توت:اجتماع حاسم غدا في مفاوضات جوبا    السودان: إثيوبيا تضع شروطا تعجيزية لمنع التوصل إلى اتفاق حول سد النهضة    معتصم محمود يكتب : تجميد اتحاد الخرطوم    الرصاصات النحاسية تثأر صقور الجديان تخسر أمام زامبيا بهدف    أب يضرب ابنه في أحد (المتاريس) والحجارة تنهال عليه    فرفور : أنا مستهدف من أقرب الناس    مسؤول حكومي يتهم مطاحن الدقيق بعدم الإلتزام بالمواصفات المطلوبة    حسن مكي : العسكريون الذين يحكمون الآن امتداد للإسلاميين    ملكة بريطانيا تكرم مؤسِّسة أطفال من أجل الأطفال    سوداكال يهدد اتحاد الكرة ويلمح بالفيفا    (1000) جنيه متوسط تكلفة المواصلات بالخرطوم    ولاية الخرطوم تكشف حقيقة زيادة تعرفة بصات الولاية    إيلاف عبد العزيز: سأتزوج وأعتزل الغناء    والي غرب دارفور الجديد: لابد من التعاون مع تشاد لوقف التفلت الأمني    ضابط برتبة عقيد ينتقد أداء الحكومة ويطلق ألفاظا غير لائقة    منظمة صدقات الخيرية تحتفل باليوم العالمي للمتبرع بالدم    الكشف عن علاقة فيروس كورونا بضعف الإدراك شبيه الزهايمر    بالفيديو.. آلاف الإسرائيليين يحتفلون في تل أبيب والقدس بعد الإطاحة ببنيامين نتانياهو    صحفية سودانية معروفة تثير ضجة لا مثيل لها بتحريض النساء على الزنا: (ممكن تستعيني بصديق يوم ان يذهب زوجك الى زوجته الجديدة لأن فكرة التعدد لا يداويها سوى فكرة الاستعانة بصديق)    الحوثيون يعرضون صفقة للافراج عن أسرى من القوات السودانية    رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد نفتالي بينيت يتعهد بتوحيد الأمة    6 مليون دولار مشت وين ؟!    قيادات الحرية والتغيير تتوافق بشأن حزمة السياسات الاقتصادية الأخيرة    حيدر المكاشفي يكتب: ماذا لو أضربت الشرطة    "واتساب" تطلق حملة إعلانية لتشفير "دردشتها"    تغيير العملة .. هل يحل أزمة الاقتصاد؟    (15) مستنداً مترجماً تسلمها النيابة للمحكمة في قضية مصنع سكر مشكور    السعودية..قرار إضافي بشأن الحج هذا العام    تسجيل 167 إصابة جديدة بفيروس كورونا و10 وفيات    (المركزي) ينظم مزاده الخامس للعملات الأجنبية ب(50) مليون دولار    مدير المؤسسة التعاونية الوطنية: أسواق البيع المخفض قللت أسعار السلع بين 30 – 50%    برقو اجتمع مع لاعبي المنتخب الوطني الأول .. ويعد بحافز كبير حال تجاوز الليبي في التصفيات العربية للأمم    لكنه آثر الصمت ..    إضافة ثرة للمكتبة السودانية ..    بوادر أزمة بينهما .. الوزير الولائي يرد على د. شداد ويكشف الحقائق    مذكرة إلى حمدوك بشأن إنقاذ الموسم الصيفي بمشروع الجزيرة    زيادة جديدة في تذاكر البصات السفرية    (500) مليون جنيه شهرياً لتشغيل المستشفيات الحكومية بالخرطوم    كلام في الفن    المحكمة تقرر الفصل في طلب شطب الدعوى في مواجهة (طه) الأسبوع المقبل    السجن مع وقف التنفيذ لطالب جامعي حاول تهريب ذهب عبر المطار    العثور على الطفل حديث الولادة المختطف من داخل مستشفي شهير في أمدرمان ملقيآ بالشارع العام    بدء محاكمة ثلاثة أجانب بتهمة الإتجار في أخطر أنواع المخدرات    لماذا يعترض مسؤول كبير في وكالة الأدوية الأوروبية على استخدام لقاح أسترازينيكا؟    قصائده مملوءة بالحنين إلى ديار حبه وطفولته (22)    الهلال يواجه ود نوباوي ودياً اليوم    عاطف خيري.. غياب صوت شعري مثقف!!!    هلال الأبيض يتدرب بملعب شباب ناصر    تقرير: اضطهاد الصين للأويغور يدخل مرحلة جديدة    البرازيل تفتتح كوبا أميركا بالفوز بثلاثية على فنزويلا    المحكمة تحدد نهاية الشهر الجاري للنطق بالحكم في قضية (أب جيقة)    الكنيست الإسرائيلي ينهي 12 سنة من حكم نتنياهو    وقعت فى الزنا ثم ندمت واستغفرت.. فماذا تفعل ليطمئن قلبها؟    هل يحق للمرأة التسجيل في الحج دون محرم مع عصبة من النساء ؟    جلسة خلال الشهر الجاري لمحاكمة والي جنوب دارفور الأسبق    من ثقب الباب باربيكيو الخفافيش!    "يجوز الترحم على الكافر".. مدير هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر السابق في مكة يثير جدلا    فاطمة جعفر محمد حامد تكتب: مشروعية الإعلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إعداد وإشراف : إشتياق عبدالله
نشر في الوطن يوم 03 - 11 - 2014

المتألقة بفضائية أم درمان ميسون عبد النبي في بوح خاص!!
