محتجون يغلقون جسر المنشية وأسرة الشهيد عبد المجيد تحذّر الحكومة    النقد الدولي: رفع السودان من قائمة الارهاب خطوة لتخفيف أعباء الديون    عبدالله النفيسي: السودان سيصبح قاعدة أمريكية في أفريقيا.. وصحفي: ماذا عن تركيا وقطر؟    "370" مليون دولار منحة من البنك الدولي للسودان    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان حول بشريات رفع العقوبات الامريكية و نذر التطبيع مع اسرائيل    رسميًا.. المريخ يضم مهاجم الأولمبي السوداني    الهلال والمريخ يصطدمان في ديربي حسم الدوري    نتنياهو: اتفاق السودان تحول هائل .. في 67 تبنت الخرطوم اللاءات الثلاث واليوم تقول نعم للتطبيع    هل النظام السياسي الأمريكي ديمقراطي ؟ .. بقلم: معتصم أقرع    قبل الطبع: شركات للامن والوطني تعمل بأرباحها .. بقلم: د. كمال الشريف    الاقتصاد التشاركي ودوره في التنمية الاقتصادية .. بقلم: الدكتور: عادل عبد العزيز حامد    الاختصاصي د. عبد الرحمن الزاكي: وكان القرشي صديقنا الأول!.    مجموعة تسطو على مكتب عضو بلجنة إزالة التمكين    توثيق وملامح من أناشيد الأكتوبريات .. بقلم: صلاح الباشا    د. أشراقة مصطفي أبنة كوستي والدانوب يعرفها .. بقلم: عواطف عبداللطيف    التطبيع طريق المذلة وصفقة خاسرة .. بقلم: د. محمد علي طه الكوستاوي    اذا كنت يا عيسى إبراهيم أكثر من خمسين سنة تعبد محمود محمد طه الذى مات فأنا أعبد الله الحى الذى لا يموت!! (2) .. بقلم: عثمان الطاهر المجمر طه /باريس    في ذكرى فرسان الاغنية السودانية الثلاثة الذين جمعتهم "دنيا المحبة" عوض احمد خليفة، الفاتح كسلاوى، زيدان ابراهيم .. بقلم: أمير شاهين    فلسفة الأزمان في ثنايا القرآن: العدل (1) .. بقلم: معتصم القاضي    ارتفاع وفيات الحمى بالولاية الشمالية إلى 63 حالة و1497 إصابة    عن العطر و المنديل ... تأملات سيوسيولوجية .. بقلم: د. محمد عبد الحميد    نيابة الفساد توجه الاتهام لبكري وهاشم في قضية هروب المدان فهد عبدالواحد    المحكمة تطلب شهادة مدير مكتب علي عثمان في قضية مخالفات بمنظمة العون الانساني    الحمي النزفية في الشمالية.. بقلم: د. زهير عامر محمد    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صحيفة العرب نقلاً عن مصادر ليبية : حكومة السودان تشارك في مخطط جهنمي ضد ليبيا
نشر في حريات يوم 07 - 09 - 2014

حذر العميد الركن صقر الجروشي آمير سلاح الجو التابع لقوات اللواء خليفة حفتر الذي يقود عملية "كرامة ليبيا" من مُخطط وصفه ب"الجهنمي" تُشارك فيه السودان بالأفراد والسلاح، وقطر بالمال، يستهدف تمكين جماعة الإخوان والميليشيات التكفيرية الموالية لها من السيطرة على مدينة بنغازي شرق ليبيا.
ويأتي هذا التحذير في الوقت الذي تتالت فيه التقارير التي تؤكد تورط السودان في الأزمة الليبية في أعقاب الكشف عن زيارة سرية قام بها نوري أبو سهمين رئيس المؤتمر الوطني الليبي المنتهية ولايته الموالي لجماعة الإخوان للخرطوم، وضبط طائرة شحن سودانية مُحملة بشحنة من السلاح والذخائر الحربية في مطار الكفرة جنوب شرق ليبيا.
وقال الجروشي في اتصال هاتفي مع "العرب اللندنية" من مدينة بنغازي الليبية، إن هذا المُخطط اقترب من مراحله النهائية، حيث كثفت جماعة الإخوان من تحركاتها لدعم ميليشياتها المُسلحة بالأفراد والعتاد الحربي من السودان مستفيدة من علاقاتها الوطيدة مع الحكومة السودانية التي وصفها بأنها "إخوانية بامتياز".
