(الدعم السريع) تتهم جهات بمحاولة الوقيعة بينها والشعب السوداني    3 أحزاب بشرق السودان تستبق مفاوضات جوبا بتوقيع مذكرة تفاهم    السودان: ترقب واسع لموكب (الزحف الأخضر) المسنود من أنصار النظام المعزول    معدل التضخم في السودان يتجاوز حاجز ال 60% خلال نوفمبر    "الشعبية" بالداخل مؤتمر أصدقاء السودان اختبار حقيقي لمستقبل علاقاتنا    تلاعب في الأوزان وزيادة غير معلنة في أسعار الخبز    خطة سودانية لإزالة اثار الزئبق من البيئة و59 شركة لمعالجة اثاره    اجتماع أصدقاء السودان بالخرطوم الأربعاء المقبل    حملة لمقاطعة ميانمار قبل بدء جلسات محكمة العدل    في بيان أصدره: اللواء عبدالرحمن الصادق المهدي يعتذر للشعب السوداني    تجمع المهنيين السودانيين: فلتُواجه تحركات فلول النظام البائد بالحزم المطلوب    شيطَنة القراي !! .. بقلم: عبد الله الشيخ    الولوج إلى عش الدبابير طوعاً: يا ود البدوي أرجع المصارف إلى سعر الفائدة!! .. بقلم: عيسى إبراهيم    الجنرال هزم الهلال!! .. بقلم: كمال الهِدي    نحو منهج تعليمي يحترم عقول طُلابه (1): أسلمة المعرفة في مناهج التربية والتعليم في السودان .. بقلم: د. عثمان عابدين عثمان    مواطنون يكشفون عن محاولات نافذين بالنظام البائد لإزالة غابة السنط بسنار    قولوا شالوا المدرب!! .. بقلم: كمال الهدي    غياب الولاية ومحليات العاصمة .. بقلم: د. ابوبكر يوسف ابراهيم    برجاء لا تقرأ هذا المقال "برنامج 100 سؤال بقناة الهلال تصنُع واضمحلال" !! بقلم: د. عثمان الوجيه    الوطن ... وفاق الرماح الجميلة .. بقلم: د. عبدالرحيم عبدالحليم محمد    سافرت /عدت : ترنيمة إلى محمد محمد خير .. بقلم: د. عبدالرحيم عبدالحليم محمد    حمدوك: عدد القوات السودانية العاملة في اليمن "تقلص من 15 ألفا إلى 5 آلاف"    البحرين بطلة لكأس الخليج لأول مرة في التاريخ    اجتماع لمجلس الوزراء لإجازة موازنة 2020    تراجع غير مسبوق للجنيه السوداني أمام العملات الأجنبية    بروفيسور ميرغني حمور في ذمة الله    في دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا: الهلال السوداني يخسر أمام الأهلي المصري بهدفين لهدف ويقيل مدربه    مُقتطف من كِتابي ريحة الموج والنوارس- من جُزئين عن دار عزّة للنشر    توقيف إرهابيين من عناصر بوكو حرام وتسليمهم إلى تشاد    الناتو وساعة اختبار التضامن: "النعجة السوداء" في قِمَّة لندن.. ماكرون وأردوغان بدلاً عن ترامب! .. تحليل سياسي: د. عصام محجوب الماحي    تشكيلية سودانية تفوز بجائزة "الأمير كلاوس"    اتفاق سوداني امريكي على رفع التمثيل الدبلوماسي    اتفاق بين الخرطوم وواشنطن على رفع التمثيل الدبلوماسي    العطا: المنظومة العسكرية متماسكة ومتعاونة    أساتذة الترابي .. بقلم: الطيب النقر    تعلموا من الاستاذ محمود (1) الانسان بين التسيير والحرية .. بقلم: عصام جزولي    د. عقيل : وفاة أحمد الخير سببها التعذيب الشديد        والي الخرطوم يتفقد ضحايا حريق مصنع "السيراميك"    مقتل 23 شخصا وإصابة أكثر من 130 في حريق شمال العاصمة السودانية    وفاة الفنان الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم    حريق هائل في المنطقة الصناعية بحري يؤدي لوقوع اصابات    تدشين الحملة الجزئية لاستئصال شلل الاطفال بمعسكر ابوشوك            "دي كابريو" ينفي صلته بحرائق الأمازون    الحل في البل    مولد وراح على المريخ    الفلاح عطبرة.. تحدٍ جديد لنجوم المريخ    بعثة بلاتينيوم الزيمبابوي تصل الخرطوم لمواجهة الهلال    فرق فنية خارجية تشارك في بورتسودان عاصمة للثقافة    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصراع في سوريا: "مقتل روسيين" في ضربات جوية أمريكية
