السوداني: مناوي: الذين يرفضون المصالحة مع الإسلاميين يخافون على مواقعهم    عناوين الصحف الرياضية الصادرة صباح اليوم الجمعة 25 يونيو 2021    المدينة الاجتماعية بمنطقة جنوب الحزام.. تبحث عن حلول.. ما تم إنفاقه لإنشائها بحساب اليوم يزيد عن 571 مليون جنيه    بهاء الدين قمرالدين يكتب.. الحارة (16) بأمبدة.. رحم الثورة! (1)    محمد علي التوم من الله يكتب.. حياتنا كلها أرقام    البدونية السودانية: شعب بدون دولة ودولة بدون شعب!    تطوير صادر الفول السوداني.. تصحيح المسار    مزارعون وخبراء ن يرسمون صورة قاتمة للموسم الزراعي الصيفي    نهر النيل تشيد بدور (جايكا) في تأهيل المشاريع الزراعية    انطلاق المزاد الخامس للنقد الأجنبي وتحديد موعد المزاد السادس    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم صباح اليوم الجمعة    تطور مثير في أزمة الأحمر.. اللجنة الثلاثية تستبعد "سوداكال" من إدارة المريخ    رحيل كلارك.. التفاصيل الكاملة بالمستندات    رحلة صقور الجديان إلى الدوحة من الألف إلى الياء (2/2)..    "جوكس" يقترح دمج وزارة الثقافة مع الثروة الحيوانية    واحد من الأصوات الغنائية التي وجدت إهمالاً كبيراً.. إبراهيم موسى أبا.. أجمل أصوات السودان!!    سراج الدين مصطفى يكتب.. نقر الأصابع    قطر الخيرية تفتتح "مجمع طيبة لرعاية الأيتام" بأم درمان    المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء: لا يوجد انقلاب في السودان    بنك السودان يعلن السعر التأشيري للدولار الأمريكي ليوم الجمعة 25 يونيو 2021    حقق فوزاً صعباً على السوكرتا المريخ ينفرد بصدارة الممتاز    اجتماع لمعالجة ملاحظات استاد الهلال    رئيس المريخ يخاطب الفيفا حول قرارات اللجنة الثلاثية    تبادل لإطلاق النار بين أسرتين بسبب "فتاة" !    ارتفاع كبير في أسعار السيارات وتجار الكرين يوقفون البيع    الطيران المدني السعودي يصدر تعليماته حول العمالة المنزلية غير المحصنة    الغرف الزراعية تعلن رعاية ودعم كافة أبحاث تطوير الفول السوداني    الموز الأخضر أم الأصفر.. أيهما يعود بفائدة أكبر على الجسم؟    فوائد الثوم المذهلة للقولون.. منها تنقيته من السموم والطفيليات    مباحث شرطة ولاية الخرطوم تفك طلاسم جريمة مقتل صاحب محلات سيتي مول    البلاغات تتصدر الحفلات    كورونا اختفى أثره تماماً من هذه الدول ولم يعد له وجود    وفاة تسعة أشخاص وإصابة عدد آخر في حادث مروري على طريق نيالا الفاشر    الخرطوم..حملات متزامنة للقضاء على عصابات المخدرات    بعثة الأحمر إلى حلفا غداً    منتدى (اليوم العالمي لمكافحة المخدرات) الأحد بمركز راشد دياب للفنون    أزمة الغناء السوداني واضحة في الاجترار الذي تنضح به القنوات التلفزيونية    بمشاركة فنان شهير شلقامي يفتتح معرضه التشكيلي الثالث    السعودية تكشف إجراءات نقل الحجاج    تعرف عليها.. 5 خرافات متداولة عن عَرَق الإنسان    وزير الصحة: فقدنا أكثر من 200 كادر بسبب (كورونا)..واللقاح آمن    التحول الرقمي والتحول الديمقراطي !!    "مراسي الشوق" تحشد النجوم وتعلن عن مفاجآت    وفاة وإصابة (13) شخصاً في حادث مروري بطريق (الفاشر – نيالا)    هيئة مياه الخرطوم: شبكة المياه تعمل بأقل من 60%    حكم بالقطع من خلاف لزعيم عصابة نيقروز    ما هو حكم خدمة المرأة لزوجها؟    بعد هزيمته في الانتخابات.. "فجوة" بين ترامب وابنته وزوجها    "علامة" لا تهملها.. جرس إنذار قبل حدوث نوبة قلبية    الخطيئة لا تولد معنا    تعرف على كيفية استعادة كلمة مرور جيميل أو تغييرها    مصر.. الإعدام لعراقي استأجر عاطلا لاغتصاب زوجته.. فقتلها    ضبط شبكة تزوير لوحات المركبات بالقضارف    لتخفي وجودك على الواتساب بدون حذف التطبيق..اتبع هذه الخطوات    هل هاتفك يتنصت عليك حقا؟.. تجربة بسيطة يمكن تطبيقها للتأكد من ذلك!    جدلية العلاقة بين الجمهوريين والأنصار!    دعاء الرزق مستجاب بعد صلاة المغرب .. 3 أدعية تفتح أبواب الخيرات    السؤال: اكتشفت أن زوجي يتكلم مع نساء فماذا أفعل؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سير العمليات الفلاحية بصورة طيبة
مزارعو الجزيرة يشتكون من اختناقات المياه لري المحاصيل
نشر في الصحافة يوم 04 - 08 - 2011

كشف مزارعون بمشروع الجزيرة عن سير العمليات الفلاحية بالعروة الصيفية بصورة طيبة رغم بعض المتاريس التي تعترض طريقها وتم التغلب على الغالبية العظمى منها ، واشتكى المزارعون من قلة نسبة هطول الأمطار بالصورة المعهودة مما قاد لظهور بعض الاختناقات في الحصول على مياه ري المحاصيل هذا علاوة على قلة العمالة وارتفاع تكاليف العمليات الفلاحية والتقاوى وقلة المتابعة الادارية بالغيط وضعف حيلة روابط مستخدمي المياه .