واجهتني صعوبات عديدة في مجال الإعلام.. وحسين خوجلي نقطة تحول في حياة الكثيرين
حاورتها : إشتياق عبدالله
مذيعة متألقة إتفق الجميع على ثقافتها الكبيرة.. والهدوء الذي لا تحده حدود في شخصيتها.. تلفزيون السودان من أوائل المحطات في حياته وفضائية أم درمان أحدثت نقلة كبيرة جداً بالنسبة له المذيعة ميسون عبدالنبي أجلسناها لنتحاور معها في الكثير من الأمور، فجاءت ردودها بكل شفافية ووضوح..
إليكم مضابط هذا الحوار..
٭ الإعلام والتخصص؟
- الإعلام الآن أصبح توجه العالم والناس محتاجة تعرف الإعلام وتتعرف عليه أكثر.
٭ هل واجهتك صعوبات في هذا المجال؟
نعم واجهتني صعوبات كثيرة جداً ودرست صحافة رغم انني كنت من المفترض أن أدرس جامعة السودان هندسة والوالد كانت رغبته أن أصبح مهندسة.
٭ نظرة الناس للفتاة الإعلامية دائماً تكون سلبية رأيك؟
نظرة الناس في الوقت الراهن بدأت تتغير بإعتبار دخول ناس متخصصين للمجال.. وأصبح دراسة والناس بقت توعي الناس والبنات أصبحن يعملن على التحضير والدراسات العليا في الإعلام.
٭ العلاقات في الوسط الفني؟
علاقات ممتازة وطيبة وعلى عكس ما يشاع واكتسبت اخوات واخوان في هذا المجال.
٭ الفرق بين قناة أم درمان وقناة السودان؟
ليس هنالك فرق التلفزيون القومي هو الأم وأم درمان هي الإبنة وفي أم درمان أصبحت المسؤولية أكبر.
٭ ميسون مابين الإذاعة والتلفزيون؟
الإذاعة عشقي لها خاص جداً واعتقد المذيع الذي لم تتاح له الفرصة للعمل في الإذاعة يجب أن يبحث عن إذاعة لأنها صعبة جداً ، ومن خلال الصوت أنت توظف كل شىء والمتاح قليل والبستمع للإذاعة ينظر لها بخياله.
٭ أُستاذ حسين خوجلي كمدرسة؟
أُستاذ حسين تجاوزت شخصيته الشخصية العادية وأصبحت نقطة تحول في حياة كثير من الصحفيين والإعلاميين الذين تتلمذوا على يده.. يعشق التحديات ويعطيك مساحات كبيرة وثقافته متفق عليها وهو مؤسسة متكاملة.
٭ قصة الصورة مع الإعلامية خديجة بن قنة؟
سافرت إلى الدوحة في رحلة علاجية ومن خلال الرحلة العلاجية التحقت بمركز الجزيرة للتدريب والتطوير ومن الذين تدربت على يدهم خديجة بن قنة، محمد كريشان والمدربة الأساسية مذيعة في قناة BBC أستاذة «راديكا أسميث»
٭ ماهو الأصعب بالنسبة لكي الإذاعة أم التلفزيون؟
ليس هنالك صعوبة في الإذاعة أو التلفزيون بالنسبة لي.
