سفيرة السلام والتعايش المجتمعي .. بقلم: نورالدين مدني    القتل بالإهمال .. بقلم: كمال الهِدي    (خرخرة) ترامب... و(خزا) جو بايدن .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الامين    المريخ يستجيب لطلب الفيفا    الهلال في ضيافة فايبرز الأوغندي ضمن الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا    مريم الصادق تكشف نعي المهدي لنفسه    الخارجية الامريكية: كان للصادق رؤية ثاقبة لسودان مسالم وديمقراطي    وزيرة التعليم العالي تؤكد بمعاملة الطلاب اليمنيين بالجامعات اسوة باشقائهم السودانيين    ما شفت عوض ؟ .. بقلم: البدوي يوسف    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    الإمام الصادق: سيذكرك الناس بالخير و المحبة .. بقلم: محمد بدوي    الكسرة والملاح في معرض الشارقة الدولي .. بقلم: نورالدين مدني    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    وما فَقَدْ العلم اليوم، شيخا مثل زروق .. بقلم: بروفيسور/ تجاني الأمين    حادثة اختطاف الزميل خيري .. وبريق السلطة !! .. بقلم: د0محمد محمود الطيب    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    كامالا هاريس: سيّدة بلون الزعفران والذهب هل ستصبح أول رئيسة في تاريخ الولايات المتحدة؟ .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    الطاقة: الإخطار الذي تم توجيهه للشركة الصينية جزء تعاقدي وخطوة قانونية    إطلاق أكبر تجربة سريرية لعلاج كورونا في السودان    مذكرات الفريق أول ركن صالح صائب الجبوري العراقي وحكاية " ما كو أوامر!" .. بقلم: الدكتور الخضر هارون    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وفاة وإصابة «8» من العاملين بسد سيتيت
السيول تقطع الطريق بين القضارف والشواك وتدمر ألفي منزل بكبم وتأثر مائة منزل بامبدة

شهدت محلية الفشقة أمطاراً غزيرة استمرت لأكثر من «12» ساعة أدت إلي انقطاع الطريق القومي القضارف- الشواك - الحمرا ،وهو الطريق المؤدي إلي سدي سيتيت وأعالي نهر عطبرة ، كما جرفت سيول خور التومات، كما توفي شخصان واصيب «6» آخرون من العاملين بالسد اثر إنقلاب عربة كانت تقلهم،وفي جنوب دارفور اجتاحت السيول والفيضانات محلية كتم ،جراء الامطار الغزيرة التى شهدتها المحلية ليلة امس الاول ، واستمرت لاكثر من اربع ساعات ،ما ادى الى تدمير حوالى ألفي منزل، وفي الاثناء توقعت إدارة الدفاع المدني هطول أمطار غزيرة اليوم تغطي ولايات دارفور وكردفان والنيل الأبيض والقضارف وسنار والجزيرة .
وأكد معتمد الفشقة علي الشيخ الضو ل«الصحافة» أن أمطاراً غزيرة هطلت في محليته استمرت لأكثر من «12» ساعة، منذ ظهر أمس وحتى صباح اليوم،مشيراً الى ان المياه المندفعة جرفت الطبقة الترابية لجسر التومات علي بعد «15» كيلو من الشواك غرب المطار ،ما أدى إلي وفاة وإصابة ثمانية من أفراد الشرطة والعاملين بسد سيتيت بعد إنقلاب عربة بوكس دبل كابينة تتبع لوحدة السدود ودراجة بخارية يقودها اثنان من أفراد الشرطة الشعبية توفي أحدهما ،وأشاد المعتمد بالدور الذي لعبته شرطة الدفاع المدني ووحدة السدود ولجنة أمن المحلية في إنقاذ وانتشال المصابين من الخور .
من جهته، أكد المهندس المقيم بالسد مصعب مختار ،إجراء التحركات اللازمة لإعادة الحركة في الطريق خلال «48» ساعة ،ونفي تأثر عمل السد بانقطاع الطريق بعد ان وصل العمل فيه إلي نسبة 23% في الجسم الخرصاني ومحطة التوليد ومخازن مياه التوليد ومفيضي السدين بجانب أعمال الردميات في الضفة اليمنى لنهر سيتيت.
