تذمر وسط المواطنين من زيادات أسعار الكهرباء    الطاهر ساتي يكتب.. المفسدون الجُدد..!!    السعودية: غرامة 200 ألف ريال أو السجن وخروج نهائي لهذه الفئة    صباح محمد الحسن تكتب: الشارع لن ينتظر مجلس الأمن !!    أصحاب مصانع: زيادة الكهرباء ترفع أسعار المنتجات    الجاكومي يحذر من تحول القضايا المطلبية لأهل الشمال إلى سياسية    السوباط يعلن تكريم "بوي" بعد أن قرر الاعتزال    رسالة غامضة على واتساب تقود الشرطة إلى مفاجاة صادمة    ندى القلعة تكشف سر اهتمامها بالتراث السوداني    (أنا جنيت بيه) تجمع بين عوضية عذاب ودكتور علي بلدو    أبناء الفنانين في السودان .. نجوم بالوراثة    تزايد مخيف لحالات كورونا بالخرطوم وأكثر من ألفي إصابة في أسبوع    تراجع نشاط السريحة بسوق الدولار "الموزاي"    القيادي بالحركة الشعبية جناح الحلو محمد يوسف المصطفى ل(السواني): نحن لسنا طرفًا في حوار فولكر    حركات ترفض دمج القوات    درجات الحرارة بشقيها الصغرى والعظمى تواصل انخفاضها بالبلاد    الاتحاد يوقع أكبر عقد رعاية بتشريف نائب رئيس مجلس السيادة    تعيين لجنة تطبيع لنادي أكوبام حلفا الجديدة    توقف صادر الماشية الحية للسعودية    إفتتاح مكتبة الاستاذ محمد الحسن الثقافية بكوستي    نجاة فنان من الموت بعد تحطم سيارته    كشف تفاصيل حول عودة "لي كلارك" و "إسلام جمال" للمريخ    ترباس يطمئن على الموسيقار بشير عباس    زراعة أكثر من (121) ألف فدان قمح بالشمالية    كوريا الشمالية تجري سادس تجربة صاروخية في أقل من شهر    تفاصيل جديدة في قضية المخدرات المثيرة للجدل    دراسة: كيم كاردشيان تدمّر النساء    إبرهيم الأمين: البلاد تعيش حالة اللادولة وليس هنالك حكومة شرعية    اختطاف المدير التنفيذي السابق لمحلية الجنينة بجبل مون    اتحاد كرة القدم يزف خبراً سعيداً للجماهير    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الخميس" 27 يناير 2022    تجار عملة: جهات مجهولة (تكوش) على الدولار    الانتباهة : تحريك بلاغات ضد وزارة الثروة الحيوانية حول "الهجن"    الجاكومي: السوباط وافق على استضافة مبارياتنا الأفريقية بعد إجازة ملعب الهلال    سلطات مطار الخرطوم تضبط أكثر من 2 كيلو جرام هيروين داخل زراير ملبوسات أفريقية    تبيان توفيق: الي قحط وكلبهم (هاشكو)    لواء ركن (م) طارق ميرغني يكتب: الجاهل عدو نفسه    شاهد بالصورة والفيديو.. فتاة سودانية وزميلها يثيران دهشة الحضور ويشعلان مواقع التواصل الاجتماعي بتقديمهما لرقصة (أبو الحرقص) المثيرة للجدل    إحباط محاولة تهريب كمية كبيرة من (الهيروين) عبر مطار الخرطوم    أول ظهور للمطربة "ندى القلعة" بملابس شتوية يثير موجة من التعليقات    الرئيس المُكلّف للاتحاد يلتقي أندية الممتاز بحضور 15 ممثلاً    أمريكا تحث رعاياها في أوكرانيا على التفكير في مغادرتها فورًا    ميتا المالكة لفيسبوك تصنع أسرع كمبيوتر في العالم    الصحة الاتحادية:التطعيم من استراتيجيات الصحة للقضاء على كورونا    الصحة والثقافة تقيمان بعد غد الجمعة برامج توعوية لحملة تطعيم كورونا    داعية يرد على سيدة تدعو الله وتلح في الدعاء لطلب الستر لكنها لا ترى إجابة فماذا تفعل؟    شمال دارفور :الصحة تتسلم مرافق بمستشفى النساء والتوليد بعد صيانتها    ارتفاع الذهب بالخرطوم بسبب الدولار    البيت الأبيض يكشف عن أول زعيم خليجي يستقبله بايدن    اختفاء ملف الشهيد د. بابكر عبدالحميد    الشرطة تصدر بياناً حول تفاصيل مقتل العميد "بريمة"    بالصور.. بعد غياب لأكثر من 20 عاماً.. شاب سوداني يلتقي بوالده في أدغال الكنغو بعد قطع رحلة شاقة    طه مدثر يكتب: الجانب الإسرائيلي.. نشكر ليك وقفاتك!!    البنتاغون يضع 8500 جندي بحالة تأهب قصوى بسبب الأزمة الأوكرانية    لماذا حذر النبي من النوم وحيدا؟.. ل7 أسباب لا يعرفها الرجال والنساء    الفنان معاذ بن البادية طريح فراش المرض    طه مدثر يكتب: لا يلدغ المؤمن من جحر العسكر مرتين    حيدر المكاشفي يكتب: الانتخابات المبكرة..قميص عثمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



يكتبه اليوم.. قطبي
نشر في الانتباهة يوم 20 - 03 - 2012

٭.. قطبي.. صاحب أبرع جملة في الصحافة السودانية كان يقرأ الصحف وبين أصابعه القلم.. يضع خطاً تحت سطر.. ويكتب جملة
٭ .. ويبتكر مربعاً للطرفة (النكتة) الساخرة في الصفحة الأخيرة.. والابتكار تقلده الصحف
٭ ويدخل عليه فيقول
: هات النكتة.. وعليكم السلام..
