حزب الامة المخطوف عند الجبان الخائن .. بقلم: شوقي بدري    ولاية الجزيرة: 224 حاله إصابة بفيروس كورونا و26 وفاة    تصريح من القوات المسلحة حول إدلاء أعضاء المجلس العسكري السابق بشهاداتهم حول أحداث فض اعتصام القيادة العامة    خرافة ناكوسي الصادرات وسعر الصرف .. بقلم: معتصم الأقرع    لاعبة كرة قدم سودانية أفضل من ميسي !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    حمد الريح ... الي مسافرة كيف اتت ؟ .. بقلم: صلاح الباشا    فصل الأدب عن الدين معركة متجددة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    وداعا الفنان القامة حمد الريح .. بقلم: طيفور البيلي    تعليق الدراسة بمراكز التدريب المهني    الصناعة تعلن بدء التشغيل التجريبي لمخابز "وادي النيل" التي تنتج 1500 جوال في اليوم    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    الصحة تحذر من خطورة الموجة الثانية لجائحة كرونا    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان من مكتب حركة تحرير السودان قيادة القائد مني اركو مناوي بالخليج
نشر في سودانيات يوم 09 - 08 - 2012


(حريات)
مكتب حركة تحرير السودان قيادة مناوي بالخليج يزف التهنئة للشعب السوداني صانع الثورات وقاهر الدكتاتوريات بمناسبة الذكري الحادي عشر لتاسيس الحركة ويزف التهنئة للحركة قيادة وشعبا وجيشا وعضوية ومناصرين بهذه المناسبة ونحي شهداء حركة جيش تحرير السودان والبالغ عددهم ستة آلاف شهيد وعلي رأسهم سيد شهداء الثورة الشهيد البطل عبد الله أبكر بشر قائد عام جيش تحرير السودان وقد قدموا أرواحهم دفاعا عن الكرامة والحرية ومن اجل نيل حقوق الشعب السوداني و يكون الوطن للجميع دون تميز عرقي او ديني او جهوي او قبلي علي ان تكون المواطنة هي المعيار في الحقوق والواجبات ومن اجل تحقيق ذلك قدم حركتكم الباسلة ارتالا من الشهداء وما زالت الحركة تقدم كل يوم شهيد تلو الاخر من اجل الوطن .
نتقدم بتحية اجلال واكبار لجيش حركة تحرير السودان القابضين علي جمر القضية والمتمسكين بالمبادئ التي تفجرت من اجلها الثورة وفي ذلك واجهوا العدو في معارك شرف وكرامة وعدالة ومن اجل حرية الشعب السوداني فانتصروا في ابو قمرة وجريجيرا وكتم وديسا وطينة ومليط والفاشر ومعارك شرق الجبل ومعركة كولقي وشرق دار فور وجنوب دارفور ومعارك كثيرة لا يسعنا المجال لذكرها واخرها معارك ام دافوق وقريضة ومعركة الملم الاخيرة فانتصروا في كل تلك المعارك ومازالوا ينتصرون التحية لهم لكسرهم حاجز الخوف بمواجهتهم وبجسارة وشجاعة فائقة لطائرات الانتنوق والمروحيات القتالية والدبابات والمدافع الفتاكة وجيش المؤتمر الوطني والمليشيات والجنجويد وسجلوا انتصار تلو الاخر فضعفت قوة جيش المؤتمر الوطني ومليشياته ، فكان ان انتشر بفضل ذلك الثبات والانتصارات روح الثورية في ربوع دارفور وكل ارجاء السودان حتي عمت الثورة كل المدن ، التحية لجيشنا وهم بتلك القوة رغم الكيد والمؤامرات التي تحاك ضدهم وذلك بفضل ايمانهم بمبادئ واهداف حركتهم وقوة رؤية الحركة التي فرضت نفسها في كل المحافل من اجل الوطن.
