والي الخرطوم : الشرطة جاهزة لحسم التفلتات الأمنية بالولاية    أعضاء الاتحاد متمسكون بموقفهم تجاه ( سوداكال)    تقدم في تقريب فى وجهات النظر بين الحكومة والحركة الشعبية    "واشنطن بوست" تكشف عن أول زعيم عربي سيزور البيت الأبيض في عهد بايدن    أهداف مباراة سويسرا وويلز في "يورو 2020" (1-1)    ميركل تتحدث عن "اللقاء المرتقب" بين بوتين وبايدن    تعرفة المواصلات.. المعادلة الصعبة!    الوزير صلاح الزين :استاد الخرطوم ودار الرياضة يتبعان لوزارة الشباب الاتحادية نحن لم نتنازل عن ملاعبنا لاتحاد الكرة السودانى    بعد خروجه من حراسة إزالة التمكين .. السوباط يكتب لجماهير الهلال ويعتذر للجميع    السوكرتا يتعادل سلبيا امام الامل عطبرة    (الكاف) يؤكد مساعدة الأندية السودانية لمزيد من التطور    قطر تستضيف "اجتماعا طارئا" لبحث قضية سد النهضة بطلب من السودان ومصر    جو بايدن يدعو الغرب إلى تشكيل تحالف ضد الصين    سرقة أجهزة طبية وأدوية منقذة للحياة من مستشفي القضارف    الحكومة تتعاقد مع شركة المانية متخصصة لتطوير ميناء بورتسودان    والي القضارف يشيد بجهود معلمي ومعلمات الولاية    تحريرالوقود يربك الأسواق ويرفع السلع الاستهلاكية    حول تجربة تقديمها برنامج "بيوت أشباح" .. نسرين سوركتي: أُصبت بدهشة وانكسار    دمج الحركات في الجيش .. المعوقات والحلول    زعيم كوريا الشمالية يهاجم "البوب": "سرطان يستحق الإعدام"    الشرطة القضارف يحتج ويهدد بشأن البرمجة    بالأرقام.. جائحة كورونا تتسبب بظاهرة خطيرة بين المراهقات    ولاية باكستانية تهدد رافضي لقاح كورونا بعقوبة "غريبة"    حجر يزور ولاية شمال دارفور    النيابة ترفض الإفراج عن رئيس الهلال السوداني    السودان يوقع على مذكرة لتعزيز التعاون مع مصر    (فنانون ومواقف).. عمر إحساس (ناس الحفلة باعوني)    المؤتمر السوداني يصدر بيان حول قرار تحرير أسعار الجازولين والبنزين    شاكر رابح يكتب : "المتغطي بالبنك الدولي عريان"    فيروسات جديدة ل"كورونا" سريعة الانتشار    ميتة وخراب ديار    لهجة جبريل وتيه المناصب    الحرية والتغيير تؤكد اختصاصها بترشيحات رئيس القضاء    قالت بأنها تنقل التراث كما هو الفنانة شادن: أنا متمسكة جداً بالشكل الاستعراضي!!    الملحن أحمد المك لبعض الرحيق: أستحي أن أقدم ألحاني للفنانين الكبار!!    مع غيابها الكامل .. المواطن يتساءل أين الشرطة ؟    سلبٌ ونهبٌ بالأبيض واستغاثة بحكومة شمال كردفان    (5) فصائل بالجيش الشعبي تُعلن دعمها لخميس جلاب    استيراد السيارات.. من يضبط القيادة؟    جريمة هزت الشارع المصري … اغتصاب سيدة عمرها 90 عاماً مصابة بالزهايمر    ما العلاقة بين فيروس كورونا ومرض السكري؟    ظهور عصابات مسلحة ولجان المقاومة تتبرأ منها    9800 وظيفة تنتظر السعوديين.. بدء توطين مهن المحاسبة    ضبط عقاقير واجهزة طبية خاصة بوزارة الصحة تباع بمواقع التواصل    الحداثة: تقرير لخبراء سودانيين يرسم صورة قاتمة لصناعة النفط في البلاد    أوكتاف".. د. عبد الله شمو    «الصحة»: السمنة تؤدي لمضاعفات شديدة عند الإصابة بكورونا    شاعر الأفراح الوردية..كان يكتب الشعر ويحتفظ به لنفسه    أين هم الآن.. أين هم الآن؟    د. برقو: مباراتا زامبيا إعداد جيد لمواجهة ليبيا    من طيب الطيب صالح ذكرى ميلاد مجيدة    الاقتصاد العالمي يمضي على المسار الصحيح نحو نمو قوي متفاوت    اختراق ضخم يطال ملايين المستخدمين حول العالم.. وهكذا تعرف إن كنت منهم    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    عنك يا رسول الله ..    أخي مات بكورونا في الثلث الأخير من رمضان.. فهل هو شهيد؟    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسحوق البودرة أحدث سبل ترويج المخدرات
احذرن تبادل القبلات..!!
