عندما كان سعر السلع ثابتا لا تحركه جحافل الجشع كانت البلاد تنعم بالخير الوفير    عبوات معدنية صغيرة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    إتفاقية السلام في مهب الريح !! .. بقلم: حيدر احمد خيرالله    أبوعاقلة أماسا.. فتى الصحافة الرياضية الأبنوسي .. بقلم: محمد الأمين جاموس    كمال الجزولي: روزنامة الأسبوع حِلِيْلْ مُوْسَى! .. بقلم: حِلِيْلْ مُوْسَى!    حمدوك: إجراءات عاجلة لحل أزمة الوقود والكهرباء    ميودراج يسيتش مدربًا للمريخ السوداني    نساء الثورية يستنكرن رفض السيادي استلام مذكرتهن    النيابة العامة ترد على لجنة إزالة التمكين    الاستئنافات: ترفض استئناف الهلال بشأن رمضان وبخيت وود الرشيد    شيء من الهزل: دونالد ترامب .. بقلم: بابكر عباس الأمين    هلال الساحل يخطف صدارة الدوري السوداني    الخبز والثورة: دراسة فى الخبز كمحرك ورمز للثورات الشعبية عبر التاريخ .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلاميه في جامعة الخرطوم    فضائيات طبقية ،، بأطباق طائرة! .. بقلم: حسن الجزولي    المحكمة تدعو الشاكي في قضية علي عثمان للمثول أمامها الأحد القادم    الرأسمالية والتقدم على الطريق المسدود .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    أكاديميون أم دراويش؟ مأساة العلم والعقل النقدي في المناهج السودانية .. بقلم: مجاهد بشير    في "بروست" الرواية السودانية: إبراهيم إسحق .. رحيل شامة أدبية في وجه البلد الذي يحب مبدعيه بطريقة سيئة .. بقلم: غسان علي عثمان    سلافوي جيجك .. كوفيد 19 الذي هز العالم .. بقلم: د. أحمد الخميسي    إحالة 20 دعوى جنائية ضد الدولة للمحكمة    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    شرطة السكة حديد توضح ملابسات حادثة تصادم قطار وشاحنة قلاب عند مدخل الخرطوم    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسلسلات مصرية تراهن على الكوميديا في رمضان
نشر في النيلين يوم 24 - 06 - 2014

يبدو ان الظروف الصعبة التي مرّت بها مصر في السنوات الثلاث الماضية، دفعت القائمين على المسلسلات المصرية لمضاعفة جرعة الكوميديا خلال الموسم الرمضاني، ما أعاد الى الشاشة غالبية نجوم الكوميديا سواء من جيل الكبار أو الشباب. ولن تقتصر هذه الأعمال على الفنانين فقط كما العادة، بل تصل إلى عدد من الفنانات.
وها هو عادل إمام يراهن مجدداً على الكوميديا التي تميز بها طوال مسيرته الفنية، للعام الثالث على التوالي بعدما قدمها خلال العامين الماضيين في مسلسلي «فرقة ناجي عطا الله» و«العراف». ويطل «الزعيم» هذا العام في «صاحب السعادة» الذي يجسد بطولته أمام لبلبة وخالد زكي ورياض الخولي ونهال عنبر وأحمد عيد وإدوارد وتأليف يوسف معاطي وإخراج رامي إمام. وتدور القصة في إطار اجتماعي كوميدي، من خلال أب وأم يحاولان حل مشكلات بناتهما الخمس المتعلقة بالزواج والعنوسة والتعليم، إلى جانب مشاكل أحفادهما. وعلى رغم تناول الأحداث في شكل كوميدي، إلا أنها تتضمن المواضيع والقضايا الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والإنسانية.
ويعود محمود عبد العزيز من خلال مسلسل «أبو هيبة في جبل الحلال» أمام وفاء عامر ونرمين الفقي وفتحي عبد الوهاب وإخراج عادل أديب، وتدور أحداث العمل في إطار اجتماعي كوميدي، من خلال شخصية رجل متعدد العلاقات النسائية، الأمر الذي يتسبب له في مشاكل عدة، إلى أن يتعرض لحادث مفاجئ يقلب حياته رأساً على عقب.
