"المحكمة" تحدد 14 ديسمبر موعداً للنطق بحكم البشير    "الدعم السريع": هناك حملات استهداف موجهة ومتنوعة "ضدنا"    مشروعات طاقة روسية بنهر النيل    (الثورية): الوساطة لم تبلغنا بتأجيل التفاوض ومستعدون للجولة    (كفاية) تدعو الي عقوبات مشددة ضد معيقي السلام بجنوب السودان    استئناف اجتماعات أديس أبابا بشأن سد النهضة بمشاركة دولية واسعة    توتر في حقل نفطي بغرب السودان بعد احتجاجات للأهالي    واشنطن تفتح صفحة جديدة مع الخرطوم    بيان من تجمع استاذة جامعة نيالا الاحرار حول الوضع بالجامعة وممارسات المدير المُعين    قرار بإعفاء صلاح حسن من وظيفة مدير عام البنك الزراعي    مشروع الجزيرة : الماضي الزاهر والحاضر البائس والمستقبل المجهول (4) الأخيرة .. بقلم: صلاح الباشا    فانوس ديوجين السودانى!! .. بقلم: طه مدثر عبدالمولى    حكاية .. بقلم: حسن عباس    الخيط الرفيع .. بقلم: مجدي محمود    السودان جمال لم تره من قبل (الخرطوم) .. بقلم: د. طبيب عبد المنعم عبد المحمود العربي/المملكة المتحدة    السودان يستعيد توازنه برباعية في ساو تومي    32.8مليون دولار منحة للسودان من البنك الافريقي لمشروعات مياه    "العمال": التطهير بالخدمة المدنية محاولة يائسة تفتقر للعدالة    فريق كرة قدم نسائي من جنوب السودان يشارك في سيكافا لأول مرة    مبادرات: هل نشيد نصباً تذكارياً له خوار ؟ أم نصباً رقمياً ؟ .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    ذَاتُ البُرُوجِ (مَالِيزِيَا) .. شِعْر: د. خالد عثمان يوسف    لسنا معكم .. بقلم: د. عبد الحكم عبد الهادي أحمد    خبير: الاقتصاد السوداني تُديره شبكات إجرامية تكونت في العهد البائد    الكشف عن تفاصيل قرض وهمي بملايين الدولارات    نداء الواجب الإنساني .. بقلم: نورالدين مدني    كلنا أولتراس .. بقلم: كمال الهِدي    السعودية توافق بالمشاركة في كأس الخليج بقطر    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    جعفر خضر: الدين والتربية .. بقلم: د. عبد الله علي إبراهيم    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    زمن الحراك .. مساراته ومستقبله .. بقلم: عبد الله السناوي    الأمم المتحدة تتهم الأردن والإمارات وتركيا والسودان بانتهاك عقوبات ليبيا    أمريكا تدعو العراق إلى إجراء انتخابات مبكرة    لجنة مقاومة الثورة الحارة 12 تضبط معملاً لتصنيع (الكريمات) داخل مخبز    أميركا تدعو العراق إلى إجراء انتخابات مبكرة    اتهامات أممية ل(حميدتي) بمساندة قوات حفتر والجيش السوداني ينفي    شكاوى من دخول أزمة مياه "الأزهري" عامها الثاني    "أوكسفام": 52 مليوناً عدد "الجياع" بأفريقيا    الحكومة السودانية تعلن دعمها لاستقرار اليمن وترحب باتفاق الرياض    87 ملف تغول على ميادين بالخرطوم أمام القضاء    ترحيب دولي وعربي وخليجي واسع ب"اتفاق الرياض"    البرهان : السودان أطلق أول قمر صناعي لأغراض عسكرية واقتصادية    في ذمة الله محمد ورداني حمادة    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    والي الجزيرة يوجه باعتماد لجان للخدمات بالأحياء    معرض الخرطوم للكتاب يختتم فعالياته    ناشرون مصريون يقترحون إقامة معرض كتاب متجول    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير أسبق: سنعود للحكم ونرفض الاستهبال    ضبط كميات من المواد الغذائية الفاسدة بالقضارف    الشرطة تلقي القبض على منفذي جريمة مول الإحسان ببحري    فك طلاسم جريمة "مول الإحسان" والقبض على الجناة    مبادرات: استخدام الوسائط الحديثة في الطبابة لإنقاذ المرضي .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    الحكم بإعدام نظامي قتل قائد منطقة الدويم العسكرية رمياً بالرصاص    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ده لعب ده
نشر في كورة سودانية يوم 15 - 10 - 2015


وكفى
اسماعيل حسن
ده لعب ده

* للمرة الثانية تؤجل لجنة الاستئنافات اجتماعها من ظهر أمس إلى الساعة الحادية عشرة صباح اليوم ..
* السبب المعلن لهذا التأجيل هو عدم حضور معظم الأعضاء…
* ولكن السبب غير المعلن هو في رأينا المؤامرة التي ينسج في خيوطها بعض قادة الاتحاد العام لإجهاض القرارات السابقة للجنة الاستئنافات بشأن مباراتي المريخ أمام هلال كادوقلي والأمل في عطبرة..
* وهنالك سبب آخر ذكره بعض المراقبين والمتابعين في بعض القروبات الخاصة.. إلا أنه في رأيي الخاص ليس منطقياً..
