وزارة الصحة الاتحادية: إصابات خطيرة بين المدنيين في مسيرة الخميس    ردود أفعال غاضبة: قوى الثورة تتوحد دفاعاً عن حرية عن حرية التظاهر السلمي    ﻫﻴﺌﺔ ﻣﺤﺎﻣﻲ دارﻓﻮر ترد على ﺗﺒﺮﻳﺮات اﻟﺠﻴﺶ ﺑﺸﺄن اﺣﺎﻟﺔ ﻣﺤﻤﺪ ﺻﺪﻳﻖ    نحو خطاب إسلامي مستنير يؤصل للحرية والعدالة الاجتماعية والوحدة .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الإسلامية فى جامعه الخرطوم    الحرية والتغيير : العسكري والمدني لم يرتقوا إلى ايقاع الثورة    حيدر الصافي : لا نخاف على الثورة    الهلال يستضيف الامل عطبرة في بطولة الدوري الممتاز    مدرب منتخب الشباب لهباب يعدد اسباب الخروج    بث خاص الأربعاء لقناة المريخ عن قضية (كاس)    الشرطة : لم نستخدم أي سلاح في مظاهرات الخميس    خواطر حول المجلس التشريعي، الدعم السلعي، وسعر الصرف .. بقلم: أ.د. علي محمد الحسن    المريخ الفاشر يستعيد انتصاراته على حساب حي العرب    سلة هزائم العالم .. بقلم: ياسر فضل المولى    ثم ماذا بعد أن بدأت الطائرات الإسرائيلية تطير في أجواء السُّودان يا فيصل محمد صالح؟ .. بقلم: عبدالغني بريش فيوف    فيروس كورونا .. بقلم: د. حسن حميدة - مستشار تغذية – ألمانيا    سجل سجل يا تاريخ.. كاس (كاس) الجوي للمريخ    الزعيم ينتصر ويكسب شكوى (كاس)    مزمل أبو القاسم يسلم قرار كاس لمادبو    وفاة عامل واصابة اثنين بهيئة مياه الخرطوم لسقوطهم داخل حفرة    استراحة - أن شاء الله تبوري لحدي ما اظبط اموري .. بقلم: صلاح حمزة / باحث    ماذا ينفع الإنسان إذا خسر نفسه .. بقلم: نورالدين مدني    في حضرة كل الجمال- كابلينا المن الجمال يغرف ويدينا .. بقلم: أم سلمة الصادق المهدي    في ذكري رحيله .. صورة محمد وردي .. بقلم: تاج السر الملك    هذا يغيظني !! .. بقلم: عثمان محمد حسن    في الاقتصاد السياسي للفترة الانتقالية (4) : في النيوليبرالية – الخصخصة الي تخمة النخبة الاسلاموية .. بقلم: طارق بشري    تركيا: هناك تقارب مع روسيا في المحادثات حول سوريا    تركيا تؤكد أن ضماناتها في ليبيا تتوقف على احترام وقف إطلاق النار    بومبيو يؤكد من الرياض على التزام واشنطن القوي بأمن السعودية    كوريا الجنوبية تعلن أول حالة وفاة بفيروس "كورونا"    أسر الطلاب السودانيين بالصين ينظمون وقفة أمام القصر الرئاسي للمطالبة بإجلاء أبنائهم    القبض على متهمين بسرقة مسدس وبطاقة عسكرية    مصرع مواطن طعناً ب (زجاجة)    حجز (37) موتر وتوقيف (125) سيارة مخالفة    في ذمة الله مذيعة النيل الأزرق رتاج الأغا    في الدفاع عن الدعم الاقتصادي الحكومي باشكاله المتعدده والرد على دعاوى دعاه الغائه .. بقلم: د.صبري محمد خليل    شلقامي: المخلوع سحب قانون المستهلك من البرلمان لتعارضه مع مصالح نافذين    متى يعاد الطلاب السودانيين العالقين فى الصين الى أرض الوطن؟ .. بقلم: موسى بشرى محمود على    من تاريخ الخدمات الصحية بالسودان في العشرين عاما الأولى من الحكم الثنائي (1/2) .. بيرسي اف. مارتن .. ترجمة: بدر الدين حامد الهاشمي    هجوم على مذيع ....!    (الكهرباء) تعلن عن برمجة قطوعات جديدة    التطبيع المطروح الآن عنصري وإمبريالي .. بقلم: الامام الصادق المهدي    رأى لى ورأيكم لكم!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    البرهان بين مقايضة المنافع ودبلوماسية الابتزاز .. بقلم: السفير/ جمال محمد ابراهيم    شرطة تضبط شبكة لتصنيع المتفجرات بشرق النيل    زيادة نسبة الوفيات بحوادث مرورية 12%    إعفاء (16) قيادياً في هيئة (التلفزيون والإذاعة) السودانية    الفاتح جبرا:قصة (إستهداف الدين) وإن الدين في خطر والعقيدة في خطر ده كلو (حنك بيش) كما يقول أولادنا    محمد عبد الكريم يدعو السودانيين إلى الخروج "لتصحيح مسار الثورة"    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبد الحليم عبد الله: «الليلة جدَّ على غرام» «2 2»
نشر في الصحافة يوم 01 - 08 - 2016

الشاعر عبد الحليم عبد الله صاحب صولات وجولات في عالم الغناء والموسيقى والطرب، وقد وقفنا في ملف «قرية الفنون» يوم الأحد الماضي على تجربته في مجال الغناء والموسيقى والطرب، فقد رفد الساحة الغنائية بعدد من الاغاني الخالدة، وغنى له الفنان علي ابراهيم اللحو «تواه انا كل الدروب جربتها» وغنت له حنان النيل «أنا السودان جمال اشراق وعيدية» والفنان احمد شاويش اغنية «تنوح الساقية» في مسلسل «البيت الكبير»، وغنى الفنان عصام محمد نور «بعد فرقة وعذاب طوَّل قليبنا الحبَّ ما اتحوَّل» وبعد هذه التجارب الغنائية انتقل الى مجال كتابة الاناشيد الوطنية والمدائح النبوية.