٭ يطلب النكتة.. ثم يرد تحية الصباح
٭ ويكتب
: الزوجة الشابة سألوها عن: لماذا تركت استخدام نظارة النظر بعد الزواج قالت: لأن زوجي يرى أنني أبدو أجمل حين لا استخدم نظارة النظر.. وأنا أيضاً أراه أجمل
٭ .. وقطبي لو أنه كان يقرأ اتفاق أديس لفعل شيئين
٭ قطبي كان يدعو الناس لعدم استخدام نظارات النظر
٭ لكن قطبي ذاته وبأسلوب (سطر وتعليق) يذهب إلى تمزيق الاتفاق بكلمة تحت كل سطر
٭.. والناس يقرأون.. في الصحف
: الرأي العام .. أمس الحاج آدم: تقدم المحادثات مع الجنوب رهين بحدوث تحسن في الأوضاع الأمنية على الحدود
الصحف أمس: الجيش يقول: الجنوب يخطط لمهاجمة كردفان والحدود خلال 84 ساعة.
إدريس: ترسيم الحدود لا يمكن تنفيذه إلا في أجواء آمنة
قطبي: الجنوب الذي يعرف هذا ويعرف أن الأجواء الآمنة تمنعه من سلب مناطق كثيرة لماذا يذهب الى السلام كما يريد السيد إدريس؟
إدريس: انتقاد الاتفاق الأخير سببه غياب المعلومات عن الناس
قطبي: ولماذا تغيبون المعلومات.. والمعلومات بعد أن كشفها السيد إدريس للناس.. ما الذي تبدّل!..
إدريس: كل الأطراف التي تم تنويرها وافقت على اتفاق أديس !؟؟
قطبي:
: والآخرون.. الذين ما زالوا يعترضون .. إما أنهم يحتاجون إلى رؤوس وزراء فوق أكتافهم.. أو أن ما سمعه الذين وافقوا سمعوا ما لم يسمعه الناس.
إدريس: وزير الدفاع من هنا ووزير الدفاع من هناك يلتقون للحديث حول الحريات الأربع قبل لقاء البشير وسلفا
قطبي: ووزراء الدفاع.. ما هي صلة نجومهم ودباباتهم بالحقوق والحريات المدنية؟
سلفا كير: أصدقاؤنا قالوا لنا ما عندكم طريقة غير التفاوض مع الشمال وإلا عرّضتم شعبكم للموت
قطبي: وحتى لا يعرِّض سلفا شعبه للموت فإنه يعلن الحرب.. ويجعل الشمال يمنع عبور الطعام و... و...
قطبي (بعد قليل)
: إما هذا أو أن اتفاق الحريات فيه تحت الأرض ما يجعل سلفا كير يحرك جيوشه ضد الشمال أمس حين يرفض الناس اتفاق أديس هذا..
إدريس: ندعو للابتعاد عن التصعيد
الصادق المهدي: نقبل المبادرة لأن بديلها هو الحرب.
قطبي: وهذه ترجمة على الشريط لحديث وجيوش سلفا كير حيث تحركات سلفا تقول للسودان = تقبلوها بالحسنة أو بالعافية.
والصادق المهدي الذي يقول في تشهده في الصلاة.. (أشهد أن محمداً رسول الله.. وإن الصادق لابد أن يحكم..) الصادق هذا يقول في حديثه أمس
: يجب أن نتفق على بديل للوطني.. والبشير..
قطبي: نعم.. وخيارات الصادق للبديل.. هي أن يكون البديل هو الصادق المهدي.. أو الصادق المهدي.. أو الصادق..
الصادق المهدي:
: الوقت لا ينتظر الانتخابات القادمة
قطبي: نعم.. خصوصاً أن من يصبح في الرابعة والسبعين يعجز عن الحكم
المهدي: الغلو الديني خطر..
مريود (ألوان)
: البعض باسم (بيضة الإسلام) يرفض الاتفاقية حرصاً وهوى.. والإسلام خشم بيوت.. وهناك مرضى بالحنين لميل أربعين.. و...
يسن عمر: لا علاقة للوطني والشعبي بالحركة الإسلامية
قطبي:
: أن ترفض إسلامنا.. شيء.. وشيء سهل جداً.. لكن أن تقول (هذا) هو الإسلام.. شيء.. وشيء صعب جداً.
يسن: لا توجد صحيفة أو تلفزيون فيه مظهر إسلامي.
قطبي: صحيح.. صحيح..
إدريس: نشر الإسلام في إفريقيا هل هو أشواق ذهبت..
قطبي: لما كنا هناك.. من هم الذين دخلوا أفواجاً؟
٭ هذا ما كان يكتبه المرحوم عبد المنعم قطبي لو أنه كان حياً اليوم
٭ وقطبي الذي يسخر من اللجان.. يقرأ طرفة الزوجة أعلاه ونسأله
: الخيار بين الجمال والمعرفة = مثل حكاية الزوجة هذه.. كيف هو عندك؟
قال: إن كنت امرأة فسوف تختار الجمال.. وإن كنت رجلاً فسوف تختار المعرفة وإن كنت لجنة فسوف تدور وتدور..
٭ ولجنة إديس تشرح نظرية قطبي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.