المسكوت عنه في السودان.. كتاب جديد للكاتب السوداني أحمد محمود كانِم .. بقلم: الدومة ادريس حنظل    حتى أنت يا اردول .. أين العقارات المستردة .. بقلم: عواطف عبداللطيف    دموعك غالية يا ترباس..!! .. بقلم: كمال الهِدَي    قطوعات الكهرباء في الإعلام .. بقلم: د. عمر بادي    الهلال يتعاقد مع لاعب إنتر ميامي الأمريكي    عبوات معدنية صغيرة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    عندما كان سعر السلع ثابتا لا تحركه جحافل الجشع كانت البلاد تنعم بالخير الوفير    أبوعاقلة أماسا.. فتى الصحافة الرياضية الأبنوسي .. بقلم: محمد الأمين جاموس    كمال الجزولي: روزنامة الأسبوع حِلِيْلْ مُوْسَى! .. بقلم: حِلِيْلْ مُوْسَى!    ميودراج يسيتش مدربًا للمريخ السوداني    شيء من الهزل: دونالد ترامب .. بقلم: بابكر عباس الأمين    هلال الساحل يخطف صدارة الدوري السوداني    الخبز والثورة: دراسة فى الخبز كمحرك ورمز للثورات الشعبية عبر التاريخ .. بقلم: د. صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلاميه في جامعة الخرطوم    فضائيات طبقية ،، بأطباق طائرة! .. بقلم: حسن الجزولي    المحكمة تدعو الشاكي في قضية علي عثمان للمثول أمامها الأحد القادم    الرأسمالية والتقدم على الطريق المسدود .. بقلم: د. صبرى محمد خليل/ أستاذ فلسفه القيم الاسلاميه فى جامعه الخرطوم    أكاديميون أم دراويش؟ مأساة العلم والعقل النقدي في المناهج السودانية .. بقلم: مجاهد بشير    في "بروست" الرواية السودانية: إبراهيم إسحق .. رحيل شامة أدبية في وجه البلد الذي يحب مبدعيه بطريقة سيئة .. بقلم: غسان علي عثمان    سلافوي جيجك .. كوفيد 19 الذي هز العالم .. بقلم: د. أحمد الخميسي    إحالة 20 دعوى جنائية ضد الدولة للمحكمة    الرئيس الأمريكي بايدن يلغي قرار ترامب بمنع مواطني السودان الفائزين ب(القرين كارد) من دخول أمريكا    شرطة السكة حديد توضح ملابسات حادثة تصادم قطار وشاحنة قلاب عند مدخل الخرطوم    الولايات المتحدة السودانية .. بقلم: د. فتح الرحمن عبد المجيد الأمين    ترامب أخيرا في قبضة القانون بالديمقراطية ذاتها! .. بقلم: عبد العزيز التوم    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أزمة الغاز بالنيل الأبيض
تحقيق / عبد القادرمكي عبد الحليم
نشر في الوطن يوم 27 - 02 - 2013

ظل شح الغاز وارتفاع أسعاره فى ولاية النيل الابيض يشكل هاجساً كبيراً للمواطنين ؛ حيث شهد فى فترة سابقة ندرة وعند توفره ارتفع سعره ؛ مما زاد المعاناة على كاهل المواطنين وللحقيقة والتاريخ ، إن الجهات المختصة فى ولاية النيل الابيض من وزارة مالية وادارة البترول وجهازالأمن بذلوا جهوداً مقدرة أثمرت عن توفيرالغاز عندما حاول السماسرة ومصاصى دماء المواطن احتكار هذه السلعة ، وبتلك الجهود تم توفيره بكميات مهولة بميدان الحرية بكوستى ، وذلك بفضل الرقابة والمتابعة من الأجهزة المختصة ، والآن بدأت المعاناة تطل برأسها من جديد وتمثلت فى ارتفاع أسعارالغاز ؛ حيث يتراوح سعر ما بين(23) جنيهاً الى (35) جنيهاً ؛ مما أرهق المواطن مادياً وزاد المعاناة . علماً أن اسطوانات الغاز تباع بهذه الأسعار جهاراً نهاراً دون حياء أو وجل رغم قرار وزير المالية بالرقم (13) 2012 الذى صدر بتاريخ 27/8/2012 فلم يكترث وكلاء الغاز وسماسرته بهذا القرار رغم الوعيد باجراءات صارمة ولكن ....
- نص قرار وزير المالية حول أسعار الغاز :
قرار وزير المالية بالنيل الأبيض الأستاذ حافظ عطا المنان بالرقم (31 ) 2012م حدد عبره أسعاراسطوانات الغاز للمستهلك على النحوالتالى:
- سعر اسطوانة سعة 2.5 كيلو 3.50جنيهاً
- سعر اسطوانة سعة 5 كيلو 7.00 جنيهاً
- سعر اسطوانة سعة 12.5 كيلو 17.50جنيهاً
- سعر اسطوانة سعة 15 كيلو 21.00جنيهاً
- سعر اسطوانة سعة 25 كيلو 35.00جنيهاً
- سعر اسطوانة سعة 45 كيلو 63.000جنيهاً
- سعر اسطوانة سعة 50 كيلو 70.00 جنيهاً
- سعر الكيلو من المستودع 1.40جنيهاً
- على أن يضاف 50 قرشاً على الاسطوانة زنة 12.5 لمدينتي تندلتى والجبلين.
