سعر الدولار في السودان اليوم الإثنين 15 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    البرهان يُسلِّم (45) عربة للضباط و(113) ركشة لضباط الصف والجنود مُصابي العمليات الحربية    الدفاع يعيد قيد الخماسي وسط حضور إداري كبير والمتمة تكسب خدمات اللاعب محمد عبدالحفيظ    وزير الداخلية يطلع على مجمل الأوضاع الأمنية بالنيل الأبيض    شاهد بالفيديو.. خبيرة تجميل تكشف كواليس عن المذيعة تسابيح خاطر حدثت داخل المركز: (تسابيح لا تستطيع التوقف عن الكلام حتى بعد أن أضع لها "الروج" ) والمذيعة ترد بتدوينة خاصة    شاهد بالفيديو.. أول حفل للمطربه عائشه الجبل بعد عودة قانون النظام العام.. تغني بالحجاب وتردد أشهر الأغنيات السودانية وأكثرها احتراماً وساخرون: (الشعب السوداني ما بجي إلا بالسوط)    شاهد بالفيديو.. فنانة سودانية تصرخ خلال حفل حاشد (اوووب علي قالوا النظام العام رجع…النصيحة رجع الوجع) وساخرون يشمتون فيها (رجع للزيك ديل)    الصحة الخرطوم توجه بعدم الإعلان عن الأدوية والنباتات العشبية    ما بين الماضي والحاضر.. استعجال البطولات.. !!    اجازة تقرير اداء النصف الاول لحكومة ولاية كسلا    استعدادا للبطولة العربية.. منتخب الناشئين يتدرب بملعب وادي النيل    السكة حديد: تخصص عدد (5) وابورات جديده لولايات دارفور    بعد إضرابٍ دام"15″ يومًا..انسياب حركة الصادر والوارد ب"أرقين واشكيت"    تحديثات جديدة من غوغل على نتائج البحث.. تعرف على تفاصيلها    المجلس الأعلي للبيئة: إيجاد حلول عاجلة للمشاكل البيئية بالنيل الأبيض    أسعار مواد البناء والكهرباء بسوق السجانة اليوم الاثنين 15 أغسطس 2022م    الزولفاني: فرصة المريخ كبيرة لتخطي عقبة بطل جيبوتي    الأهلي شندي يفجر مفاجأة بضم بويا    رهان علي القوس والسهم ورفع الأثقال في بطولة التضامن    وحدة تنفيذ السدود : خروج (7) محطات رصد وقياس من الخدمة بولاية جنوب دارفور    الارصاد: سحب ركامية ممطرة بعدد من الولايات    مريم الصادق تكشف عن قرب التوصل إلى اتفاق سياسي    سناء حمد ل(إبراهيم الشيخ): جميعنا بحاجة لتقديم التنازلات    علاج جيني جديد قد يمنع فقدان السمع الوراثي    نجاح تجربة رائدة لزرع قرنية مصنوعة من جلد الخنزير    وفد جديد من الكونغرس يزور تايوان    فلوران في الخرطوم والهلال يستقبل 3 أجانب    كرم الله يحذر من انتقال أحداث النيل الأزرق للقضارف    حي الناظر الابيض يعيد قائده بعد صراع مع الاندية    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"الأثنين" 15 أغسطس 2022    القبض على شبكة إجرامية متخصصة في ترويج الحبوب المخدرة (ترامادول)    الشرطة تسترد طفلة مختطفة بعد بيعها ب(50) ألف جنيه    الوليد بن طلال استثمر 500 مليون دولار في روسيا تزامنا مع بدء العملية العسكرية    تحذير لمستخدمي فيسبوك وإنستغرام.. هذه مصيدة لكشف بياناتكم    سعر الدولار في السودان اليوم الأحد 14 أغسطس 2022 .. السوق الموازي    مطارنا الفضيحة    إنطلاق ورشة تدريب المهندسين الطبيين لمراكز غسيل الكلى    شبيه لمصطفى سيدأحمد يتملك حوالي "1200" شريط كاسيت للراحل    صلاح الدين عووضة يكتب : وأنا!!    القبض على مجموعة مسلحة متهمة بسرقة منازل المواطنين بالخرطوم    فائدة مذهلة لصعود الدرج بدلًا من استخدام المصعد!    ضبط كميات كبيرة من الخمور المعدة للبيع بمروي    الانتباهة: تفاصيل أخطر عملية نهب مسلّح بالخرطوم    محامي قاتل الإعلامية شيماء جمال ينسحب من القضية    القبض على متهمين بنهب مواطن تحت تهديد السلاح الناري شمال بحري    السودان.. إعادة طفلة إلى أسرتها بعد بيعها بخمسين ألف جنيه    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    الموفق من جعل له وديعة عند الله    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



