جهود لرفع كفاءة محطة ام دباكر للكهرباء    إنطلاق ورشة الإستجابة لبرنامج التطعيم ضد شلل الأطفال بالفاشر    شاهد بالصور.. عريس سوداني غيور يحمل عروسته بين يديه خوفاً عليها من أن تمازح ماء المطر أقدامها    شاهد بالفيديو.. نجمة التريند الأولى في السودان "منوية" تعود لإثارة الجدل بفاصل من الرقص الهستيري والصراخ على أنغام (تقول زولي)    أسرة تطالب بنبش جثمان ابنتها بعد ثلاثة أشهر من الوفاة    تطورات بالمريخ.. حازم ينشئ "قروباً" جديداً للتسيير ويعين (النقي) مشرفاً و(السوداني) تكشف أجندة الاجتماع المرتقب    الهجانة تكمل استعدادتها للإحتفال بعيد القوات المسلحة غدا    حازم مصطفى يعلن موقفه من أزمة عماد الصيني    الجد يدعو الجميع إلي كلمة سواء لإكمال متبقي الفترة الانتقالية    مساعٍ لري 30 ألف فدان بمشروع الرهد    الإرصاد تحذر من أمطار مصحوبة بالرياح    الحراك السياسي: مركزية الهوسا: من يريد معرفة تاريخنا فليرجع إلى الوثائق    المريخ يفاوض لوكا ويقيده في خانات (الرديف)    نطلاق المرحلة الثانية للبطولة الأفريقية المدرسية اليوم حتى الثامن عشر من الشهر الجاري …    والي الجزيرة ينفي إنشاء مفوضية للكنابي    استمرار العمل لتقوية الجسر الواقي من الفيضان بمروي    إنطلاق فعاليات مؤتمر المائدة المستديرة    أم محمد.. (ولدك يمين يكفينا كلنا مغفرة)!!    صباح محمد الحسن تكتب: عاصمة تحكمها المليشيات !!    تطعيم 27 ألف من المواشي بمحليات شمال دارفور    السودان: سنتخذ إجراءات حال تهديد السد الإثيوبي لخزان الروصيرص    نمر يجدد عزم حكومته على معالجة نقص مياه الشرب بالولاية    الري تنفي صلتها بالأخبار المتداولة حول سد النهضة والفيضان    تحذير من معاجين تبييض الأسنان.. ضررها أكثر من نفعها!    سامسونغ تميط اللثام عن أغلى هاتف لها!    الإتحاد السوداني يسلم الإعلاميين كودات تغطية مونديال قطر    وفد السودان يعود من تنزانيا بعد مشاركته في عمومية الكاف وإجتماعات سيكافا    مواصفات هاتفي غوغل بكسل (6) إيه وبكسل (6) إيه برو    محترف المريخ يتسلّم تأشيرة الدخول إلى السودان    الرياض تستضيف المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون نوفمبر المقبل    الرماية تبحث عن الميداليات في بطولة التضامن الإسلامي    مقتل نجل الرئيس التنفيذي لشركة سوداني للاتصالات    "حمى وصداع" أبرز أعراضه..تقارير تدقّ ناقوس الخطر بشأن"فيروس جديد"    جمعية الروائيين السودانيين تصدر صحيفتها الالكترونية    كَكّ    مدير البركة: خسارة كبيرة لشركات التأمين بزيادة الدولار الجمركي    الدولار يقفز إلى(578) جنيهًا    شاهد بالفيديو.. الفنانة عوضية عذاب تقدم فاصل طويل من الرقص المثير ومتابعون (بنات عمك عذاب ماسكات الجو ومتصدرات التريند)    الأمطار تغمر المسرح القومي ودمار لعدد من النصوص التاريخية    تفاصيل اجتماع عاصف لوزارة الصحة حول زيادة الإصابات بالسرطان    الفاتح جبرا يكتب: خطبة الجمعة    الرئيس السريلانكي السابق في تايلاند    د. توفيق حميد يكتب: هل مات أيمن الظواهري قبل قتله في أفغانستان؟    