٭ من هو مثلك الأعلى في مجال الإعلام؟
في الإعلام من الصعب أن يكون لديك مثل أعلى واحد ولكن لدي اعجاب بشخصيات كثيرة ومن ضمن هذه الشخصيات المذيعة الأستاذة رانيا هارون هي إنسانة لديها إحساس بالمسؤولية.
٭ علاقتك بالصحافة؟
مفتونة بالصحافة الأفريقية جداً، ناهضت الإستعمار ومعجبة بنضال الصحافة الأفريقية ولكن مع الأسف الصحافة الحالية تمر بمأزق كبير وأنا مؤمنة أن الشعوب لا تنهض إلا بالمطبوعات الورقية والقراءة.
٭ هنالك إتهام موجه إلى المذيعات بأن ثقافتهن محدودة والواسطة تتخل عملهن؟
قليلات جداً أصحاب الثقافات المحدودة ولكن هنالك مذيعات مميزات جداً وأنا لا ألوم أحداً لا يعرف ولكن ألوم الذي لا يحب أن يعرف.
٭ ميسون الجميع يعرف انها تعشق القراءة متى تجد وقتاً للقراءة مع زحمة العمل؟
أحب وأعشق القراءة جداً وخاصة في الأُمسيات.
٭ الكلمة لك؟
كلمة للذين يشاهدون ميسون إذا لم أقدم شيئاً يرتقي لمستواكم أوعدكم بأنني سأقدم أفضل ما عندي الفترة القادمة.
٭ كلمة لقبيلة الإعلام؟ تتمسك بالمهنة ونجعل الأشياء التي تفرقنا هي التي تجمعنا..
٭ كلمة للوطن؟
رسالة خاصة أوجهها لأُسرة الوطن .. لأنها صحيفة تحمل اسماً كبيراً جداً ولها التوفيق..
--
خبر العدد
مبادرة شباب مصر والسودان للتواصل الإجتماعي
أقامت مبادرة مصر والسودان يوم أمس مؤتمراً صحفياً ببرج كورنثيا بمناسبة احتفالية المبادرة الثانية التي ستكون يوم الثلاثاء الموافق 52 نوفمبر بحضور ألمع نجوم الفن المصري وافتتاح الطريق البري الرابط بين مصر والسودان.
ومن المتوقع أن تكون الإحتفالية ضخمة جداً
--
هارد لك
نمنحه هذه المرة لذلك المذيع الذي أهمل عمله جداً وأصبح مشغولا بأشياء ليس لها علاقة بالإعلام وأصبح عاشقاً للمشاكل كما وصفه البعض.
وعلمت مصادر انه تلقى إنذاراً من مدير القناة وقال له المدير في المرة القادمة سيتم معاقبتك بالفصل.
لأنك في الوقت الراهن أصبحت غير مركزاً في عملك.
--
قلادة شرف
يستحقها وبكل جدارة المذيع اللامع عبدالله محمد الحسن نجم كبير كما وصفه أهل قبيلة الإعلام مثقف وواعي جداً ومدرك للذي يقوم به ويمتلك بعد نظر في الكثير من الأشياء ويمتاز بالطيبة والعفوية وله عدد كبير جداً من المعجبين والمتابعين لبرامجه .. وفي المستقبل القريب سيكون له شأناً كبيراً في الإعلام.
--
جمال فرفور ما تكابر؟
بعد غياب دام لسنوات طويلة عن الساحة الفنية بالجديد يعود جمال فرفور بأغنية جديدة بعنوان «ما تكابر» من كلمات الشاعر والملحن بشير علي الحاج.
ووعد فرفور جماهيره من خلال الصفحة بأنه في الأيام القادمة يجهز لعدد كبير من الأعمال الغنائية الجديدة التي ستنال بإذن الله رضا معجبيه ومحبيه.
--
جعفر السقيد في ماجيتك لاند
يعود مطرب الطمبور الشاب جعفر السقيد للحفلات الجماهيرية مجدداً من خلال مسرح «ماجيتك لاند» في حفل جماهيري كبير.
وذكر السقيد انه من خلال هذا الحفل سيقوم بتقديم اعمال كثيرة مسموعة وجديدة وتمنى أن ينال الحفل رضاء الجماهير التي ستأتي إلى الحفل.