وفي السياق ،اجتاحت السيول والفيضانات محلية كتم بجنوب دارفور ،جراء الامطار الغزيرة التى شهدتها المحلية ليلة امس الاول واستمرت لاكثر من اربع ساعات ، وغمر فيضان وادى سندو كافة احياء المدينة التى يبلغ عدد منازلها حوالى «3» آلاف منزل منها حوالى ألفا منزل غمرت بالكامل طبقا لمعتمد المحلية محجوب عبدالرحمن . واكد عدم وجود خسائر فى الارواح، الاضرار الكبيرة التي لحقت بالمواطنين وممتلكاتهم ، بجانب غمر رئاسة المحلية ومنزل المعتمد والشرطة وكافة المدارس وكل المؤسسات الحكومية، وتوقع المعتمد حدوث كارثة صحية نتيجة لطفح المراحيض ،مناشدا وزارة الصحة الاتحادية والولائية والعون الانسانى بالتدخل العاجل لانقاذ الاسر المنكوبة وتوفير الحماية الصحية لهم.
من جهتها ، عقدت وزارة الصحة اجتماعا طارئا مع مفوضية العون الانسانى والمنظمات لتوفير المساعدات العاجلة للمنكوبين .
واشار تقرير للوزارة ان الاحصائيات الاولية تشير الى ان الأسر المنكوبة بلغت«526» أسرة منها «326» كلياً و«200» جزئياً بجانب انهيار«450» مرحاضاً بالكامل علاوة على تدمير خمسة آبار مياه، وقال وزير الصحة أحمد الطيب ان الوضع يستدعى التدخل العاجل.
وفي الخرطوم أكد نائب المدير العام لهيئة الطرق ومصارف الامطار، المهندس عبدالقادر همد، ان كمية الامطار تراوحت ما بين (27 53) ملم ،مبيناً ان المعالجات توجهت بصفة أساسية للمناطق الأكثر تأثراً مع إعطاء اولوية لمداخل الجسور النيلية والانفاق وتصريف المياه من الشوارع الرئسية التى تسلكها وسائل المواصلات وهي شارع الجامعة والجمهورية والطابية والسيد عبدالرحمن والنجومي وشارع النيل وحدائق السلام وشارع الكومنولث، بالاضافة الى شفط المياه من مواقف المواصلات .
وقال همد ان الغرفة المركزية دفعت بعدة آليات للتدخل السريع وتوفير طلمبات شفط لاكثر المحليات تضرراً وهي ، امبدة وشرق النيل وبحري باعتبارها تأثرت جراء السيول الا انه عاد واوضح ان المصارف الخرصانية التى شيدتها الولاية وهي مصرف الواجهة امبدة ومصرف الشهيدة سلمى ومصرف مقابر حمد النيل ومصرف النتيفة ساهمت جميعها فى استيعاب وتصريف مياه السيول دون ان تحدث أي آثار تذكر .
بينما اشار معتمد امبدة عبداللطيف فضيلي الى تأثر مائة منزل بامبدة جراء السيول ، مبيناً ان محليته بذلت جهداً مقدراً فى فتح المصارف وشفط المياه من مواقف المواصلات والمرافق التعليمية والصحية ودور العبادة .
من جهته أقر معتمد كرري ناجي محمد على ان الميادين داخل الاحياء التى لا توجد لها مداخل للمصارف بدأ التعامل معها بنظام آبار التصريف ،مشيراً الى ان فرق التدخل المكونة من 50 فردا ساهمت فى فتح المصارف والتأكد من سريانها نحو مصباتها .
وفى بحري ناشد المعتمد المهندس طارق حبيب الله مواطني احياء الدروشاب والسامراب وام القرى بازالة الحواجز والمخالفات والاعتداءات التى تمت على مصارف المياه وعرقلت الانسياب الطبيعي.
إلى ذلك توقعت إدارة الدفاع المدني هطول أمطار غزيرة اليوم تغطي ولايات دارفور وكردفان والنيل الأبيض والقضارف وسنار والجزيرة .
وقالت الإدارة في بيان أمس ،انه من المتوقع هطول أمطار خفيفة اليوم بكل من ولايات الخرطوم وكسلا ونهر النيل والشمالية، الى جانب هطول أمطار غزيرة بالهضبة الاثيوبية والإرترية مما يؤدى إلى إرتفاع منسوب مياه النيل الأزرق.
واشار البيان إلى أن الأمطار الأخيرة أحدثت اضراراً في أجزاء كثيرة من البلاد خاصة ولاية القضارف نتيجة سيول في منطقة الشوك والفشقة، بجانب سيول مياه خور أبو خارقة بمحلية المفازة ،مشيراً إلى أن ولاية النيل الأبيض تأثرت بأمطار غزيرة وسيول نتيجة الأمطار في الأيام الماضية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.