رسالة مدير جامعة الخرطوم بمناسبة استئناف العام الدراسي    باريس سان جيرمان يعلن رسميا تجديد عقد مبابي    شرطة مرور وسط دارفور تختتم فعاليات أسبوع المرور العربي    مبابي يطلق رسالته الأولى بعد التجديد لباريس    هزة عنيفة    تمديد فترة تخفيض الإجراءات والمعاملات المرورية    توجيهات من والي الخرطوم لإنقاذ مواطني أحياء من العطش    استعدادا للتصفيات الافريقية المنتخب الوطني في معسكر مقفول بمدينة جياد    مقاومة الخرطوم تدعو لرفع "حالة التأهب القصوى"    تصدير شحنتي ماشية إلى السعودية    تمديد تخفيض المعاملات المرورية لأسبوع    بالصورة.. مواطن سوداني يظهر "معدنه الأصيل" بعد أن نصبوا عليه في ملايين الجنيهات    إنطلاق إمتحانات شهادة الأساس بولاية الجزيرة غداً    السودان وبعثة الأمم المتحدة.. هل سيتم التجديد بشروط أم إنهاء التكليف؟    منها تجهيز حقيبة السكري.. نصائح طبية لمرضى السكري    شاهد بالفيديو.. قال( أخير ادردق في الواطة ولا اقعد في الطشت) المؤثر "مديدة الحلبة" يوضح حقيقة "دردقتو" لفتاة في بث مباشر على الهواء    مدير عام البنك الزراعي السوداني: هذه أوّل خطوة اتّخذتها بعد تسلّم مهامي    "الشيوعي" يعلن عن مؤتمرٍ صحفي بشأن"لقاء عبد الواحد الحلو"    مدير ميناء سواكن يكشف أسباب إغلاق ثم فتح الميناء    مدير ميناء سواكن يكشف ل(السوداني) أسباب إغلاق ثم فتح الميناء اليوم    السيسي يكشف سبب توقف الدولة المصرية عن توظيف الشباب    صباح محمد الحسن تكتب: الإستهبال وعصاة الإعتقال !!    عبده فزع يكتب: خزائن أندية الممتاز خاوية.. والوعود سراب التقشف بلا فائدة.. وأموال الرعاية قليلة.. والموارد "زيرو" المريخ يستقبل الغرايري بالأزمات الفنية والبدنية.. والبرازيلي السبب    إنصاف فتحي تطلق كليب "سوري لي انت"    مفوضية الإستثمار بالشمالية : تجهيز عدد من المخططات الإستثمارية بالولاية    الزراعة: تعاقد مع مصنع محلي لإنتاج الأسمدة لتوفير 25 ألف طن    الخلاف بين السودان وإثيوبيا.. قابل للإدارة أم أنه قنبلة موقوتة؟    فايزة عمسيب: الحكومة كانت تمنع الممثلين من المشاركات الخارجية (وتدس منهم الدعوات)!!    تحقيق لمصادر يحذر من (أمراض) بسبب ملابس (القوقو)    الهلال يكتسح الأمل بسباعية    صخرة فضائية ستضرب الأرض اليوم وتقسمها نصفين.. ما القصة؟    قطوعات الكهرباء .. خسائر مالية فاحة تطال المحال التجارية!!    "الحج والعمرة السعودية".. توضح طريقة تغيير الحالة الصحية للشخص ومرافقيه ب"اعتمرنا"    امرأة من أصول عربية وزيرة للثقافة في فرنسا.. فمن هي؟    حيدر المعتصم يكتب: عُصَار المفازة...أحمودي    نهشت طفلة حتى الموت.. الكلاب السائبة تدق ناقوس الخطر    قصة حب سرية وتجربة قاسية" .. اعترافات "صادمة" للراحل سمير صبري عن سبب عدم زواجه !    رحيل الفنانة الإنجليزية جيرزيلدا زوجة العلامة عبدالله الطيب.. "حبوبة" السودانيين    وزارة الصحة تحذِّر من وباء السحائي حال عدم توفر التطعيم    استخراج هاتف من بطن مريض للمرة الثالثة خلال أشهر    متى وكيف نصاب بسرطان الأمعاء؟    "أتحدى هذه الكاذبة".. إيلون ماسك ينفي تحرشه بمضيفة طيران    حنين يحلق بمريخ القضارف للدور التالي من بطولة كأس السودان القومية    مدير استاد الجنينة يعلن إيقاف جميع التمارين والعمل الغير منظم بالاستاد    في حب مظفر    توقيع بروتوكول صحي بين السودان والصين    شرطة الخرطوم تُواصل حملاتها على أوكار مُعتادي الإجرام وتضبط (101) متهم    (أخرج زوجته وابنه ليلقي حتفه مع ابنيه) في حادثة مأساوية طبيب سوداني يضحي بحياته لإنقاذ أسرته    شاهد بالفيديو.. (مشهد