--
أبو عركي البخيت في المسرح القومي!
يستعد الفنان الكبير أبو عركي البخيت لمعانقة جماهيره من خلال حفل جماهيري سيكون في المسرح القومي ام درمان ودخل ابو عكري في بروفات مكثفة لهذا الحفل الذي سيطرح فيه عدد من الأعمال.
ومن المتوقع أن يشهد الحفل اقبالا كبيراً...
--
أفراح عصام تدشن حبيبي لالا
في حفل جماهيري ضخم داخل صالة سبارك سيتي تستعد المطربة افراح عصام للإحتفال مع جماهيرها بالبومها الأول التي اطلقت عليه عنوان «حبيبي لالا»
وسيكون الحفل مجاني لجميع محبي المطربة أفراح
--
عصمت بكري لا يشبهوك لا بتشبهم!!
في إطار التعاون الذي يجمع الشاعر محمد ديكور مع المطربين الشباب يلتقي هذه المرة في تعاون جديد مع المطرب عصمت بكري في أغنية بعنوان «لا يشبهوك لا بتشبهم».
وصرح ديكور انه سعيد جداً بالتعاون مع المطربين الشباب ووصفهم بالجادين والباحثين عن الأفضل وسيكون لهم مستقبل زاهر في الساحة الفنية في المستقبل.
--
طه سليمان «وين يا حبي»
يلتقي المطرب الشاب طه سليمان مع الشاعر مهدي مصطفى في أُغنية جديدة بعنوان «وين ياحبي»
وسيطلق طه الأغنية في الأيام القليلة القادمة عبر مواقع التواصل الإجتماعي ، ووصف طه الأُغنية بأنها ستنجح نجاحاً منقطع النظير مثل الأغاني التي سبقتها.
--
فلاشات
إعداد: إشتياق عبدالله
٭ عبدالعزيز المبارك
عندما كنت متواجداً داخل الساحة بأغنياتك وجديدك كنت من الممتازين جداً لأنك تمتلك صفة لا يمتلكها عدد كبير من المطربين وهي صفة الإختيار الصحيح من الصعب أن تجد مطرب يمتلك ثقافة الإختيار ولديه مقدرة على معرفة ما الذي يناسب خامة صوته.. عدد كبير من الفنانين يتغنون فقط بالشىء الذي يجدونه أمامهم.
٭ لينا
رغم خبرتك البسيطة والوقت القصير الذي لك في عالم الاعلام إلا انك أثبتي جدارتك وعلو كعبك في هذا المجال مذيعة متميزة جداً والثقة الكبيرة التي بداخلك هي سر نجاحك.
الجميع يتفق على حقيقة تميزك وسيكون في يوم لكي شأن كبير جداً في هذا المجال.
٭ عماد أحمد الطيب
دخولك إلى عالم الفن لم يكن صدفة لأنك إبن الأستاذ الكبير احمد الطيب وصوتك لا يختلف له أحد وإذا واصلت في مسيرتك الفنية ستكون من الأرقام داخل الساحة، ولكن توقفك هو الذي أتى مفاجئناً والجميع اندهش عندما انقطع عماد احمد الطيب وبدون ذكر أسباب لهذا الإنقطاع.. عودتك الجميع ينتظرها لان صوتك من الأصوات التي يجب أن تبدع وليس تختفي.
٭ معتصم محمد الحسن
نجم من نجوم الإعلام وموهبتك من المواهب الجادة والجميع يعرفك ولكن حصر نفسك في برنامج واحد فقط سيخصم منك الكثير ومن مسيرتك في هذا المجال إذا تعودت عليك الناس في برنامج بلونية محددة بعد عدة سنوات وعندما تتولى تقديم برنامج آخر ستحتاج إلى فترة طويلة جداً لإقناع المشاهد مرة أُخرى.
عثمان مصطفى
من المطربين المميزين جداً داخل الساحة الفنية الجميع يعشقه عشقاً خاصاً عشق لتلك القامة الفنية الكبيرة والموهبة المتفردة.
ولكن أين عثمان مصطفى حالياً غياب تام عن جميع المحافل وغياب ايضاً عن إتحاد المهن الموسيقية والأهم من ذلك غياب عن انتاج الجديد نتمنى عودتك في القريب العاجل لأن الساحة الفنية تفتقد إبداعك بشدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.