حزب الامة المخطوف عند الجبان الخائن .. بقلم: شوقي بدري    ولاية الجزيرة: 224 حاله إصابة بفيروس كورونا و26 وفاة    تصريح من القوات المسلحة حول إدلاء أعضاء المجلس العسكري السابق بشهاداتهم حول أحداث فض اعتصام القيادة العامة    خرافة ناكوسي الصادرات وسعر الصرف .. بقلم: معتصم الأقرع    لاعبة كرة قدم سودانية أفضل من ميسي !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    حمد الريح ... الي مسافرة كيف اتت ؟ .. بقلم: صلاح الباشا    فصل الأدب عن الدين معركة متجددة .. بقلم: د. أحمد الخميسي    وداعا الفنان القامة حمد الريح .. بقلم: طيفور البيلي    تعليق الدراسة بمراكز التدريب المهني    الصناعة تعلن بدء التشغيل التجريبي لمخابز "وادي النيل" التي تنتج 1500 جوال في اليوم    عملية إسرائيلية تقلب العجوز صبي والعجوز صبية !! .. بقلم: فيصل الدابي/المحامي    رئيس مجلس السيادة يتلقى إتصالاً هاتفياً من وزير الخارجية الأمريكي    الصحة تحذر من خطورة الموجة الثانية لجائحة كرونا    المجموعة السودانية للدفاع عن حقوق الانسان: بيان توضيحي حول الورشة المزمع اقامتها بعنوان السلام وحقوق الانسان    الكورونا فى السودان .. هل نحن متوكلون أم اغبياء؟! .. بقلم: د. عبدالله سيد احمد    المريخ يسعى لبداية قوية في دوري الأبطال    وفي التاريخ فكرة ومنهاج .. بقلم: عثمان جلال    أحداث لتتبصّر بها طريقنا الجديد .. بقلم: سعيد محمد عدنان – لندن – المملكة المتحدة    القوى السياسية وعدد من المؤسسات والافراد ينعون الامام الصادق المهدي    شخصيات في الخاطر (الراحلون): محمود أمين العالم (18 فبراير 1922 10 يناير 2009) .. بقلم: د. حامد فضل الله / برلين    القوى السياسية تنعي الإمام الصادق المهدي    بروفسور ابراهيم زين ينعي ينعي عبد الله حسن زروق    ترامب يتراجع بعد بدء الاجهزة السرية بحث كيفيّة إخْراجه من البيتِ الأبيضِ !! .. بقلم: د. عصام محجوب الماحي    لجنة التحقيق في إختفاء الأشخاص تقرر نبش المقابر الجماعية    موسى محمد الدود جبارة : مداخل ونقرشات علي حواف بيان اللجنة الاقتصادية للحزب الشيوعي السوداني    حملة لتوزيع غاز الطبخ في الميادين العامّة بولاية الخرطوم    خالد التيجاني النور يكتب :السلام المختطف    إحالة ملف متهم بقتل وكيل نيابة إلى الجنائية ببحري    اعتراف قضائي للمتهم الأول بقتل شاب    الغرامة لشاب ادين بتعاطي المخدرات    ترامب يهدد بتعليق عمل الكونغرس لإقرار التعيينات التي يريدها    كورونا في ألمانيا.. 2866 إصابة جديدة والعدد الكلي يتجاوز 130 ألف إصابة    حمد بن جاسم يكشف "الدروس المستفادة" من الوباء الذي يجتاح العالم    مدثر خيري:الاتحاد العام ليس الجهة التي تحدد بطلان جمعية المريخ    الكاردينال ينصح (الكوارتي) بخدمة اهله واسرته    الاتحاد السوداني يطبق الحظر الكلي    لجان مقاومة القطاع الاقتصادي تتمسك باقالة وزير المالية    تحديد (7) ساعات لتحرك المواطنين أثناء أيام حظر التجوال بالخرطوم    عبد الباري عطوان :ترامب يعيش أسوَأ أيّامه.. وجشعه الاقتصاديّ حوّله إلى مُهرِّجٍ    البدوي: زيادة الأجور للعاملين بنسبة (569%)    مشاركة المطرب...!    الناطق باسم الحكومة الفلسطينية: تسجيل 10 إصابات جديدة بكورونا    مجمع الفقة: لا تمنع صلاة الجماعة والجمعة إلا بوقف التجمعات    توتنهام يتدرب رغم الحظر    نصر الدين مفرح :نحن نتابع كل التّطوُّرات ولن نتوانى في منع إقامة صلوات الجماعة    أمير تاج السر:أيام العزلة    ردود أفعال قرار كاس تتواصل.. إشادات حمراء وحسرة زرقاء    «كاس» توجه ضربة ثانية للهلال وترفض شكواه حول النقاط المخصومة بأمر الفيفا    البرهان يتلقى برقية شكر من ملك البحرين    البرهان يعزي أسرة الراحل فضل الله محمد    5 ملايين درهم جائزة "الأول" في مسابقة "شاعر المليون"    ميناء بورتسودان يستقبل كميات من الجازولين    وزير الري يتعهد بتأهيل مشاريع الأيلولة بالشمالية    لجنة التحقيق في أحداث "الجنينة" تتلقى شكاوى المواطنين    برلمان العراق يصوت على إنهاء تواجد القوات الأجنبية    إيران تهدد بالرد على مقتل سليماني    الإعدام شنقاً ل (27) شخصاً في قضية المعلم أحمد الخير    حريق محدود بمبني قيادة القوات البرية للجيش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقتل البشير أو إختطافه محسوم . وهجمات 11 سبتمر رد لقصف مصنع الشفاء الحلقة الاولي .
