6 أبريل .. ذكرى الاعتصام وسقوط الطغيان وتحديات الانتقال .. بقلم: محمد الأمين عبد النبي    مصر واحلام اليقظة .. بقلم: شوقي بدري    السودان ... دولة الثنائيات المدمرة .. بقلم: عبد البديع عثمان    التحية لليوم العالمي للرياضة .. بقلم: الإمام الصادق المهدي    أغنية مدنية حرية وسلام: تعقيب على القدال .. بقلم: د. محمد عبدالرحمن أبوسبيب    عمي صباحاً دار فوز .. بقلم: أمين محمد إبراهيم    السفاح الخفي (كوفيد19) وبوارق أمل النجاة .. بقلم: أحمد محمود كانم    سفيرتنا في اذربيجان د. عوضية انحني اجلالا !! .. بقلم: بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    الخرطوم تقر تسعيرتين للخبز    مزراعون حرائق القمح المتكررة استهداف ممنهج من قبل الدولة العميقة    حمدوك يشكل لجنة قومية لإنجاح الموسم الزراعي الصيفي    حقبة ما بعد كورونا (1) .. بقلم: عبدالبديع عثمان    قوات الدفاع الجوي الليبي تعلن إسقاط طائرتين تركيتين    توتنهام يتدرب رغم الحظر    في ارتفاع قياسي جديد.. كورونا يحصد أرواح نحو ألفي شخص في الولايات المتحدة خلال يوم    الحكومة التونسية تقر مجموعة من الإجراءات والقرارات الردعية لمجابهة جائحة كورونا    برقو يدعم مبادرة اتحاد الخرطوم ويشيد بالكيماوي    بشة: تدريباتنا تمضي بصورة مثالية على تطبيق واتساب    مباحث الخرطوم تفكك شبكة خطيرة لتزييف العملة    مباحث الخرطوم تفكك شبكة لتزييف العملة    مواطنون يستنكرون قرار فرض حظر التجوال الشامل    مطالب بفتح تحقيق في تمويل بنكي لمالية الخرطوم ب(333)مليون جنيه    السعودية تجيز مسلخ (الكدرو) لصادر اللحوم من السودان    محكمة الاستئناف العليا تؤيد الأحكام الصادرة بحق الرئيس المعزول    لجان مقاومة بري : دخلنا مقر قيادة الجيش بدون تنسيق مع جهاز الامن    الجيش : نفذنا الأوامر الاستيلاء على مقر تابع لوزارة الري    الهلال يرجي جمعيته العمومية للشهر المقبل ويزف البشريات للأنصار    (الصحة) تؤكد عدم تسجيل إصابات جديدة ب (كورونا) في السودان    التحقيق مع "بائع ثلج" متهم بإرتكاب جريمة قتل في الشاحنات    أوراق نهديها لدفتر حضور ود القرشي .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    صوت يمني يدعو الحوثيين لإطلاق سراح جميع الأسرى: كورونا لا يستثني أحدا    الجيش الإسرائيلي يريد تولي إدارة أزمة كورونا    منفذ هجوم فرنسا سوداني "طلب من الشرطة أن تقتله عند اعتقاله"    الرأسمالية الطُفيلية والتكسُّب الرخيص في زمن الأزمات !! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    سفاه الشيخ لا حلم بعده .. بقلم: د. عادل العفيف مختار    (التوبة) .. هي (الحل)!! .. بقلم: احمد دهب(جدة)    مساجد الخرطوم تكسر حظر التجوال وتقيم صلاة العشاء في جماعة    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    السودان وخارطة الطريق للتعامل مع إسرائيل .. بقلم: د. الشفيع خضر سعيد    سامح راشد : أخلاقيات كورونا    الموت في شوارع نيويورك..! .. بقلم: عثمان محمد حسن    أمير تاج السر:أيام العزلة    شذرات مضيئة وكثير منقصات .. بقلم: عواطف عبداللطيف    مقتل 18 تاجراً سودانياً رمياً بالرصاص بدولة افريقيا الوسطى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    والي الخرطوم : تنوع السودان عامل لنهضة البلاد    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خطة سودانية لإزالة اثار الزئبق من البيئة و59 شركة لمعالجة اثاره
نشر في سودان تربيون يوم 09 - 12 - 2019

كشفت الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية عن خطة وطنية لإزالة اثار الزئبق الناجم عن نشاط عمليات التعدين التقليدي.
وتعمل الهيئة كذراع فني واستشاري لوزارة الطاقة والتعدين.
وأشار المدير العام للهيئة سليمان عبد الرحمن إلى مساع حكومية لإيجاد بدائل للزئبق.
وفى أعقاب احتجاجات لأهالي منطقة "تلودي" بجنوب كردفان على استخدام السيانيد الشركات العاملة في التعدين هناك قرر مجلس الوزراء في أكتوبر الماضي إيقاف استخدام الزئبق ومادة السيانيد في عمليات التعدين بشكل فوري.
