للمطالبة بحقوقهم.. مفصولو القوات المسلحة يمهلون الحكومة (15) يوماً    برمة ناصر: الإسلاميون الذين ظلوا في السلطة الى أن (دقت المزيكا) لا مكان لهم    صديق تاور: عدم إكمال مؤسسات الفترة الانتقالية تقاعس غير برئ    مجلس إدارة مشروع الجزيرة يرفض السعر التركيزي للقمح    لاعبة كرة قدم سودانية أفضل من ميسي !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    حمد الريح ... الي مسافرة كيف اتت ؟ .. بقلم: صلاح الباشا    فصل الأدب عن الدين معركة متجددة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    وداعا الفنان القامة حمد الريح .. بقلم: طيفور البيلي    تعليق الدراسة بمراكز التدريب المهني    الصناعة تعلن بدء التشغيل التجريبي لمخابز "وادي النيل" التي تنتج 1500 جوال في اليوم    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    الصحة تحذر من خطورة الموجة الثانية لجائحة كرونا    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رمضان فرصة للإقلاع عن التدخين
نشر في النيلين يوم 26 - 06 - 2016

السبت, 25 يونيو 2016 09:14 ملفات اسبوعية – الصفحة الصحية
إرسال إلى صديق طباعة PDF
كلنا يعلم أن الصوم تجربة روحية عميقة، حيث إنه يرقى بالإنسان إلى السمو الروحي والرؤيا بوضوح أكبر والتعمق في ملكوت الله، وتتجه كل أعضاء جسم الإنسان إلى الله خالق السموات والأرض داعية متذللة لخالقها ونعم الله علينا كثيرة فمنها نعمة الصحة والعافية وهذا تاج لايعرفه إلا المرضى، فدعونا نغتنم هذا الشهر الكريم للتخلص من العادات السالبة ونحافظ على صحتنا ومن أهم هذه العادات:
الصيام والتدخين:
من أهم مضاره الصحية سرطان الرئة ويظهر بنسبة 70% لدى المدخنين أكثر من غيرهم- سرطان الحنجرة ويظر بنسبة 10% لدى المدخنين أكثر من غيرهم- الأمراض القلبية المختلفة وارتفاع ضغط الدم وتسارع ضربات القلب أكثر من المعتاد- الزيادة في نسبة الكوليسترول في الدم- الرائحة الكريهة في الفم وتسوس الأسنان- فقدان الشهية ونقص فيتامين «سي» -سرطان الثدي والشفاه واللسان والبلعوم والبنكرياس- الأرق والتعب وتأثيره الخطير على الأعصاب- تأثيره على الحواس الخمسة وخاصة حاسة البصر، حيث إنه يزيد من خطر فقدان البصر عند الشيخوخة حيث يحدث تحلل طبقة الماكيولا- يسبب تناول الكحول أوالتدخين سرطان المرئ- يؤثر على الجهاز العصبي مما يضعف الذاكرة- يضعف القدرة الجنسية لدى الطرفين حيث إنه يسبب تقلصاً في الأوعية الدموية بفعل مادة النيكوتين كما أنه يضعف الحيوانات المنوية ويؤدي إلى تشويهات في البعض، ولكن الحمد لله تعود لحالتها الطبيعية بعد الإقلاع عن التدخين -التدخين يؤثر على الأم في فترة ما قبل الحمل يحدث الحمل خارج الرحم، حيث إن النيكوتين يضعف حركة الأنابيب- يؤثر التدخين على الجنين، حيث إنه يؤدي إلى الاجهاض ونقصان الوزن ان مادة النيكوتين وبعض نتائج احتراق السيجارة يفرزها الثدي مع اللبن في فم الطفل الرضيع- كلنا نعلم أن التدخين فيه مضار على الصحة فلماذا ندخن؟ وكل علبة سجائر مكتوب عليها تحذير صحي «التدخين سبب رئيسي لسرطان وأمراض القلب والشرايين».. فهذه فرصة، ففي اقلاعك رضى للرحمن- هذا الشهر الكريم فرصة للإقلاع عن كثير من العادات الضارة إذا استطاع الإنسان أن يتحمل الابتعاد عن التدخين لمدة شهر كامل أو قلل منه بدرجة كبيرة فلماذا يرجع له بعد الشهر الكريم؟
حسناً لقد قررت أن تقلع عن التدخين بجميع أنواعه لذا اتبع الإرشادات التالية:
التحلي بالإرادة الذاتية القوية لترك التدخين لأن الإنسان لايعلم متى آخر لحظة من قطار الحياة الذي لاتعلم متى يتوقف بنا، فإذا استطعت أن لاتدخن من الفجر حتى غياب الشمس فهل تعتقد أنك لاتستطيع أن تقلع عنه للأبد ولك أيضا أن تدعو الله سبحانه وتعالى للإعانة على تركه والصبر والإصرار على التوقف- لاتسمح لأحد بالتدخين في منزلك وتناول الكثير من الماء ومارس الرياضة- صلاة التراويح والنوافل وقيام الليل- خفف من شرب القهوة والشاي وحاول شرب الحليب بدلاً عنهما- لاتكرر قول: إنه من الصعب ترك التدخين أو أنك حاولت سابقاً وفشلت، فرمضان فرصة فمن يغتنمها؟- يمكن استخدام الأدوية المساعدة ولكن يشترط تحت إشراف الطبيب المباشر لأن هذه الأدوية تحتوي على النيكوتين وهي ليست خطرة وحتى خلال الحمل، حيث إنها تعوض الجسم تدريجياً عن النيكوتين عند شعور بالرغبة في التدخين ومن هذه الأدوية عدة أنواع:
-العلكة الحاوية على النيكوتين: توجد بتراكيز مختلفة وبعدة نكهات كالنعناع والبرتقال والفواكه ويمكن أخذه مع اللصاقات وهي ليست علكة عادية وتترك في الفم لنصف ساعة وتوضع عند الإحساس بالرغبة في التدخين وهي موجودة في بعض الصيدليات الخاصة
– اللصاقات: وهي توضع عند النوم وتوجد لصاقات تترك 24 ساعة وأخرى 16 ساعة وتوضع في الصباح وتنزع في المساء ولكن بتراكيز مختلفة وهي غير متوفرة في السودان
– الحبوب الحاوية على النيكوتين: وهي ذات مفعول سريع وتوضع في الفم لمدة نصف ساعة حتى تزول الرغبة في التدخين وهي غير متوفرة في السودان أيضا.
– جهاز الاستنشاق عن طريق أنابيب بلاستيكية دقيقة وهو سريع المفعول.
-إعطاء جرعة محسوبة عن طريق الجلد تحت اشراف الطبيب المباشر.
-رزاز الأنف والبخاخ وهو أيضا غير متوفر في السودان- مهما اختلف علاج استبدال النيكوتين فلا أن يكون في النهاية تحت اشراف الطبيب المباشر.
– وأخيرا الصيام فرصة فاغتنمها للاقلاع عن السيجارة المفترسة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.