الحركة الشعبية لتحرير السودان تعيّن ناطقاً رسمياً جديداً    هل تعطى قوى الحرية والتغييرنصيحة الأصدقاء الألمان الإهتمام المستحق؟ .. بقلم: سعيد أبو كمبال    قلاب يدهس "هايس" ويقتل جميع "الركاب"    قيادة "التحالف" تحقق في الهجوم الإرهابي على "أرامكو"    سحب القرعة ل100 منزل للصحفيين بالإثنين    ضربات الطائرات الحوثية "المسيرة" تعطل الإنتاج النفطي بالسعودية    بيان سوداني رسمي بشأن وفيات الكوليرا    ياسر العطا: لا مانع من توسعة مجلسي السيادة والوزراء    بلاغات ضد مدير التلفزيون القومي عيساوي    من هو الإرهابي مدين حسانين.. وهل يسلمه السودان لمصر ؟    صديق تاور: لا مبرر للمواكب الآن    ألمانيا مستعدة لاستقبال ربع المهاجرين الذين يصلون إلى إيطاليا    تشكيل لجنة تحقيق أممية حول قصف مستشفيات في سوريا    "إندبندنت عربية": بوتين حذر نتنياهو من مغبة ضرب أهداف في سوريا ولبنان مستقبلا    "المالية" تدعو لاستمرار الدعم الأممي للبلاد    محلية الخرطوم تشدد على أسواق المخفض الالتزام بالأسعار    انضمام"قوى التحرير" للجبهة الثورية    تجمع المعلمين بولاية الخرطوم يعلن عن وقفة احتجاجية لالغاء عطلة السبت    تداعيات حروب الولايات المتحدة على الاقتصاد العالمي .. بقلم: د. عمر محجوب الحسين    بوي: مهمتنا لن تكون سهلة ضد انيمبا النيجيري    حميدتي: ليس لي علاقة بسفر المنتخب لنيجيريا    الخرطوم يخسر من موتيمبا بهدفين    الصالحية رئة الملتقي السياسي وكشف القناع! (3 - 10) .. بقلم: نجيب عبدالرحيم (أبوأحمد)    الخرطوم توافق على مراجعة رسوم نفط "الجنوب"    إمرأة كبريت .. بقلم: نورالدين مدني    عاشه موسي: كيف تُضاء الأنامل؟ .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    النيابة تبدأ التحري في فساد الزكاة    جماعة متمردة في جنوب السودان تتهم الجيش بشن هجمات    "المالية" تدعو لاستمرار الدعم الأممي للسودان    مقتل شاب بيد اربعة اخرين في الحاج يوسف بعد التحرش بأخت احدهم    حمدوك وحكومته والرهانات الصعبة .. بقلم: معن البياري    أنا مَلَك الموت .. بقلم: سهير عبد الرحيم    "أنا والأشواق" - أعود إليك يا وطني .. نظم: د. طبيب عبدالمنعم عبد المحمود العربي    جنون الذهب وتدمير الحياة والبيئة وربما التاريخ .. بقلم: ب.صلاح الدين محمد الأمين    أعظم قوة متاحة للبشرية، من يحاول مصادرتها؟ ؟؟ بقلم: الريح عبد القادر محمد عثمان    رفض الفنان ...!    ايقاف المذيعة...!    