الوساطة الجنوبية: عبد الواحد نور يرغب بالمساهمة بتحقيق السلام في السودان    وزير الري يكشف عن أولى خطوات السودان التصعيدية ضد إثيوبيا    الاردن تعتمد عدد من المسالخ الجديدة في السودان    البرهان يعلن عن إجراءات عاجلة بعد اشتباكات دامية    تحديث.. سعر الدولار و العملات مقابل الجنيه السوداني اليوم الاربعاء 14 ابريل 2021 في السوق السوداء والبنوك السودانية    امساكية شهر رمضان في السودان للعام 1442 هجرية و مواقيت الصلاة و الإفطار    وزيرة الخارجية تؤكد مساندتها لجهود الهيئةالعربية في تحقيق الأمن الغذائي    وزير الاستثمار : لن ننزع المشاريع الممنوحة من العهد البائد    مصدران: السودان يرسل أول وفد رسمي إلى إسرائيل الأسبوع المقبل    بايدن يعلن سحب القوات الأميركية من أفغانستان بحلول سبتمبر    ثغرة أمنية في واتساب ستفاجئ ملايين المستخدمين    كورونا والعالم.. وفيات الفيروس تقترب من 3 ملايين    شداد يجتمع مع لجنة تطبيع نادي الهلال    الهلال يقترب من حسين النور    الشركة القابضة للكهرباء: زيادة التوليد المائي والحراري خلال رمضان    منها ضعف المعرفة الأمنية وسهولة تخمين كلمات المرور.. أسباب جعلت المصريين هدفا للمخترقين    بين السودان وإثيوبيا.. حدود لا تعرف الهدوء    هكذا سيكون "آيفون 13"..وهذه هي التغييرات الملاحظة    إعتقال شخصين بتهمة قتل امرأة وإصابة طفلها    المحكمة ترد طلب تبرئة المتّهم الرئيسي في قضية مقتل جورج فلويد    "حادثة الكرسي".. اردوغان يرد على رئيس الوزراء الإيطالي    سر جديد وراء الشعور بالجوع طوال الوقت.. دراسة حديثة تكشف    لجنة المنتخبات والنسائية : ترتيبات لإعداد المنتخب النسائي ومشاركاته    مسؤول رفيع ب"الكهرباء" يكشف خطة تحسين الإمداد وتقليل القطوعات خلال رمضان    بعد غياب طويل.. فرقة الأصدقاء المسرحية تعود للعمل الجماعي    إصابات جديدة ب"كورونا" والخرطوم تتصدّر قائمة الوفيات    أكرم الهادي سليم يكشف عن"4″ عروض رسمية    قبائل بغرب دارفور تشدد علي حسم المتفلتين    والي الخرطوم يطلب الدعم الفني من بعثة "اليونيتامس" لادارة النفايات    ريان الساتة: "يلّا نغنّي" إضافة لي ولدي إطلالة مختلفة    مذيعة مصرية تقتل زوج شقيقتها في أول أيام رمضان    هل عدم الصلاة يبطل الصيام ؟ .. علي جمعة يجيب    في تأبين فاروق أبوعيسى.. سيرة نضال على جدار التاريخ    تفاصيل مثيرة في قضية اتهام وزيرة بالعهد البائد لمدير مكتبها بسرقة مجوهراتها الذهبية    بسبب التداعيات الأخيره اتحاد الكرة يصدر بياناً بشأن حقائق الملف المالي    جبريل: تفاهمات مع صندوق النقد الدولي لتنفيذ مشروعات في السودان    أبيض أسود .. مصطفى النقر.. أنشودة كروية خالدة    بحسب تقريره الفني.. فورمسينو يخلي كشف الهلال من المحترفين الأجانب والمجلس يبحث عن البديل    مقال تذكاري، تمنياتنا بالشفاء بأعجل ما يكون، الشاعر الكبير محمد طه القدال.    استقيل ياسقيل ..    كبسور: اليوتيوب ساهم في مضاعفة إنتاج الدراما    نقرشة .. نقرشة    نقر الأصابع..    916 مليون دولار والتحقيقات مستمرة.. تداعيات الخلاف بين قناة السويس و"إيفر غيفن"    ليس بالمال وحده تتطور الزراعة    فرفور:لا أرهق نفسي بالمشغوليات في رمضان وأحرص علي لمة الاسرة    ربطتها صداقة قوية مع محمود عبد العزيز محاسن أحمد عبد الله: ما (بتجرس من الصيام)!!    اتهام شبكة تتألف من (7) متهمين بتزوير شهادات فحص كورونا    تطعيم أكثر من 93 ألف شخص ضد "كورونا" بالخرطوم    خطأ شائع في السحور يقع فيه كثيرون يبطل الصيام    "علم الصيام".. الفوائد الصحية للصوم    شطب الاتهام في مواجهة مدير عام المؤسسة التعاونية للعاملين بالخرطوم    بدء محاكمة (19) متهماً من أصحاب محلات الشيشة    الشرطة: ضبط أكثر من (19) مليون حبة ترامادول مخدرة خلال العامين الماضيين    القبض على شبكات إجرامية في السعودية استولت على 35 مليون ريال نصباً    مذيعة تصف لقمان أحمد بأنه مستهتر وديكتاتور جديد    لختم القرآن في شهر رمضان.. إليك مجموعة من الطرق السهلة    الطاهر ساتي يكتب.. والوطن بخير..!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





امريكا .. وربيع جو بايدن .. التائب .. بقلم طه احمد ابو القاسم
نشر في سودانيل يوم 09 - 11 - 2020

ليست السفيرة الامريكية جلاسبي .. هى التى خدعت صدام حسين .. ليغزو الكويت ..بل الخمينى .. ايضا
كان خلية نائمة ..