- العقوبات : كل من يخالف هذا القرار يعاقب بالعقوبات التالية :
1 / المخالفة الأولى الغرامة مبلغ 5.000 جنيه
2 /المخالفة الثانية الغرامة مبلغ 10.000 جنيه مع سحب ترخيص المنشأة والسجن شهر.
على الجهات ذات الصلة وضع القرار موضع التنفيذ.
صدر تحت توقيعي وختم الوزارة فى اليوم العاشر من شهر شوال 1433ه الموافق السابع والعشرون من شهر أغسطس 2012م.
حافظ عطا المنان طه
وزير المالية والاقتصاد والقوى العاملة
ولاية النيل الأبيض
- التجار لا يلتزمون بالتسعيرة والمواطن شريك فى ارتفاع الأسعار:
- رغم هذا القرار والتلويح بتلك العقوبات لم يلتزم تجار الغاز فى الأسواق والاحياء بتك الأسعار وظلوا يبيعون اسطوانات الغازبالسعرالذى يريدونه (وعلى عينك يا تاجر) دون رقابة أو محاسبة والمواطن أيضاً لا يعفى من المسؤلية وهو الذى يجب عليه أن يحفظ حقوقه ولا يهدرها؛ فالجهات المختصة وضعت التسعيرة ، وعلى المواطن أن لايدفع أكثر من قيمة الإسطوانة التى حددها قرار وزير المالية.
- المواطنون يجأرون بالشكوى :
- الوطن وخلال جولتها بالأسواق إلتقت عدداً من المواطنين الذين طالبوا بوضع آلية لمتابعة تنفيذ قرارات الحكومة وحماية المواطن من جشع التجار ، وأشادوا بقرار وزير المالية الذى وصفوه بالقرارالتاريخى.
- لا يوجد انضباط فى السوق :
- المواطن: نور الدين أشار خلال حديثه ل (لوطن) المعاناة التى ظل يعانيها المواطنين جراء شح الغاز وارتفاع سعره وعدم التزام تجارالغاز والمتعهدين بالتعريفة التى حددتها وزارة المالية ، وقال نور الدين:» لا يوجد انضباط فى السوق خاصة فى مراكز توزيع الغاز ، مشيراً لتفاوت سعرالاسطوانة ما بين 25 إلى35 جنيهاً ، وطالب نورالدين الجهات المسؤولة متابعة الأمر ومراقبة الأسواق؛ حتى لا يفاجأ المواطن فى كل فترة باختفاء الغاز من السوق وارتفاع أسعاره ، وشدد على ضرورة وضع ديباجة فى كل مركز؛ حتى يعرف المواطن سعر الاسطوانة.
- غياب الرقابة شجع التجار على عدم احترام قرارات المسؤلين :
أكد المواطن حسن ابراهيم ،أن ارتفاع اسعارالغاز قضية شغلت المواطنين كثيراً وقال ليس هنالك تنفيذ لقرار وزير المالية الذى حدد عبره أسعارالغاز من قبل التجار ، مضيفاً إن غياب الرقابة على الاسواق جعل كل تاجر يبيع على مزاجه ؛ حيث وصل سعر الاسطوانة الى نحو 30جنيهاً وشدد حسن على ضرورة وجود متابعة ورقابة دقيقة خاصة أن تسعيرة الحكومة لا تجد طريقاً للتنفيذ.
- مواطن: لا علم لى بقرار المالية
من جانبه ؛أكد المواطن عبد الله ساكن عدم علمه بقرار وزير المالية وتخوف عبد الله أن يكون القرار حبر على ورق وأقر باختفاء الغاز خاصة( إيران) وارتفاع سعره، استبعد عبدالله أن يشتكي المواطن أصحاب الدكاكين خاصة أنهم فى المقام الاول جيران.
- فجوة الغاز مشكلة مفتعلة فى السوق السبب عدم التنسيق
السر حسن سيد أحمد ،أكد ارتفاع سعر الغاز ، وقال إن المشكلة تكمن فى المتعهدين ، وطالبهم بتوزيع الحصص على الاحياء حتى لا تحدث فجوة وارتفاع فى السعر ، ووصف السراختفاء الغاز بالأزمة المفتعلة ؛ بسبب عدم التنسيق ما بين المسئولين وأصحاب الغاز ، وأشارلتصريحات الحكومة الاتحادية بوفرة الغاز ، ورغم ذلك تتكررالأزمة؛ بسبب سوء التوزيع للاحياء وأشاد السر بادارة البترول التى بذلت جهوداً مقدرة لتوفير الغاز.
