الرئيس "المخلوع" أمام النيابة في أول ظهور له منذ عزله    مستشفى العيون يباشر عمله عقب الدمار الذي طاله    اقتصادي يدعو إلى معالجة قضايا البطالة والفقر    إستهداف زراعة (5) مليون فدان للعروة الصيفية بجنوب كردفان    تحديث جديد ل"فيسبوك"يستهدف "التعليقات"    السراج يطرح مبادرة للخروج من الأزمة الليبية    قوات بريطانية تتجه إلى الخليج لحماية سفنها    ضلوع عدد من الضباط في فض اعتصام القيادة    مقتل (16) في تفجيرين لحركة الشباب بكينيا والصومال    الحرية والتغيير: العسكري تراجع عن الاتفاق    حميدتي يهاجم بعض السفراء ويطالب بمجلس وزراء تكنوقراط لادارة البلاد    مضى كشهاب.. إلى الأبد    دقلو: الاتفاق لن يكون جزئياً و”العسكري” لا يريد السلطة    نساء السودان يأسرن الإعلام الغربي    قطوعات الكهرباء تؤدي لانحسار زراعة الفول بالرهد    ولاية الجزيرة :هياكل وظيفية لفك الاختناقات    مبادرة جامعة الخرطوم تدعو لنهج إصلاحي للاستثمار    من الجزائر والسودان إلى هونغ كونغ وتيانانمين .. بقلم: مالك التريكي/كاتب تونسي    عصيان وشهداء في الخرطوم وأم درمان .. بقلم: مصطفى منيغ/الخرطوم    عازة .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    عشرة سنين مضت .. بقلم: جعفر فضل - لندن    خرج ولم يعد وأوصافه كالآتي! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    تجديد عقد شراكة لاستغلال فائض كهرباء شركة سكر النيل الأبيض    النفط يصعد بسبب المخاوف حول إمدادات الشرق الأوسط    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    البرتغال في القمة.. أول منتخب يحرز لقب دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم    بلنجه عطبرة: أنا وأنفاري مضربين: في تحية العصيان في يوم غد .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    وداعاً عصمت العالم .. بقلم: عبدالله الشقليني    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الصحة :61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    القبض على المتهميْن بسرقة صيدلية "الثورة"    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    الأبعاد المعرفية لمفهوم الاستخلاف والتأسيس لتيار فكرى اسلامى إنساني روحي مستنير .. بقلم: د.صبري محمد خليل    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    معلومات خطيرة لكتائب"ظل" بالكهرباء    مجلس الاتحاد يحسم تعديلات الممتاز السبت    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    أشكال فنية و"نحوت" تجسد وحدة وتماسك المعتصمين    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





باسم يوسف بعد وقف برنامجه: حلمي الآن ألا أدخل السجن
نشر في سودانيات يوم 03 - 11 - 2013

الشركة المنتجة أكدت التزامها بالسرية المنصوص عليها وتسليم الحلقات في مواعيدها
دبي -أحمد سلهوب، القاهرة - احمد الريدي - العربية نت
قال الإعلامي باسم يوسف، مقدم برنامج "البرنامج"، على قناة «cbc»، إنه لا يميل إلى العمل من خارج مصر ولا العمل في أي قناة عربية، حتى لا يُتهم بأنه يهاجم مصر من خارج حدودها، مؤكداً لجمهور حلقته التي تم منع إذاعتها بعد انتهاء فقرات البرنامج في حديث قصير، أنه يتمنى ألا يُسجن وذلك بقوله: "أكيد مش عايز أتحبس"، لافتاً إلى أن مصر ليست بهذا الضعف حتى يؤثر فيها برنامج تلفزيوني.
وجاء ذلك خلال الجلسة التي جمعت بين باسم يوسف وجمهور حلقته التي تم منع إذاعتها، الأربعاء الماضي، وذلك عندما استخدم أسلوب برامج Life Show الأجنبية، وطالب جمهوره بعد ختام الحلقة بعدم الانصراف وفتح باب النقاش معه وطرح الأسئلة حول استفساراتهم بشأن مصير "البرنامج"، بحسب ما ذكرت صحيفة "المصري اليوم".
وتطرق باسم إلى بيان cbc قائلاً: "البيان به الكثير من الازدواجية في مضمونه فيما يخصّ الثوابت الوطنية والعائلية، فقد سبق وعرضت القناة في رمضان الماضي مسلسلاً متخماً بالإيحاءات الجنسية للفنانة غادة عبدالرازق، لكن يبدو أن القناة لم تشاهد المسلسل، أما فيما يخصّ الثوابت الوطنية فقد منعت القناة المسلسلات التركية بسبب الموقف التركي المُعادي لمصر، بعد سقوط حكم الإخوان، ثم قررت بثها مرة أخرى، رغم عدم تغيّر الموقف التركي".
واختتم حديثه للجمهور بقوله: "حلمي الآن ألا أتعرض للسجن، وأن أرسل ابنتي إلى مدرسة لغات، خاصة أن هذا البرنامج لم نصنعه للسخرية من طرف لصالح آخر، لكنه ساعة من الضحك، تحمل رؤية فريق العمل".
بيان الشركة المنتجة
وعلى نحو موازٍ، أصدرت الشركة المنتجة لبرنامج باسم يوسف بياناً رداً على البيان الذي أذاعته إدارة cbc، حول وقف البرنامج.
وجاء نصّ البيان الذي حصلت "العربية. نت" على نسخة منه، في عدة نقاط، أولها أسف الشركة المنتجة للقرار الذي أصدرته القناة بتعليق البرنامج، مؤكدين أنه قرار صدر بشكل مفاجئ ولم يكن لديهم أي علم به قبل صدوره، مشيرة إلى أنهم ملتزمين بتسليم كافة الحلقات في مواعيدها وعدم إخلالهم بأية شروط تعاقدية.
كما أوضح البيان الصادر مساء السبت أن الشركة ستلتزم بالسرية المنصوص عليها في التعاقد بينها وبين قنوات "cbc"، وعدم الإدلاء بأية تصريحات إلى وسائل الإعلام بخصوص بنود التعاقد، معلنين تحفظهم على حديث بيان القناة عن هذه النقطة.
ونفى فريق عمل البرنامج، بصورة قاطعة كافة الأقاويل التي انتشرت حول وجود مفاوضات مع قنوات فضائية أخرى، وهو ما انتشر منذ مساء الأمس بعد أن تم تعليق البرنامج، كما اعتذر البيان في آخر نقاطه إلى الجمهور عما جرى من عدم إذاعة الحلقة في موعدها مع العمل على حل هذا .
وفي تعليقه على البيان الصادر، أكد المتحدث الإعلامي للبرنامج محمد فتحي ل"العربية.نت"، أن فريق البرنامج سيقوم بتصوير الحلقة الثالثة يوم الأربعاء المقبل، تمهيداً لتسليمها لقناة "cbc"، وذلك بعد عودة باسم يوسف من الإمارات.
وحول الحلقة الثانية التي لم تُعرض بعد، أكد فتحي أن الأمر فيها يرجع إلى مجلس إدارة قنوات "cbc" الذي يملك حق العرض، مشيراً إلى أنهم سيستمرون في التصوير على أن يكون قرار العرض تابعاً للقناة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.