر المناخ المناسب لهذا الحوار كما توجب خريطة الطريق والا تتخذ أية إجراءات تمنع الموقعين على خريطة الطريق من تلبية دعوة الآلية الإفريقية الرفيعة".
وأكد بيان للأمانة العامة لحزب الأمة تلقته (سودان تربيون) إن الحزب لم يتسلم إشارة رسمية بالبلاغات المدونة في مواجهة زعيم الحزب، لكنه أشار الى أنها " خطوة متوقعة من نظام باطش دموي كلما ضاقت به الأرض طلب التشفي في أبناء هذه البلاد البررة يسومهم عذاباً وقصفاً ويرميهم بأدوائه المثبتة".
وعمم جهاز الأمن السوداني ايجازا الخميس قال فيه إن نيابة أمن الدولة أمرت بالقبض على الصادق المهدي وآخرين بموجب البلاغ رقم 2018/175 تحت المواد 21، 25، 26، 50، 51، 53، 63 و66 من القانون الجنائي الخاصة بتقويض النظام الدستوري والتحريض ضد الدولة وإشاعة الفتن والتجسس ونشر الأخبار الكاذبة، والمادة 6/5 من قانون مكافحة الإرهاب.
وأكد البيان إن المهدي قادم الى السودان في الموعد المحدد 19 ديسمبر وأن مؤسسات الحزب عندما أعلنت عودته كانت تدرك " حجم التشفي والغدر الذي أصبح صفة ملازمة لهذا النظام منذ يومه الأول، وتعلم بالبلاغات الكيدية في مواجهة رئيس الحزب".
وأضاف "أكد رئيس حزبنا بنفسه أكثر من مرة بأن من أسماهم (ترابيس النظام) ساعون إلى العرقلة، ونشطون في إجراءات كيدية نصبوها مراراً، وكرر أنه غير آبه لتدابيرهم".
وأشارت الأمانة العامة الى أن الإعلان المنسوب لنيابة أمن الدولة "لا يعنينا في شيء ولا يرفع حاجباً بالدهشة، بل هو يشبه فعل نظام بائس فاقد للبوصلة والصلاحية ".
ورحب الحزب بعودة نائبة الرئيس مريم الصادق الى الخرطوم عصر الجمعة قائلا إن جهاز الأمن سيكون الخاسر حال اعترض سبيلها.
وأضاف "إن مريم وأمثالها ليسوا ممن ترهبهم أساليبك ولا تثنيهم عن الحق. إنها تأتي برغم وعيدك وتهديدك في إطار التزامها تجاه قضايا شعبنا ووطننا لمواصلة مسيرتها داخل السودان، بعد أن قدمت تضحيات كبيرة إبان قيامها بمهامها الخارجية".
وجدد الحزب تمسكه بكافة قرارات نداء السودان وبوحدة العمل المعارض لإزالة نظام كما أكد على استمرار التعبئة الجماهيرية من أجل نظام جديد يقيل الوطن من عثراته الإنسانية والاقتصادية والاجتماعية والحياتية الماثلة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.