الناطق باسم مجلس السيادة يُقر بزيارة اسرائيلية "ذات طبيعة عسكرية" .. بقلم: أحمد حمزة    توني موريسون ... عملاقة الأدب وأيقونة الحريّة (2/2): تراجيديا الزمن الغابر في ولايات أمريكية لم تتحد بعد .. بقلم: د. محمد بدوي مصطفى    نعتذر منك سيدي: في رثاء الراحل الإمام الصادق المهدي .. بقلم: فريدة المبشر - دبي    في رثاء حمد الريح .. بقلم: تاج السر الملك    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    الكوادر الطبية بالذرة تنفذ وقفة احتجاجية أمام مستشفى الخرطوم    تجمع الحرفيين يكشف عن اختفاء أسهم مالية    التعليم العالي تقرر تخفيض اعداد المقبولين للجامعات للعام الحالي بنسبة 5.4%    الذين يحكمون بالأكاذيب!! .. بقلم: طه مدثر    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    الصحة تحذر من خطورة الموجة الثانية لجائحة كرونا    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    المريخ يتعادل مع أوتوهو الكونغولي    المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    بنك الخرطوم والتعامل بازدواجية المعايير مع العملاء .. بقلم: موسى بشرى محمود على    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحوطات ب«أم جواسير» لمنع اجتياح الجراد لأم درمان
نشر في الصحافة يوم 02 - 03 - 2013

دفعت وزارة الزراعة بفرق من وقاية النباتات الى غرب أم درمان بغية التحوط لغزو الجراد الصحراوى، وارتكزت فرق المكافحة في منطقة «ام جواسير» ، ومعها المعدات اللازمة لمواجهة أى غزو محتمل لأسراب الجراد، بينما حملت وزارة الزراعة المصرية، ضعف مكافحة السودان للجراد مسؤولية تهديد أسرابه لمصر.
وكانت الوزارة استبعدت وصول الجراد الى الخرطوم، لكنها قالت ان تلك الفرق ارسلت الى غرب أم درمان لاجراء مسح وتوضيح الموقف بالمنطقة.
في الاثناء، ارسلت ادارة وقاية النباتات طائرتي رش لمشروع الراجحي الزراعي بولاية نهر النيل بعد ان غزت أسراب الجراد المشروع الذي يملكه رجل الاعمال السعودي سليمان الراجحي وتبلغ مساحته حوالى 21 ألف هكتار .
وقال مدير الادارة العامة للوقاية بوزارة الزراعة خضر جبريل ل»الصحافة» ، ان الجراد في مشروع الراجحي تم القضاء عليه عبر طائرتين كافحتا الآفة لمدة يومين حتى مساء امس، واضاف « المشروع اصبح الان خاليا من الجراد الصحرواي».
واكد مدير الوقاية بعد عودته من دنقلا، التي ذهب اليها لتقييم موقف الجراد الصحراوي، ان الجراد انحصر في ثلاث مناطق تشمل: البرقيق شمالي دنقلا والسليم ووادي حلفا بعد جهود المكافحة، مؤكدا استقرار الاوضاع على ساحل البحر الأحمر.
ونوه جبريل الى ان موقف الجراد الصحراوى هادئ في مروي والدبة بعد رش الطائرات، واشار الى ان طائرتي رش ستغادران الخرطوم الى الشمالية صباح اليوم.
ودعا اي مزارع في الشمالية ونهر النيل تعرضت زراعته للتلف لابلاغ السلطات للوقوف على التلف ومعرفة الذين يكذبون بوجود تلف كبير في مزارعهم لاستخدامه حجة امام التزاماتهم مع البنوك او شركات التأمين.
ونفى ظهور جيل جديد للجراد الصحراوي يهدد شمال السودان، وقال ان الجراد الذي وصل الشمالية يحتاج الى سنة لتشكيل جيل جديد، واكد توفر تكاليف الوقاية كاملة .
الى ذلك، كشف رئيس الادارة المركزية لمكافحة الآفات بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي المصرية محسن عبده، أن سبب تفاقم أزمة الجراد في مصر، هو قلة عدد فرق المكافحة واعداد اللجان والآلات الموجودة بالسودان، مقارنة بالمناطق الشاسعة والصحراوية، التى تنتشر بها أسراب الجراد.
وقال المسؤول المصري ل»الاهرام» المصرية امس، ان كل ذلك يزيد المساحات المفتوحة على الحدود المصرية السودانية التي يهاجم منها الجراد الصحراوي الاراضي المصرية، اضافة الى قوة الرياح، التى جعلته ينتشر على مساحات كبيرة داخل الأراضي المصرية.
وقال عبده أثناء تواجده بأسوان لمتابعة مكافحة الجراد هناك «ان البطء في التخلص من أسراب الجراد سببه، أنه لا يمكن رش الجراد للقضاء عليه وهو طائر، حيث ينبغي تتبع تحرك الأسراب حتى تستقر على الأرض أو الجبال ليلا ويتم وقتها ضرب تلك الأسراب بالمبيدات»، مؤكد أن مصر تمتلك بؤراً ولجاناً كثيرة مزودة بأحدث المعدات للقضاء على أسراب الجراد، الا أن ضعف المكافحة واتساع الأراضي في السودان هو ما يجعل مصر مهددة دائما بأسراب جديدة بين وقت وآخر.
وعن امكانية دخول فرق المكافحة المصرية للأراضي السودانية لمكافحة الجراد قبل أن تهاجم الأراضي المصري، قال «ان مهمة المكافحة على السودان شأن الحكومة السودانية وتساعدها في ذلك منظمة الفاو سواء بالتدريبات أو المعدات وغيرها».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.