رفع اعتصام شندي والمقاومة تتمسك بالوالي آمنة المكي    توالي ارتفاع ضحايا أحداث الجنينة إلى 159 قتيلاً و202 مصاباً    اعتصام مفتوح وسط سوق نيالا بسبب حجر (نالا)    إجازة موازنة 2021 بعجز (1.4%)    الخرطوم الوطني يصحح مساره بهدفين في الشرطة    لجنة شؤون اللاعبين تعتمد تسجيل عجب والرشيد وخميس للمريخ وتحرم المريخ من فترة تسجيلات واحدة    المريخ يحول تأخره أمام الهلال الأبيض إلى انتصار عريض    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    تطورات جديدة في قضية محاكمة (علي عثمان)    حتى لا يرتد الوهج سميكا .. بقلم: عبدالماجد عيسى    في ذكري الكروان مصطفي سيد احمد .. بقلم: صلاح الباشا    في ذكرى الاستقلال ذكرى عبد الواحد .. بقلم: جعفر خضر    8 بنوك و3 شركات طيران تجار عملة .. بقلم: د. كمال الشريف    "شوية سيكولوجي8" أب راسين .. بقلم: د. طيفور البيلي    مقتل مواطن سوداني في انفجار جسم غريب    الثروة الحيوانية قد لا تظل طويلا ثروة متجددة! .. بقلم: اسماعيل آدم محمد زين    المحكمة ترفض طلبا للدفاع باستبعاد الشاكي في قضية علي عثمان    البحث عن الإيمان في أرض السودان .. بقلم: محمد عبد المجيد امين (براق)    هل توجد وظيفة في ديننا الحنيف تسمي رجل دين ؟ .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    وزارة الصحة السَودانية: مابين بروتوكولات كوفيد والذهن المشتت .. بقلم: د. أحمد أدم حسن    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    التحذير من اي مغامرة عسكرية امريكية او هجمات علي ايران في الايام القادمة .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    الإمارات والاتفاقية الإبراهيمية هل هي "عدوان ثلاثى "تطبيع بلا سند شعبى؟ (3/4) .. بقلم: عبير المجمر (سويكت)    تعليم الإنقاذ: طاعة القائد وليس طاعة الرسول .. بقلم: جعفر خضر    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيان هام حول أحداث أبيي 4 مايو 2013م
نشر في الراكوبة يوم 05 - 05 - 2013


بسم الله الرحمن الرحيم
إتحاد شباب شمال ابيي
المكتب التنفيذي
قال تعالى : ( أُذن للذين يُقاتلون بأنهم ظُلموا و أن الله على نصرهم لقدير ) صدق الله العظيم..
يا جماهير شعبنا العظيم ..
لقد تابعتم تواتر الأحداث المؤسفة في منطقة أبيي منذ صبيحة يوم السبت الموافق 4 مايو 2013 م ، تلك الأحداث التي نشبت بسبب تصرفات قوات بعثة الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة في أبيي ( يونسفا) و إنحيازها المفضوح لصالح جنوب السودان ضد كل ما هو سوداني ، حيث تكرر خرق هذه القوات لمهامها التي أُنشئت من أجلها مراراً و تكراراً مستغلة في ذلك غياب جانب السودان من اللجنة الإشرافية المشتركة لمنطقة أبيي ( أجوك) و ضعف ممثليها الذين لم يقوموا بواجباتهم المنوطة بهم مما أدى لإستفراد الحركة الشعبية بهذه القوات و توجيهها بما يخدم سياساتها و مراميها فقد سبق و نبهنا لممارساتها المنحازة ضد السودان و قبيلة المسيرية و المتمثلة في منع مواطني السودان من الوصول إلى مدينة أبيي و جعلها منطقة مقفولة لمواطني جنوب السودان و دينكا نقوك، بما في ذلك منع الإدارة الأهلية للمسيرية من دخول أبيي و الإلتقاء برصفائهم من دينكا نقوك لمناقشة حركة الرعاة و قضايا رعاياهم كما هو معمول به فيما بين الطرفين لعقود من الزمان ، كما أنها منعت رعاة المسيرية من الوصول إلى مصادر المياه و هذا خرق بين لبرتوكول أبيي 2004 م كما منعت النازحين من المسيرية و السودانيين الآخرين الذين نزحوا من مدينة أبيي من العودة إلى منازلهم و أماكن إقامتهم السابقة كما كفلته إتفاقية الترتيبات الأمنية المؤقتة يونيو 2011م و التي أسست لوجود هذه القوات في أبيي، في حين سمحت للطرف الآخر بالعودة للمنطقة مع تسهيل الحركة و المساعدات الإنسانية مما يُعد خرقاً فاضحاً لمبادئ و قيم الأمم المتحدة في الحياد و النزاهة .
جماهير شعبنا العظيم ..
