مجلس الوزراء يعلن ترحيبه بالبعثة الأممية للسودان    القوات المسلحة تؤكد حل الدفاع الشعبي    كَيْفَ نَحْمي السُّودان من أخطار سد النهضة ؟! .. بقلم: د. فيصل عوض حسن    مسامرات زمن حظر التجوال .. بقلم: عثمان أحمد حسن    المراية .. بقلم: حسن عباس    قون المريخ والعنصرية .. بقلم: إسماعيل عبدالله    تكامل الأدوار في محاربة مافيا الفساد .. بقلم: نورالدين مدني    "أحمد شاويش." ذلك العبقري المتواضع ... بقلم: مهدي يوسف إبراهيم    وزارة العمل والتنمية الاجتماعيّة تسلّم كروت الدعم النقديّ لعدد من الجمعيّات النسائيّة    المباحث تلقي القبض على قاتل ضابط الشرطة بولاية شمال كردفان    نحو صياغة برنامج اقتصادي وطني يراعي خصوصية الواقع السوداني .. بقلم: د. محمد محمود الطيب    أنا والفنان حمد الريح .. شافاه الله !! .. بقلم: حمد مدنى حمد    حول نقد الإمام الصادق للفكرة الجمهورية (2-4) .. بقلم: بدر موسى    أخطاء الترجمة: Bible تعني الكتاب المقدس لا الإنجيل .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    ترامب يتشبه بالرؤساء العرب .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    ذكريات وأسرار الحركة البيئية العالمية ومصائر الدول النامية .. بقلم: بروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد    باتافيزيقيا السّاحة الخضراء (1) .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن /ولاية أريزونا أمريكا    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انتخابات المحامين.. المعارضة تكيل الاتهامات والاتحاد يدافع


تقرير : محمد إبراهيم الحاج
يبدو أن معركة حامية الوطيس سوف تدور رحاها في الثلاثين من الشهر الجاري بين رابطة المحامين الوطنيين من جهة وبين التحالف الديمقراطي للمحامين الذي يمثل المعارضة بكافة أطيافها من الجهة الأخرى، وبدا أن الطرفان حشدا كل طاقاتهما لخوض المعركة التي يعتبرها التحالف الديمقراطي بمثابة التغيير الحقيقي في الجسم النقابي الذي أصبح يشكل وجه الصدام الأبرز ضد الحكومة خلال الوقت الحالي، وفيما يعتزم خوض غمار التجربة الانتخابية متخوفاً من تزوير قد يطال الانتخابات، فإن الاتحاد الحالي أكد توفيره كافة الضمانات للخروج بانتخابات نزيهة ومحايدة.
وكان رئيس القضاء قد أصدر قراراً بتشكيل لجنة قضائية عليا للإشراف على الانتخابات برئاسة قاضي المحكمة العليا «أسامة حسن محمد أحمد العمدة»، وقال «د. عبد الرحمن الخليفة» نقيب المحامين في مؤتمر صحفي إن السلطة القضائية ستشرف على الانتخابات بعد زيادة عدد المحامين في الآونة الأخيرة، مبيناً أن اللجنة العليا ستشكل لجنة من القضاة للنظر في الطعون وفرز الانتخابات، مؤكداً أن الإتحاد سوف يوفر مقار للجان الفرعية، وأكد «الخليفة» أنه يحق لأي محامي مسجل ويمارس المهنة الإقتراع.
وبين طموح المعارضة في الفوز بالجسم النقابي بفهمها الذي وضح في مؤتمرها الذي عقدته ب(دار الأمة) مؤخراً تحت شعار (نحو نقابة مهنية مستقلة تحفظ الحقوق وتعليها) وبين تأكيد الاتحاد الحالي أنهم قدموا ما يكفل لهم العودة إلى سدتها مرة أخرى، أوضح المحامي «علي السيد» أن نقابة المحامين لن تعود إلى المعارضة لأنها تعرضت إلى التزوير في مرة سابقة، مشيراً إلى صعوبة منع التزوير مهما حدث من تدقيق، وأضاف: كان المحامون خلال الفترات السابقة لا يتعدون المائة محامي وأصبح عددهم الآن يفوق ال(24) ألف محامي، وأردف: تحالف المعارضة اجتهد كثيراً هذه المرة، ولكن احتمالات فوزهم ضعيفة للغاية لأن الانتخابات سوف تتعرض للتزوير - كما قال.
وإلى أي مدى تكون انتخابات المحامين بمثابة امتحان حقيقي للمؤتمر الوطني لانتخابات 2015م قال «السيد» ل(المجهر) أمس إن المؤتمر الوطني وعى الدرس جيداً ولا يستطيع أن يدخل في تزوير، إلا أنه لا يستطيع أن يتخلى عن نقابة المحامين لتأثيرها القوي وإذا خرجت عن يده فإن ذلك سوف يكون كارثة لأن المحامين أصحاب صوت عالي جداً، ولهذا فإنهم حريصون على عدم تركها حتى إذا اضطروا إلى أي وسيلة، وختم حديثه بأنه يتوقع أن تتعرض الانتخابات المقبلة إلى التزوير.