يبتسم لصدام حسين .. وهو جالس فى النجف .. فى حمايته من بطش الشاه الامريكي ..
تسلل الخميني الى الكويت .. بليل .. ليعود الى إيران فى طائرة فرنسية .. ويشن حربا ضد صدام إستمرت أكثر من ثمانية سنوات .. تغذيها امريكا ..
دمرت العراق .
. تغزو امريكا .. وتمسح العراق .. وتسلم صدام الى المالكى الايرانى العراقى .. ليعدمه إنتقاما .. فى قضية الدجيل الشيعية .. وليس بسبب اسلحة الدمار الشامل ..
أمريكا اليوم .. فى المستنقع المستعر .. أذا سقطت سوريا العلوية ..سوف ينهار نظام العراق الصفوي..
ملايين الثوار هربوا من سوريا .. الى الحاضنة التركية .. ويطرقون أبواب أوربا ...أمريكا سوف ينطبق عليها المثل (القائل .. كأنك يا أبو زيد ماغزيت ..) جاءت من وراء البحار واسطولها الضارب .. والبابا والمسيح فى ضميرها ..
تتحالف مع اسرائيل الحاخام .. وايران ولاية الفقيه ..
دول الخليج ..أيضا فضلوا التقية .. حتى تمر الخيل بسلام ..
دفعوا بسخاء .. أجور حماية .. واسلحة امريكا ..الباهظة الثمن .. لكن باترويت فشنك ..
تهزمه الطائرات المسيرة .. تحمل فى الكتف ..
ينتظرون الوعد الحق .. و ايران من اليمن للشام .. وفى الخاصرة والغدد الليمفاوية .. ..
الكويت .. أدهشت الجميع .. سلمت جزرها التى طلبها صدام لمواصلة طموحه لمحاربة ايران .. للصين .. تقية من توحش ترامب ..
والصين دولة عظمى .. ولها فيتو .... روسيا فى سوريا .. مع الفيتو ..
لماذا .. يصرخ ترامب .. ؟؟ الرئيس المحصل يطلب كاش .. وهو الصديق الأزلى ..
أفسد ترامب خريطة الشرق الاوسط الجديد ..التى رسمتها كونداليزا رايس ..خبيرة تفكيك .. الدول والامبراطويات ..
لم تعد أمريكا ممسكة برسن قيادة منطقة الشرق الأوسط .. ..
تسربت الى المشهد روسيا والصين..وغابت دول سايكس بيكو .. فرنسا وبريطانية ..
يتعاظم .. دور تركيا اقتصاديا وعسكريا وسياسيا
يطلب.. مدرب الكونغرس .. الذى يقف على الخط ..أن يخرج الرئيس ترامب من الملعب ..
هكذا افترس الفرس الدولة العظمى..
الأمريكان الجدد .. من المهاجرين .. القادمين من كل فج عميق و الهنود الحمر والزنوج .. وأصحاب العقول السليمة ....تنوع ثقافى وعرقى منعتقا .. من عباءة الانجلوسكسونية ..محاولة لبناء أمريكا الجديدة .
. ..
هذة المصفوفة .. اعترف بها القادم الجديد .. إلى البيت الابيض .. جو بايدن ..
ونائبته .. الهندية الأفريقية ..
كمالا هارس ..
وظهرت بخطاب قبل الرئيس المنتخب .. وهذا يحدث لاول مرة .. ولم تتورع فى اظهار عيوب الماضى .. واشارت للهندى الاحمر .. كاظم الغيظ .. تحولت فاسه .. إلى صاروخ تاماهوك ..
اليوم منهج جديد .. فوق الأراضى الجديدة .. شاخ النظام القديم .. المستنسخ ..اصابته الفيروسات .. هاجمته الاجسام المضادة
أمريكا أدهشتنا .. هل نحن من نحنو عليها ..؟؟
تلهث وراء حفنة دولارات .. من السودان المحاصر .. لكى تفك قيده .. ويطبع مع اسرائيل ..
..وصلتنا الرسالة .. من يتلحف بامريكا .. سوف يصيبه البرد والصقيع ..
فجأة أصبحت ..أمريكا العجوز .. وسوف يحكمها اكبر عجوز فى تاريخها ...يطلب العدالة والصغح .. وهو له عدة فيديوهات .. يعتز بانه صهيونى .. يفتخر باسرائيل .. وهو صاحب فكرة تقسيم العراق .. بل وافق .. على الغزو الثاني ..
..
ليست أمريكا التى تعلمنا الديمقراطية ..
جو بايدن .. هو من هزم ترامب راعى .. امريكا المسيحية البيضاء .. ويغتخر ان ابنته ..تحمل يهوديا فى احشائها .. ورفع الانجيل امام احتجاج السود لمقتل جورج فلويد ..
اختتم .. جو بايدن خطابه ..
ان الايمان ربيع قلبه .. وسوف يعمل به ..
ربيع بطعم جديد يجتاح الدولة الامريكية .. تحاصرها الكرونا .. والعوز .. وظلام الماضى ..
ورئيس جديد .. من قدم له طوق النجاة .. والفوز .. حاضنة جديدة ..
وكيف يكون رئيسا لكل امريكا ..؟
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.