رئيس الوزراء يعين ولاة جدد على شمال وغرب دارفور والنيل الأزرق    قرار وشيك بإعفاء وتخفيض نسب الجمارك على عشرات السلع في السودان    قيادي: (حمدوك) لم يبلغ مجلس الوزراء والائتلاف الحاكم بزيادة أسعار الوقود    وزارة التربية الخرطوم تتفقد مراكز الامتحانات بشرق النيل    دعوات صريحة للتظاهر السلمي بهدف إسقاط الحكومة    الهلال الأحمر ينفي ماراج من شائعات اختطاف أحد موظفيه    بنك السودان يرفع السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 14 يونيو 2021    المنتخب السوداني يخسر التجربة الودية الثانية أمام زامبيا بهدف    أمريكا توقف استخدام ملايين الجرعات من لقاح «جونسون آند جونسون»    وزارة المعادن تعلن عن مشاريع مشتركة مع مطابع السودان للعملة    الكنيست الإسرائيلي ينهي 12 سنة من حكم نتنياهو    وفد اتحادي لمتابعة انسياب الإمدادات الطبية وأدوية الدعم العالمي بالجزيرة    قوات الدعم السريع وآفاق الديمقراطية في المرحلة الانتقالية في السودان    هذا ما يحدث لجسمك إذا توقفت عن تناول الخبز لمدة شهر    فوائد لا تتوقعها.. ماذا يحدث لجسمك عندما تأكل بذور البطيخ؟    وقعت فى الزنا ثم ندمت واستغفرت.. فماذا تفعل ليطمئن قلبها؟    بنك السودان المركزي يحدد موعد المزاد الخامس للنقد الاجنبي    حنان ترك تحسم الجدل حول عودتها للفن    هل يحق للمرأة التسجيل في الحج دون محرم مع عصبة من النساء ؟    تناول هذا المقدار من القهوة يومياً للحصول على حياة أطول    قادة الأولمبية يشرفون ختام كورس مدربي الطائرة    كيف تجعل أي شاشة تعمل كشاشة ثانوية لحاسوبك؟    بحسب مواقع أفريقية الغربال في المركز الثاني لهدافي منتخبات القارة السمراء    إنهاء أزمة بن فرج وبلعويدات .. الهلال يحول (ربع مليون دولار) في حساب الفيفا    بايدن يوضح لماذا لن يعقد مؤتمرا صحفيا مشتركا مع بوتين    ضبط مسروقات من مستشفى القضارف    السودان:وكالات أممية تغيث الاف المدنيين في المنطقتين بعد 10سنوات من العزلة    إطلاق سراح مسؤول بالقطاع الرياضي لنادي الهلال    منظمه العون الامريكية تتعهد بدعم الإذاعة و التلفزيون    القراصنة لا يوفرون أحدا في حربهم الإلكترونية العالمية.. هل أنت مستعد للمعركة؟    بعد حصبه بالحجارة … سائق عربة يطلق رصاص ويتخطي "المتاريس "    إسماعيل حسن يكتب : اليوم تنقشع سحابة الصيف    البيئة: تكشف عن فساد بتحويل الأراضي الزراعية والرعوية لسكنية    عبد الله مسار يكتب : ديمقراطية تتريس الشارع (2)    مصرع شاب غرقاً وفقدان 9 آخرين بكبرى البطانة كسلا    تحديد موعد النطق بالحكم في قضية الشهيد حسن العمدة    معتصم محمود يكتب : الصقور والإعلام المأجور (2)    صودرت ومنعت أعماله الأدبية (ويلوز هاوس) تنشر السلسلة الكاملة للروائي بركة ساكن    شاهد بالفيديو : قصة حب جديدة للفنانة أفراح عصام تشعل السوشيال ميديا والجمهور يُبدي الإعجاب بها    اعز مكان وطني السودان ..    شاهد بالصورة: (فيلم آكشن بالسودان) 9 طويلة بشارع المطار ومطاردة مثيرة    كيم كاردشيان تنتقم من كانييه ويست بعد خيانته لها..أسرار تخرج للعلن!    