و مواصلة لإنحباز هذه القوات لصالح نقوك و دولة جنوب السودان فقد قام صباح أمس قائد قوات اليونسفا بإصطحاب وفد مكون من اللجنة الإشرافية المشتركة لمنطقة أبيي جانب جنوب السودان في زيارة إستفزازية للمنطقة الشمالية من أبيي تكون من نائب رئيس اللجنة الإشرافية المشتركة جانب الجنوب ( دينق مدينق) و سلطان دينكا نقوك ( كوال دينق مجوك) و آخرين ليتوغلوا داخل مناطق المسيرية إلى أكثر من (40) كيلو متراً من مدينة أبيي في وقت يتسم بالتوتر بسبب نهب عدد (700) رأس من البقر من قبل الدينكا من أمام القوات الأثيوبية نفسها و التي لم تفعل شيئاً تجاه الجناة الذين مروا بالمنهوبات عبر رئاسة بعثتها في مدينة أبيي التي ظلت بها جثة إحدى الأبقار شاهداً على التواطؤ و الإنحياز، في وقت تصدت فيه ذات القوات لمواطني المسيرية الذين حاولوا اللحاق بماشيتهم المنهوبة و ربطهم بالحبال و وضعهم بالسجن لمدة يومين ، هذا الأمر جعل مواطني المسيرية يعترضون تصرف القوات الأثيوبية و يطلبوا منها إعادة الوفد من حيث أتى إلا أن ذلك لم يتم فضلا على أن ما قاله كوال عن أنه جاء ليتفقد الحدود الشمالية لمنطقته التي منحتها له لاهاي و وافقت عليها الحكومة السودانية قد أثار غضب المواطنين و طوقوا الوفد و طلبوا حضور مسئولاً حكومياً من السودان لفض الأمر مطالبين القوات الأثيوبية بأداء واجبها بحياد و إسترداد ماشيتهم المنهوبة إلا أن تصرف القوات الأثيوبية التي طلبت الدعم العسكري من مدينة أبيي و الذي فاق عدده ( 40) مدرعة عجل بتفجر الأوضاع بين الطرفين ، حيث هاجمت القوات القادمة من أبيي المواطنين الأمر الذي أدى إلى تبادل إطلاق النار الذي أودى بحياة (36) شخصاً بينهم السلطان كوال دينق مجوك و جرح أعداد أخرى من الطرفين ..
يا ابناء شعبنا الكريم ..
إننا إذ نضع بين أيديكم هذه الحقائق كما وقعت أمامنا فإننا نحمل القوات الأثيوبية في بعثة اليونسفا المسئولية كاملة فيما جرى من أحداث دموية يوم أمس ، كما نؤكد بأنها ما زالت تواصل تحيزها و هذا ما وضح جلياً في تساهلها في دخول أعداد تقدر ب (250) عنصراً من قوات الحركة الشعبية لمدينة أبيي هذا الصباح قادمة من منطقة أقوك ( النت) في جنوب أبيي و التي حرقت سوق مدينة أبيي و مسجدها العتيق دون أن تحرك ساكناً .
يا ابناء شعبنا و الأحرار في العالم ..
إن تصرفات قوات الأمم المتحدة الأمنية المؤقتة في أبيي لهي خرق واضح وفاضح لمبادئ و قيم الأمم المتحدة و هي تجاوز صريح لتفويضها الذي جاءت بموجبه و عليه فإننا نؤكد على الآتي :
رفضنا القاطع لتصرفات هذه القوات تجاه شعبنا و نحملها المسئولية كاملة فيما جرى من تقتيل و إبادة لمواطنين عُزل .
المطالبة بالتحقيق مع قائد هذه القوات و تقديمه لمحاكمة جراء ما ارتكبه من جرائم بحق شعبنا
المطالبة بالتحقيق فيما جاء على لسان كوال من سماح رئيس اللجنة الإشرافية المشتركة جانب السودان لهم بزيارة المنطقة الشمالية لأبيي و محاسبته على ذلك لو صح ما ذُكر
إقالة اللجنة الإشرافية جانب السودان و تعيين شخص مسئول يتحمل مسئوليته تجاه رعاياه بأمانة و مصداقية .
ضرورة أخذ رأي أهل المنطقة فيما يتعلق بقضاياهم و مصيرهم
نؤكد تمسكنا بأرضنا و الدفاع عنها بكل غالي و نفيس
ضرورة فتح المنطقة لكل مواطنيها الراغبين بالعودة الطوعية إلى أماكن إقامتهم السابقة و تسهيل ذلك دون تمييز .
الجنة و المجد و الخلود لشهدائنا الأبرار
الشفاء العاجل لجرحانا الأبطال
التحية لشبابنا الأبطال القابضين على جمر القضية
الخزي و العار و الندامة للجبناء و المتخاذلين
و الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر ..
و لا نامت أعين الجبناء
المكتب التنفيذي
5 مايو 2013م


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.