كمال الجزولي سيقتص، بالقانون وبالعدالة، لأرواح شهداء الثورة .. بقلم: جابر حسين    طالبو الاستشارة والتطبيب في الانتظار لا تعتزلهم عد فورا .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    الوداع الأخير لجورج فلويد .. بقلم: إسماعيل عبد الله    العالم يحتفل باليوم العالمي للبيئة .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    "أنْتِيفا" التي يَتّهِمها دونالد ترامب.. ما لها وما عليها، وما هي؟ .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    الدولة في الاسلام مدنيه السلطة دينيه اصول التشريع متجاوزه للعلمانية والثيوقراطية والكهنوت .. بقلم: د. صبري محمد خليل    مسألة في البلاغة: تجري الرياحُ بما لا تشتهي السّفُنُ .. بقلم: عبد المنعم عجب الفَيا    حريّة سلام وعدالة: ساحة القيادة "الطّامة" .. ليلة الخِسّة، الغدر، الخيانة، وعار البّزة العسكرية السودانيّة .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن    كيف واجهت مؤسسة الطب السوداني اول وباء لمرض الايبولا (1976) الموت تحت ظلال الغابات الاستوائية .. ترجمة واعداد/ بروفيسور عوض محمد احمد    سر اللاهوت والناسوت في النفس البشرية (دكتور علي بلدو نموذجا) .. بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    قرارت مرتقبة لتنظيم عمل المخابز بالخرطوم تتضمن عقوبات صارمة    قصة قصيرة: صدفة نافرة .. بقلم: د. عمر عباس الطيب    الزكاة .. بقلم: الطيب النقر    ترامب لا يحمي الأمريكيين.. لكن السوريين ممكن! .. بقلم: د. أحمد الخميسي. قاص وكاتب صحفي مصري    قانون لحماية الأطباء فمن يحمى المرضى ؟ .. بقلم: د. زاهد زيد    تفشى فيروس كرونا كمؤشر جديد لانهيار النظام الاقتصادى الراسمالى العالمى .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ استاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    الفقر الضكر .. فقر ناس أكرت .. بقلم: د سيد حلالي موسي    التعليم بالمصاحبة ( education by association ) .. بقلم: حمدالنيل فضل المولي عبد الرحمن قرشي    إحباط تهريب مصابين بكورونا من البحر الأحمر    الشرطة تنفذ حملة لمواجهة مخالفات الحظر الصحي ومعتادي الاجرام    سر المطالبة بتسريع التحقيقات ومحاكمات رموز النظام البائد والمتهمين/الجناة .. بقلم: دكتور يس محمد يس    كل ما هو مُتاح: مناعة القطيع .. مناعة المُراح .. بقلم: د. بشير إدريس محمد زين    قراءة متأنيَة في أحوال (شرف النّساء) الحاجة دار السّلام .. بقلم: عوض شيخ إدريس حسن/ولاية أريزونا/أمريكا    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    رسالة لوزير الصحة الاتحادي .. بقلم: إسماعيل الشريف/تكساس    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حاج ابوزيد.. بين عذاب امريكا ....وكوكة حسن ود التومه
نشر في الراكوبة يوم 13 - 07 - 2017

????حاج ابوزيد.بين عذاب امريكا وكوكة حسن ود التومه????
حاج ابوزيد زولا بركه بيحب الناس والناس بتحبه...وكل الناس الحله بيمروا على دكانه حتى لو ماعندهم رغبه يشتروا حاجه عشان يصبحوا عليهوا ويعرفوا اخبار البلد....ومن زمن مافي زولا كان بيثق في كلام حكوماتنا واخبارنا..عشان كده كانت قبلة أخبارهم على البي بي سي وصوت امريكا وكان الراديو الكبير في دكانه البينقل اخبار العالم لي ناس الحله وعند حاج ابوزيد كان دايما هناك الخبر الاكيد..فينتقل مؤشر الراديو ليلتقط التحليلات الاخباريه المتباينه....فاكتسب فراسة في التحليل...خلت ناس الحله تستغني من الاخبار وتعتمد عليه لمعرفة ما بين السطور...
الصباح وقفت
عنده في طريقي للشغل..وقلت ليهو بصوره ساخره لتحفيزه للكلام والاسهاب(دي مصيبه شنو ....نحنا ناقصين امريكا تؤجل رفع العقوبات 3شهور...الله يصبرنا )....
وكأنه متوقع تسأولي وبدون تردد ضاحكا قال لي (والله ياحليلنا عذاب امريكا بقى عقاب امريكا).....(ياولدي موضوعهم ده بقى زي كوكة حسن ود التومه)
ما انتظر عشان أسأله علاقة حسن السجمان المستهبل بالحاصل ده...
(ياولدي نحنا حسن ود التومه ده من يوم ولادتو ما شفنا معاه خير..يوم سمايتو العمده انزلق كسر مخروقته ...سنة ولادتو الخريف كله ما شفنا غير مطرتين...اها وكلنا شفنا دلع حاجه التومه ليهو وعدم أدبه...شايل نبلتو وماسك في طرف توبها...لا طلع يوم مع البهايم..ولا نزل الجروف مع الوليدات..ولا خلتو ينزل معاهم البحر يتعلم السباحه....ااها حتى في المدرسه أحمتوا من درس العصر والمذاكره في المدرسه مع الاولاد..وقالت بدرس في البيت اخير ليهو....وقراية واحده ما شفناها ليهو قابض في توبها من بيت بكاء لي بيت عرس....اااها لا اتعلم القرايه مع الوليدات..ولاعرف الزراعه..ولا اتعلم معاهم السباحه...اااها من سغير غير الكضب ماعنده حاجه....والله يجيني في الدكان ده كلمة صدق واحده ما بتطلع من خشمه...
