العاملون بشركة "أويل إنرجي" يعلنون الدخول في إضراب شامل الأحد المقبل    الوفد السوداني لمفاوضات سد النهضة يصل أمريكا    الافراج عن أسرى العدل والمساواة    تنسيقية الحرية والتغيير/اللجنة القانونية: بيان حول اغتيال الطالب معتز محمد أحمد    الرئيس الألماني شتاينماير يتعهد بدعم بلاده لعملية الانتقال الديمقراطي في السودان    ثورة ديسمبر 2018والتحديات الإقتصادية الآنية الضاغطة .. بقلم : سعيد أبو كمبال    لا تعيدوا إخواننا من الصين .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد – جامعة نيالا – كلية التربية    نجل الفنان ....!    الشرق المُر والحنين الأمر .. بقلم: نورالدين مدني    زيارة الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير للسودان شرف عظيم .. بقلم: الطيب الزين    الحكومة توصى السودانيين بكوريا الجنوبية توخي الحذر من (كورونا)    المريخ يستعيد صدارة الممتاز بثلاثية نظيفة في شباك حي العرب    مصارف سودانية تحصل على تراخيص لبطاقة الدفع الائتماني (فيزا كارد)    بدء محاكمة عناصر "عصابة" ضبط " كوكايين" داخل أحشائهم    الجبير: لا يمكن أن يكون لإيران دور في اليمن    بومبيو يتهم خامنئي ب"الكذب"    إسرائيل تنصح رعاياها بتجنب السفر إلى الخارج خشية تفشي فيروس "كورونا"    دي دبليو الألمانية: ترشيح حركة "إعلان الحرية والتغيير السودانية " و"الكنداكة" آلاء صلاح " لنيل جائزة نوبل للسلام    تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في بغداد    السعودية تعلق الدخول إلى أراضيها لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي    المريخ يهزم السوكرتا بثلاثة اهداف ويسترد صدارة الممتاز    تفاقم الخلافات بين التجارة والصناعة    البرنس الجديد يخطف الانظار ويحجز موقعه في تشكيلة الهلال    معاقون حركياً : انتخابات الجمعية العمومية للاتحاد مخالفة للقانون    قوات الدعم السريع تدون ثلاثة بلاغات في مواجهة صحيفة "الجريدة"    النيابة تنفي إطلاق سراح وداد بابكر وسوء معاملتها بالسجن    ذبح طالب بجامعة الجزيرة    ترحيب واسع للشارع السوداني بزيارة رئيس ألمانيا    توقيف شبكة متخصصة في تزييف العملة بالبحر الأحمر    مجلس الوزراء يقر زيادة السعر التركيزي للقمح الى 3000جنيه    البيئة ... أخطر الحركات المسلحة في السودان .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    المَلِكْ صَفَّار وعَدِيْلة البُكَار- أبْ لِحَايّة، قصصٌ مِنْ التُّراثْ السُّودانَي- الحَلَقَةُ الْسَّادِسَةُ والعُشْرُون .. جَمْعُ وإِعدَادُ/ عَادِل سِيد أَحمَد    وردي في ذكرى رحيله الثامنة .. بقلم: عبدالله علقم    رئيس الطوارئ: الموسم الشتوي بالجزيرة يحتضر    حكم قضائي بسجن وتغريم الناشط دسيس مان لهذا السبب – تفاصيل القضية    الهلال يتجاوز الفلاح عطبرة بثلاثية نظيفة ويصعد الى الصدارة مؤقتا    الحَوَاريون الواردة في القرآن الكريم .. سودانية مروية اماً واباً .. بقلم: د. مبارك مجذوب الشريف    المريخ مكتمل الصفوف أمام السوكرتا    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    (الصحة) تتقصى حول (8) أجانب مُشتبه بإصابتهم (بكورونا)    أمير تاج السر : من يمنح الجوائز الأدبية؟    ما بين الشيخ الاكبر والسلطان ... حكايات تتكرر بين بلة الغائب وآخرون .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحالف المعارضة يطالب بارغام الحكومة على القبول باشتراطات الحوار
نشر في سودان تربيون يوم 12 - 06 - 2014

حث تحالف قوى الاجماع الوطنى المعارض فى السودان المجتمع الدولى على تحمل مسئولياته في الضغط على الحكومة السودانية وارغامها على توفير الاجواء المطلوبة لادارة الحوار الوطنى ليحقق الاهداف المرجوة .