وبمكتب الأمير ود البصير يقول عمر خالد أحمد بترعة الجنابية كافي ان تأخر وصول مياه الري الى الحواشات وتعثرها من القنوات الفرعية الى أبوعشرين قاد الى تأخر زراعة الفول والذرة، وأوضح عمر أن العمل في زراعة القطن الذي تشرف على زراعته شركة الأقطان السودانية يسير بصورة بطيئة رغم المتابعة الحقلية الملحوظة من مسؤولي الغيط بها ،واشتكى من عدم إنبات بعض اصناف الذرة بالصورة المرجوة، وزاد أن مياه الري الآن جيدة، واشتكى من قلة السيولة في أيدي المزارعين الأمر الذي صعب عليهم القيام بالعمليات الفلاحية بالصورة المرجوة حيث أن نظافة الفدان من الذرة تجاوزت 70 جنيها في ظل نقصان الأيدي العاملة، وختم بأن المزارعين في أمس الحاجة للسلفية الزراعية من شركة الأقطان حتى يتمكنوا من انجاز العمليات الفلاحية على الوجه الأكمل في الموعد المحدد لا سيما أن الزراعة مواقيت .
وبترعة مكوار بمكتب الكتير مساعد يقول المزارع عبد الاله عمر العبيد ان سير العروة الصيفية يسير بصورة جيدة حيث توفرت مياه الري مؤخرا وزالت الاختناقات المائية وأن معظم المزارعين انتهوا من تأسيس محصولي الذرة والفول السوداني وشارفوا على الانتهاء من عمليات النظافة الا أن ثمة عقبات تواجه المزارعين في زراعة القطن حيث أن شركة الأقطان عملت على تأخير وحرمان بعض المساحات الزراعية التي على أصحابها ديون سابقة، وربطت حصولهم على العمليات الزراعية أو الفلاحية وكذا التقاوى والمدخلات بكتابة تعهدات بسداد المتأخرات من انتاجية الموسم الحالي بعد توفير ضمان بذلك عبارة عن صك مصرفي ممهور بتوقيع المزارع الأمر الذي وصفه عبد الاله بالشاق على كثير من المزارعين وزاد أن كثيرا من المزارعين الذين تخطت الشركة حواشاتهم فضلوا زراعتها تجاريا أي على النفقة الخاصة أو العدول عن زراعة القطن والتحول الى زراعة محصول آخر في المساحة المخصصة له .وتساءل عن كيفية سداد تكلفة التحضير التي تمت لمساحاتهم ودعا الشركة للابتعاد عن التعسف والعمل على تيسير الاجراءات المطلوبة في أقرب مكان للمزارع لا مطالبته الذهاب الى عاصمة الولاية بود مدني لاكمال اجراءاته. وكشف عن تعجبه من صنيع الشركة التي ترفع شعار اعادة الروح الى مشروع الجزيرة عبر القطن فكيف لها ذلك وهي تمارس ما يعتبره المزارعون غلظة ، وختم بأن المزارعين بسطاء ولا يحبون الاجراءات المكتبية وينفرون دوما من كل ما هو مرتبط بالتعهدات لا سيما المصرفية التي تقود الى أتون السجون حال عدم السداد لأجل هذا يفضلون زراعة أي محصول على حسابهم بعيدا عن الملاحقة قانونيا واداريا .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.