- لا بد من تفعيل قرار المالية حتى يتجاوب معه التجار :
المواطنة زبيدة قالت: إن الغاز سبب معاناة كبيرة للمواطنين وناشدت المسئولين بتفعيل القرارات الخاصة بالتسعيرة وعزت ارتفاع الاسعار لعدم تفعيل قرار وزير المالية واشارت لعدم تجاوب التجار مع القرار ، وحثت زبيدة المواطنين عدم الشراء بأكثر من السعر المحدد ودعتهم إلى ضرورة الحفاظ على حقوقهم وعدم اهدارها ويكونوا بذلك اسهموا فى انضباط السوق وناشدتهم بالتبليغ عن كل تاجر يبيع بأكثر من التسعيرة التى حددتها وزارة المالية .
- إشادة بوزير المالية.. ودعوة للمواطنين للتمسك بالتسعيره
المواطن حسبو اشاد بقرار وزير المالية الخاص بتحديد سعر اسطوانة الغاز وقال حسبو نجد وبكل أسف كل صاحب مركز يبيع بهواه مما تسبب فى ارتفاع سعرالاسطوانة ووصلت الى أكثر من 30جنيه ، وقال الأخبار تؤكد إنه لا توجد فجوة على مستوى المركز، ونحن سمعنا أخبار مطمئنة فى ذلك ، وناشد حسبو الإخوة فى المراكز مراعاة ظروف المواطنين ودعا المواطنين الى التمسك بالتسعيرة الجديدة .
- لوكلاء الغاز رأي : الغاز يوجد بوفرة ولكن ..
أكد بشيرالسماني (وكيل غاز) إن الغاز هذه الايام يشهد وفرة غير مسبوقة؛ بسبب اهتمام الجهات المسئولة ، وقال ان قرار وزير المالية بتحديد سعر اسطوانة الغاز زنة 12.5 كيلو بمبلغ 17.50جنيه مع احترامنا له ، إلا انه لم يراعى فيه زيادة ارتفاع الايجار والورق ورسوم النفايات والبترول والدفاع المدنى. وأقرّ النقر بعدم العمل بتسعيرة وزير المالية واستطرد قائلاً :( ممكن يمشوه) ، لكن فيه اجحاف فى حق التاجر ، وناشد الجهات المسئولة السعى لتوفيرالغاز ، فيما أقر: حذيفة محمد نور (وكيل غاز) بوجود بعض التجاوزات التى تسببت فى حدوث أزمة الغاز وارتفاع سعره، وأشار لندرة غاز (ايران)؛ بسبب التزام الشركة مع الأفران ، وأعلن تضررهم كوكلاء من عملية شح غازايران ، وقال إن السعرالذى حدده وزير المالية على اسطوانة الغاز (ما بغطى معانا) ؛لأن الاسطوانة عندما تصلنا يصل سعرها الى 18جنيهاً،مؤكداً إن تنفيذ القرار يعتبر خسارة لهم كتجار.
- وزير المالية : الغاز متوفر والوزارة وضعت الترتيبات اللازمة لتنفيذ القرار :
الأستاذ حافظ عطا المنان، وزير الملية والاقتصاد بالنيل الأبيض أكد ان قراره الخاص بتحديد اسعار اسطوانات الغاز يأتى فى اطارسياسة الولاية لتخفيف العبء عن كاهل المواطنين،مبيناً ان وزارته وضعت الترتيبات اللازمة لتنفيذ هذا القرار على ارض الواقع ، ملوحاً بالعقوبات الصارمة فى حق كل تاجر يبيع اكثر من قيمة الاسطوانة ودعا الوزير كافة المواطنين التمسك بحقوقهم وعدم التفريط فيها وتعهد بتوفير الغاز فى كافة انحاء الولاية .
- فتح مراكز لبيع الغاز بالسعر الرسمي :
إيفاءً بوعدها شرعت وزارة المالية ممثلة فى إدارة البترول التى يقف على رأسها الأستاذ محمد حمد فرح، بفتح عدداً من المراكز لبيع اسطوانات الغاز للمواطنين بسعر 17.5 جنيه وأكد الاستاذ محمد فرح اتفاق ادارته مع شركات الغاز لتوفير نحو ألف اسطوانة يومياً ؛ وذلك فى إطار سياسة الولاية الداعمة لتوفيرالغاز بسعرالتكلفة وناشدالمواطنين المساعدة فى تنفيذ قرار وزارة المالية ، وعدم دفع اكثر من السعرالمحدد لاسطوانة الغاز،وأكد محمد حمد فرح إن الغاز متوفر ولا توجد أي فجوة، وأعلن عن فتح مراكز لبيع الغاز وزعت على مختلف أنحاء مدينة كوستي وهى محطة بتروناس بشارع الأبيض، المحطة الوطنية الزريبة ، محطة النيل السوق الشعبي، ومحطة نوافل السوق الكبير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.