العيد والأسواق.. تبادل المصالح

انتعشت اسواق الخرطوم باقتراب حلول عيد الفطر المبارك وشهدت حراكا في البيع والشراء لمتطلبات العيد من الملبوسات والاحذية والحلويات. وفى نفس الوقت يواجه المواطنون بمتطلبات مالية كبيرة في ظل تردي الاوضاع الاقتصادية وعدم المقدرة لشراء احتياجات العيد. «الإنتباهة» قامت بجولة بسوق بحري لمعرفة اسعار متطلبات العيد وكان اول المتحدثين صاحب محل للحلويات محمد علي الذى اشار الى ان الأسعار تتراوح ما بين 50 الى 35 جنيها للكيلو، مشيرا لتزايد الإقبال على الشراء بسبب قدوم عيد الفطر المبارك واشتكى من الرسوم الباهظة التى تفرضها عليهم السلطات المحلية خاصة رسوم التصديق للمحلات والتى وصلت الى 800 - 1000 جنيه لمدة 5 أيام فقط والرسوم لمدة شهر 3000 الى 4000 جنيه. أما صاحب محل للملبوسات الجاهزة للاطفال الطيب علي محمد كشف ان اسعار ملابس الأطفال من عمر سنة الى 13 سنة تتراوح ما بين 150 و120 وحتى 60 الى50 جنيها، واشار الى ان حركة القوة الشرائية ضعيفة جدا مقارنة بالمواسم الماضية بسبب ارتفاع الأسعار. واشتكى من وجود شوارع ممتلئة بالمياه فى وسط السوق مما يعرقل حركة السوق، وقال ان هناك غيابا تاما لعمال النظافة وحمل المسؤولية لمحلية بحري، اما صاحب الاحذية احمد محمد بسوق بحرى اشار من خلال حديثه ل «الإنتباهة» الى ان اسعار الأحذية تتراوح ما بين 40 الى 35 جنيها خاصة الشباشب والشباطة وتتنوع الصناعة مابين الأحذية الصينية والسورية والمصرية. وقال ان هنالك ارتفاعا طفيفا في أسعار الأحذية بنسبة 15% قبل شهر رمضان عزاها الى جشع التجار فى موسم العيد، وتوقع تراجع أسعار الأحذية بعد انقضاء عطلة العيد اما تاجر الفاكهة عبد القادر محمد اكد ان كرتونة البرتقال بين 65 الى 75 جنيها، وقال ان القوة الشرائية فى أواخر رمضان اصبحت ضعيفة جدا خاصة فى الفواكه بصفة عامة وقال ان هناك انخفاضا فى الأسعار تدريجيا، أما عبد الله التاي على تاجر ملابس اكد ان الأسعار تتراوح ما بين 200 الى 100 جنيه، كما اشتكى من ضعف القوة الشرائية بسبب عدم توفر السيولة. وقال ان هطول الأمطار بكميات كبيرة ادت الى تراكمها في الأسواق وحدت من حركة الزبائن ووصولهم الى أماكن البضاعة، وقال ان المحلية أصبحت تمارس نوعا من الضغط على التجار فى مسألة دفع رسوم إيجارت المحلات التجارية. أما صاحب محل الثياب محمد أحمد أشار إلى ان أسعار الثياب تتراوح ما بين 250 و200 للثياب العادية وما بين 600 الى 750 جنيها للثياب الحرير والشفون بجانب ذلك قال ان هنالك قوة شرائية فى الثياب مع اقتراب العيد، اما صاحب محل الستاير عبد العليم الخزين قال إن القوة الشرائية ضعيفة جدا مقارنة بالأعوام الماضية بسبب ارتفاع الاسعار وبلغت اسعار الستاير مابين 1000 150 جنيها، وقال ان اغلب الستاير الموجودة فى السوق صناعة صينية. اما تاجر الليمون ابراهيم احمد اكد هنالك وفرة فى الليمون وبلغ سعر جوال الليمون 500 جنيه قبل الوفرة والآن انخفض سعر الجوال الى 80 و150 جنيها بسبب الوفرة.
واشتكى عدد كبير من المواطنين الذين استطلعتهم الجولة من تردى البيئة بسوق بحري وتراكم كميات كبيرة من المياه الراكدة والأوساخ فى ظل غياب السلطات المحلية للقيام بدورها فى نظافة السوق الأمر الذى أدى الى ان عددا كبيرا من تجار السوق طالبوا بالتدخل لجلب عربات النفايات لاخذ الاوساخ وشفط المياه الراكدة التى تعيق من حركة المواطنين لشراء احتياجاتهم استعدادا لعيد الفطر المبارك.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.