مقتل نجل مسؤول بشركة سوداني إثر إصابته بطلق ناري بشارع النيل بالخرطوم    بالنسبة لسكر الدم.. هذه أسوأ 4 عادات لتناول الفطور    عبد الرحمن عبد الرسول..ولجنة تكريم فضفاضة ؟    كيف تحمي نفسك من الاحتيال أثناء السفر؟    عثمان ميرغني يكتب: السيناريوهات المحتملة في ملاحقة ترمب    حادثة "هاوية نهاية العالم" تثير ضجة في السعودية    بدء محاكمة رجل وسيدة بتهمة تزييف العملة المحلية بأمبدة    الشرطة: المباحث تُعيد الأستاذ الجامعي د. أحمد حسين بلال لأسرته    الموفق من جعل له وديعة عند الله    مسلحان يقتحمان منزلًا وينهبان مقتنيات وأموال بالشجرة    المباحث الفيدرالية تحرر 11 رهينه من قبضة شبكة تتاجر بالبشر    السلطة القضائية توجه بزيادة المحاكم الخاصة بالمخدرات في الخرطوم    ال(إف بى آى) تُداهم منزل دونالد ترامب في فلوريدا    الأمة القومي يُدين ما يتعرّض له الشعب الفلسطيني في قطاع غزة    د.الشفيع خضر سعيد يكتب: الصوفية والأزمة السودانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نهاية الحقبة السوداء
نشر في كورة سودانية يوم 20 - 11 - 2021


مأمون أبوشيبة

نهاية الحقبة السوداء

* الحمد لله الذي استجاب لتضرعاتنا ودعواتنا وسقط ديكتاتور الكرة
السودانية ورهطه من الحاقدين الزرق ومن والوه من الفاسدين الظالمين في
اللجان العدلية الذين انعدمت ضمائرهم وفقدوا الحياء وعاثوا فساداً لتنفيذ
مخططات وأهواء الديكتاتور والفاسدين الزرق في امانة العهد البائد لهدم
وتدمير الكيان المريخي.. وذلك في أسوأ حقبة في تاريخ الكرة السودانية.
* لقد نجحوا الى درجة كبيرة في هدم وتدمير الكيان المريخي خلال فترتهم
الحالكة في الظلم والظلام.. باستغلال ألعوبتهم وأسوأ وأبغض رجل تولى
الإدارة المريخية في تاريخ النادي التليد..
* ويكفي فقط النظر إلى ما حالت إليه قلعة ومفخرة المريخ والبلاد.. وما
أصاب التيم الأحمر فارس أفريقيا من تدمير وفركشة وتحويل مراكز قوته
لمنافسه التقليدي..
* كل هذا الدمار والخراب الذي أحدثوه كان من الطبيعي أن يشعل كراهية
الشعب الأحمر تجاه الديكتاتور ورهطه من الحاقدين والفاسدين الظالمين
وألعوبتهم آلة الدمار والخراب في المريخ.. لترتفع أيادي التضرع إلى الله
سبحانه وتعالى ليفشل ريحهم ويحيلهم إلى مزبلة التاريخ.
* سقوط الديكتاتور ورهطه الذين تجمعوا بدوافع الحقد والكراهية تجاه
الكيان المريخي والعزم على مواصلة الهدم والتدمير وسقوط العوبتهم الة
الهدم والدمار في المريخ قوبل بقلق وعدم ارتياح في الأوساط الزرقاء التي
كانت تتلذذ بعمليات هدم وتدمير المريخ.. ولاعتقادهم بأن اتحاد التغيير
مريخي أحمر بسبب ما يقال عن مريخية الدكتور معتصم وأسامة عطا المنان..
* الدكتور معتصم جاء من الحصاحيصا وليس له أي تاريخ في المريخ ولم يسبق
أن دعم نادي المريخ قط طوال فترات عمله في الاتحاد، بل على العكس سبق أن
قدم دعماً للهلال..