* وهو أن اللجنة تنتظر تشكيل لجنة التسيير المريخية لتصدر قرارها ضد المريخ..
* تصدره وهي على قناعة كاملة بأن لجنة التسيير الجديدة لا يمكن أن تبدأ مشوارها مع النادي الكبير بالانسحاب من البطولة..
* وتؤمل لجنة الاستئنافات في أن يكون رئيس لجنة التسيير من (ناس الحكومة).. لأن ناس الحكومة حريصون دائما على استقرار المجتمع السوداني.. وبالتالي لا يمكن أن يفكر الرئيس الحكومي في قرار يهدد هذا الاستقرار..
* كما قلت فإن هذا السبب في رأيي ليس منطقياً لأن لجنة التسيير المريخية __ إذا كان رئيسها من ناس الحكومة أو ما منهم __ ستكون حريصة جداً وهي في بداية مشوارها على أن تتفاعل مع رغبة جماهيرها..
* ورغبة جماهيرها الأولى والعاشرة والألف هي الانسحاب الفوري من كل بطولات الاتحاد العام إذا تراجعت لجنة الاستئنافات عن قراراتها السابقة.. وطاوعت الاتحاد في مساعيه الرامية إلى اهداء كأس الممتاز لحبيبها الهلال..
* وهنالك سبب آخر ذكره البعض ويبدو منطقيا بعض الشيء، وهو أن لجنة الاستئنافات أجلت اجتماعها من أمس إلى اليوم لتقف على موقف الفريقين الهابطين مباشرة إلى الدرجة الأولى .. والفريقين اللذين سيلعبان السنترليق..
* وذلك على ضوء نتائج المباريات التي جرت أمس بين جميع الفرق المهددة بالهبوط والسنترليق..
* عموماً.. نحن في المريخ لا يهمنا الفريق الهابط من الفريق الباقي..
* ولا الفريق المهدد بالسنترليق من الفريق الما مهدد..
* يهمنا فقط القرار الخاص بقضيتنا العادلة.. وحكم القانون بشأنها، بعيداً عن الترضيات والموازنات..
* وما دام أن لجنة الاستئنافات قد تجردت في اجتماعها السابق من ميولها الخاصة.. وانحازت بكل أمانة للقانون.. وحكمت بالقرار العادل وفق المستندات التي قُدمت لها من مجلس المريخ ، فإن أي تراجع عن هذا الحكم ، لن يكون مقبولاً..
* وبالتأكيد لن يصمت عليه المريخ..
* باختصار …
* إذا تراجعت لجنة الاستئنافات عن قراراتها السابقة بأي شكل من الأشكال ، فإن القرار المتوقع من مجلس أو لجنة تسيير المريخ ، هو الانسحاب من البطولة.. واليحصل يحصل..
* ختاماً نذكر الأخوة في الاتحاد العام ولجنة الاستئنافات بأن الظلم ظلمات ..
* وأن قدرتهم إذا دعتهم إلى ظلم المريخ، فليتذكروا قدرة الله عليهم
آخر السطور
* في الأخبار أن مجلس أم بده أصدر قراراً بالتنازل عن لاعبه ابوعاقلة للهلال بعد أن صوّت سبعة من أعضائه لصالح هذا القرار، بينما صوّت اثنان فقط ضده واقترحا التنازل عنه لصالح المريخ..
* والسؤال .. هل رغبة هذا اللاعب ملك لمجلس الإدارة ليقرر بشأنها، أم أنها ملك اللاعب وهو الذي يختار النادي الذي يرغب فيه??!!
* أعتقد أن مجلس فريق أم بده وقع في نفس الخطأ الذي وقع فيه مجلس إدارة أهلي مدني عندما قرر بشأن لاعبه ولاء بدون أن يسأله عن رغبته كأنما هو دمية في يديه..
* واعتقد أيضا أن مجلس إدارة أم بده سيندم على تسرعه كما ندم مجلس إدارة أهلي مدني .. إلا إذا كان اللاعب ابوعاقله يرغب بالفعل في الانتقال للهلال لا للمريخ..
* وزارة الشباب والرياضة تؤجل تعيين لجنة التسيير يوما بعد يوم .. ولجنة الاستئنافات تؤجل اجتماعاتها يوما بعد يوم..
* لك الله يا مريخ..
* حسناً فعل طبيب المريخ وهو يقرر إراحة اللاعب بكري المدينة وينصح بعدم اشراكه في مباراة النسور حتى لا تتفاقم إصابته ونفقد خدماته في مباراة الأهلي التي تليها وفي نهائي الكأس في دنقلا..
* علاء الدين يوسف الذي أعرفه جيدا ، لا يمكن أن يقبل الانتقال لمازيمبي مقابل 500 ألف دولار فقط …
* لو أن مازيمبي يرغب في خدماته بالفعل فليدفع مليون دولار أو أكثر …
* إذا كان المليادير كاتومبي يظن أن مبلغ ال 500 ألف دولار سيهجمنا ونوافق بدون تردد على التنازل له عن أهم لاعبينا ، فليكن في علمه أن رئيسنا جمال الوالي عندما رغب في خدمات وارغو ، دفع له مليون دولار..
* وكفى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.