عناوين الصحف السياسية والمواقع الاكترونية الثلاثاء 26 اكتوبر 2021    أمريكا تدعو إسرائيل إلى مراجعة التطبيع مع السودان في ظل التطورات الأخيرة    هشام السوباط : نبارك للاعبين والطاقم الفني وجماهيرنا الوفية التأهل والعبور المستحق إلى دور المجموعات    اعتقال التعايشي، والأصم، وماهر أبوالجوخ    البرهان يعلن حالة الطوارئ في كل السودان وحل مجلسي السيادة والوزراء    عاجل: صلاح مناع: من خطط الانقلاب لا علاقة له بالشعب السوداني ولا بالسياسة    الهلال يعبر لمرحلة المجموعات    تحقق الأهم والغريق قدام    تبًا للعسكر..انقلاب عسكري فى السودان واعتقالات واسعة وانقطاع الانترنت..    رويترز: الجيش السوداني يقيد حركة المدنيين في العاصمة الخرطوم    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    إبراهيم الشيخ يرد على أبو هاجة : لسنا في حاجة لاجترار تاريخ البرهان الغارق في الدماء و الانتهاكات    بالفيديو: مطربة سودانية تهاجم عائشة الجبل وتتحدث بلهجة مستفذة .. شاهد ماذا قالت عنها    في (الكامب نو) .. ريال مدريد يسقط برشلونة بثنائية    مانشستر يونايتد يتلقى خسارة مزلة من نده ليفربول بخماسية على ملعبة    ياسر مزمل يقود الهلال إلى مجموعات الأبطال    وزير التجارة: منحنا تراخيص لاستيراد 800 ألف طن من السكر    اكتمال ترتيبات افتتاح مُستشفى الخرطوم    محافظ مشروع الجزيرة يكشف عن مساعٍ لتوفير تمويل زراعة القمح    السودان يشارك في مؤتمر تغيّر المناخ ببريطانيا مطلع نوفمبر    تذبذب أسعار المحاصيل بأسواق القضارف    الاستئنافات ترفض طعونا ضد شداد وبرقو    السودان يحصد ميدالية ذهبية في سباق (50) متر سباحة ب"أبو ظبي"    بعد أيام معدودة.. انتبه "واتساب" سيتوقف عن هذه الأجهزة    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الإثنين 25 أكتوبر 2021    مُدير هيئة الطب العدلي : العيار الناري وقع على بُعد بوصات من مجلسنا    أخطاء في الطهي تؤذي صحتك    السودان يقرر وقف دخول سفن الوقود إلى مياهه الإقليمية    الخرطوم..مباحثات لتنظيم المنتدى الاقتصادي السوداني الفرنسي    أنجلينا جولي تنشر صورًا حديثة عن الأهرامات بتعليق مفاجأة    كشف عن تزايُد مُخيف في الإصابات بالمِلاريا وأكثر من 75 ألف حالة خلال الأشهُر المَاضية    شاهد بالصورة والفيديو.. راقصة أنيقة تشعل حفل طمبور سوداني وتصيب الجمهور والمتابعين بالذهول برقصاتها الرائعة وتحركاتها المبهرة    سادوا ثم بادوا فنانون في المشهد السوداني .. أين هم الآن؟    أطلق عليها (مواكب الحب) النصري خلال حفله الجماهيري الاخير يبعث رسالة لجمهوره ورفيقه الراحل ابوهريرة حسين    سباق هجن عصر اليوم ضمن فعاليات مهرجان عرس الزين    (زولو) الى القاهرة للمشاركة في مهرجان الجاز    بسبب الوضع الاقتصادي المتردي.. عودة الحمير في لبنان كوسيلة نقل رخيصة الثمن    وزير التجارة : ترتيبات لفتح الصادر عبر كافة الموانئ البديلة حال تأخر فتح الشرق    رددوا (يا كوز اطلع برا) طرد مذيع من المنصة أثناء تقديمه حفل النصري    إغلاق الطرق يؤجل محاكمة زوجة الرئيس المخلوع    صالات الأفراح … وبدع الأعراس الإنسان خُلق بطبعه كائن اجتماعي    شرطة جبل أولياء تضبط عقاقير طبية متداولة خارج المجال الطبي    الخبز هو حبي    موظف سابق في فيسبوك يبدأ الحديث عن المسكوت عنه    السعودية لإعادة التدوير للعربية: التحول عن المرادم سيوفر 120 مليار ريال    دار الإفتاء في مصر: لا يجوز للمرأة ارتداء البنطال في 3 حالات    النيابة المصرية تتسلم التحريات الأولية حول انتحار سودانية ببولاق الدكرور    كوبي الايطالية تحتفل باليوم الدولي لغسل الأيدي بشمال دارفور    مصر.. العثور على عروس مقتولة بعد 72 ساعة من زفافها .. والزوج