نشر في الصحافة يوم 24 - 04 - 2011


الخرطوم: أمل محمد اسماعيل
تقبيل الوجنات بات منظرا مألوفا ومن علامات الارتباط العميق بين البنات.. هل يمكن هذا الحب والارتباط الحميم أن يخفي وراءه اجراما مع سبق الاصرار في الحاق الاذى بالآخر عبر الايقاع بالضحية في براثن الادمان؟
اللواء محمد عبد المجيد من ادارة مكافحة المخدرات، تحدث في ندوة نظمتها امانة المرأة بجامعة النيلين قائلاً ان «8» جرائم قتل من كل «9» سببها المخدرات. وكشف عبد المجيد عن طرق حديثة في توزيع الافيون والمخدرات، من بينها استخدام بعض الفتيات للمخدرات في شكل بودرة على الوجه للايقاع بزميلاتهن عن طريق السلام والتقبيل.
المسؤولون بجامعة النيلين تحدثوا عن ظاهرة انتشار المخدرات في وسط الشباب، لدرجة ان بعض الطالبات يستعملن مساحيق المخدرات التي اعدت في شكل بدرة وجه. وقد أوقعت تلك المساحيق كثيراً من الفتيات في دائرة المخدرات، وأن كثيراً منهن وصلن مرحلة الادمان عن طريق استنشاقها عند تقبيل زميلاتهن اللائي استعملنها لاعوام، وتقع الفتيات البريئات اللواتي يستنشقنها في براثن الادمان.. «الصحافة» التقت بعدد من طالبات جامعتي الاحفاد والسودان للوقوف على هذه الممارسات:
فاطمة بابكر موظفة بجامعة الاحفاد، قالت انها تخرجت منذ عام 2006م في جامعة الاحفاد قسم التنظيم الاداري، والآن تعمل بالجامعة، ولم تسمع بظاهرة استعمال بعض فتيات الجامعة للمخدرات مساحيق تجميلية. وعن تبادل القبلات قالت إنها ليست من عادات وتقاليد المجتمع السوداني ولا تشبه ثقافتنا السودانية، بل إنها جاءت من الدول الغربية بواسطة القنوات الفضائية.
ومن جانبها قالت رفيدة سعيد الطالبة بجامعة الاحفاد وتدرس في مجال العلوم الصحية: في الماضي كان سلام الفتيات عن طريق الاحضان، أما الآن فإن القنوات التلفزيونية ودخول الأجانب الى الجامعات السودانية وبعد حضور بعض الطالبات السودانيات اللائي جئن الخرطوم من دول المهجر لتكملة دراستهن، فقد ساعد كل ذلك في ثقافة القبلات. وقد انتشرت الظاهرة بين الطالبات بالجامعات الحكومية والخاصة. وقد حذرت فاطمة سعيد الطالبات من تقبيل زميلاتهن الطالبات حتى يتفادين تلك المخاطر. وطالبت حراس الجامعة بتشديد المراقبة على الطالبات. وقالت إن اللواتي يستخدمن تلك المواد لسن من اسر فقيرة، ولكن الفراغ وعدم المسؤولية والانفتاح، من الاسباب الاولى لانتشار مثل هذه المخدرات.
الطالبة رندة حسام من جامعة السودان، قالت إن السلام عن طريق القبل دخل على ثقافتنا منذ سنوات ليست بالقليلة، غير انها رجعت وقالت: لم تكن الطالبات يتبادلن مثل تلك القبلات. وأضافت رندة أن كثيرا من فتيات الجامعة عند دخولها قد حذرنها، بالاضافة الى والدتها، من المخدرات.
أما سهى مبشر فقد قالت إن ظاهرة السلام بالقبل لم تكن موجودة في الماضي، وانها جات عن طريق القنوات الفضائية المختلفة. وعن المخدرات بالجامعة قالت انها لم تسمع باستخدام بعض الفتيات لها. وأكدت أن استخدامها ربما يكون خروجاً عن الواقع، أو نتيجة صدمة عاطفية، أو الإسراف المادي تجاه هؤلاء الفتيات من قبل الأسر. ودعت سهى الفتيات اللواتي يستخدمنها إلى استثمار أوقاتهن في أشياء أخرى مثل حفظ القرآن ومذاكرة دروسهن الجامعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.