عميد الصحافة السودانية محجوب محمد صالح ل(السوداني): إذا فشلت مبادرة حمدوك السودان (بتفرتك)    إسرائيل تنضم للاتحاد الأفريقي بصفة مراقب    (200) مليون دولار من المحفظة الزراعية لاستيراد السماد    سيناريو تكدس المشارح .. من المسؤول (النيابة أم الطب الشرعي)؟    ترامب يهاجم فريق الهنود الحمر لتغيره الاسم    خطوة جديدة لعقد الجمعية العمومية لنادي المريخ    لماذا لم تعلن إثيوبيا كمية المياه المخزنة في الملء الثاني ؟    القاتل التافه رزق.. شاب يحاول قتل حبيبته باليويو    منظمات: تزايد الأطفال والنساء السودانيين على متن قوارب الهجرة إلى أوروبا    إثيوبيا.. قوات تيجراي تواصل الزحف بأتجاه أديس أبابا وتؤكد: سنسقط أبي أحمد    التخلف الإداري مسئولية منْ؟    توقعات بزيادة الحد الأدنى للأجور ل( 23 24) ألف جنيه    مصادر تكشف عن تصدير (600) ألف رأس من الضأن للسعودية    مقتل ثلاثة أشخاص فى إشتباكات قبلية مسلحة بالروصيرص بسبب مباراة كرة قدم    راندا البحيري تعتذر لوالد حلا شيحة لهذا السبب: «وجعتلي قلبي»    مانشستر يونايتد يتفاوض مع بوغبا بشأن تجديد عقده    سعر الدولار في السودان اليوم الأحد 25 يوليو 2021    تجمع أسر شهداء ثورة ديسمبر : أخبرونا بالقاتل قبل أن تطلبوا منا العفو    إهمال جلود الأضحية بين مطرقة الإهمال وسندان الأمطار    مباراة كرة قدم تقود لاشتباكات بيت قبيلتى الكنانة والهوسا بالروصيرص    تونس تحقق ذهبية 400 م سباحة حرة بأولمبياد طوكيو    شقيق ياسمين عبد العزيز يكشف عن تطور في حالتها الصحية    وفد تجمع شباب الهوسا الثوري ولاية كسلا يلتقي بمجلس إدارة نادي القاش الرياضي    سد النهضة.. هل يحيل الحدود السودانية الاثيوبية مسرحًا للحرب الشاملة؟    جميع الرحلات في المطارين أوقفت..إعصار في طريقه للصين    بعد حادثة معسكر"سرتوني"..دعوات لنزع السلاح وتقديم مرتكبي جرائم القتل للعدالة    رواية كمال: الأوضاع الإنسانية بمحلية قدير مستقرّة    السودان.. الشرطة تحرّر 26 شخصًا من ضحايا الاتجار بالبشر    مصرع وإصابة (41) شخصا في حادث مروري بكردفان    بالصور … وزيرة الخارجية السودانية تزور الحديقة النباتية في أسوان    أثارة وتحدي في تدريبات مريخ التبلدي    البحث عن كلوسة.. قراءة في الشخصية السودانية    ابرز عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة في الخرطوم اليوم الاحد 25 يوليو 2021م    مصر.. تفاصيل صادمة حول قاتلة زوجها بسبب نفقات العيد    الحكومة السودانية تُعلن 2022 عاماً للاحتفال بالفنان الراحل محمد وردي    شركتا ‬طيران ‬إسرائيليتان تدشنان الرحلات السياحية إلى المغرب    إجمالي الحالات فاق 130.. إصابات جديدة بفيروس كورونا في الأولمبياد    سودان الهلال    تسارع تفشي كورونا في العالم.. أوروبا تعزز دفاعاتها وفرنسا تتوقع متحورة جديدة    حمدوك:وردي وقف مع الحرية والديمقراطية وبشر بالسلام وبسودان جديد    مُصلي ينجو من الموت بأعجوبة بسبب تحركه من كرسيّه لإحضار مصحف قُبيل إقامة الصلاة بأحد مساجد أمدرمان    ليبيا.. إنقاذ 182 مهاجرا غير نظامي حاولوا الوصول إلى أوروبا    آمال ودوافع أبطال السودان بطوكيو    كل شيء عن دواء أسترازينيكا للسكري بيدوريون الذي يعطى حقنة واحدة أسبوعيا    ارتفاع سعر الدولار و اسعار العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 24 يوليو 2021 في السوق السوداء    انتصار قضائي لأنجلينا جولي في معركتها ضد براد بيت    لقاح كورونا والأطفال.. أطباء يجيبون على الأسئلة الأكثر شيوعاً    اثيوبيا : قوات أجنبية تريد استهداف سد النهضة وسلاح الجو مستعد للمواجهة    استقرار أسعار الذهب اليوم في السودان    شائعة صادمة عن دلال عبد العزيز تثير ضجة.. وزوج ابنتها ينفي    عثمان حسين والبطيخة    اكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا    البحر الأحمر: شحّ في الكوادر الطبيّة ومطالبات بالتطعيم ضد"كورونا"    فيروس كورونا: لماذا كانت القيادات النسائية أفضل في مواجهة جائحة كورونا؟    الكلوب هاوس وبؤس المعرفة في السودان    أين اختفت كتيبة الإسناد السماوي!    حينما تقودنا الغريزة لا العقل: تُعمينا الكراهية عن رؤية الطريق    ما هي أفضل الأعمال يوم عرفة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