* وأيضاً أسامة عطا المنان لم يأت من نادي المريخ ولم يدخل نادي المريخ
طوال حياته.. ولم ينحاز للمريخ في أي قضية رياضية..
* طوال فترات عمل معتصم وأسامة بالاتحاد كان الاتحاد أكثر انحيازاً
للهلال من خلال ميول الأستاذ مجدي شمس الدين للهلال وسيطرته على العمل
التنفيذي في الاتحاد خاصة في مجال تسجيلات اللاعبين وشكاوي المباريات حتى
تم اطلاق لقب (السمكري) عليه لجهوده في انقاذ الهلال في قضايا المباريات
وقضايا تسجيلات اللاعبين..
* أغلب اتحاد التغيير يتكون من عناصر ذات ميول هلالية مثل طه فكي وطارق
عطا صالح والذين ناصروا التغيير مثل البروف محمد جلال ونصرالدين حميدتي
وغيرهم من العناصر المحترمة ذات الميول الهلالية الذين لم يسايروا
الديكتاتور المدحور في حقده وكراهيته وتربصه بالمريخ وسقوطه الاخلاقي
المريع في ازدراء القوانين والعمل المؤسسي لدرجة مخجلة تخطت كل الحدود..
* الاتحاد الجديد يقوده أناس محترمين.. نثق في احترامهم للقوانين والعمل
المؤسسي والشفافية.. بعد أن تم بتر جميع المهووسين والحاقدين والمتعصبين
لناد بعينه والذين فقدوا احترام كل المحترمين في الوسط الرياضي..
* بعكس ما يعتقد الموتورون الزرق فالمريخ لن يجد أي محاباة من قبل
الاتحاد الجديد.. ولكنه سيجد الجو صالحاً لإعادة التعمير في المريخ
واصلاح ما لحق به من دمار وخراب على مستوى المنشآت وفريق الكرة..
* المرحلة القادمة ستكون في غاية الصعوبة بعد التطورات السياسية التي
حدثت في البلاد وتصريحات النافذين ومنهم وزير المالية بأن الوضع
الاقتصادي في السودان سيكون كارثياً.. بنضوب الايرادات الممثلة في الدعم
العالمي وما حدث من خسائر فادحة بإغلاق الميناء وطريق الشمال وتضرر
عمليات التصدير والجمارك والضرائب.. وما لحق بشركات الاتصالات من خسائر
فادحة..
* مع الوضع الاقتصادي المتأزم في البلاد سيصعب على أهل المريخ إعادة بناء
وتعمير قلعتهم خاصة مع الشروط الدولية الجديدة كي تنال الملاعب رخصة
استضافة اللعب الدولي..
* سيحتاج المريخ الى دعم كبير جدا لإعادة تعمير القلعة الحمراء وإعادتها
إلى الدولية وهذا العمل يحتاج إلى دبلوماسية وتحركات واسعة لاستقطاب
الدعم من مريخاب المهجر واثرياء العرب بجانب الشيخ أحمد التازي..
* وننتظر من اتحاد الكرة عملاً كبيراً لتأهيل الملاعب ومجهود دولي لاكمال
الملعب الاولمبي حيث يمكن الاستعانة بدولة قطر عقي نهاية منافسة كاس
العالم..
* وننتظر من الاتحاد ازالة كل التشوهات في اللوائح والقوانين والتعقيدات
التي زرعها الديناصور مثل لائحة اللاعبين السنيين في الدوري الممتاز..
واهمال دوري الشباب في الاتحادات المحلية.. واقامة كل منافسة الممتاز
داخل العاصمة..
* اذا كانت هناك صعوبات في الترحيل لفرق الممتاز فيمكن معالجة ذلك ببرمجة
مناسبة وذكية بان تلعب فرق كل ولاية فيما بينها اولا ثم تلعب مع فرق
الولايات القريبة منها تواليا وذلك في الدور الأول حتى يكتمل دون رهق..
ثم يتكرر نفس الشيء في الدور الثاني.. ويمكن طرح هذا الأمر على الخبراء..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.