الشركات الاسرائيلية تشارك المجتمعات المحلية في تطوير الزراعة بدولة جنوب السودان    مشكلتي أنني لا أستطيع قراءة القرآن، وإذا قرأته لا أستطيع أن أنام ثلاثة أيام.. أفدنا أفادك الله    عركي وشكسبير وحرية التعبير بين الخلط والتجني والتضليل    عبد الوهاب وردي يدافع عن شكسبير: لا فرق بين حكام ومعارضين فيا للبؤس    الاستثمارات العربية في السودان    الدولار الأمريكي يرتفع مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي    البشير: مهرجان البركل خطوة مهمة لدعم السياحة بالسودان    خبراء: السودان شهد خلال ربع القرن الماضي طفرة تنموية غير مسبوقة    فيسبوك يُطلق خاصية جديدة للتخلص من المزعجين    حسن مكي: مبارك الفاضل شجاع في دعوته للتطبيع مع اسرائيل وأفضل من العاملين في الخفاء    “ندى القلعة” خارج حسابات حفلات رأس السنة    الهَاشِمِيّ: عَالِمٌ وأدِيْبٌ وَمُترْجِم .. بقلم: جمَال محمّد إبراهيْم    د. صابر محمد حسن: هذه هي متطلبات وشروط كسر الحلقة الجهنمية المفرغة والخروج من المأزق    فِي عَوَارِ اسْتِخْدامِاتِنَا لِلمُصْطَلَحَاتِ السِّيَاسِيَّة! .. بقلم/ كمال الجزولي    شاب ألماني يحكي قصة تعاطيه (التمباك)    حزب الأمة القومي: مهرجان مناصرة القدس والحق الفلسطيني .. كلمة الإمام الصادق المهدي    مين سليمانو ده! .. بقلم: كمال الهِدي    ظاهره شخصنه القضايا العامة عند المثقفين السودانيين .. بقلم: د.صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه في جامعه الخرطوم    رفيف عفيف إسماعيل تفوز بجائزة ديبورا كاس لعام 2017    دراسة: مخ المرأة يظل يعمل ولا يخلد للراحة مثل الرجل    توقيف سيدة بإشانة سمعة جارتها    رونالدو يعادل رقم بيليه التاريخي    الرئيس الفلسطيني يبحث مع أمير قطر “الرد” على قرار ترامب حول القدس    مصرع طفل غرقاً داخل خزان مياه ببورتسودان    مزارع يقتل راعياً بعكاز بسبب إتلاف الماشية لزرعه    الرئاسة توقف تحصيل رسوم تأشيرة وخدمات الحج والعمرة    رئيس الجمهورية يعد بإدارة حوار فكري لمعالجة قضايا الهجرة والنزوح    جوجل تعلن الحرب على المواقع الإخبارية المجهولة الجنسية    وزارة المعادن تعرض (119) مربعاً للتنقيب عن الذهب والنحاس وعناصر أخرى    الزكاة ترصد (15) مليار جنيه ميزانية للعام 2018    (فيفا) يفتح تحقيقاً بشأن لافتة عنصرية رفعتها جماهير الهلال    الهلال يسابق الوقت لحسم أخطر الملفات    البوركيني "ساوداغو" يصل الخرطوم فجر الغد    بكل الوضوح    قوى الحوار تخوض انتخابات المحامين بقائمة موحدة    معتمد الضعين: (16) حالة وفاة بسبب تعاطي مادة اسبيرت    لماذا بون.. الخرطوم (مالا)؟    