الشفافية الدولية: 4 دول عربية على رأسها السودان ضمن الدول "الأشد فسادا" في العالم    صعود الدولار مش زي هبوطه: What goes around comes around .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ضبط شبكة اجرامية تتاجر في الأسلحة والذخائر    قيادي ب"التغيير": أعضاء قحت لا يتدخلون في عمل الجهاز التنفيذي    الجيش اليمني يعلن استعادة مواقع من الحوثيين    توتنهام يستعيد نغمة الانتصارات ويعبر نوريتش بثنائية    الحرس الثوري: تابعنا الطائرة التي اغتالت سليماني منذ لحظة إقلاعها    عباس وماكرون يبحثان في رام الله القضية الفلسطينية والاعتراف بدولة فلسطين    مبارك الفاضل : ميزانية 2020 لن تستمر حال عدم رفع الدعم    والي الخرطوم : أزمة الدقيق (شدة وتزول) و(500) مليار لنقل النفايات    بكري المدينة ينتقل لظفار العماني    نيابة مكافحة الفساد تستجوب علي عثمان    تدشين العمل بمطار الضعين الدولي    (عابدون) : ترتيبات لمعالجات جزرية لازمة المواصلات بالخرطوم    إصابة وزير الأوقاف في حادث مروري بالخرطوم    حمدوك: لو اقتضت الضرورة عمل تغيير وزاري سنقوم به    النشاط الطلابي وأثره في تشكيل الوعي !! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    روشتة مستعجلة لوقف تدهور الجنيه السوداني .. بقلم: سعد مدني    الوضع الاقتصادي وتصاعد الدولار .. بقلم: الرشيد جعفر علي    الإعلان السياسي لقوي حماية الثورة السودانية: حماية ثورة ديسمبر المجيدة واستكمال مهامها واجب المرحلة .. لجان المقاومة هي الحارس الأمين للثورة والدفاع عن مكتسباتها .. دماء شهداء الثورة السودانية دين في رقابنا    قم الأن .. بقلم: أحمد علام    الشهيد عباس فرح عباس .. شعر: د. محمد عثمان سابل    تقديم (الطيب صالح) لرسائل وأوراق (جمال محمد أحمد): بين جمال محمد أحمد(1915-1986) والطيب صالح ( 1929-2009) .. بقلم: عبد الله الشقليني    مدني حل مشكلة الخبز في ثلاث اسابيع    وزير المالية : (450) كليو جرام تدخل عمارة الذهب عن طريق التهريب    الشرطة: انفجار عبوة قرنيت بحوزة نظامي أدت لوفاته وأربعة اخرين وإصابة أكثر من خمسة وعشرين من الحضور بإصابات متفاوتة    الهلال ومأزق المجموعات ! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    الشيوعي والكُوز وشمَّاعة الفشل!!! .. بقلم: جمال أحمد الحسن – الرياض    السيليكا.. صلات مفترضة مع الإرهابيين .. بقلم: كوربو نيوز .. ترجمها عن الفرنسية ناجي شريف بابكر    وزارة الصحة الاتحادية تنفذ حملات تحصين في الولايات    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    يدخل الحاكم التاريخ بعمله لا بعمره .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    الشُّرْطَةُ وَالاستفزاز (ضَرَبْنِي وبَكَىَٰ وَسَبَقْنِي اشتكى) .. بقلم: فَيْصَلْ بَسَمَةْ    نظرة "تاصيلية" في مآلات الإسلاميين .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    الرشيد: جمعية القرآن الكريم تمتلك مناجم ذهب بولاية نهر النيل    عدت إلى الوطن (السودان) وعاد الحبيب المنتظر (2) .. بقلم: د. طبيب عبدالمنعم عبدالمحمود العربي    زيارة الدكتور Dr.Anne Sailaxmana إستشاري جراحة العظام والسلسة الفقرية لمدينة المعلم الطبية    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    "الصحة" تحذّر من الاستحمام بالماء البارد    استأصلوا هذا الورم الخبيث .. بقلم: إسماعيل عبد الله    جريمة قتل البجاوى جريمة غير مسبوقة .. وضحت نواياهم السيئة للسكان الأصليين (1) .. بقلم: عمر طاهر ابوآمنه    إرهاب الدولة الإسلامية وإرهاب أمريكا.. تطابق الوسائل واختلاف الأيديولوجيا!! .. بقلم: إستيفن شانج    طهران.. التريث قبل الانتقام .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    الهلال يستقبل اللاعب العراقي عماد محسن    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    النجم الساحلي يعلن غياب "الشيخاوي" عن مباراة الهلال    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    زوج نانسي عجرم يقتل لصّاً اقتحم منزلها    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    إيقاف منصة بث "الأندلس" المالكة لقنوات طيبة    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    "المجلس الدولي" يدعو السودان للتوعية بخطر نقص "اليود"    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