العلم يقول كلمته في "زيت الحبة السوداء"            بل هي إسلاميات سيدتي الوزيرة انتصار صغيرون .. بقلم: د. قاسم نسيم حماد حربة    "السدود" تتوعد بملاحقة "زيرو فساد" قضائياً    مجهولون يرتدون أزياءً نسائية ونقاباً ينهبون منزلاً بالمسيد    الإمام الصادق المهدي: منشور الذكرى للأمة عامة ولأنصار الله خاصة بمناسبة الذكرى 58 لرحيل الحبيب ولي الله والنَّاس    تفاصيل عاصفة في محاكمة المتهمين بقتل المعلم    مقتل معلم خشم القربة.. فظائع يسردها المتحري    3 دول إفريقية بمجلس الأمن تدعو لرفع العقوبات عن السودان بما في ذلك سحبها من قائمة الدول الداعمة للإرهاب    إفادات صادمة للمتحريّ في قضية مقتل الخير    مجلس الوزراء. قصيدة بقلم د. الفاتح اسماعيل ابتر    مزمل ينصح ولاء البوشي!! .. بقلم: كمال الهِدي    "الدعم السريع" تنظم كرنفالاً رياضياً ببورتسودان    أمير تاج السر: مان بوكر البريطانية    إنجاز طبي كبير.. أول عملية قلب بالروبوت "عن بُعد"    اختراق علمي.. علاج جديد يشفى مرضى من "سرطان الدم"    وزير الأوقاف الجديد يدعو اليهود السودانيين للعودة إلى البلاد    صناعة الآلهة !!    مصرع مغنية إسبانية على خشبة المسرح    الثقافة تؤكداستمرار برنامج التواصل مع المبدعين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مايكفي من الموت كي نكون في وطن
نشر في الراكوبة يوم 29 - 12 - 2010


[email protected]
شقيق التايه
مدخل اول:
الموت ان لاتكون حاضرا
ان تكون خائفا وخائنا
ان تصمت حين تنتهك الحمي
ثم تبرر السكوت وتفوت
الموت ان تكون حاكما لبيت العنكبوت
لذا ياسيدي محال ان تموت
ستبقي مثل نار المجوس
لاتنطفي
لاتختفي
بل تقتفي طريق الخالدين
ياخالدا
ياجاسرا
يابحر الدين
مدخل تاني:
اعطر كلماتي لتنفحكم سيرة الرجل الرجل الراية
شقيق التاية
الزول الزين
الزول الاسمو
محمد موسي بحر الدين
نص:
صبحت بلادك كوم وكوم
سمحت ملامحك بشرتنا بالغيوم
ويوم في يوم
اثبتنا انك مابراك
مليون وراك
مليون بيهتفوا بالعشق
الارض التروى من دماك
تؤمن اكتر بانتماك
لينا
لي كل الغبش
والقرى الحرقت هناك
لي كل المعسكرات والنازحين
والماتوا
والفاتوا مشردين
الشبعوا من ظلم الحرابة وضاقوا ظلم الظالمين
شافوك شمس
بكرة وامس
ضويت ليالي العتمة بي وهجك
صعودك للضياء في الخالدين
الهبك قدسية الموت العزيز
واخرس الشيطان
سكتوا
وضح زيفو
حتحت دقنومن قولو الكضب
اكان القصة دين مانحن كلنا مسلمين
ومنك انضف من رياك
نحن غنينا الوطن
وانتو الوطن شايلنو في السوق بالرخيص
والدين بضاعة بتنعرض في المزادات والبنوك
ليك ياشهيد
ليك ياسمح
ابداك واقول اروع فصول في سكتك
ياشهيد الارض ابدا مابتخون ولابتهون
حرمت بواكير الصباح المازارتك
حرمت غناوينا الملاح الماغنتك
نحن بوراك ولاد حلال وسقانا نيل
اسمر جميل
شايلنك سيرة للاجيال
حدوتة للاطفال
دمابيحرك في شريينا الغضب
زي لونك السمرة العديل وضد التمايز بالعرق
مليون برق
ضوا يشق العتمة والخوف والجنون
واحد منوع يااصيل
ادروب ومحمداحمد وكيج وجون
روحك موزعة في الخلق
ياناسي هووي
سمو الشهيد
زغرودة شبال الفرح
صنديدها ركازة الفريق
سموا الوجع زادنا لي بكرة الجميل
وطن واسع معددة لهجتو
بسيرة الاجيال معاك
التاية مرت من هنا
رجعت عليك
جات ساقتك عقبالي انا
يمين وراك متوكلين