التئام مؤتمر المانحين اليوم محللون: كورونا تعيق التفاعل الدولي مع احتياجاتنا العاجلة
نشر في كوش نيوز يوم 17 - 05 - 2021

انطلقت صباح اليوم بالعاصمة الفرنسية باريس فعاليات المؤتمر الدولي لدعم قضايا الانتقال بالسودان وسط مشاركة دولية واسعة.
وقال القائم بأعمال السفارة السودانية بباريس جبير إسماعيل جبير، في تصريح صحفي إن المؤتمر نقطة تحول لتحقيق أهداف السودان الجديد ومعالجة القضايا الاقتصادية كافة وإدماج السودان فى المجتمع الدولي.

وشدد الخبير الاقتصادي، د. هيثم فتحي، على ضرورة أن يعرض السودان بشكل جيد الفرص المتاحة لخلق شراكات استثمارية حقيقية ذات فوائد مع طرح مشروعات تعبّر عن حقيقة فرص الاستثمار على أن تكون محددة ومدروسة بعناية.

وقال، إن باريس وعدت من قبل باستضافة أكبر تجمع دولي لدعم السودان اقتصادياً، حيث يركز أهم هدف للمؤتمر المرتقب على إعفاء ديون السودان البالغة 60 مليار دولار، وإعادة إدماجه في المنظومة الدولية، وتشجيع الاستثمار والتدفقات المالية عبر البنوك ورجال الأعمال للاستثمار في السودان.

وأضاف: السودان في حاجة لشراكات استثمارية حقيقية مع المستثمرين لجذب الاستثمار والدخول في استثمارات جادة لتحقيق منافع مشتركة، مرجحاً تحقيق إعفاء جزئي لديون السودان وليس كاملاً ، موضحاً أن الإعفاء الجزئي سيكون مرتبطاً بحسن الإعداد والتنظيم للمؤتمر وتأثير الدول ذات النفوذ السياسي. وزاد فرنسا هي ثاني أكبر دائن ثنائي للسودان بعد الكويت، مؤكداً أن الأوضاع الاقتصادية العالمية جراء جائحة كورونا قد تؤثر على تفاعل المجتمع الدولي مع احتياجات السودان العاجلة، متطلعاً إلى أن يكون المؤتمر أكثر فائدة وأفضل من سابقه. وأكدت خبير العلاقات الدولية والمنظمات، ورئيس المنظمة السودانية للسلام والتنمية المستدامة بلا حدود، انتصار داؤود، أن مؤتمر باريس هو فرصة لاندماج السودان في المجتمع الدولي، بعد خروجه من قائمة الدول الراعية للإرهاب وخروجه من العزلة الإقليمية والدولية.

وقالت: إن الإصلاحات التي تمت باعتماد الأنظمة الجديدة (المزدوج)، صار الآن الأمر سهلاً للاندماج في بيئة أقرب للعالمية، وستجذب البنوك العالمية للدخول للسودان. وأضافت : الاتجاه الآن أن تعمل البنوك التجارية على زيادة رؤوس أموالها، لتتمكن من الاندماج في الرأسمالية العالمية، منوهة إلى أنه من الفوائد مؤتمر باريس مرتبطة بإزالة أعباء الدين الخارجي السوداني، الذي سيتم جدولته حسب قرار أعضاء نادي باريس عبر زمن محدد، وذكرت انتصار، أنه حال جاءت نتائج مؤتمر باريس، وفق المتوقع له في مسار الديون، سيكون متاحاً للسودان الوصول للتمويل والمساعدات الضرورية للقيام بعملية التنمية وذلك من خلال الحصول على القروض الميسرة، وتوقعت انتصار، أن تحصل الحكومة على " موارد مالية مقدرة"، لسد عجز الموازنة والوصول بها إلى الحدود الآمنة أقل من (3%) من إجمالي الناتج المحلي.

وقالت نتوقع التحول لمرحلة الانضباط المالي، وأشارت إلى أن هدف السودان من كل هذه الإصلاحات ومن المؤتمر نفسه ليس الحصول على وعود وتمويلات كبيرة، إنما تحقيق شراكات ذكية والاندماج مع المجتمع الدولي والإقليمي.

وتوقع عضو اللجنة الاقتصادية العليا لقوى الحرية والتغيير، محمد نور كركساوي، تحقيق المؤتمر لأهدافه، وقال بحسب صحيفة السوداني، إن الحكومة نفذت معظم الشروط التى أملاها صندوق النقد والبنك الدوليين والخاصة، بالتحرير، ورفع الدعم عن السلع الأساسية بما فى ذلك الأدوية المنقذة للحياة، وترك ذلك لآلية السوق والقطاع الخاص، دون أي تدخل من الدولة لصالح المواطنين والذين أنهكهم الغلاء وارتفاع التضخم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.