نشر في وكالة السودان للأنباء يوم 14 - 02 - 2018


- قُتل اثنان من المقاتلين الروس، على الأقل، في ضربات جوية أمريكية شمال غربي سوريا الأسبوع الماضي، بحسب ما أبلغ أقران لهما بي بي سي.وأُفيد بأن المقاتلين كانا يعملان لحساب شركة عسكرية خاصة تدعم القوات الحكومية السورية. ولم تؤكد روسيا خبر مقتلهما الذي نشر أولا في وسائل إعلام أمريكية، قائلة إن مثل هذه التقارير يجب أن لا تعامل على أنها "مصادر أولية". وتقول الولايات المتحدة إنها قتلت أكثر من 100 مقاتل في ضربات الأسبوع الماضي. يقول مسؤولون أمريكيون إن مئات المقاتلين المؤيدين للرئيس السوري بشار الأسد هاجموا مواقع وحدات تابعة لقوات سوريا الديمقراطية المدعومة أمريكيا قرب بلدة في محافظة دير الزور. وقد عبر المقاتلون نهر الفرات ليقصفوا قاعدة تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، كان فيها بعض المستشارين الأمريكيين. ردت الولايات المتحدة بقصف جوي ومدفعي في 7 فبراير/شباط، لتحبط الهجوم وترد القوات الموالية للأسد على أعقابها، بحسب قول مسؤولين أمريكيين. وقالت وسائل إعلام سورية رسمية إن الضربات خلفت عشرات القتلى واتهمت الولايات المتحدة بارتكاب "مجزرة وحشية". وفي غضون ذلك، قالت وزارة الدفاع الروسية إن القوات التي تدعمها الحكومة السورية قد ضُربت أثناء شنها عملية ضد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية. وقعت الغارات الجوية في وادي الفرات الأوسط ، الذي يعد خطا فاصلا غير رسمي شرقي سوريا. حيث تسيطر القوات الحكومية على الجانب الغربي وقوات سوريا الديمقراطية على الجانب الشرقي. وقد اشتبك الجانبان خلال العام الماضي خلال محاولتهما طرد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية من آخر معقل لهم في البلاد. أفادت قناة سي بي أس نيوز في 8 فبراير/شباط، نقلا عن مسؤول أمريكي بأن قراصنة روس كانوا من بين القوات "الموالية للنظام" التي هاجمت قاعدة قوات سوريا الحرة. وقال ديفيد مارتن في القناة ذاتها "إذا كان ثمة روس بين القتلى، سيؤشر ذلك، لأول مرة، أن الضربات الجوية الأمريكية قد قتلت روسا في سوريا". وبدأت تفاصيل أكثر تتوضح عن أولئك الذين قتلوا في الضربات في الأيام التي تلتها. وأكد أقران للمقاتلين الروسيين لبي بي سي مقتلهما في يوم 7 فبراير/شباط. وأعلنوا أن اسمي القتيلين هما: فلاديمير لوغنينوف، وهو قوقازي من منطقة كالينينغراد الغربية، وكيريل أنانييف، وهو قومي متطرف من موسكو. وأشار بعض التقارير الإعلامية إلى أن عشرات المقاتلين الروس قد يكون في عداد القتلى في سوريا. ويعتقد أن القتيلين يعملان لحساب شركة خاصة تدعى فاغنر، بيد أن الشركة لم تعلق على هذه التقارير. رفض متحدث باسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء إعطاء أي تفاصيل. وقال ديمتري بيسوف "لدينا تفاصيل عن الرجال الذين يخدمون في القوات المسلحة الروسية، الذين يشاركون في عمليات الجيش الروسي لدعم الجيش السوري". وأضاف "ليس لدينا معلومات عن روس آخرين قد يكونون موجوين في سوريا. انصحكم بالاتصال بوزارة الدفاع". وقال المتحدث ردا على سؤال آخر من بي بي سي "وبالطبع، تدرك أن بلدانا عديدة في العالم لديها عدد كبير من مواطنيها - من الروس- ومن الصعب أن تمتلك بيانات تفصيلية عنهم بالطبع". وأضاف "نوصي أن لا تعامل تقارير وسائل الإعلام كمصادر أولية". وفي وقت سابق هذا الشهر، اسقطت طائرة سوخوي 25 بنيران أرضية في منطقة تسيطر عليها المعارضة المسلحة في محافظة أدلب شمال غربي سوريا. وقد نجا الطيار من الإصابة في الضربة الأولى وقفز بالمظلة، لكنه قتل في اشتباك على الأرض حيث فجر نفسه بقنبلة يدوية لتجنب الأسر.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.