ما زال البعثي فيصل محمد صالح -يكذب ويتحرى الكذب .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    الحركة الشعبية لتحرير السودان: الموقف من مشروع لائحة مجلس شركاء الفترة الإنتقالية    مذكرات الفريق أول ركن صالح صائب الجبوري العراقي وحكاية " ما كو أوامر!" .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    التاريخ والسرد واللاوعي السياسي.. أو ماذا فعل الطيب صالح بالمحمودين؟ .. بقلم: أحمد حسب الله الحاج    لا لن نحيد .. بقلم: ياسر فضل المولى    الحكومة هى عرقوب هذه الأمة!! .. بقلم: طه عبدالمولى    حركة/ جيش تحرير السودان تنعي الأستاذ/ محمد بركة المحامي    الذكرى السادسة لرحيل الاستاذ حسن بابكر عازف الكمان و مبدع اجمل الالحان !! .. بقلم: أمير شاهين    ما رأيكم؟! .. بقلم: كمال الهِدي    الدولة كمزرعة خاصة .. بقلم: الحاج ورّاق    دار الريح .. الزراعة هي المخرج ولكن! (2) .. بقلم: محمد التجاني عمر قش    نحو مذهب استخلافى في الترقي الروحي .. بقلم: د.صبرى محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلامية فى جامعة الخرطوم    يا حمدوك والحلو الودران خليتوهو وراكم في أمدرمان: حرية العقيدة في أصول القرآن أكثر كفاءة من العلمانية!! .. بقلم: عيسى إبراهيم    (213) حالة اصابة جديدة بفايروس كورونا و(4) حالات وفاة .. وزارة الصحة تنعي (7) اطباء توفوا نتيجة اصابتهم بفايروس كورونا    السودان: وزارة الصحة تعلن وفاة (7) أطباء في أسبوع    ترمب وديمقراطية سرجي مرجي!. بقلم: عمر عبد الله محمد علي    السودان والموارد الناضبة (2) .. بقلم: د. نازك حامد الهاشمي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    النصري في زمن الكورونا .. بقلم: كمال الهِدي    طريق السالكين للمحبة والسلام .. بقلم: نورالدين مدني    لابد من إجراءات قبل الإغلاق الكلي .. بقلم: د. النور حمد    ترامب يستثمر عيوب المسلمين .. بقلم سعيد محمد عدنان/لندن، المملكة المتحدة    وفاة(4) مواطنين إثر حادث مروري بحلفا    بيان لوزارة الداخلية حول ملابسات حادث محلية كرري    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ترحيب بقرار المركزي بشأن حصيلة الذهب الحر والسمسم
نشر في النيلين يوم 04 - 08 - 2009

رحب عدد من المصدرين بتوجيهات بنك السودان المركزي للمصارف بمعاملة حصيلة الذهب الحربنفس الضوابط التي تعامل بها حصائل الصادرات الأخرى غيرالبترولية وقرارالبنك المركزي الغاء طريقة (البيع تحت التصريف) لصادرالسمسم السوداني لجمهورية مصرالعربية ، ووصفوا القرار بالمشجع لضمان حصيلة الصادارات خاصة بعد التلاعب الذي كان يحدث فى السابق ، وقالوا ان القرارسيحارب الممارسات الخاطئة التى كانت تحدث خاصة عبرتجارة الحدود من (تأخير ارجاع الحصيلة).
واعتبرالمصدرون القرار مشجعاً بينما قال عدد من المتعاملين فى تجارة الذهب ان توجيهات البنك المركزي بمعاملة حصيلة الذهب الحر بنفس الضوابط التي تعامل بها حصائل الصادرات الأخرى غيرالبترولية سيسهم فى زيادة عمليات التنقيب والانتاج الامرالذي سيساعد فى زيادة احتياطيات النقد الاجنبي، كما يترتب على هذا القرار ان يتم تحصيل صادرالذهب الحر خلال فترة لا تتجاوز (6) أشهر من تاريخ شحنه وان تأتي الحصيلة في شكل تحويل من الخارج عبرالمصارف.
وقال المتعاملون فى تجارة الذهب ان العديد من الدول وبعد تداعيات الازمة الاقتصادية اتجهت الى بناء احتياطيات النقد الاجنبي من خلال الاعتماد على الذهب كمخزون استراتيجي الامرالذي
انعكس على الاسعار داخلياً وخارجياً. وقال قنديل ابراهيم أمين امانة الاتفاقيات باتحاد اصحاب العمل ان قرارالبنك المركزي بالغاء طريقة (البيع تحت التصريف) لصادرالسمسم السوداني لجمهورية مصرالعربية صادرمن واقع التجربة كاشفاً في هذا الصدد عن وجود بعض الممارسات الخاطئة التى حدثت بالنظام السابق. وقال قنديل ل(الرأي العام) ان السلع كانت تصدرفى السابق
وينتظر التاجر الحصيلة لفترة طويلة كما ان البعض كان يتجه الى التهريب خاصة عبر تجارة الحدود.
واشارقنديل الى ان التجاركانوا يعانون من اشكاليات عديدة عند تصديرهم للسمسم لمصر، ولكن بموجب القرارستحل هذه الاشكالات.
وعزا قنديل اصدارالبنك المركزي لهذا القرارلتنامي ظاهرة عدم استرداد حصيلة صادرالسمسم الى جمهورية مصر العربية عبر تجارة الحدود وعدم جدوى اجراءات الحظرالمصرفي تجاه العملاء الذين يستخدمون طرق دفع تمكنهم من المماطلة في استرداد الحصيلة وبناء على هذا الالغاء يتوجب على المصدرتقديم الضمانات الكافية لاسترداد الحصيلة في حالة التصدير بطريق الدفع، وفي حالة الدفع الآجل يتوجب ضمان الكمبيالة بواسطة بنك الجهة المستوردة كما يترتب على ذلك ان يتم التأمين على حصيلة الصادربواسطة الوكالة الوطنية لتأمين وتمويل الصادرات.
يذكران البيع تحت التصريف يعنى تصديرالمحصول وانتظارحصيلته الى حين بيعه في الاسواق المصرية.
وفي السياق قال خبيرمصرفي - فضل عدم ذكر اسمه - ان قرارالبنك المركزي بشأن حصيلة صادرالسمسم جاء متأخراً خاصة وان هنالك كميات كبيرة من السمسم تم تصديرها دون وصول العائد الامرالذي ادى لفقد الملايين من الدولارات ، واضاف المصدر:ان البنك المركزي وفى اطارسياسته لتحديث التجارة الخارجية اصدرهذا القرارلمنع التهريب وقال باصدارالقراررجع لصوابه بعد فوات الاوان واهدارالعديد من الدولارات وابان هذه الاجراءات لصادرالسمسم والذهب ستزيد من حصيلة العملات الصعبة بالبلاد.
عبد الرؤوف عوض :الراي العام


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.