الشرطة: المواطن المقتول بابوسعد قاوم تنفيذ أمر قبض    تدابير لمعالجة قطوعات الكهرباء لإنجاح الموسم الزراعي بمشروع الرهد    زيادة المساحات المزروعة بجنوب دارفور بنسبة 40%    15 مليون جنيه خسائر بمكاتب زراعة الخرطوم    والي الجزيرة: أمن المواطن خط أحمر    صبير يقف على صيانةطريق مدني- سنار    45 جنيهاً سعر شراء الدولار اليوم الثلاثاء    اهتمام اللجنة الاقتصادية بالعسكري بنهضة مشروع الجزيرة    البرهان يعود للبلاد قادماً من تشاد    رئيس اللجنة الاجتماعية ب"العسكري" يتعهد بصيانة دار "العجزة "    الزراعة تدشن نثر بذور أشجار المراعي بالنيل الأزرق    السلطات المصرية ترفض دفن مرسي بمسقط رأسه    فضيحة في حمامات النساء بمدمرة للبحرية الأميركية    ياسر عرمان: لسنا في جيب الأمارات ولن نعاديها    الغارديان: كيف يمكن مساعدة مضطهدي السودان في ثورتهم؟    قيادي بالمؤتمر الشعبي: قوش هو من قاد الانقلاب على البشير    أدبنا العربيّ في حضارة الغرب .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    النيابة المصرية تكشف تفاصيل وفاة الرئيس مرسي    وفاة الرئيس مرسي خلال جلسة محاكمته    1700 دولار سعر السمسم السوداني بالأسواق العالمية    مبادرة من "المهن الموسيقية" للمجلس العسكري    وكيل المعادن يزور ولايتي شمال وجنوب كردفان    الحوثيون يعلنون شن هجوم جديد على مطار أبها    اتحاد الكرة يصدر برمجة نهائية للدوري    للتذكير، التعبير عن الرأي مسؤولية ضمير .. بقلم: مصطفى منبغ/الخرطوم    الأندلس المفقود .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    أين يعيش الطيب مصطفى . . ؟ .. بقلم: الطيب الزين    مقتل (16) في تفجيرين لحركة الشباب بكينيا والصومال    عصيان وشهداء في الخرطوم وأم درمان .. بقلم: مصطفى منيغ/الخرطوم    عازة .. بقلم: سابل سلاطين – واشنطون    من الجزائر والسودان إلى هونغ كونغ وتيانانمين .. بقلم: مالك التريكي/كاتب تونسي    وفاة (3) أشخاص دهساً في حادث بمدينة أم درمان    تحديد موعد إنطلاق الدوري الإنجليزي    النفط يصعد بسبب المخاوف حول إمدادات الشرق الأوسط    أساطير البرازيل يرفعون الحصانة عن نيمار    اختراق علمي: تحويل جميع فصائل الدم إلى فصيلة واحدة    وفاة 5 أشخاص من أسرة واحدة في حادث مرور بكوبري حنتوب    ارتفاع الدهون الثلاثية يهدد بأزمة قلبية    البرتغال في القمة.. أول منتخب يحرز لقب دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم    الصحة: 61 حالة وفاة بالعاصمة والولايات جراء الأحداث الأخيرة    61 قتيل الحصيلة الرسمية لضحايا فض الاعتصام والنيابة تبدأ التحقيق    رأي الدين في شماتة عبد الحي يوسف في الاعتصام .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    ليه مالُم؟ ما شعب وقاعد.. حارس الثورة! .. بقلم: احمد ابنعوف    عيدية حميدتي وبرهان لشعب السودان .. بقلم: الطيب محمد جاده    الثورة مقاسا مفصل... جبة ومركوب... ما بوت .. بقلم: احمد ابنعوف    دا الزيت فيما يختص بحميدتي .. بقلم: عبد العزيز بركة ساكن    الصادق المهدي والفريق عبدالخالق في فضائية "الشروق" في أيام العيد    تعميم من المكتب الصحفي للشرطة    الشرطة تقر بمقتل مواطن على يد أحد ضباطها    السودان يطلب مهلة لتسمية ممثليه في "سيكافا"        "الشروق" تكمل بث حلقات يوميات "فضيل"        نقل عدوى الأيدز لحوالى 700 مريض أغلبهم أطفال بباكستان    فنان ملخبط ...!    العلمانية والأسئلة البسيطة    الآن جاءوا ليحدثونا عن الإسلام    أمير تاج السر: الكذب الإبداعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انفراج أزمة الخبز والاتحاد يؤكد استلام الحصص كاملة