سيدة تتعرض لموقف صعب من قبل شباب في الشارع العام وتصيح بأعلى صوتها    مصر.. السجن 15 عاما لممرضة قتلت زوجها بمساعدة العشيق    تطبيقات شهيرة جداً يفضل حذفها حفاظاً على الخصوصية    اتحاد المخابز: زيارة الأسعار أو توقف عن العمل    غرامة بحق رئيس دولة خالف إجراءات كورونا    بعد أن سرح لاعبيه .. المريخ يرتب أوراقه الفنية لاستئناف إعداده للممتاز    هدية بايدن "التي سيدفع جونسون ثمنها" تثير لغطا داخل أميركا    تحديد جلسة نهاية الشهر الحالي لمحاكمة والي جنوب دارفور الأسبق    التئام المزاد الرابع للنقد الأجنبي بالبنك المركزي اليوم    كتيبة عصابات النيقرز بجهاز الامن والمخابرات متى يتم حلها وكشف اسرارها؟    هل من الممكن إقامة نظام ديمقراطي بدون أحزاب سياسية؟    "كهنة آمون" رواية جديدة لأحمد المك    دراسة صادمة تكشف فعالية "السائل المنوي" ل200 عام    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزيرة الخارجية:مصلحة السودان هي الاساس في مفاوضات سد النهضة

الخرطوم 6-05-2021 (سونا) - أكدت الدكتورة مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية ان البوصلة الاساسية في مفاوضات سد النهضة هومصلحة السودان أولا وأخيرا دون انحيازألى أي طرف آخرعلى حساب مصلحة البلاد، وأوضحت انه أفي حال اتفاقنا مع طرف يكون لمصلحة السودان وليس غير ذلك.
جاء ذلك في تنويرها مساء اليوم بمقر لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو لاعضاء الحاضنة السياسية للحكومة عن سير مفاوضات سد النهضة وجولتها الاخيرة في دول الجوار الافريقي.
واقرت الوزيرة بوجود فوائد لسد النهضة لكنها استدركت وقالت في حل عدم وجود اتفاق قانوني ملزم يضمن تحقيق تلك الفوائد قد يصبح هذا السد بمثابة سيف مرفوع على رقاب السودانيين.
فيما قدم البروفسير ياسر عباس وزير الري والموارد المائية معلومات فنيه تختص بسد النهضية من حيث الموقع والسعة وماذا يعني تشغيل سد النهضة لخزان الروصيرص وكيف ان خزان الروصيرص يمثل المورد الاساسي ل70% من المياه المستخدمة في الزراعة والكهرباء.
واكد بوفسير ياسر عباس على ضرورة وجود اتفاق قانوني ملزم لتبادل المعلومات اليومية لكيفية التشغيل، وذلك لضمان عدم تضرر اي طرف، واضاف هذا هو عين ماهو مثبت في اتفاق المبادي لعام 2015 بالخرطوم والذي تم التوقيع عليه من قبل الاطراف الثلاثة.
ولم يخف الوزير عدم رضاه من طريقة تعاطي الجانب الاثيوبيا حالياً في المفاوضات لذلك طالب بوجود طرف رابع يتمثل في وجود خبراء يعملون علي تقريب الشقة بين اطرف العملية التفاوضية.
الدكتور هشام عبدو كاهن رئيس الجانب القانوني في فريق التفاوض شدد على صحة وعادلة الموفق القانوني للفريق السوداني وبين ذلك من خلال شرح مبادي القانون الدولي التي تتناول مثل هذه الموقف.
كما امن رئيس الجانب القانوني إقرار السودان في حق اثيوبيا في اقامة السد و فوائد اليت سوف تعود علي الاطرف، كما اقر بوجود اضرار و مخاطر جسام قد تنجم من السد في حال عدم وجود اتفاق قانوني ملزم لذلك لخص الامر بضرورة وجود اتفاق قانوني.
وفي ختام التنوير اشاد الحضور بالشرح الضافي الذي قدمة أعضاء فريق التفاوض كما أعلنوا عن وقوفهم التام مع فريق التفاوض بل اتفقوا على تنوير قواعدهم بسلامة الموفق السوداني، كما طالبوا بالاستمرار على نفس النهج في المفاوضات بتقديم مصلحة السودان العليا على جميع المصالح مع تأكيدهم على خصوصية العلاقة مع الدولتين الشقيقيتين (مصر واثيوبيا).


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.