تماثل 73 من مصابي الكوليرا للشفاء بالنيل الأزرق    الشيوعي: لغة الإقصاء تقود للمربع الأول    قرقاش: حملة الإخوان ضد مصر فشلت    وزير سابق برئاسة الجمهورية ينفي علمه باستلام البشير مبلغ 25 مليون دولار    حركة تحرير السودان تتهم مجلس السيادة باستخدام ملف الأسرى للابتزاز    المهدي يدعو القوى (المدنية والمسلحة) إلى مراجعة المواقف والقرارات    مصفوفة لزيادة صادرات الحبوب الزيتية إلى (6) مليار دولار    توقعات بوصول إنتاج البلاد من الصمغ إلى 500 ألف طن    (نداء السودان) يجتمع في القاهرة لمناقشة عملية التحول الديمقراطي    اقتراح .. فوطننا يستحق الأجمل .. بقلم: د. مجدي إسحق    أردوغان: سنواجه بحزم كل من يعتبر نفسه صاحبا وحيدا لثروات شرق المتوسط    مواجهات في باريس والشرطة تعتقل 30 متظاهرا    الحرس الثوري: سنواصل إسقاط الطائرات المسيرة التي تنتهك مجال إيران الجوي    رابطة الصالحية وهمة (خارج وطن )! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم أبوأحمد    النوم تعال سكت الجهال واخرين!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    "سوا" الدوحة تحتفي بالمدنية .. بقلم: عواطف عبداللطيف    في مطولته: (سيمدون أيديهم لنقيِّدها) محمد المكي ابراهيم ينجز خطاباً شعرياً متقدماً .. بقلم: فضيلي جمّاع    تشكيلة الانتر المتوقعة لديربي الغضب    اعضاء جمعية الهلال يتقدمون بشكوى لشداد    المريخ يواصل تحضيراته في القلعه الحمراء    شركات النفط الصينية والهندية والماليزية تؤكد مواصلة عملها    بعثة طبية صينية تجري 100 عملية عيون مجاناً    تعزيزات أمنية بمحلية قريضة بعد هجوم على قسم الشرطة    مروي تشهد أطول ماراثون سوداني للتجديف و"الكانوي" في العالم    شركات النفط الصينية والهندية والماليزية تؤكد مواصلة عملها    (الكنداكة ) ولاء والتحدي ! .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد )    إضراب لاعبي المريخ يدخل يومه السادس    إعفاء عدد من القيادات في شركات النفط والغاز والمعادن    مقتل شاب طعناً بالسكين على يد شقيقه الأكبر بام درمان    شاهد اتهام يكشف معلومات مثيرة في قضية مقتل معلم خشم القربة                خارجياااااو !    البرهان يفتتح مجمع الكدرو لتصنيع اللحوم    مقتل مواطن على يد (5) نظاميين قاموا بتعذيبه في كسلا    "السعودية" : هجوم "أرامكو" بصواريخ دقيقة وطائرات مسيرة إيرانية    تشييع الفنان بن البادية في موكب مهيب بمسقط رأسه    رحيل صلاح بن البادية.. فنان تشرب "أخلاق القرية"    حكاية "عيساوي"    السعودية تعلن توقف 50% من إنتاج "أرامكو"    رئيس الوزراء السوداني يتوجه إلى القاهرة وتأجيل مفاجئ لرحلة باريس    الدعم السريع يضبط شبكة إجرامية تقوم بتهديد وإبتزاز المواطنين بالخرطوم    24 قتيلاً بتفجير قرب مجمع انتخابي بأفغانستان    شرطة القضارف تمنع عملية تهريب أسلحة لدولة مجاورة    بين غندور وساطع و(بني قحتان)!    