يوجه "اتهامات" للجن    تركيا تحذر: الاتفاق العسكري الفرنسي اليوناني يضر بالناتو ويقوض الثقة    مدير مستشفى البان جديد : المعدات الطبية فقدت صلاحيتها    في وداع حسن حنفي    وجهان للجهاد أوليفر روى (أوليفييه Olivier Roy)    اليوم التالي: رفض واسع لقرار إغلاق سوق السمك المركزي بالخرطوم    مصرع نازحة بطلق ناري في محلية قريضة بجنوب دارفور    قال إنه محمي من العساكر .. مناع: مدير الجمارك لديه بلاغين تزوير بالنيابة و لم تتحرك الإجراءات    مولد خير البرية سيدنا محمد ابن عبد الله (صلوات الله عليه وسلم)    عثمان جلال يكتب: في ذكرى مولده(ص ) وفي التاريخ فكرة وثورة ومنهاج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



استمرار اعتصامات نازحي دارفور ضد خروج يوناميد
نشر في الراكوبة يوم 28 - 12 - 2020

تواصل اعتصام مئات النازحين امام مقر اليوناميد في معسكر كلمه بمحلية بليل بولاية جنوب دارفور أمس لليوم الثاني مطالبين الأمم المتحدة بإعادة النظر في قرار انهاء عمل اليوناميد في نهاية ديسمبر الجاري.
وتقدم النازحون القادمون من عدد من معسكرات دارفور بمطالب اهمها بقاء اليوناميد إلى حين استتباب الأمن ونزع السلاح وإبعاد المستوطنين وانهاء الانتهاكات، محذرين من خروج اليوناميد في هذا التوقيت موضحين إن القوات النظامية غير مؤهلة لحماية النازحين.
وكانت معظم معسكرات دارفور قد شهدت مواكب ووقفات احتجاجية رفضاً لقرار انهاء عمل بعثة اليوناميد.
وفي الخرطوم نفذت تنسيقية دعم السلام، أمس الأحد، وقفة احتجاجية أمام القصر الجمهوري إحتجاجاً على الإنتهاكات المستمرة لحقوق الإنسان في دارفور وخاصة مقتل مواطنين في قريضة والجنينة والطينة وكتم.
وطالبت التنسيقية في مذكرة معنونة إلى مجالس السيادة والوزراء وشركاء الفترة الانتقالية ، تم تسليمها إلى عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي، طالبت الحكومة الانتقالية بمختلف أطرافها بالتحرك الفوري لحفظ الأمن في دارفور وحماية المواطنين و الممتلكات بالإقليم و القبض على المجرمين و تقديمهم للمحاكمة العادلة.
وأدانت المذكرة اعتداء مليشيات مسلحة على مواطنين في قريضة مما أدى إلى مقتل وإصابة 40 شخصاً ، ومقتل وجرح على طلاب جامعيين في الجنينة إلى جانب مقتل مواطنين في الكينة وكتم استهداف المزارع و معسكرات النازحين و العديد من القرى مثل : (معسكر زمزم ، طويلة كبكابية و الطينة).
وحملت التنسيقية الحكومة الانتقالية بكل شركائها مسؤولية الاعتداءات الأخيرة في دارفور، وطالبت بالإسراع في تنفيذ إتفاقية جوبا و خاصة البند المتعلق بالترتيبات الأمنية وقوات حفظ الأمن السلام. والشروع في تكوين آلية لنزع السلاح.
من جانبه أكد عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي تحمل الحكومة الانتقالية كامل المسئولية لحماية المواطنين في مناطق النزاع وغيرها. واشار إلى انعقاد اجتماع لآلية نزع السلاح في نفس وقت اقامة الوقفة الاحتجاجية للتباحث حول نزع السلاح من أيدي جميع المواطنين.
وأقر التعايشي بوقوع تجاوزات تتحمل الحكومة مسئوليتها ، مؤكداً العمل الجاد لإيقاف التجاوزات تجاه المدنيين العزل من نساء واطفال، واوضح إن اتفاقية السلام أقرت تشكيل قوة لحفظ الامن وحماية المدنيية في دارفور من 12 الف شخص من أجل ايقاف القتل وزعزعة الأمن.
كما أكد بأن وجود عدد كبير من الجيوش والمجموعات المسلحة يقود إلى زعزعة الأمن في السودان ويعيق الاستقرار السياسي في البلاد ، وأوضح إن الاتفاقية اقرت تشكيل جيش واحد. وأكد ضرورة الاسراع في الترتيبات الأمنية وتنفيذ اتفاق الارض والحواكير والعدالة الانتقالية في اتفاق السلام واعتبرها الضمان الوحيد للاستقرار والسلام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.