كما يطل محمد سعد في مسلسل «فيفا أطاطا» أمام إيمي سمير غانم وعبد الرحمن أبوزهرة وسامي العدل وإخراج سامح عبد العزيز، وتدور الأحداث من خلال شخصيتي «أطاطا» و»اللمبي» اللذين قدمهما في فيلمين شهيرين له، وهما يسكنان في حي شعبي، وتقع بينهما مفارقات كوميدية كثيرة، خصوصاً بعد أن تنتقل «أطاطا» للعيش في فيللا لواء شرطة في مصلحة السجون، لمساعدته في علاج ابنته التي تعاني مرضاً نفسياً يجعلها منفصلة عن الواقع.
وتنافس مجموعة من الفنانات بمسلسلات كوميدية وفي مقدمهن فريق مسلسل «كيد الحموات» لماجدة زكي وهالة صدقي وسوسن بدر وكريمة مختار ولطفي لبيب وانتصار ومي سليم وتأليف حسين محرم وإخراج أحمد صقر. وتدور القصة من خلال شخصية «نور» (ماجدة زكي)، وهي مأمور سجن القناطر، ولديها ثلاث فتيات تصر على تزويجهن في العمارة التي تسكن فيها، وتدخل في صراعات كبيرة مع حماة كل واحدة منهن.
أما هند صبري فتنافس بمسلسل «إمبراطورية مين؟» أمام عزت أبو عوف وسلوى خطاب ومحمد شاهين وإخراج مريم أبو عوف، وتدور أحداث المسلسل في إطار درامي ساخر يسلط الضوء على ما مرّت به الشعوب العربية خلال السنوات الثلاث الماضية من ثورات وأحداث، من خلال شخصية «أميرة» التي عادت مع أسرتها إلى القاهرة مع بداية ثورة 25 كانون الثاني (يناير) 2011 بعد سنوات طويلة من الغربة.
ويواصل مصطفى شعبان تقديم الكوميديا التي قدمها في «العار» و«مزاج الخير» و«الزوجة الرابعة»، حيث يلعب بطولة مسلسل «دكتور أمراض نسا» أمام أحمد بدير وصابرين وصفاء سلطان وإخراج محمد النقلي، وتدور الأحداث حول طبيب نساء، يغرق في مشاكل مرضاه الاجتماعية، كما يورطه عمه في قضايا كثيرة.
الأمر ذاته يتكرر مع أحمد مكي للعام الرابع على التوالي من خلاله تقديمه جزءاً جديداً من مسلسله «الكبير أوي» أمام دنيا سمير غانم وهشام إسماعيل، وتدور أحداثه حول عمدة قرية «المزاريطة» الذي تزوّج من امرأة أميركية، وأنجب منها توأم، تربى أحدهما في صعيد مصر، والثاني في الولايات المتحدة، ما ينتج منه مواقف كوميدية ومفارقات كبيرة بينهما.
ويعود أشرف عبد الباقي بعد غياب من خلال مسلسل «أنا وبابا وماما» أمام نشوى مصطفى وهناء الشوربجي في إطار كوميدي، يناقش مجموعة من المواقف داخل إحدى العائلات، ويتخللها صراعات بين الأب والأم والأولاد.
ويواصل محمد هنيدي حضوره بالصوت من خلال مسلسله الكرتوني «سوبر هنيدي» الذي يلعب بطولته أمام حسن حسني وطلعت زكريا، ويناقش في حلقاته الجديدة موضوعات وقضايا في قالب كوميدي ساخر.
ويحضر أحمد حلمي بصوته فقط من خلال مسلسل «العملية ميسي» لعزت أبو عوف وصلاح عبد الله وبشرى وإخراج أحمد مناويشي، وتدور أحداثه في إطار كوميدي سياسي حول قرد يُدعى «ميسي»، تسعى وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية إلى خطفه.
ويبقى السؤال: هل ستتمكن هذه الأعمال من انتشال المشاهد من بؤس الواقع وتمدّه بشحنة من التفاؤل ولو موقتاً...!؟!!
.
الحياة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.