عز الكلام    ﺍﻧﺘﺤﺎﺭ ﻣﺜﻴﺮ .. ﺷﺎﺏ ﻳﺸﻨﻖ ﻧﻔﺴﻪ ﺑﻨﻔﻖ ﻗﺮﺏ ﺃﺳﺘﺎﺩ ﺍﻟﺨﺮﻃﻮﻡ    توقّعت تسجيل معدل نمو 6% للعام المقبل المالية: معاش الناس وزيادة الإنتاج أولويات موازنة 2018م    خطوة جادة للأحمر: المريخ يكسب خدمات التاج ويستقبل محترفه السيراليوني    البشير ل"ترامب": من أعطاك حق إعطاء القدس لليهود    جهاز المغتربين: حوافز جاذبة للعاملين بالخارج    ﺿﺒﻂ ﺷﺎﺏ ﻭﻓﺘﺎﺓ ﻳﻤﺎﺭﺳﺎﻥ ﺍﻷﻓﻌﺎﻝ ﺍﻟﻔﺎﺿﺤﺔ ﺩﺍﺧﻞ ﻛﺎﻓﺘﻴﺮﻳﺎ ﺑﺄﻣﺒﺪﺓ    أنماط النوم سر فقدان الوزن    دايرة أريدك إنت بس    خفر السواحل الليبي ينقذ 250 مهاجراً متجهين لإيطاليا    فتلى وجرحى في مواجهات بين فلسطينيين والجيش الإسرائيلي    بكل الوضوح    الفرقة الأمريكية تقيم حفلاً بالفلل الرئاسية بعد منعها من الساحة الشعبية    انطلاق مهرجان "كرمكول" الدولي بمشاركات إبداعية عالمية مميزة    "الصادق المهدي" يناشد خادم الحرمين الشريفين والمرشد الإيراني أجراء صلح سنّي شيعي    "المنكير الإسلامي" يغزو أظافر الفتيات    هيئة الدفاع عن الطالب عاصم عمر دفعت بطعن للمحكمة القومية العليا طالبت فيه بإلغاء حكم الإعدام واطلاق سراح المتهم فوراً    رئيس مجلس الولايات يشارك في قمة رؤساء المجالس البرلمانية العربية    المخدرات السلاح المدمر لشبابنا وبلادنا.. بقلم: حيدراحمد خيرالله    دراسة: زيادة الوفيات بسبب الإنفلونزا الموسمية    فاسكيز يكشف عن أولويات ريال مدريد الصيفية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





موجز
نشر في الصحافة يوم 19 - 09 - 2013


فى حفل افتتاح وكالة الاستعلام والتصنيف الائتماني
محافظ البنك المركزى يتعهد بتوفير الحماية للمصارف والجمهور والاقتصاد
الخرطوم: محمد صديق أحمد
دشن وزير المالية والاقتصاد الوطني المقر الدائم لوكالة الاستعلام والتصنيف الائتماني التابعة لبنك السودان المركزي صباح أمس بشارع الجمهورية مقابل مبنى وكالة السودان للأنباء «سونا» بحضور عدد من الاقتصاديين والمصرفيين.
وتعهد محافظ البنك المركزي الدكتور محمد خير الزبير بالعمل على خدمة وحماية الجهاز المصرفي بالاستمرار في تطوير ودعم فكرة وكالة الاستعلام والتصنيف الائتماني لتوفير الحماية الكافية للمصارف والجمهور والاقتصاد الكلي للبلاد من مخاطر التمويل المصرفي عبر توفير المعلومات عن العملاء وتحليلها بغرض تمكينهم من اتخاذ القرار الائتماني السليم القاضي بمنح أو حجب التمويل عن العميل المستعلم عنه مع كفالة حق الاعتراض للعميل على التقرير المقدم عنه من قبل الوكالة وترفيع مظلمته للبنك المركزي للبت فيها وزاد الزبير أن الوكالة تهدف لتطوير تسجيل العملاء الممولين من قبل الجهاز المصرفي وكشف عن اتصالات للوكالة بنظرائها في الدول العربية مثل المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار بجدة والشركة السعودية للمعلومات الائتمانية وبعض البنوك المركزية العربية لتوفير الحماية للجهاز المصرفي من الوقوع فريسة لتغولات بعض المستثمرين الأجانب بتقديم معلومات عن مسيرتهم الائتمانية وأضاف الزبير واستكمالا للتكامل بين المركزي والمصارف والجهات المالية غير المصرفية مثل سوق الخرطوم للأوراق المالية والجهاز الاستثماري للضمان الاجتماعي يسعى المركزي لتوفير الإحصاءات والبيانات اللازمة عن العملاء.
