مريخ (عجب).. وهلال (موتا).. لكل فريق من اسمه نصيب    انطلاقة امتحانات شهادة الأساس بشمال كردفان غداً    الشرطة الأميركية تضبط مخدرات "تكفي لقتل 12 مليون شخص"    السلطات الصحية في السودان تترقّب نتائج عينات بشأن" جدري القرود"    الميناء الجديد.. جدوى اقتصادية أم مؤامرة تستهدف بورتسودان؟    انخفاض مفاجئ في بحيرة خزان سنار يهدد المشاريع الزراعية    منتخب الشباب يستهل انتصاراته بالوادي نيالا    السودان..ضبط شبكة إجرامية تعمل على قليّ وسحن نواة البلح    وزيرة: الأزمة الاقتصادية وراء انتشار المخدرات بنهر النيل    زلزال قويّ يهزّ جنوب إيران ويشعر به سكان الإمارات    دفع مُقدَّم.. (مواسير) الخرطوم تواصل (الشخير)!!    إثيوبيا والبنك الدولي يوقعان اتفاقية تمويل بقيمة 715 مليون دولار    سفيرخادم الحرمين الشريفين يستقبل قيادات قوي الحريةوالتغيير-الميثاق الوطني    حماية الشهود في قضايا الشهداء.. تعقيدات ومخاطر    وزير الري يطمئن على تشغيل خزان خشم القربة    شاهد بالفيديو: فنانة شهيرة تعترف على الهواء وتثير الجدل بعد تصريحها"ماعندي وقت للصلاة ولا أعرف الشيخ السديس"    إيلا يؤجل عودته للبلاد ويكشف الأسباب    مسلحون يقتلون مزارعين بقريضة    القبض على العشرات في حملات للشرطة بأجزاء واسعة بالبلاد    الموبايل مقابل الحياة    وصف بالفيديو الأجمل هذا العام.. ميادة قمر الدين تطلب حمل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة تفاعل مع أغنياتها والشاب يقبلها في رأسها    المجلس الاعلى لنظارات البجا: جهات نافذة مارست علينا ضغوط لقبول المسار    الدفاع المدني يسيطر علي حريق اندلع بعمارة البرير بسوق امدرمان    الخارجية الأمريكية تتأسف لزيارة حميدتي إلى روسيا وتقول: «قرار حميدتي كان ضعيفاً جداً وسيئاً».. وتحذر السودانيين من (فاغنر)    عناوين الصحف السودانية السياسية الصادرة اليوم"السبت" 25 يونيو 2022    الغرايري..تونسي آخر يدخل قلوب جمهور الاحمر    شاهد بالفيديو.. "الشيخ الحكيم" يعرّض نفسه إلى لسعات النحل (بغرض العلاج)    تويوتا تعيد تدوير بطاريات السيارات الكهربائية    لا يمكنك خداع إنستغرام عن عمرك.. طريقة ذكية تكشف    شاهد بالفيديو.. الفنانة مروة الدولية تغني لعطبرة وتحظي باشادات كبيرة وثوار عطبرة يخاطبونها (حرم تبشري بالخير)    مصر تعلن حضور جماهيري كامل لمباريات أمم أفريقيا لليد    إليك تشكيلة المريخ لمواجهة الهلال    الصندوق الدولي للتنمية الزراعية يدعو لإكمال مسار الثروة الحيوانية بسنار    سيدة سودانية تنسجل اعترافات خطيرة (أنا متزوجة وتعرفت على فنان سوداني شهير وطلب مني الزواج وانا على عصمة زوجي فماذا أفعل)    يلتقيان مساء اليوم بشيخ الاستادات في الجولة 21 .. المريخ يتحدى الظروف أمام الهلال    هل تأتي القمة على مستوى الطموح ؟؟!!    رؤى مُبشِّرة وتنبيهات إيجابية    دفاع توباك: تأجيل جلسات المحاكمة إلى أجل غير مسمى    بالصور .. هبة المهندس تظهر بعد غيبة في عصر القوة الرقمية بالخرطوم    الفنان كمال ترباس يقاضي قناة العربية.. و(فتاة الأستوب) تتساءل: لماذا تريدون إفساد فرحتنا!؟    نصائح ذهبية لحذف الصور والمعلومات المسيئة من الويب    مديرة (سودانير) بالقاهرة تزور الجزلي وتكرمه بالورد وتذاكر من الدرجة الأولى    إيلا يعلن تأجيل عودته للسودان    تأبين الراحل إبراهيم دقش بمنتدى اولاد امدرمان    اليوم العالمي لمرض البهاق بجامعة العلوم والتقانة السبت القادم    وضع الخبز في الثلاجة يسبب السرطان.. تحذيرات تشعل زوبعة!    امرأة تنجب أربعة توائم بالفاشر    حريق بمنطقة الكرو بمحلية ابوحمد خلٌف خسائر فادحة    حكم قضائي باسترداد مبلغ (10) آلاف دولار لشيخ الطريقة التجانية    رويترز: مقتل 20 مدنيًا في مدينة غاو    صلاح الدين عووضة يكتب: الحق!!    الناتو يحذر من أن الحرب الروسية الاوكرانية "قد تستمر لسنوات"    خاصية جديدة من «تيك توك» لمساعدة مدمني الفيديوهات    احمد يوسف التاي يكتب: حفارات المتعافي واستثمار حميدتي    عثمان ميرغني يكتب: الرأي الأبيض.. والرأي الأسود    وفاة الممثل الفرنسي جان لوي ترينتينيان    الخارجية ترحب بإعلان الهدنة بين الأطراف اليمنية    جدل امتحان التربية الإسلامية للشهادة السودانية.. معلّم يوضّح ل"باج نيوز"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



(50) جنيه لجالون الجازولين و(350) سعر جوال الدخن تأخر الطوف يقفز بأسعار السلع الاستهلاكية بنيالا
نشر في الرأي العام يوم 20 - 06 - 2012

شهدت أسواق مدينة نيالا بولاية جنوب دارفور ندرة حادة فى السلع الاستهلاكية والمواد الغذائية، وارتفاعا كبيرا فى أسعارها بسب تأخر الطوف التجارى واعتداء الحركات المسلحة عليه .