يعود سر تحوله من الغناء الى المدائح النبوية الى انه من اسرة جذورها صوفية، حيث نشأ في بيت يتبع الطريقة القادرية، وقام لاحقاً هو بأخذ الطريق من الشيخ مهدي بن الشيخ الطيب الشيخ المكاشفي، وتشيَّخ على يد استاذه وشيخه العارف بالله الشيخ الجيلي عبد الباقي المكاشفي.
وبعد دخوله في منهج التصوف الاسلامي تشبعت روحه بمعاني ووجدانيات الاذكار والاوارد، وتجددت المعاني، وتحول الشعر عنده من شعر غنائي الى المديح النبوي والمشاعل الرمضانية واغاني الاطفال والانشاد.
وقدم مدائحه عدد كبير من الفنانين والمادحين من جيل الرواد وجيل الشباب، وقدم له الفنان اللحو مدحة «هادي يا بحر الصفا»، وقدم له الفنان عصام محمد نور مدحة «الاله الواحد» و «صلي على الرسول يا خلي»، وقدم له المادح سعيد احمد حسن مدحة «حن الفؤاد».
عبد الحليم مع التقليدية والتجديد، ومع مخاطبة كل جيل بادواته، وكون فرقتين للمديح الاولى فرقة اولاد المكاشفية وهي تمدح بالطار، والثانية فرقة التقوى وهي تمدح بالاورغن، وكل المدائح من كلماته، ولديه تسجيلات رسمية في قناة «ساهور» واذاعة الكوثر وتلفزيون السودان، وسجل معه برنامج «حلل البريق» بقناة النيل الازرق سهرة كاملة.
يقوم عبد الحليم عبد الله بتأليف كلمات المديح ويقدمها بلحنه الخاص، ويرى ان استخدام الحان الأغاني في المدائح النبوية ظاهرة قديمة بدأت في فترة الحقيبة، فعندما لاحظ المشائخ ان الشباب انجرفوا نحو اغاني حقيبة الفن قاموا بمجاراة بعض الاغاني ووضع الحان للمدائح مشابهة لالحان الحقيبة، ومن الذين قدموا مدائح نبوية جاذبة وجيدة الشيخ البرعي والصابونابي ومحمد عبد الرحمن وشاطور وغيرهم.
ويرى عبد الحليم عبد الله ان المرأة يمكن ان تمدح في حضرة النساء وليس الرجال، ولا مانع ان تحيي النساء المادحات ليالي المديح في مناسبات الزواج والختان والعقيقة، ولكن ظهور المرأة مؤديةً للمديح يحتاج الى مزيد من التنقيح والحذر في المظهر والاداء، ولا مانع ان تكون هناك امرأة مادحة لكن في ما يناسب وحدة المكان والزمان ونوع الجمهور المتلقي.
من مدائحه المشهورة:
للرسول الفي ام رخام
للرسول الفي أم رخام
يا خلي قوماك باحترام
الليلة جدَّ على غرام
بديت قصيدي بانتظام
لله يا باري الأنام
يا باعث البلى والحطام
حمى الرحيم كاسي العظام
بي حق نبيك بدر التمام
أكرم عِبِيْدَك لا يُضام
سيرنا بي سير الكرام
العروة وسطى بلا انفصام
نسلك طريق الحق دوام
ونجافي لي فعل الحرام
٭٭٭
نصر نبيك من آزرو
يا ربي كيد من باغضو
لله در من أصحبو
صديق عمر الدين دفو
عثمان يرتل ينصتو
وكرار علي البي همتو
لي رأس عدوهم ينسفو
والمابي دينهم كم نفو
راكبين جيادهم ما قفو
وبالتقوى نور يتلاصفو
يا ربي دينك اتحفو
ورايتو في السما رفرفو
٭٭٭
من جبهتم لاح لي بريق
هيج لحالي وما بفيق
فاح لي شذى أب قلباً شفيق
هبت على عرفاً رقيق
بي مسو طه الما بيفيق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.