حركة العدل و المساواة السودانية تنعي الفنان الأستاذ/ صلاح بن البادية    "المريخ" يفعِّل "اللائحة" لمواجهة إضراب اللاعبين    المتهمون في أحداث مجزرة الأبيض تسعة أشخاص    المفهوم الخاطئ للثورة والتغيير!    في أول حوار له .. عيساوي: ظلموني وأنا ما (كوز) ولستُ بقايا دولة عميقة    مطالبات بتفعيل قرار منع عبور (القلابات) للكباري    سينتصر حمدوك لا محالة بإذن الله .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد العجب    الدّين و الدولة ما بين السُلطة والتّسلط: الأجماع الشعبي وشرعية الإمام (1) .. بقلم: عبدالرحمن صالح احمد (ابو عفيف)    أعظم قوة متاحة للبشرية، من يحاول مصادرتها؟ ؟؟ بقلم: الريح عبد القادر محمد عثمان    العلم يقول كلمته في "زيت الحبة السوداء"    إنجاز طبي كبير.. أول عملية قلب بالروبوت "عن بُعد"    وزير الأوقاف الجديد يدعو اليهود السودانيين للعودة إلى البلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الى الشهيد محمد موسى بحر الدين
نشر في الراكوبة يوم 23 - 05 - 2012


[email protected]
مايكفي من الموت كي نكون في وطن
مدخل اول :
الموت ان لاتكون حاضرا
ان تكون خائفا وخائنا
ان تصمت حين تنتهك الحمي
ثم تبرر السكوت وتفوت
الموت ان تكون حاكما لبيت العنكبوت
لذا ياسيدي محال ان تموت
ستبقي مثل نار المجوس
لاتنطفي
لاتختفي
بل تقتفي طريق الخالدين
ياخالدا
ياجاسرا
يابحر الدين
مدخل تاني :
اعطر كلماتي لتنفحكم سيرة الرجل الرجل الراية
شقيق التاية
الزول الزين
الزول الاسمو
محمد موسي بحر الدين
نص:
صبحت بلادك كوم وكوم
سمحت ملامحك بشرتنا بالغيوم
ويوم في يوم
اثبتنا انك مابراك
مليون وراك
مليون بيهتفوا بالعشق
الارض التروى من دماك
تؤمن اكتر بانتماك
لينا
لي كل الغبش
والقرى الحرقت هناك
لي كل المعسكرات والنازحين
والماتوا
والفاتوا مشردين
الشبعوا من ظلم الحرابة وضاقوا ظلم الظالمين
شافوك شمس
بكرة وامس
ضويت ليالي العتمة بي وهجك
صعودك للضياء في الخالدين
الهبك قدسية الموت العزيز
واخرس الشيطان
سكتوا
وضح زيفو
حتحت دقنومن قولو الكضب
اكان القصة دين مانحن كلنا مسلمين
ومنك انضف من رياك
نحن غنينا الوطن
وانتو الوطن شايلنو في السوق بالرخيص
والدين بضاعة بتنعرض في المزادات والبنوك
ليك ياشهيد
ليك ياسمح
ابداك واقول اروع فصول في سكتك
ياشهيد الارض ابدا مابتخون ولابتهون
حرمت بواكير الصباح المازارتك
حرمت غناوينا الملاح الماغنتك
نحن بوراك ولاد حلال وسقانا نيل
اسمر جميل
شايلنك سيرة للاجيال
حدوتة للاطفال
دمابيحرك في شريينا الغضب
زي لونك السمرة العديل وضد التمايز بالعرق
مليون برق
ضوا يشق العتمة والخوف والجنون
واحد منوع يااصيل
ادروب ومحمداحمد وكيج وجون
روحك موزعة في الخلق
ياناسي هووي
سمو الشهيد
زغرودة شبال الفرح
صنديدها ركازة الفريق
سموا الوجع زادنا لي بكرة الجميل
وطن واسع معددة لهجتو
بسيرة الاجيال معاك
التاية مرت من هنا
رجعت عليك
جات ساقتك عقبالي انا
يمين وراك متوكلين
لاخنا دمك ولالعهدك مبدلين