فاروق ابوعيسى
وابدى التحالف الذى يتزعمه فاروق ابوعيسى فى بيان اصدره الخميس تمسكه بكل اشتراطاته التى وضعها لمحاورة النظام الحاكم وعلى راسها الغاء القوانين المقيدة لحريات ووقف الحرب فى دارفور وجنوب كردفان .
ورحب البيان، بموقف دول الترويكا "امريكا- بريطانيا- النرويج" الذى دعا الحكومة السودانية لتوفير المساحة والوقت لتحقيق الحوار عبر إتاحة الحريات ووقف التصعيد العسكري . وقال ان ما تضمنه بيان "الترويكا" يتوافق مع الخط العام لقوى المعارضة.
وكانت دول الترويكا، تاسفت فى بيان اصدرته الثلاثاءعلى عدم وفاء الحكومة السودانية بوعدها في تهيئة الأجواء لمبادرة الحوار الوطني بين الفرقاء السياسيين .
وأشارت الى أن زيادة القمع للحريات الفردية السياسية، والصحفية يحد من المساحة اللازمة لإجراء حوار وطني ناجح. وأكدت فى بيانها أن عملية الحوار تتطلب حسن النوايا وبيئة مواتية على حد سواء إذا كان لها أن تتمتع بشرعية واسعة.
وأوضح البيان، بأن الإجراءات التي إتخذتها الحكومة في شأن التضييق على الحريات ومواصلة الحرب وإستهداف المدنيين في في جنوب كردفان والنيل الأزرق، ومسؤوليتها عن تعميق الصراع بدارفور، أثارت الشكوك حول مصداقية مبادرة الحوار".
وطالب البيان، الحكومة السودانية بتوفير الوقت والمساحة والوفاء بوعدها في حوار حقيقي وشامل للمعارضة المسلحة وغير المسلحة، فضلا عن المجتمع المدني.
وقال "أثبت التاريخ ان الحوار الذي ينطوي على أصوات فقط من الخرطوم أو من الأحزاب السياسية "التقليدية" لا يمكن أن يسفر عن النتائج المرجوة من شعب السودان".
واشار تحالف قوى الاجماع الوطنى فى بيانه الى ان اتفاقه مع الجبهة الثورية ومنظمات المجتمع المدني على إسقاط نظام المؤتمر الوطني والانتقال نحو الديمقراطية و السلام و العدالة الاجتماعية لم يكن نزوة عابرة ، إنما كان ضرورة قصوي يحتمها اصرار النظام على إذلال الشعب و ارتكاب جرائم الحرب و تشريد الملايين و سلب الحريات و التخريب الاقتصادي".
وقال البيان " عندما لاح في الافق شعار الحوار الوطني، عبرنا عن رأينا و قلنا بأننا مع الحوار المنتج متى ما توافرت له البيئة المواتية و التى حددنا شروطها و متطلباتها ، وهي إجراءات يصعب ، بل و يستحيل، الوفاء بها من قبل النظام ".
واشار البيان الى استحالة تخليه عن الشروط التى وضعها للدخول فى الحوار باعتبارها ترمى لتحقيق البيئة المواتية. وقال انه دون ذلك فان البديل هو اسقاط النظام كضرورة حتمية تمليها كل الظروف الموضوعية من خلال النضال الجماهيري اليومي دفاعاً عن حقوقها المعيشية والصحية و التعلمية.
وحذر التحالف المعارضة من (إرتداد) حزب المؤتمر الوطني الحاكم، وتنفيذه حملات باطشة واعتقالات وسلب للحريات السياسية والصحفية وتقديم الشرفاء إلى المحاكم بتهم ترقي إلى حد الإعدام في اجواء يستحيل معها الحوار.
وشدد على اعتزامه الاستمرار في نشاطه الجماهيري وتصعيد نضاله بشتي الطرق السلمية لاسقاط النظام الذى قال انه اذل الشعب واقعده عن النهوض.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.