(الأمة القومي) يدعو لمقاطعة موكب 21 أكتوبر ويحذر من دعاة الفوضى    وزير العدل السوداني يؤكد الالتزام بإلغاء القوانين التي تضطهد المرأة    مشار يصل جوبا تمهيدا للاجتماع بسلفا كير وأعضاء مجلس الأمن الدولي    الحكومة تسلم ردها لإعلان المبادئ بجوبا    مهران ماهر : البرنامج الإسعافي للحكومة الانتقالية (منكر) ويجب مقاومته    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    هيئة علماء السودان ترد على قرار البرهان بشأن دمجها بمجمع الفقه الإسلامي    الناتو يرحب بالاتفاق التركي الأمريكي حول تعليق العملية التركية في سوريا    ليبيا.. قوات حفتر تعلن تدمير منشآت دفاع جوي "تركية" في مصراتة    أردوغان: "نبع السلام" ستتواصل بحزم إذا لم تلتزم واشنطن بوعودها    استئناف جلسات محاكمة الرئيس المخلوع    قرار بعدم إنزال السيارات المحمّلة بأغراض المغتربين القادمين من السعودية    الهلال يستعد للاهلي شندي بملعبه    منتخبنا الوطني يودّع تصفيات الشان امام تنزانيا    دقلو يتعهد في جوبا بحل قضايا السودانيين المقيمين بالجنوب    المدير التنفيذي للمريخ : الجمعية قائمة في موعدها وبإشراف المجلس    اقتصادي : إعفاء ديون السودان عملية مطولة    "النقد الدولي" : توقعات بتحسن نسبي بالاقتصاد السوداني 2020    بدء التشغيل التجريبي لمحطتي كهرباء سواكن وسنكات الأسبوع الجاري    صديق تاور يزور الجزيرة بالأحد    الفروسية ما بين تيراب السكيراني (دار حامد) و(ص ع ال ي ك) العرب .. بقلم: د. أحمد التجاني ماهل أحمد    البرنامج الاقتصادي لوزير المالية وقطوفه الدانية عبارة عن برنامج كامل لصندوق النقد والبنك الدولي!!! .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    صدرت عن دار نشر مدارت بالخرطرم رواية السفير جمال محمد ابراهيم : (نور: تداعي الكهرمان)    في ضرورة تفعيل آليات مكافحه الغلاء .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    تراجع كبير في أسعار الخراف    تركيا تنفي إيواء قيادات في نظام "المخلوع"    الأسد: سنواجه الغزو التركي بكل الوسائل المتاحة    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    مصادر: توقف بث قناة (الشروق) على نايل سات    وفاة وإصابة (50) في حادث مروري جنوب الأبيض    وفاة 21 شخصاً وجرح 29 في حادث مروري جنوب الأبيض    وزير الثروة الحيوانية يشكل لجنة تحقيق في ظهور وبائيات    الخرطوم تعفي "معاشييها" من "العوائد" السكنية    العضوية تنتظركم يا أهلة .. بقلم: كمال الِهدي    جَبَلُ مَرَّة .. شِعْر: د. خالد عثمان يوسف    أميركا أرض الأحلام هل يحولها ترمب إلي أرض الأحقاد؟ .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    حجي جابر يفوز بجائزة كتارا للرواية    هروب القيادي بحزب المخلوع حامد ممتاز ومصادر تكشف مفاجأة حول فراره عبر مطار الخرطوم    ترامب يوفد بنس وبومبيو إلى أنقرة لوقف الغزو فوراً    إصابات ب"حمى الوادي المتصدع"في نهر النيل    لجان مقاومة: وفاة 8 أشخاص بحمى الشيكونغونيا بكسلا    جماعة الحوثي تكشف ماذا حل بلواء عسكري سوداني مشارك في حرب اليمن    بيان هام من قوات الدعم السريع يوضح أسباب ودواعى تواجدها في الولايات والخرطوم حتى الان    مؤشرات الفساد من تجاربي في السودان .