سقط الشهيد تلو الشهيد
مبروك يابلد
الا القضية ماانتهت
ولازناد الارزقية اتوقفت
ماشين حداك لمن نموت
واقفين عشانك يابلد
يانيل
ياتراب
سدامنيع للزيف المزيف لهجتو
ومادي للناس سبحتو
الاالدموم هي الفضحتو
دم دم دم
دمدم وشيهو القيح
غنينا نحن وراك
معاك سبقنا الريح
وطنا اسمر
وطنا اخضر
وطنا احمر
وطنا يسمو علي الالوان
انا شفتك شوف
صامد راكز في زمن الخوف
والانتنوف
ايدك تدفر في الدورية
وتهتف ونهتف بثورية
نفتح بابها بالزندية
والترابة ثايرين وتعابة
صادقين وغلابة
واطفال مدرسة يدخلو ويمرقو ويلعبو
وانت بتجري وتدخل جوة الغابة
وتمرق ضاحك
ويغدر بيك عفريت الليل
ويبقي الصوت
زي سيرة الموت
وتبقي الغنية الحالمة نشاذ
ويروح الزول القامة النيل
والابنوسة النخلة تميل
زمنا اعوج وفعلا اعوج
الابراك الكنت عديل
نحن سوا ورغم الموت
وبذات الدم حنروي جروف الارض الطاهرة
امرق امرق ياانسان
اروع واصدق من ماكان
مرقة يوسف من الجب
مرقة يونس من بطن الحوت
وعدي الموت
عدي تعدي نعدي
السكة تودي
وانت هناك في الضفة الاخرى
هاشي وباشي
تلوح لينا بالمنديل
يازول يانبيل
الانسان الببقى قضية تب مابموت
كم من ثائر بعدو يقيف
نفس الموقف
نفس الحتة
ونفس الموت
هوي يازول
كلنا انت وانت المبدأ
انت الغبش الصبروا سنين
انت الشاهد ونحن معاك في كل مشاهد
زيك واحد مظلومين
اليبقي المهر الدم
عشان الوطن يتلم
عشان اماتنا
عشان اخواتنا
والعدل السلم
كمين ماتوا وكمين واقفين
زيك واحد مغبونين
يازول يازين
يابحر الدين
قسما قسما
حاتكون بيناتنا في كل فرحة
وفي ايام العدل السمحة
مليون زيك ماتوا
وفضل المبدأ
فضل الحق اللازم يرجع
من ابواب السجن القابضة علي الاحرار
الواقفة قصاد السدنة ومابية الذلة ورافضة العار
انو الوطن يتفتت كمين كوم
والدولار والعملة تعوم
ونحن نعوم عكس التيار
العار العار وسخ الراسمال
تعالوا معاي نتلم نقول
يسقط زيف الباطل ويتعلي الوطن المامول
ونقسم ثرواتو علينا
امكن ننسي مرارات الظلم الطول وابي يتحول
الشوق
الشوك
السكة الواعرة
النار
الضو تقابة الخلوة
السم السمسم والبترول
وكل الناس تتصافي وتسمو
وترقي لاسمو
الكل للكل يساعد
ويمد الساعد
وطننا الخير
باكر واعد
كلنا حاكم وكلنا محكوم
وكلنا في الاخر انسان
كل الاجناس الاديان
الاعراق الالوان
اليبقي الاسم الاشمل انسان
اليبقي الهم الاوحد سودان
شعبنا واحد همناواحد
النبدا اساس البنيان
ونطرد من بيناتنا الطغيان
الحفروا قبور لثورتنا
الطعنو صباحنا المكتول
القلبو اساسنا المعدول
التبقي الثورة الميعاد
اليبقي صباحنا الميلاد
انت ياشهيدنا الساس
انت النبراس
انت الاستاذ
طلابك باكر يكتبوا في بطن الكراس
سيرة الزول البايع روحو عشان مايحقق حلم الناس
الزول الزين
الزول الاسمو
محمد موسى بحر الدين
حسن العمده
امدرمان –كلية التربية بجامعة الخرطوم
19أغسطس2010
- - - - - - - - - - - - - - - - -
تم إضافة المرفق التالي :
DSC035951.JPG


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.