ووجه بتعديل الاتفاق مع الشركات العاملة في مجال التعدين، بحيث تُخصص نسبة من عائد أرباحها لتنمية المجتمعات المحلية.
وبدأت بالخرطوم الاثنين الجلسة الافتتاحية لاجتماعات مجموعة العمل السودانية الروسية في مجال الجيولوجيا التي تنعقد ليومين.
وأكد مدير الهيئة أن الاجتماعات ستخصص لكيفية معالجة الزئبق من مخلفات التعدين وأنه سيتم تخصيص جزء كبير من المحادثات لكيفية التخلص من الزئبق والتي من ضمنها ايجاد البدائل المناسبة.
بدوره أكد رئيس الجانب الفني في اللجنة السودانية الروسية نور الدين انعاموف خلال اجتماع الأحد انه وخلال السنين الماضية تمكن السودان وروسيا من انجاز العديد من المهام، مشيرا الى ان الاتفاق على تطوير مجال الجيولوجيا من اهم المحاور في تطور التعاون بين البلدين.
ولفت إلى ان عمل الشركات الروسية ونجاحها لجهة التعاون المستمر مع الوزارة والهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية.
وقال انعاموف ان اهم ما تطلبه الشركات توفير الامن مما يسهم في زيادة الشركات للإنتاج وتوسعته.
وأشار رئيس اللجنة السودانية الروسية إلى انه خلال الاجتماعات الحالية سيتم مناقشة كل القضايا والعقبات التي تعترض سير عمل الشركات الروسية.
وقال إن الجانبين حققا نجاحا كبيرا في مجال التخلص من الزئبق.
وواضح ان منع الزئبق لابد ان يكون وفق خطوات مدروسة مراعاة لعمل الالاف من الاشخاص في المجال والذين يعتبر مصدر دخل لهم الرئيس وشدد على أهمية عرض البدائل للمعدنين لاستمرار العمل.
ويعمل في قطاع التعدين التقليدي حوالي 5ملايين شخص فيما يبلغ عدد الطواحين والتي تستخدم الزئبق في استخلاص الذهب بمنطقة أبو حمد في الولاية الشمالية حوالي 5 آلاف طاحونة ومثلها في منطقة العبيدية بينما يبلغ عددها في منطقة وأدى العشار 4الاف وفي منطقة بورتسودان حوالي 3الف طاحونة ومثلها في منطقة نَوراى بولاية نهر النيل.
وكشف سليمان ان أكثر من (59) شركة تعمل في مجال معالجة مخلفات التعدين بالسودان، وأن الغرض من انشائها كان التخلص من الزئبق.
ويعادل إنتاج المعدنيين التقليدين وهم أفراد أو شركات صغيرة 85% من إجمالي إنتاج الذهب في السودان.
ويقدر الفاقد بين المنتج من الذهب في السودان وبين المصدر إلى الخارج بقيمة تتراوح بين 3-4 مليار دولار سنويا ويمثل صادر الذهب نسبة 37% من إجمالي صادرات البلاد خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة حسب تقرير وزارة المعادن سابقا.
وأكد مدير الهيئة رغبة وزارة الطاقة والتعدين في التعاون الكامل مع روسيا في مجال التعدين وعلوم الأرض.
وأضاف ان عد من الشركات الروسية تستثمر بالسودان نتيجة لنجاح التعاون بين البلدين داعيا إلى دخول المزيد منها للعمل في مجال التعدين.
وتعمل بالسودان نحو 5 شركات روسية في مجال تعدين الذهب بعضها دخل مراحل الإنتاج منذ سنوات.
وأبرز الشركات الروسية العاملة فى مجال تعدين الذهب تشمل شركة كوش وشركة روزجيولوجي وروزدراقمنت إلى جانب بعض الشركات الاخرى.
وبلغ التبادل التجاري بين روسيا والسودان خلال العام 2017 نحو 450 مليون دولار.
ووصف السفير الروسي لدى السودان فلاديمير جيلتوف في وقت سابق حجم التبادل التجاري بين بلاده والسودان بالكبير نسبيا مقارنة بحجم التبادل التجاري بين روسيا وغيرها من الدول.
وأردف "بالطبع لا أتحدث هنا عن الدول الكبرى مثل الصين أو الهند، لكن ميزان التبادل التجاري بين روسيا والسودان في صعود مستمر".
وأكد السفير أنه: "من المهم العمل على تنويع مجالات التعاون الثنائي في السودان حتى لا ينحصر الاستثمار إلى مجال التعدين فقط".
وفى مارس من العام الماضي اندلعت مواجهات بين الأهالي بمنطقة وادي الصنقير في ولاية نهر النيل وإحدى شركات التعدين الرَوسية أسفرت عن قتلى وجرحى ما دفع الولاية وقتها لنشر 400 شرطي في مقر الشركة لحمايتها من غضبة الأهالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.