وزارة الصناعة والتجارة السودانية تمنع الأجانب من ممارسة التجارة    مواصلات الخرطوم .. أزمة تتصاعد بلا حلول    سد النهضة .. بقلم: م. معتصم عزالدين علي عثمان    المحاسبة عن التعذيب الذي يرتكبه أعضاء أجهزة تنفيذ القانون أو يسمحون به في القانون السوداني (6) .. بقلم: نبيل أديب عبدالله/ المحامي    مشروع الجزيرة: الماضي الزاهر والحاضر البائس والمستقبل المجهول (2) .. بقلم: صلاح الباشا    التكتيك المفضوح .. بقلم: كمال الهِدي    الوالد في المقعد الساخن .. بقلم: تاج السر الملك    الطيب صالح والسيرة النبوية .. بقلم: محمود الرحبي    يا بن البادية ،، ﻋﺸنا ﻣﻌﺎﻙ أغاني ﺟﻤﻴﻠﺔ .. بقلم: حسن الجزولي    أخلاق النجوم: غرفة الجودية وخيمة الطفل عند السادة السمانية .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    أمريكا تدعو العراق إلى إجراء انتخابات مبكرة    ضبط "70,000" حبة "تسمين" وأدوية مخالفة بالجزيرة    "المؤتمر الشعبي" يتهم الحكومة ب"عدم الجدية" في تحقيق السلام    بابا الفاتيكان يأمل في زيارة جنوب السودان العام المقبل    الاتحاد يتعهد بدعم جهود الحكومة الانتقالية لتحقيق السلام    لجنة مقاومة الثورة الحارة 12 تضبط معملاً لتصنيع (الكريمات) داخل مخبز    لجان مقاومة الخرطوم تتبرأ من لقاء حميدتي    صندوق النقد الدولي يطلع على جهود الإصلاح الاقتصادي    جمال محمد إبراهيم يحيي ذكرى معاوية نور: (الأديب الذي أضاء هنيهة ثم انطفأ) .. بقلم: صلاح محمد علي    دخول 80 شركة لشراء المحاصيل من "بورصة الأبيض"    مناهضه "التطبيع "مع الكيان الصهيوني: أسسه العقدية والسياسية والياته .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    "المؤتمر السوداني" ينتقد تصريحات وزير المالية    أميركا تدعو العراق إلى إجراء انتخابات مبكرة    دعوة لتفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص    جراحة على جسد الاقتصاد السوداني    المهدي يدعو إلى تشكيل المجلس التشريعي وتعيين الولاة المدنيين    اتهامات أممية ل(حميدتي) بمساندة قوات حفتر والجيش السوداني ينفي    نحتفل بمولده لأننا نحبه ونقتدي به .. بقلم: نورالدين مدني    (87) ملفاً بالقضاء خاص بتغول بعض الجهات والإفراد على الميادين    شكاوى من دخول أزمة مياه "الأزهري" عامها الثاني    "أوكسفام": 52 مليوناً عدد "الجياع" بأفريقيا    الحكومة السودانية تعلن دعمها لاستقرار اليمن وترحب باتفاق الرياض    87 ملف تغول على ميادين بالخرطوم أمام القضاء    ترحيب دولي وعربي وخليجي واسع ب"اتفاق الرياض"    البرهان : السودان أطلق أول قمر صناعي لأغراض عسكرية واقتصادية    حي العرب "المفازة" يتأهل لدوري الأولى بالاتحاد المحلي    إرهاب الصحراء الإفريقية    في ذمة الله محمد ورداني حمادة    الجيش السوداني ينفي مقتل (4)آلاف جندي باليمن    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    والي الجزيرة يوجه باعتماد لجان للخدمات بالأحياء    معرض الخرطوم للكتاب يختتم فعالياته    ناشرون مصريون يقترحون إقامة معرض كتاب متجول    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير أسبق: سنعود للحكم ونرفض الاستهبال    ضبط كميات من المواد الغذائية الفاسدة بالقضارف    الشرطة تلقي القبض على منفذي جريمة مول الإحسان ببحري    فك طلاسم جريمة "مول الإحسان" والقبض على الجناة    مبادرات: استخدام الوسائط الحديثة في الطبابة لإنقاذ المرضي .