الذين يحكمون بالأكاذيب!! .. بقلم: طه مدثر    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    الصحة تحذر من خطورة الموجة الثانية لجائحة كرونا    لوحة لا توصف تدفق منها الوفاء لإنسان عشق تراب بلاده حتي الرمق الأخير وكان التشييع المهيب خير شاهد .. بقلم: حمد النيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    الشفافية والحسم لاسكتمال أهداف الثورة الشعبية .. بقلم: نورالدين مدني    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    مخطئ من يظن بأن ثورة ديسمبر سوف تفشل كأكتوبر وأبريل .. بقلم: طاهر عمر    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    المريخ يتعادل مع أوتوهو الكونغولي    المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    سفيرة السلام والتعايش المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    القتل بالإهمال .. بقلم: كمال الهِدي    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    ما شفت عوض ؟ .. بقلم: البدوي يوسف    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فاتو بنسودا تؤدي اليمين مدعيا عاماً للمحكمة الجنائية الدولية
نشر في سودانيات يوم 16 - 06 - 2012

أدت الجامبية فاتو بنسودا أمس، اليمين أمام المحكمة الجنائية الدولية التي أصبحت مدعيتها العامة خلفاً للأرجنتيني لويس مورينو اوكامبو الذي انتهت ولايته التي دامت تسع سنوات.
وخلال حفل أقيم في قاعة الجلسات الأولى للمحكمة الجنائية الدولية في لا هاي، قالت المدعية “أنا فاتو بنسودا، أعلن رسمياً أنني سأقوم بواجباتي وسأمارس مهام المدعية في المحكمة الجنائية الدولية بكل شرف وتفان وحيادية وبكل ثقة".
وأدت فاتو بنسودا، وهي ترتدي لباس القضاة الأسود وصدريته البيضاء، اليمين بحضور رئيس المحكمة القاضي الكوري الجنوبي سانج هيون سونج وسلفها الأرجنتيني لويس مورينو اوكامبو وكاتبة المحكمة الإيطالية سيلفانا اربيا ورئيسة مجلس الدول الأعضاء تيينا انتلمان و15 قاضياً في المحكمة بالزي الأزرق.
وفي كلمة مقتضبة، قالت بنسودان “علينا ألا نخضع لكلمات ودعاية بعض الأشخاص النافذين الذين يتمثل هدفهم الوحيد في الهروب من القضاء، بل يجب علينا أن نسمع وأن نركز على ملايين الضحايا الذين ما زالوا يعانون الجرائم الجماعية".
وكانت فاتو بنسودا (51 سنة) مساعدة مدعي المحكمة الجنائية الدولية منذ 2004، وقبل ذلك اشتغلت في المحكمة الجنائية الدولية لرواندا ومقرها في اروشا بتنزانيا بعد أن كانت وزيرة العدالة في غامبيا. وأضافت بنسودا التي خلفت لويس مورينو اوكامبو أول مدعٍ في هذه المحكمة، تولى مهامه في 16 يونيو 2003، “سأحترم سرية التحقيقات والملاحقات".
ويقوم مكتب مدعي المحكمة الجنائية الدولية بتحقيقات في سبعة بلدان أفريقية، خاصة في ساحل العاج وجمهورية الكونغو الديمقراطية وليبيا. وكانت فاتو بنسودا ترأس دائرة الملاحقات في مكتب مدعي المحكمة الجنائية الدولية، وهي أول محكمة دائمة مكلفة محاكمة مرتكبي عمليات الإبادة والجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب. وأكدت المدعية الجديدة التي مشطت شعرها إلى الوراء بضفائر أفريقية إن “نشاطات وقرارات مكتب الادعاء ستواصل الارتكاز فقط على القانون وعناصر الأدلة". وقالت “سأكون مدعية مجمل الدول الأعضاء ال121 (في معاهدة روما)، أعمل بكل استقلالية وحيادية". وأكد الرئيس سانج هيون سونج خلال افتتاح الحفل إن فاتو بنسودا “تتمتع بخبرة قضائية واسعة، ألمت بها خلال سنوات عديدة من العمل في المحكمة الجنائية الدولية ومهامها السابقة"، مشدداً على أن “المحكمة الجنائية الدولية اليوم مختلفة كثيراً عما كانت عليه في يونيو 2003". وأضافت بنسودا “عندما افتتح سلفي المدعي لويس مورينو اوكامبو المكتب سنة 2003 كان طاقمه يتشكل من شخصين ومكاتب في ستة طوابق لكن لا تحقيق مفتوح".
وأضافت بنسودا: (عندما افتتح سلفي المدعي لويس مورينو أوكامبو المكتب سنة 2003، كان طاقمه يتشكل من شخصين ومكاتب في ستة طوابق، لكن لا تحقيق مفتوح).
وتصافحت بنسودا طويلا مع سلفها، وتعانقا عقب أداء اليمين، وحضر بين الجمهور الكثير من الدبلوماسيين وأعضاء محاكم دولية أخرى.
ومنذ دخول المحكمة الجنائية الدولية حيز العمل، أصدر القضاة، بناء على طلب الادعاء، عشرين مذكرة توقيف ، من أهمها مذكرة القبض على المشير عمر البشير بتهم إرتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وجريمة الإبادة الجماعية ، إضافة إلى مذكرات بالقبض على أحمد هارون وعلي كوشيب وعبد الرحيم محمد حسين .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.