نشر في النيلين يوم 20 - 11 - 2013

ترأس النائب الأول لرئيس الجمهورية "علي عثمان محمد طه" أمس بالقصر الجمهوري اجتماعاً مشتركاً ضم ولاية الخرطوم ووزارة المالية وبنك السودان ووزارة التجارة، بحث موقف انسياب سلعة القمح للمطاحن لتجاوز الندرة في الخبز التي شهدتها الولاية في الأيام الماضية. وكشف والي الخرطوم "عبد الرحمن الخضر" عن انفراج الأزمة وقيام كل مطاحن الدقيق بتسليم الوكلاء حصص المخابز كاملة، ودعا "الخضر" المخابز التي لم تتسلم حصتها مراجعة وكيلها أو إبلاغ وزارة المالية بالولاية أو اتحاد أصحاب المخابز . ووجه النائب الأول خلال الاجتماع بإحكام التنسيق بين الجهات ذات الصلة لتوفير سلعة القمح وضمان انسيابها للمطاحن بالكميات المطلوبة، ومن ثم إلى المخابز، مشيراً إلى أن كل ولاية ستحدد اسعارها للخبز وفقا للتكلفة .
وأوضح وزير الدولة بالمالية "مجدي يس" في تصريحات صحفية عقب الاجتماع أن هناك خللا إداريا أدى إلى نقص في انسياب كميات القمح المطلوبة للمطاحن في الفترة الماضية؛ مما أدى إلى ندرة في الخبز، مؤكداً تجاوز ذلك الخلل، مشيراً إلى استمرار سياسة دعم القمح لضمان توفره بالكميات المطلوبة. وأكد الوزير وجود مخزون إستراتيجي يبلغ (280) ألف طن من القمح مشيرا إلى استيراد مليون و(400) ألف طن منذ بداية العام، وستتواصل عملية الاستيراد بالتنسيق مع بنك السودان لتوفير القمح للمطاحن . وأوضح والي الخرطوم أن الاجتماع قرر تكوين آلية مشتركة تضم وزارتي المالية والتجارة الاتحاديتين وبنك السودان وولاية الخرطوم كممثل لكل ولايات السودان لوضع تدابير كافية تمنع تكرار الأزمة الطارئة التي حدثت في قمح الخبز.
وأوضح والي الخرطوم أن المطاحن خفضت إنتاجها ومن ثم انخفضت كميات الدقيق إلى (50%) ووصف الأمر بأزمة عارضة أسبابها ضعف التنسيق بين الأجهزة ذات الصلة.
وقال الوالي إنه اعتباراً من أمس قامت كل مطاحن الدقيق بتسليم الوكلاء حصص المخابز كاملة، وعلى كل مخبز لم يتسلم حصته مراجعة وكيله أو إبلاغ وزارة المالية بالولاية أو اتحاد أصحاب المخابز.
من جهته أكد "عادل ميرغني" الأمين العام لاتحاد المخابز أن المخابز تسلمت حصتها بنسبة (100%) وتقدر ب(30) ألف جوال يومياً، وهى ذات الكمية التي كانت تتسلمها المخابز في السابق، ووجه "ميرغني" نداءً لكل المخابز بالعمل بطاقتها الكاملة، وإن اتحاده جاهز لتلقى أي بلاغات من أي مخبز فى حال عدم استلامه لحصته عبر أرقام الهواتف (0912369151) أو (0183471717).
وفي السياق عبر النائب البرلماني وكيل وزارة المالية الأسبق "الشيخ المك" عن استيائه الشديد من عودة صفوف الخبز والبنزين، وشبه الأمر(بفترة التسعينيات)، وأكد في الوقت ذاته عدم وجود مبرر لاختفاء سلعة القمح، لافتاً إلى انخفاض أسعار القمح عالمياً. ونوه "المك" في تصريحات أمس (الثلاثاء) ، إلى تضارب المعلومات حول أسباب شح في السلعة وقال إن المسألة مرتبطة بعدم توفر النقد الأجنبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.