وأضاف رئيس مجلس إدارة الوكالة عبد الرحيم محمد بخيت أن الوكالة اتبعت المعايير الدولية للتصنيف المتبعة عالميا بهدف حقن جرعة من المؤسسية في إطار التعامل المصرفي عبر ترشيد إدارة المخاطر وتقويم أوضاع العملاء والارتقاء بالموجودات والحد من التعثر المصرفي.
من جانبه كشف المدير العام للوكالة عبد الله الحسن عن إدراج 36 ألف عميل كانت لا تتوفر معلومات عنهم بالمصارف ولم يبق سوى 5 آلاف عميل سيتم إدراجهم قريبا وزاد أن الوكالة قدمت 25 ألف استعلام منذ نوفمبر 2011 وأضاف الحسن أن الوكالة وضعت جملة من الخطط المستقبلية لتطوير العمل بها على رأسها الاتجاه لاستخدام الرقم الوطني عوضا عن الترميز الائتماني العام المقبل.
بورصة الحيوان
سلالات نادرة بامدرمان وسعر الوولف 40 الف والدوبر 20 الف جنيه
وثق لها : رجاء كامل
محمد عبد الرحمن معاوية احد هواة تربية وبيع الحيوانات الاليفة ببورصة الحيوان فى امدرمان قال ان تجارة الحيوانات الأليفة شهدت اخيرا حركة نشطة واول من من ادخلها إلى السودان بعد الشرطة هو عز الدين زروق احد مؤسسي بورصة سوق الحيوانات بالسودان ومع دخول الجاليات دخلت عادات تربية الحيوانات ذات السلالات النادرة أو ما يعرف بالحيوانات الذكية التي تتقبل التعليمات وتنفذها دون إبطاء منها كلاب الوولف وهى ثلاثة أنواع الوولف الألماني والوولف الجنوب أفريقي الوولف المصري وهو يتميز بكثرة الولادة حيث تلد الانثي منه أكثر من خمسة جراء وهي كلاب حراسة من الدرجة الأولي وهي الأكثر انتشارا بالسودان.
وفى أواخر الشهر تكون هنالك حركة في البيع ببورصة الحيوان بسوق امدرمان و يتم عرض أكثر الأنواع في يوم الجمعة حيث يشهد السوق حركة نشطة في التداول في كل المعروض وخصوصا الكلاب التي يأتي منها سلالات نادرة بجانب بورصة الكلاب فهناك حيوانات أليفة يتم عرضها والتداول فيها مثل القطط السيامية والشيرازية ذات الجمال والأشكال البديعة كما تتميز هذه القطط بالطاعة والنعومة والرقة الكبيرة اضافة الى السلاحف البحرية والسلاحف الصحراوية ويتم عرض الأرانب البلدية منها والفرنسية ذات الحجم الكبير ويتراوح سعر الكلب الوولف مابين 2 الى 40 ألف جنيه والدوبر الأمريكي يتراوح سعره مابين 3 إلي 20 ألف جنيه. الروك فايدر مابين 5 إلي 35 ألف جنيه اللولو مابين 700 إلي 3000 ألف جنيه القطط تتراوح مابين 1000 إلي 2000 جنيه والسلاحف يتراوح مابين 120 إلي 150 جنيها الأرنب البلدي الجوز يتراوح مابين 30 إلي 50 جنيها المستورد مابين 150 الي 400 جنيه
50% من جملة العاملين يعملون فى قطاع غير منظم
الخرطوم : اشراقة الحلو
اكدت وزيرة الدولة بوزارة تنمية الموارد البشرية والعمل دكتورة امنة ضرار ان الوزارة تبذل جهودا كبرى لتكون الاولوية في فرص العمل للشباب وفي قطاعات العمل المنظم والخاص وغير المنظم ودعت الى اهمية توفير الضمان والعدالة الاجتماعية لقطاع العمل غير المنظم بغرض تحقيق السلم الاجتماعي والتنمية والسلام والاستقرار، وقالت ان ما يحدث من تغيرات في الاقتصاد وتطور التكنولوجيا ادى لظهور القطاع غير المنظم واشارت خلال ورشة عمل حول الحماية الاجتماعية للعاملين في القطاع غيرالمنظم امس ان عدد العاملين في هذا القطاع يقارب 50% من جملة العاملين واضافت انه في افريقيا يمثل 52% وفي اسيا 76% وابانت من الاسباب التي ادت لظهور هذا القطاع انهيار النظامين الراسمالي والاشتراكي وشددت على اهمية وضع تشريعات توفر الحماية للعاملين فيه بالاتفاق مع اصحاب العمل واتحاد العمال والمركز العربي للتأمينات الاجتماعية واعتبرته من صميم الاعمال التي يجب ان تضطلع بها الوزارة.