مؤثر).. لحظة انتشال طفل حديث الولادة من بئر بمدينة أمدرمان    وفاة الشاعر العراقي البارز مظفر النواب بالشارقة    توقيف متهم وبحوزته سلاح ناري و (1247) أعيرة مختلفة بالقضارف وضبط 2 طن من السلع الاستهلاكية منتهية الصلاحية بجنوب كردفان    الأردن: مرسومٌ ملكيٌّ بتقييد اتصالات الأمير حمزة بن الحسين وإقامته وتحرُّكاته    هل ستدخل شيرين أبو عاقلة الجنة؟.. أحمد كريمة يجيب على سؤال مثير للجدل: «ليست للمسلمين فقط»    بابكر فيصل يكتب: الإصلاحات السعودية بين الإخوان والوهابية (2)    ماذا يقول ملك الموت للميت وأهله عند قبض الروح وبعد الغسل؟    هل الأنبياء أحياء في قبورهم يصلون ؟    الأمم المتّحدة تحذّر من خطر تجاوز الاحترار عتبة 1.5 درجة    بابكر فيصل يكتب: في سيرة التحولات الفكرية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لاستعادة مسار ثورة السودان .. تظاهرات في شوارع الخرطوم
نشر في النيلين يوم 25 - 11 - 2021

استمرت الاحتجاجات السلمية في السودان، رغم توقيع اتفاق سياسي بين قائد الجيش عبد الفتاح البرهان ورئيس الوزراء المعاد عبدالله حمدوك، حيث خرجت الخميس أعداد كبيرة من السودانيين في العاصمة الخرطوم، وعدد كبير من مدن البلاد الأخرى، رافضين القرارات التي اتخذها البرهان في 25 أكتوبر.
وبالتزامن مع المسيرات الجديدة، كشف "تجمع المهنيين السودانيين"، الذي قاد الثورة التي أطاحت بنظام الإخوان في أبريل 2019، عن إعلان جديد ل"إعادة الثورة إلى مسارها الصحيح".
وعلى عكس المسيرات السابقة، جرت مسيرات الخميس في ظل توفر خدمة الإنترنت، التي قطعت عن البلاد قرابة الشهر قبل أن تعود مرة أخرى بقرار قضائي، كما لم يتم إغلاق الجسور كما هي العادة في الأيام التي تعلن فيها المسيرات.
ومنذ 25 أكتوبر، قتل 42 شخصا في المسيرات الرافضة لقرارات قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، التي أعلن بموجبها حالة الطوارئ وحل مجلسي السيادة والوزراء.
وخرج مئات الآلاف في شوارع الخرطوم وأم درمان والخرطوم بحري ومدن سودانية أخرى، في مسيرات حاشدة رفعت شعارات تطالب بذهاب الجيش ومحاسبة مرتكبي أعمال القتل التي طالت أكثر من ألف شخص منذ أبريل 2019.
وتعهد كل من البرهان وحمدوك بحماية الفترة الانتقالية والعمل على جمع الصف الوطني، لكن قوى سياسية فاعلة في الشارع السوداني، من بينها لجان المقاومة وتجمع المهنيين وقوى الحرية والتغيير، اعتبرت الاتفاق السياسي "خيانة" للثورة واستمرار للانقلاب على الفترة الانتقالية.
وجاء الاتفاق الجديد الذي تضمن 14 بندا، في ظل احتقان واحتجاجات ضخمة في الشارع السوداني، رفضا لوجود المكون العسكري في السلطة.
وأكد الاتفاق على أن الوثيقة الدستورية لسنة 2019 تعديل 2020، هي المرجعية الأساسية القائمة لاستكمال الفترة الانتقالية، مشددا على أن الشراكة الانتقالية القائمة بين المدنيين والعسكريين هي الضامن والسبيل لاستقرار وأمن السودان.
في هذه الأثناء، طرح تجمع المهنيين السودانيين إعلانا سياسيا جديدا من 13 بندا، يقوم على إسقاط كافة أشكال الحكم الحالية، والدخول في فترة انتقالية مدتها 4 سنوات، وتشكيل حكومة مستقلة وهيكلة القوات المسلحة وحل ودمج جميع الميليشيات، وتشكيل مجلس تشريعي من قوى الثورة.
وقال الوليد علي، المتحدث باسم تجمع المهنيين، لموقع "سكاي نيوز عربية" إن العديد من الأجسام والمكونات السياسية ذات الوزن الثقيل أبدت تأييدها للإعلان الجديد، مشيرا إلى أن التجمع سيواصل العمل مع لجان المقاومة والشارع السوداني حتى إسقاط النظام.
كمال عبدالرحمن – الخرطوم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.