وقال معتز الحلو عز الدين الأمين العام لاتحاد أصحاب العمل بولاية جنوب دافور فى حديثه ل( الرأى
العام) إن أسواق نيالا شهدت ندرة حادة فى السلع الاستهلاكية والمواد الغذائية بسبب تأخر الطوف التجارى القادم من الخرطوم الى جانب اعتداء حركة العدل والمساواة باختطافها لعربات تجارية، مشيرا الى توقف الطوف التجارى لاكثر من (10) أيام الأمر الذى أدخل مدينة نيالا فى أزمة وندرة فى البضائع (الوقود والسكر) ،داعياً حكومة الولاية للسماح للتجار بتوصيل الطوف التجارى بالعون الذاتى كما كان فى السابق الى جانب حسم قضية الطوف وتأمين الطرق حتى يسهم فى انسياب البضائع واستقرار الاسعار فى شهر رمضان.ونوه الحلو الى حدوث ارتفاع (نسبى) فى أسعار السلع بجنوب دارفور مقارنة ببقية الولايات الى جانب وجود تشوهات مقارنة بين العرض والطلب خاصة وأن المعروض من البضائع غير كافٍ مما يؤدى الى ارتفاع الأسعار داعياً الى زيادة الإنتاج والإنتاجية و ترشيد الاستهلاك لتجاوز المنعطف الاقتصادى الخطير الذى تمر به البلاد بجانب تفعيل الجمعيات التعاونية وتشجيع التحالفات والشركات الاقتصادية .
وأشاد الحلو بتجربة مراكز البيع المخفض البالغة نحو (60) مركزا تباع فيها السلع المدعومة من الغرفه التجارية وأصحاب العمل والغرفة الصناعية وحكومة الولاية حيث يتم توزيع (100) جوال سكر لكل مركز بينما يبلغ سعر كيلو السكر نحو (4) جنيهات.
وفى السياق عزا آدم محمد احمد طه الامين لعام للغرفة التجارية بولاية جنوب دارفور فى حديثه ل(الراى العام) أسباب الندرة فى البضائع وارتفاع الأسعار نتيجة لتكدس العربات في(بابنوسة والرهد والضعين ) الى جانب مشكلة السكة حديد التى أثرت على توفير البضائع فى مواعيدها الى جانب الظروف الاستثنائية وانقطاع الطوف التجارى لفترة، وتوقع آدم بان يصل الطوف التجارى الذى يوفر كميات كبيرة من المواد الغذائية والاستهلاكية قريباً داعيا حكومتى الولاية والمركز لضروره فتح الطرق وتأمينها الى جانب الإسراع فى استكمال طريق الإنقاذ الغربى، مشيرا الى ان أكبر المشكلات التى تواجه التجار تكمن فى قضية وعورة الطرق فى فصل الخريف والتى تصاحبها نفقات كبيرة مشدداًعلى ضرورة صيانة السكة حديد وتأمين الطرق حتى تسهم فى انسياب البضائع بصورة مستمرة .وفى السياق عزا آدم محمد ادم وزير المالية والاقتصاد بولاية جنوب دارفور الأزمة التى شهدتها الولاية من ارتفاع لأسعار السلع الاستهلاكية الى الاختناقات فى عملية النقل والترحيل التى أدت الى شح فى الوقود وجشع بعض التجار الا انه عاد وقال إن الولاية بها كميات وفيرة من الوقود.
و كشف الوزير عن تحرك الطوف التجارى من الضعين الى نيالا لاكثرمن (700) شاحنة الى جانب السعى الى وصول بقية العربات والقطارات التى تحمل اكثر من (2) الف طن من الوقود وكميات كبيرة من المواد الغذائية التى تكفى الولاية .في السياق حمل مواطنو الولاية حكومتى الولاية والمركز والحركات المسلحة مسؤولية تأخير الطوف التجارى وارتفاع الاسعار غير المبرر وطالب عدد من المواطنين فى حديثهم ل(الرأى العام) بضرورة توفير المواد الغذائية ومحاربة جشع التجار وتأمين البضائع خاصة وان سعر جوال السكر بلغ الى (300) جنيه وجركانة الزيت نحو (210) جنيهات، وجوال البصل (160) جنيها وجوال الدخن (350) جنيها الى جانب تكدس العربات وارتفع جالون الجازولين ليبلغ (50) جنيها الى جانب توقف العديد من خطوط المواصلات والناقلات بسبب الصفوف الطويلة فى الطلمبات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.