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    سقوط مشروع الاسلاميين في السودان: دلالات السقوط وأثر ثقافة عصور الانحطاط .. بقلم: أحمد محمود أحمد    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب بالخميس    أبناء السودان البررة قُتلوا أمام القيادة .. بقلم: كمال الهِدي    القيادة: والله جد: كتبها مسهد باعتصام القيادة فات عليّ تدوين اسمه .. بقلم: د. عبدالله علي إبراهيم    ايقاف المذيعة...!        استهداف 80 ألفاً بالتحصين ضد الكوليرا بالنيل الأزرق    شرطة المباحث ب"قسم التكامل" تضبط مسروقات متعددة    حملة للتطعيم ضد الحمى الصفراء بالشمالية بالثلاثاء    تذمر بودمدني بسبب استمرار أزمة الخبز    متضررو حريق سوق أمدرمان يقاضون الكهرباء    ضبط عمليات صيد جائر بالبحر الأحمر    فتح الباب لجائزة معرض الخرطوم الدولي للكتاب    افتتاح معرض الخرطوم الدولي للكتاب الخميس المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المهدي يدعو القوى (المدنية والمسلحة) إلى مراجعة المواقف والقرارات
نشر في سودان تربيون يوم 21 - 09 - 2019

الخرطوم 21 سبتمبر 2019 دعا رئيس حزب الأمة القومي، ، القوى السياسية المدنية والمسلحة إلى اجراء مراجعات شاملة في المواقف والقرارات خلال المرحلة المقبلة.
وأعلن أن تحالف "نداء السودان" سيكون أمام إعادة هيكلة تشمل جميع مكوناته لتتماشى مع المرحلة الجديدة التي تسيطر عليها القوى الناعمة، حسب قوله.
وكان المهدي، أعلن قبل يومين استقالته من رئاسة تحالف "نداء السودان"، داعياً مكونات التحالف إلى اجتماع عاجل لبحث مراجعات الموقف وهيكلته وعلاقته بالتحالفات الأخرى حسب ما تتطلبه المرحلة الحالية.
وقال في تصريحات نشرتها صحيفة "العرب" السبت إن قرار استقالته يتماشى مع ضرورة إحداث تغييرات سياسية على هياكل القوى السياسية التي سيكون عليها الانتقال من الإصلاح إلى المراجعة.
وأشار في تصريحاته الى أن "المرحلة السياسية الراهنة تفرض على القوى السياسية والمدنية الإقدام على مراجعات شاملة في المواقف والقرارات، بما فيها الأحزاب التي شاركت في استقلال السودان، وعليها الفصل بين عملها السياسي والدعوي".
وأضاف "المراجعات لا بد أن تطال الحركات المسلحة التي سيكون عليها الإدراك بأن من صنع الثورة هي القوى الناعمة، بالرغم من مساهمتها في استنزاف النظام السابق، وذلك يفتح المجال أمام مشاركتها سياسياً عبر تقديم مشروع للانخراط في العملية السياسية دون اشتراط استمرار أي شكل مسلح، ويكون نقدها لما يجري حاليا سلمياً، هو أمر مقبول طالما كان هناك اتفاق سلام يفوت الفرصة على وجود السلاح بيد المدنيين".
واقترح المهدي في وقت سابق عقد مؤتمر للسلام داخل البلاد تشارك فيه كافة القوى السياسية دون اقصاء، ولا يبدو راضيا عن انصراف الحركات المسلحة للتفاوض مع الحكومة السودانية بمعزل عن بقية الحلفاء في تنظيم "نداء السودان" والحرية والتغيير".
وأكد المهدي أن المؤسسة العسكرية عليها أيضا الإقدام على مراجعات، وأن تُقبل على مرحلة التكوين القومي لجميع فروعها، وأن تستوعب العناصر التي تحمل السلاح داخل مؤسسة واحدة نظامية.
وشرح المهدي أن القوى المتحالفة داخل الحرية والتغيير ستنتقل من كونها عناصر متحالفة إلى أخرى موحدة داخل جبهة واحدة، يربطها رباط أساسي محدد ويوافق عليه الجميع، ليكون هناك حائط صد أمام المحاولات التي تريد هدم الجبهة، بما يعطي الفرصة لقوى الردّة التي تتحرك داخلياً وخارجياً على أمل أن تستطيع اختراق التحالفات الثورية، ما يتطلب مواجهتها ببارجة قوية ومتينة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.