وأضاف أن معلومات مؤكدة لدى الجيش الليبي تُفيد بأن "الإخواني من الكفرة أحمد الزوي الذي له علاقات قبلية في السودان هو الذي يقوم بجلب السلاح والأفراد من السودان إلى الكفرة بالسيارات والشاحنات".
وتابع أن "عملية نقل السلاح والبشر من السودان إلى ليبيا اتخذت في الفترة الماضية تطورا لافتا، حيث تم رصد طائرات في سماء الصحراء الكبرى، آتية من السودان، وذلك في مسعى لإسقاط مدينة بنغازي التي يتدفق نحوها حاليا المئات من التكفيريين من مصراتة ودرنة في مسعى للسيطرة عليها".
وأشار العميد ركن صقر الجروشي في هذا السياق إلى ضبط شحنة أسلحة على متن طائرة سودانية في مطار الكفرة جنوب شرق ليبيا، وقال إن هذا الأمر يُعد مؤشرا خطيرا يستدعي من جميع الوطنيين الليبيين ضرورة التحرك للتصدي له.
وكانت تقارير إعلامية كشفت أول أمس أن طائرة سودانية من نوع "انتونوف 74" طلبت التزود بالوقود من مطار الكفرة الواقع على بعد نحو 1800 كلم جنوب شرق طرابلس، حيث سُمح لها بالهبوط لتخضع فيما بعد للتفتيش في مطار المدينة، ليتم العثور بداخلها على شحنة من الأسلحة والذخائر الحربية.
وأشارت التقارير إلى أن المعلومات الأولية أظهرت أن الطائرة السودانية كانت في طريقها إلى مطار معيتيقة بطرابلس الذي تُسيطر عليه ميليشيات "فجر ليبيا" التابعة لجماعة الإخوان، ما يعني أن شحنة الأسلحة والذخائر الحربية التي كانت على متنها موجهة لتلك الميليشيات المسلحة التكفيرية.
وقد سارعت السلطات السودانية إلى نفي أن تكون تلك الطائرة، كانت متجهة إلى مطار "معيتيقة" لتفريغ شحنتها في قواعد الميليشيات المُرتبطة بجماعة الإخوان التي باتت تُسيطر على العاصمة طرابلس بعد الانقلاب على الشرعية الانتخابية.
ولكن يبدو أن مساعي السلطات السودانية للتغطية عن تورطها في الأزمة الليبية لم تصمد أمام الحقائق التي بدأت تتكشف حول هذا الدور الذي يوصف في ليبيا ب"المشبوه"، حيث تتالت التقارير تباعا لتؤكد اصطفاف الخرطوم إلى جانب الميليشيات التكفيرية التي تستعد حاليا لفتح معركة كبيرة للسيطرة على مدينة بنغازي شرق ليبيا.
وبحسب معلومات استخبارية، فإن شحنة الأسلحة والذخائر الحربية التي ضُبطت في مطار الكفرة، تندرج في سياق خطة جماعة الإخوان لدعم استعدادت الميليشيات المُسلحة لشن هجوم كاسح على بنغازي .
وأكدت أنه تم اتخاذ قرار بإرسال الشحنة بعد زيارة سرية أداها للسودان نوري أبو سهمين رئيس المؤتمر الوطني المنتهية ولايته الذي نفذ في وقت سابق انقلابا على الشرعية الانتخابية لصالح جماعة الإخوان.
وأكد العميد ركن صقر الجروشي ل"العرب" صحة تلك المعلومات، وقال "إن قوات "كرامة ليبيا" بحوزتها معطيات مؤكدة تفيد بأن جماعة الإخوان حصلت على أموال طائلة من قطر، حتى أنها وعدت بتقديم مكافأة بقيمة 30 ألف دينار لكل تكفيري يُشارك في المعركة المرتقبة لإسقاط مطار بنينا ببنغازي".
وأعرب عن يقينه بأن اللواء عبد الرزاق الناظوري قائد أركان الجيش، "سيتصدى لهؤلاء، والقضاء عليهم، خاصة وأن قوات عملية "كرامة ليبيا" بقيادة خليفة حفتر، التي تمكنت من غلق بعض المنافذ الحدودية مع السودان التي ينقلون منها السلاح والذخائر، تعمل معه بتناغم وانسجام".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.