وزير الخارجية الامريكي: باشرنا اجراءات ازالة اسم السودان من قائمة الارهاب    كلمات بمناسبة الذكرى 56 لثورة 21 اكتوبر العظيمة .. بقلم: محمد فائق يوسف    الإنقاذ يومذاك في تسلُّطيَّة نازيَّة (2 من 2) .. بقلم: الدكتور عمر مصطفى شركيان    بروف نمر البشير وعبدالرحمًن شلي و كوستي الولود .. بقلم: عواطف عبداللطيف    شُكراً حمدُوك!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    المريخ والهلال يفوزان ويؤجلان حسم لقب الدوري    يوميات محبوس (7) .. بقلم: عثمان يوسف خليل    العَمْرَةْ، النَّفْضَةْ وتغيير المكنة أو قَلْبَهَا جاز .. بقلم: فيصل بسمة    تحرير الوقود من مافيا الوقود قبل الحديث عن تحرير أسعار الوقود .. بقلم: الهادي هباني    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    شخصيات في الذاكرة: البروفيسور أودو شتاينباخ .. بقلم: د. حامد فضل الله /برلين    عن القصائد المُنفرجة والمُنبهجة بمناسبة المولد النبوي الشريف .. بقلم: د. خالد محمد فرح    ضيق الايدولوجيا وسعة البدائل .. بقلم: د. هشام مكي حنفي    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    مؤشرات بداية عصر ظهور الإرادة الشعبية العربية .. بقلم: د. صبري محمد خليل / أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    ظلموك يا حمدوك ... وما عرفوا يقدروك! .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    التحالف باليمن: وصول 15 أسيرًا سعوديًا و4 سودانيين آخرين إلى الرياض    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    هيئة مياه الخرطوم تكشف عن تدابير لمعالجة ضائقة المياه    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلام ياوزارة الإعلام
نشر في آخر لحظة يوم 19 - 08 - 2015

٭ جاء في الأخبار أن وزير الإعلام أحمد بلال عثمان.. هدد بسحب تراخيص قنوات تلفزيونية خاصة وإذاعات إف إم وإيقاف بث برامجها إذا استمرت في مخالفة توجيهات الوزارة وواصلت في بث الغناء الهابط والمواد الخادشة للحياء، وأعلن عن قرار مرتقب لمراقبة محتوى تلك الإذاعات لما تشكله من تهديد للأمن المجتمعي، كما وجه نواب برلمانيون خلال زيارتهم لوزارة الإعلام.. الوزارة بتشكل جسم لمراقبة تلك الإذاعات إن دعا الأمر.. وقالت نائب رئيس لجنة الإعلام والشباب والرياضة والسياحة بالبرلمان روضة الحاج «تعبنا من هذا الغناء».. واستنكرت اهتمام بعض القنوات وإصرارها على بث الغناء في الوقت الذي تنشغل فيه كافة الأوساط السياسية والاجتماعية بالبلاد بالحوار الوطني.
٭ هذا الخبر والذي حملته صحف الخرطوم أمس.. هو من وجهة نظرنا كان من أهم الأخبار، وكانت سعادتنا به كبيرة لأننا ظللنا ولفترات طويلة وحتى يوم أمس نتحدث عن هذه النوعية من الغناء وتهديدها للأمن المجتمعي، وتحدثنا عن الفوضى التي ضربت الساحة الغنائية، وإذاعات « الإف إم» العايرة وأدوها سوط، وبعض الفضائيات دون أن تجد من يلجمها، والخبر يعني في ما يعني من معان كثيرة أن وزارة الإعلام انتبهت أخيراً لخطورة ما يحدث في ساحة الغناء وتأثيره الخطير على المجتمع، لذلك ثقتنا كبيرة بعد هذه الصحوة أن تضطلع الوزارة بمسؤوليتها، وأن تتبع وتقرن قول السيد الوزير بالفعل خاصة وأن هناك تحركات مماثلة من المجلس الإتحادي للمصنفات الأدبية والفنية ونقابة المهن الموسيقية والتمثيلية التي قامت بنمرة «4» في هجمة شرسة على كل مغن ومغنية يمارس المهنة دون أن يملك الترخيص الذي يخول له ذلك من النقابة..
٭ وبكل تأكيد هذه كلها خطوات تجد منا كل الدعم والتشجيع والاحترام وإن جاءت كلها متأخرة.. فهذا القلم ومنذ سنوات وحتى تاريخه كان ولا يزال شغله الشاغل هو مجابهة الغناء الهابط ومرتزقة الفن، لإيمانه التام بخطورة الغناء والموسيقى الهابطة على المجتمع وعلى شبابه بالوجه الأخص، ولن نبالغ إن قلنا إن خطورة ذلك لا تقل عن المخدرات.. وما أدراك ما المخدرات الرقمية.
٭ ما نتمناه هو أن تتوحد جهود كل الجهات المعنية حتى يعود الغناء كما كان عليه سابقاً.. أدباً وتحضراً وذوقاً ورسالة وغذاء بلا سموم للأبدان والوجدان.
٭ خلاصة الشوف:
العشم والأمل يحدونا ألا يتمخض الجبل فيلد فاراً.. وألا يكون لسان الحال «أسمع جعجعة ولا أرى طحناً».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.