اعلان بالرفض...
ويأتي حديث «علي السيد» في وقت أعلن فيه التحالف الديمقراطي رفضه لما ورد في لائحة الانتخابات والطعون التي أصدرتها اللجنة المركزية للاتحاد العام للمحامين السودانيين لدورة (2014 /2017م)، وقالت مسؤولة الإعلام بالتحالف «آمال حسين الزين» إن اللائحة نصت على أن تنشر اللجنة القضائية لانتخابات اتحاد المحامين المُشكّلة بأمر رئيس القضاء قوائم المحامين الذين يحق لهم حضور الجمعية العمومية، وذلك بعد الحصول عليها من لجنة قبول المحامين، وأوضحت أن ذلك يعني أن اللائحة لم تحدد تاريخاً لنشر الكشوفات، مما يهدر الفرصة للطعن فيها، آخذين في الاعتبار أن الجمعية العمومية تبقى لها حسب تاريخ نشر اللائحة أسبوعاً واحداً فقط، وأضافت «آمال» أن اللائحة جعلت الكشف الصادر من لجنة قبول المحامين محصناً من الطعن فيه، وذلك عندما نصت على أسباب الطعن على وجه التحديد، وأن التحالف الديمقراطي للمحامين قام بحصر أعداد كبيرة من منسوبي حزب المؤتمر الوطني ممن يحملون رخصة المحاماة ويمتهنون مهن ووظائف أخرى مخالفة لقانون المحاماة منهم تنفيذيون في بعض المحليات ومنتسبون بأجهزة نظامية ومعلمون بوزارة التربية والتعليم وعاملون في وظائف حكومية أخرى.
تيسير مدثر: إنهم يخافون الفشل!
ورغم أن تلك الاتهامات كانت صريحة ومباشرة، إلا أن وكيل اتحاد المحامين «تيسير مدثر» قلل منها، وأكد أن باب الطعون مفتوح لكل اسم تم الزج به في الكشوفات أو تمت كتابته أو طباعته عن طريق الخطأ، مؤكداً في ذات الوقت استحالة تزوير الانتخابات، معتبراً أن أي حديث عن التزوير حديث لا سند له ويعكس نية مبيتة لعدم الاعتراف بالنتيجة لأن هذه الانتخابات يتم التصويت والفرز لها في نفس يوم الاقتراع وأن كل غرفة بها وكلاء لأولئك الأطراف، حيث يتم الفرز في حضورهم جميعاً، وأضاف «مدثر» أن هذه الانتخابات وفرت لها كل ضمانات الشفافية والحيدة، مستنكراً حديث البعض عن التزوير قبل قيام الانتخابات، معلقاً بقوله إن ذلك معناه أنهم يريدون استباق الأحداث حتى يتهيأ الناس لموقف في غير صالحهم، واصفاً ذلك بأنه حديث شخص منهزم.
وعن الاجراءات التي تضمن سلامة ونزاهة انتخابات المحامين قال «مدثر» إنه توفر لها لجنة قضائية قام بتشكيلها رئيس القضاء ونشر قوائم لسجل الناخبين وتحديد زمن للطعون، وأن أي شخص يستطيع أن يطعن في هذه القوائم كتب اسمه بالخطأ أو زج باسم غير عامل في مهنة المحاماة أو من لم يجد اسمه ضمن القائمة، مؤكداً أن هذه الطعون تنظر أمام القضاء على وجه الاستعجال وبشكل ايجابي، مضيفاً أن أماكن الاقتراع هي عبارة عن مراكز من ضمن حضورها ممثلو ووكلاء لكافة الأطراف، وفي هذه الغرف يتم الاقتراع والفرز في نفس اليوم.
وأبلغ «مدثر» (المجهر) أمس أن صعوبة حصر الناخبين العاملين وتكاثر عددهم بحسب ما تقوله المعارضة يمثل عبئاً عليهم، مؤكداً أن لديهم محامين مرخصين ويزاولون المهنة.
ويعتبر اليوم الخميس آخر يوم لتقديم الطعون في قوائم الناخبين للجنة، فيما يتم النظر في الطعون في كشف الناخبين يوم الجمعة المقبل، ويتم نشر الكشف النهائي لأعضاء الجمعية العمومية يوم الأحد المقبل.
وأعلنت اللجنة أن الترشيح لمنصب النقيب وعضوية اللجنة المركزية سيبدأ صباح الجمعة المقبل الساعة التاسعة صباحاً وحتى الثامنة من مساء نفس اليوم بمكتب السيد رئيس الجهاز القضائي بولاية الخرطوم على أن تقدم الطعون في مواجهة المرشحين في التاسعة من صباح السبت المقبل وحتى الثانية بعد الظهر، فيما يتم نشر كشف المرشحين النهائي بمقر اللجنة العليا يوم الأحد المقبل.
ويبدأ الاقتراع الساعة الثانية عشرة ظهراً وحتى الحادية عشرة مساء من يوم انعقاد الجمعية العمومية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.