من جانبه اشار مدير المركز العربي للتأمينات الاجتماعية خالد محمد ياسين لتحديات وصعوبات تواجه الضمان الاجتماعي للعاملين في القطاع غير المنظم واضاف ان هذا القطاع يواجه اشكالات فنية وقانونية قائلا انهم لا يخصعون لاي نوع من انواع الحماية وليس لديهم تنظيم نقابي او قانون قائلا ان القطاع غير المنظم يأتي في اولويات منظمة العمل العربية مشيرا لمشروع اتفاقية عربية لحماية العاملين في هذا القطاع.
اخبار محلية ...اخبار محلية ...اخبار محلية .......
انطلاق مؤسسة التمويل الأصغر للصناعات الصغيرة
الخرطوم :الصحافة
أعلنت مؤسسة التمويل الأصغر للصناعات الصغيرة بدء نشاط المؤسسة برأس مال مليون جنيه بولايتي الخرطوم والجزيرة قريبا. وكشف رئيس مجلس إدارة المؤسسة محمد خير فقيري عن مصادقة مجلسه على بدء نشاط المؤسسة بالخرطوم والجزيرة مع التوسع لاحقا في باقي الولايات وزاد أن المجلس أجاز خطة عمل المؤسسة وتحديد مقرها مع تعيين الهيكل الإداري.
مجلس مصرف الادخار يدعو لأولوية الزراعة والصناعة
الخرطوم: الصحافة
ثمن مجلس إدارة مصرف الادخار والتنمية الاجتماعية جهود المصرف لإيجاد حلول جذرية للمشاكل التي يعانى منها الفقراء والمساكين خاصة الناشطين منهم اقتصاديا من خلال المشروعات التي قدمها في مجالات المشروعات الإنتاجية والخدمية خلال النصف الأول من هذا العام. ولخص رئيس مجلس إدارة المصرف مندور المهدي المشروعات في مشروعات التمويل الأصغر وتعظيم الودائع وزيادة الأرباح بالإضافة إلى تدريب العاملين وخفض التعثر وتقليل معدل التكلفة والتقدم التقني.
دعوة لتحديد السعر التأشيري للسلع بالأسواق
الخرطوم:الصحافة
شدد وزير التجارة الخارجية عثمان عمر الشريف على فرض هيبة الدولة بالأسواق والعمل على حمايتها وتنظيمها بهدف محاربة الغش في السلع والأسعار بها. ودعا الشريف لدى مخاطبته أمس الاحتفال بيوم المستهلك السوداني الذي نظمته الجمعية السودانية لحماية المستهلك لوضع ديباجات الأسعار على السلع المعلنة لمنع التلاعب خاصة في السلع الضرورية والعمل على تثقيف المستهلك.
من جانبه أعلن رئيس الجمعية السودانية لحماية المستهلك نصرالدين شلقامي الاستمرار في تطبيق شعار الغالي متروك ودعا الدولة لحسم انفلات الأسواق ومنع انتشار فوضى الأسعار وطالب وزارة التجارة الخارجية بتحديد السعر التأشيري لكل سلعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.