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    الحكم بإعدام نظامي قتل قائد منطقة الدويم العسكرية رمياً بالرصاص    السلامة على الطرق في السودان .. ترجمة: بدر الدين حامد الهاشمي    تدوين بلاغات في تجاوزات بالمدينة الرياضية    محاكمة البشير.. ما خفي أعظم    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    إصابات ب"حمى الوادي المتصدع"في نهر النيل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الكودة: قطع العلاقات تحتاج له ايران قبل الآخرين
نشر في النيلين يوم 05 - 01 - 2016

قال الدكتور يوسف الكودة المعارض السوداني المقيم بسويسرا(ان تأسي البحرين والسودان بالسعودية في قطعهما العلاقات مع ايران امر تحتاج له ايران ومفيد لها اكثر مما يحتاجه الذين بادروا به وذلك ان ايران ولا سيما في الآونة الاخيرة نهجت نهجا توسعيا ضارا بها تطلعت من ورائة وطمحت طموحات غير مشروعة ظهر ذلك من خلال تدخلها السافر ضد ارادة شعب سوريا ومن قبل في العراق ومؤخرا في اليمن السعيد فكل هذا وغيره مما تقوم به ايران او تنوي القيام به احتاج الي صفعة ربما ساعدت في افاقتها مما هي فيه من غيبوبة).
وأضاف الكودة في تصريحات نقلها محرر موقع النيلين “اتوقع ان يستمر ذلك التأسي بالسعودية في قطع العلاقات فيلحق عدد كبير من دول المنطقة وغيرها بركب الذين قطعوا علاقاتهم”.
وقال يوسف الكودة(هل تعلمون ان رئاسة الجمهورية لايران غير متاحة للسني بالدستور بل حتي في فرق الشيعة من المواطنين الايرانيين لابد ان يكون اثتي عشريا ! حتي يسمح له بالترشح اتحدي من يقول ان هناك مسجدا للسنة في العاصمة طهران ؟!!).
وتداخل أصدقاء الكودة بتعليقات فيسبوكية رصدها محرر موقع النيلين، أبرزها
Salah Abobaker
هذا حلم قديم …وضغينة تحملها ابران الفارسية من زمن موغل في القدم …فهي اي ايران ومنذ الخميني اعلنت تصدير الثورة وهذا يعني ازالة كل الانظمة في المنطقة حتى تسترد هيبتها المزعومة ….فطفقت كالثور الهابج تتدخل هنا وهناك وتشعل الحرائق …هي لن تتورع ان تستخدم كل الوسائل في انفاذ مشروعها التوسعي الاسنلابي والايدلوجي المتناقض …المطلوب من اهل السنة التعامل مع الامر بجدبة ونضوج ولا بد من مواجهة ايران ولتكن البداية قطع العلاقات الدبلوماسية معها ثم تنفيذ سلسلة من الترتيبات الموجعة ضدها وكشف مخطاطاتها المشبوهة والجائرة ..
امين الشريف
ايران تسببت في الكثير من البلاوي في المنطقة وبكل اسف رغم رعونتها وحماقتها الا انها تجد الدعم والمساندة من روسيا التي استخدمت الفيتو من اجل مصالها مع ايران – اعتقد مقاطعة ايران وعزلها خطوة في الاتجاه الصحيح لتعرف ان كل ما تخطط له اضحى واضحا وضوح الشمس وان الاطماع ستودي بها الى الجحيم واهلنا قالو (الطمع ودر وما جمع) يعني يا ايران تريدي ان تتوسعي (خمي وصري) ..
Ali Glpos
قرار صائب من السودان والبحرين اتمني من كل الدول العربية والإسلامية أن تحذو بنفس هذا الحذو


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.