والى الخرطوم يحذر من ممارسة اى نشاط تجارى داخل المواقف
نشر في المجهر السياسي يوم 17 - 02 - 2013


أعلن د. "عبدالرحمن الخضر" والي ولاية الخرطوم أن الولاية نفذت امس (السبت) الوثبة الأولى للخطة التى وعدت بها المواطنين ضمن قائمة طويلة من الحلول الآنية والمستقبلية لقضية المواصلات، وستاتي الحلول تباعاً جاء ذلك خلال تدشينه اليوم بمحطة الربط السريع بميدان شروني الدفعة الاولى من الحافلات والميني بص (320) مركبه وصيانة (671) بص من أسطول بصات الولاية وتدشين برنامج صيانة الحافلات وإدخال سائقي الحافلات فى خدمات التامين الصحي .كما اعلن الوالي من خلال الإحتفال السياسات والضوابط الجديدة لعمل وسائل النقل والمواصلات بالولاية والتى بموجبها إلغاء كل المواقف الثابتة فى وسط الخرطوم بما فيها موقف (الإستاد) وموقف السكة حديد (كركر سابقاً)، والاستعاضة عنها بمحطات ربط سريعة لا يتجاوز زمن الوقوف فيها مدة (10) دقائق وترتبط هذه المحطات الثلاث (شروني السكة حديد الاستاد) بخطوط دائرية تنقل المواطنين داخل المركز، كما اعلن الوالي منع ممارسة أي نشاط تجاري أو خدمي داخل هذه المحطات مشيراً إلى أن سلطات محلية الخرطوم ستقوم بتعويض الفريشة المسجلين لديها بمواقع بديلة وسيتم إمهالهم مدة شهر لتوفيق أوضاعهم وقال الوالي أن البصات ستعمل بنظام المحطات حيث تم تحديد (245) خط وفى كل خط مجموعة من المحطات عباره عن مظلات إنتظار، واكد الوالي أننا لن نوقف الحافلات العاملة بل سنقوم بمنح تمويل فى حدود (6.5) الف جنيه لصاحب أي حافلة يرغب فى صيانة حافلته عبر مؤسسة التنمية الاجتماعية، وقمنا اليوم كذلك بادخال (10) ألف من أصحاب الحافلات فى مظلة التامين الصحي معلناً الإستجابة لمطالب نقابة الحافلات بتوجيه المحليات بتخفيض الرسوم المفروضة عليهم وفيما يتعلق بالمشاكل التى واجهت أصحاب الحافلات الذين تم تمليكهم بصات أكد الوالي إستعدادهم للمساهمة فى حل هذه المشاكل وملتزمون بما يلينا في عقد التمليك المبرم معهم، ولكننا لن نتنازل عن حقوق المواطنين لصالح الذين إمتلكوا بصات باعتبار ان هذه البصات ملك عام ولا يملك احد حق التنازل عن الملك العام ومضى الوالي يقول فتحنا باب الترخيص للعربات الملاكي لتعمل فى مجال النقل الطارئ والباب مفتوح بعد الإلتزام بشروط الترخيص وقال الوالي إن الميني (بص) التى تم تدشينها اليوم تم استجلابها بسعة (30) راكب فى إطار التوجه العام نحو السعات الكبيرة فى النقل وهي من (3) شركات مختلفة (جياد السودانية والوهاب المصرية وفاو الصينية) وسيكون البقاء للأصلح ،واعلن الوالي أن مشروع النقل النهري سيرى النور خلال اربعة أشهر .وزير التخطيط والبنى التحتية المهندس "الرشيد فقيري" إستعرض خطة وزارته فى تنفيذ محطات الربط والخطوط الدائرية معلناً محطة (شروني) ستكتمل خلال شهر وتسع لعدد (38) خط وهي مخصصة لمواصلات شرق النيل وبحري والخرطوم شرق .مدير شركة المواصلات العامة اعلن فى الاحتفال عن تاهيل (671) بص بعد ان كانت العاملة منها فقط مئتي بص، فيما أعلن مدير هيئة تنمية الاعمال والصناعات الصغيرة د."عبدالسميع حيدر" ان هيئته ملتزمة بتوفير ألف ميني بص هذا العام وصلت منها الآن (320) حافلة بتكلفة قدرها (140) مليون جنيه سيتم تمليكها لأصحاب الحافلات والراغبين فى العمل فى مجال النقل والمواصلات، وكان د."أمين النعمه" مدير عام هيئة النقل والمواصلات قد اعلن عن تحديد (1500) محطة صعود ونزول للبصات موزعة على أنحاء الولاية، وان نموذج محطة شروني هي جزء من مخطط إستراتيجي سيتم تعميمه على كافة محليات الولاية .معتمد الخرطوم "عمر( نمر" اشار إلى عمليات التاهيل التى تمت للطرق فى وسط الخرطوم بطول 40) كلم معلناً ان الايام القادمة ستشهد بداية العمل فى المرحلة الثانية لتاهيل منطقة الخرطوم (2) وجدد العهد بعدم السماح لممارسة أي انشطة حول المواقف بعد تحويلها الى محطات ربط سريعة كما تعهد باعادة تاهيل مسجد شروني كمعلم تاريخي .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.