ااها حدوا في الدراسه كان الاوليه الاسطى ما قراها...ودايما تلقاهوا لغاية الليله يرمي اللوم على المطره..اصله يوم امتحان اللجنه بالليل جات مطرة شديده..والوليدات قاموا وصلوا المدرسه خايضين في المويه لغاية ما وصلوا وامتحنوا....وهو الحله كلها عارفاهوا لاقرأ ولا أستعد زي باقي الوليدات..فقام اااها رمى اللوم على المطره و قال ما بقدر على الخواضه في الطين ويوسخ جلابيتوا...
حتى بعد السنه بعدها ما مشى للامتحان برضه يكرر نفس الكلام..لغاية ما وقع في سر اعماله وقال كلامه ده قدام حبوبتك حاجة فاطمه...طوالي ردت ليهو....ياولدي كلامك الشين ده عليك الله اسكت منو..كلنا عارفين البير وغطاها....الطين ما موية نار ...صابونه بي تعريفه بتشيلوا بره....و الخواضه ما حقت الرجال..لكن صحي انت ما بتقدر على الخواضه لانه الكوكا بتظهر عند المخاضه).
اااها حسن ود التومه وجماعتنا ديل واااحد....ناقحين طار امريكا بي السوتوا والما ماسوتوا..وعاملين كانوا القبه تحتها فكي وكانهم خاتيهم العيب..وكلنا عارفين هم العيب ذاته وكايسين ليهم شماعه........اااها وفي اول ركن اتكشفوا واتفضحوا....لكن بيحاولوا يتستروا...لكن يتستروا وين اااها الحكومه غلبتهم....ومادايرين يقولوا نحنا السبب...وظهرت فضيحتهم..والكوكا ظهرت ومرضهم وفسادهم لا بتغطى ولا بيدسا....ومافينا زولا عوقه بيصدق المطره هي المسكت ودالتومه من الامتحان..
(اها يا ولدي ناسك ديل اول ما جو ما قالوا امريكا دي مش ما عاوزين معاها علاقه....عدييل في عينها قالوا دنا عذابها...وقالوا تحت جزمتي دي....وقلنا خلاس حيتحزموا ويكربو هدومهم للدواس.وبالميت يتكربوا ويقولوا خورا ما بوقفنا وعقبة امريكا يخوضوهوا والنهار ضحى.......اااها اول ما زعلت منهم...لا شفنا ليهم دواس ولا خواضه.....وكلنا عارفيين ما بقدروا على الدواس لا مستعدين ليهو ولا عندهم ليهو ضهر..ولا بقدروا على الخواضه عشان بتكشف فضايحهم)
(وهي امريكا دي ما كلنا عارفينها ما زي تور حاج الخير كل يوم ينطح في جهة ..اها شفت زولا خلا ليهو الدرب...امريكا دي الماقاطعتوا منو من روسيا والصين وايران وكوريا وفيتنام وكوبا ..اها شفت زولا غلبتوا العيشه غيرنا.؟؟؟
..وانت تعال... العشره السنين الاولانيات لا كان في مقاطعه ولا كان في بتيخ...ااها كانوا معيشننا في جنة عدن؟؟؟..ماهو نفس الفلس والجوع)...
(يا ولدي امريكا دي ضيعت مشروع الجزيره؟؟..ولا فرتقت السكه حديد؟...ولا باعت بواخرنا ..ولا ضيعت طيراناوطياراتنا وباعت خط هيثروا....امريكا دي جابت لينا فقه التحلل؟ ولا باعت اراضي البلد للاجانب..ولا ضيعت النقل النهري..والميانيكي..ولا المدابغ والمصانع؟؟)
(اههها الامريكان ديل تطير عيشتهم ضيعوا التعليم..ولاخلوا المستشفيات بي القروش وكمان فاضيه ووسخانه وبتجيب المرض...انت عارف ياولدي امبارح في الاخبار دي قالوا احسن نظام علاج في الدنيا في كوبا المقاطعينها ليهم مليون سنه دي)
(اها ومقاطعة امريكا دي بتأثر علينا نحا المساكين ديل بس ليه؟؟ .....وما بتأثر على ميزانيتهم..وعرباتهم..و عماراتهم في ماليزيا ودبي وفي المنشيه وقاردن سيتي وكافوري.؟؟
..ولو صدقناهم وقلنا عدم المقاطعه بتجيب القريشات انت قايل حنشوفها..وحاتك من جيوبهم لي يدين نسوانهم)
(مافينا زول قال قرصة امريكا ما بتحرق....لكنها ما بتكتل... وما بتجرس منها الا المتحيل والمستهبل الداير يرمي عوجة رقبته عليهم وداير يغطي فضيحتوا بيهم...وفضيحتهم واضحه وريحتها طاقه..وعريان العرض ما بستروا الدلقان.....اااها ودلقان امريكا يجرجروهوا كده ولا وكده وما برضوا مابغطيهم...وفي اول رشة مطره بقوا قاعدين في السهله..... وزي ما قالوا الكوكا بتظهر في المخاضه)....
فارقت دكان حاج ابوزيد وانا اتمتم(الله يجازيك ياحاج ابوزيد والله ده كله عارفينوا....لكن نعمل شنو مرات لي شدة ما ضاقت بقينا نصدق الكضبه ونحلم انه ابليس يمكن يوم يوم يهتدي......لكن والله صحي جماعتنا ديل والله ابليس ذاته تلميذ في مدرسة الفساد والكضب والنفاق حقتهم..قال امريكا قال.....)....
مجدي اسحق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.