التحية والتقدير بهذه المناسبة لقيادة الحركة عسكريين وسياسيين وعضوية بقيادة قائدها الصادق الامين مني اركو مناوي الذي لم يتنازل ولم يتزحزح عن قضية الوطن قيد انملة رغم الاغراءات ورغم محاولات المؤتمر الوطني الواهم بان الجميع يسعون من اجل الطموح الشخصي وتحقيق اهداف شخصية ضيقة الا ان القائد مني اركو مناوي كان وما زال متمسكا بقضية الوطن العادل في تحقيق العدالة والحرية للجميع وقد بدأت حركتنا منذ ميلادها في عام 2001م الحوار والتفاوض من احراش دار فور عام 2001م بمنطقة كتروم في اول جولة لها مع الحكومة ثم جولة اخري بمنطقة سيبقا ثم توالت جولات التفاوض بمنطقة كرينجا ثم اورشينق ثم جولة تفاوض اخري بالفاشر مع ابراهيم سليمان والي شمال دارفور السابق ، ثم جولة اخري بعدالخير واخري بمنطقة ساني جندي كان كل هذه الجولات بين طرفين فقط هما حركة تحرير السودان والحكومة وبعد فشل كل تلك الجولات تمت اول جولة تحت رعاية دولية في ابشي الجولة الاولي والثانية وكان يديرها فخامة رئيس تشاد ادريس دبي ، ثم جولة تفاوض اخري بانجمينا ثم تحول المنبر الي ابوجا عاصمة نيجيريا من الجولة الاولي حتي الجولة السابعة ومنها اتت اتفاقية ابوجا في مايو 2006م التي نقضها المؤتمر الوطني وعادت الحركة لتواصل مسيرة الكفاح الثوري من اجل الوطن .
في كل هذه الجولات كان هدف المؤتمر الوطني تفكيك والقضاء علي الحركة بكل السبل حيث كانت الحكومة ترسل وفود للتفاوض وترسل الجيوش في ذات الوقت ليس ذلك وحسب بل عملت الحكومة علي شراء الذمم وخاصة اصحاب النفوس الضعيفة والعمل علي واد القضية العادلة للوطن الا ان القيادة الرشيدة والصادقة كان صمام الامان للحركة حيث قادتها بحنكة الي بر الامان رغم التحديات التي صاحبتها الا انها صمدت واصبحت امل لأبناء الشعب السوداني قاطبة وبفضل جهود القيادة الرشيدة اصبحت الحركة متماسكا وممسكا بالقضية التي ثارت ورفعت السلاح من اجلها وهنا تكمن قوة الرؤية وحكمة وامانة القيادة لكم التحية والتجلة والتقدير .
التحية موصول لاسر الشهداء والتحية والتجلة للجرحي والمصابين وندعو لهم بعاجل الشفاء
والتحية للنازحين في المعسكرات داخل وخارج السودان وهم يواجهون كل صنوف الذل والمهانة ويواجهون الظلم بقوة الايمان وذلك ثمن ومهر الحرية وتدعو الحركة المجتمع الدولي للقيام بدورها في حماية النازحين من الجرائم التي ترتكبها حكومة المؤتمر الوطني التي اطلقت يد مليشياته لقتل النازحين في المعسكرات ونهب ممتكات الامنين في معسكرات النازحين الذين اجبرتهم حكومة المؤتمر الوطني علي النزوح وندين قتل النازحين ترويعهم ونهب ممتلكاتهم في مدينة كتم وفتابرنو وما حولها .
التقدير للشعب السوداني الثائر ضد الذل والهوان والانكسار في كل المدن من اجل إعادة الدولة السودانية المنهوبة .
والتحية للمعتقلين والمعتقلات والتحية للمراة السودانية لدخولها خط التحرير ودفعها الثمن غالية رغم ما تواجهها من ذل وظلم وإعتقال وجرائم اغتصاب علي يد المؤتمر الوطني ومليشياته
والتحية للجبهة الثورية السودانية علي تحملها مسئولية القضاء علي نظام حكومة الانقاذ العنصري وتحملها مسئولية انقاذ ما تبقي من السودان وذلك بازالة هذا النظام الغاشم الظالم ونحن في حركة تحرير السودان قيادة القائد مناوي الينا علي انفسنا مسئولية اسقاط هذا النظام جنبا الي جنب مع بقية مكونات الشعب السوداني لليكون الوطن للجميع .
الي الامام والكفاح الثوري مستمر
مكتب حركة تحرير السودان قيادة القائد مني اركو مناوي بالخليج
08/08/2012م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.