لاخنا دمك ولالعهدك مبدلين
سقط الشهيد تلو الشهيد
مبروك يابلد
الا القضية ماانتهت
ولازناد الارزقية اتوقفت
ماشين حداك لمن نموت
واقفين عشانك يابلد
يانيل
ياتراب
سدامنيع للزيف المزيف لهجتو
ومادي للناس سبحتو
الاالدموم هي الفضحتو
دم دم دم
دمدم وشيهو القيح
غنينا نحن وراك
معاك سبقنا الريح
وطنا اسمر
وطنا اخضر
وطنا احمر
وطنا يسمو علي الالوان
انا شفتك شوف
صامد راكز في زمن الخوف
والانتنوف
ايدك تدفر في الدورية
وتهتف ونهتف بثورية
نفتح بابها بالزندية
والترابة ثايرين وتعابة
صادقين وغلابة
واطفال مدرسة يدخلو ويمرقو ويلعبو
وانت بتجري وتدخل جوة الغابة
وتمرق ضاحك
ويغدر بيك عفريت الليل
ويبقي الصوت
زي سيرة الموت
وتبقي الغنية الحالمة نشاذ
ويروح الزول القامة النيل
والابنوسة النخلة تميل
زمنا اعوج وفعلا اعوج
الابراك الكنت عديل
نحن سوا ورغم الموت
وبذات الدم حنروي جروف الارض الطاهرة
امرق امرق ياانسان
اروع واصدق من ماكان
مرقة يوسف من الجب
مرقة يونس من بطن الحوت
وعدي الموت
عدي تعدي نعدي
السكة تودي
وانت هناك في الضفة الاخرى
هاشي وباشي
تلوح لينا بالمنديل
يازول يانبيل
الانسان الببقى قضية تب مابموت
كم من ثائر بعدو يقيف
نفس الموقف
نفس الحتة
ونفس الموت
هوي يازول
كلنا انت وانت المبدأ
انت الغبش الصبروا سنين
انت الشاهد ونحن معاك في كل مشاهد
زيك واحد مظلومين
اليبقي المهر الدم
عشان الوطن يتلم
عشان اماتنا
عشان اخواتنا
والعدل السلم
كمين ماتوا وكمين واقفين
زيك واحد مغبونين
يازول يازين
يابحر الدين
قسما قسما
حاتكون بيناتنا في كل فرحة
وفي ايام العدل السمحة
مليون زيك ماتوا
وفضل المبدأ
فضل الحق اللازم يرجع
من ابواب السجن القابضة علي الاحرار
الواقفة قصاد السدنة ومابية الذلة ورافضة العار
انو الوطن يتفتت كمين كوم
والدولار والعملة تعوم
ونحن نعوم عكس التيار
العار العار وسخ الراسمال
تعالوا معاي نتلم نقول
يسقط زيف الباطل ويتعلي الوطن المامول
ونقسم ثرواتو علينا
امكن ننسي مرارات الظلم الطول وابي يتحول
الشوق
الشوك
السكة الواعرة
النار
الضو تقابة الخلوة
السم السمسم والبترول
وكل الناس تتصافي وتسمو
وترقي لاسمو
الكل للكل يساعد
ويمد الساعد
وطننا الخير
باكر واعد
كلنا حاكم وكلنا محكوم
وكلنا في الاخر انسان
كل الاجناس الاديان
الاعراق الالوان
اليبقي الاسم الاشمل انسان
اليبقي الهم الاوحد سودان
شعبنا واحد همناواحد
النبدا اساس البنيان
ونطرد من بيناتنا الطغيان
الحفروا قبور لثورتنا
الطعنو صباحنا المكتول
القلبو اساسنا المعدول
التبقي الثورة الميعاد
اليبقي صباحنا الميلاد
انت ياشهيدنا الساس
انت النبراس
انت الاستاذ
طلابك باكر يكتبوا في بطن الكراس
سيرة الزول البايع روحو عشان مايحقق حلم الناس
الزول الزين
الزول الاسمو
محمد موسى بحر الدين
حسن العمده
امدرمان –كلية التربية بجامعة الخرطوم
19أغسطس 2010


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.