نشر في السودان اليوم يوم 05 - 04 - 2012

إذا كان سيدنا رسول الله ( ص ) حيا لكان من أول الموقعين علي ميثاق روما , فهو النبي الوحيد الذي رفض إبادة الكافرين به جماعيا وتطهيرهم عرقيا . وقد اذن له الله بذلك وقد جعل الله ملك الجبال تحت تصرفه .
الصلاة والصيام والزكاة والحج فرائض خاصة بالمسلمين , بينما العدل , والحرية , والكرامة الانسانية وغيرها فيم عالمية للناس أجمعين .
بيان من يزعمون أنهم هيئة علماء المسلمين حول المحكمة الجنائية الدولية سب لله , وسب لدين الله , وسب لرسول الله , وإستحل دماء أهل دارفور .. فاتقو الله وتوبواليه ياهؤلا .
مساجد أحمد علي الامام , وعصام البشير, وعبد الحي يوسف , والكاروري , وغيرهم من الرؤوس الجهال كمسجد الضرار لابي سلول , لايجوز الاقامة فيها , وحرام الاستماع اليهم وفتاويهم سب لله ... وسب لرسول الله .. وسب للدين .
صحيح الدين يقول من يقتل نفسا واحدا بغير نفس فكانما أباد مليارات الناس في العالم أجمع ولم يترك إنسانا حيا في الدنيا , وإنقاذها من الموت يساوي إنقاذ مليارات العالم أجمع .
معرفة من هم قتلة الشهيد الدكتور خليل إبراهيم ؟ . ومصير داؤود بولاد , وعبد السلام أهم أحياء أم موتي ؟ ومحاكمة المجرمين خط أحمر .
أوكامبو كالنجاشي لايظلم عنده احد وإفتراء علي الله ورسوله أن المسلم لايتحاكم امام غير المسلم , وما يقوله علماء البشير مزايدة علي النبي ( ص), فلا أحمد علي الامام ولاعصام البشير , ولاعبد الحي , ولا الكاروري , ولا غيرهم أعلم من النبي ( ص) , ولا البشير خير من جعفر بن أبي طالب .
تخاصم الامام علي ونصراني من رعيته علي درعه عند شريح القاضي فحكم لصالح النصراني ., وجلد ابن عمرو بن العاص بيد ابن القبطي بامر سيدنا عمر وغيرها دليل .
ردا علي هؤلاء المجرمين الذين تسترو وتلبسو بثياب العلم , والعلماء . سنزيل بيانهم الاثم مو ( عن المحكمة الجنائية الدولية ) ليطلع عليها الجميع , وليري المسلمين في مشارق ألارض ومغاربها كيف يسب من يسمي أنفسهم هيئة علماء السودان الله ورسوله ودينه عدوا بغير حق من أمثال المدعو( أحمد علي ألإمام , وعصام البشير . وعبد الحي يوسف , والكاروري ومن لف لفهم ويحرفون القرآن والنصوص الشريفة المطهرة من قرآن وسنة بلا شرف ولا أمانة علمية ولا دينية لتزيين موقف سياسي ظالم .
في مسجد بهامش السودان أطلق عليها (مسجد أحرار السودان ). خاطب الرفيق الزعيم حيدر محمد أحمد النور المصلين المناضلين من أجل التغيير عبر الهاتف , وحياهم بتحية الاسلام الخالدة ودعاهم ألي أن يتحررو, يحررو المساجد كلها من علماء السلطان , وأن يحولوها ويتحولو كلهم إلي مساجد أحرار السودان . وأن يقاطعو مساجد خطباء الضلال والوعاظ المسيسين للدين , الذين يسبون دين الله , ويحلون ماحرم الله ويحرمون ما أحل الله , وفق سياسة القتل , وهوي السلطان , وأصبحوشركاء الله في أرض السودان .
و استغلال الدين من قبل مايسمي بهيئة علماء السودان (هيئة الرؤوس الجهال ) , هيئة المفترين علي الله بتحريف وتبديل الدين , لتبريرالقتل , ومداهنة ومجاملة القتلة , أكبر جريمة في الارض لأن الشرك بالله من أكبر الكبائر علي الاطلاق وهذه الجريمة جريمة القول علي الله بلا علم , أو الافتراء علي الله أكبر منها , و الاستماع إلي أحمد علي إلامام , وعصام البشير , وعبد الحي يوسف , والكاروري حرام , وكل من في هذه الهيئة المجرمة ولغير هم من علماء السلطان وشركاء الله في الارض لايجوز . ومساجدهم كمساجد الضرار لعبد الله إبن أبي سلول وأبو عامر الراهب , لانها مسجد ضد الدين , مسجد مسيس أتخذت لسب دين الله والتفريق بين المسلمين كما قال الله : ( والذين أتخذو مسجدا ضرارا وكفرا وتفريقا بين المؤمنين وإرصادا لمن حارب الله ورسول من قبل وليحلفن إن أردنا إلا الحسني والله يشهد إنهم لكاذبون * لاتقم فيه أبدا لمسجد أسس علي التقوي من أول يوم أحقأن تقوم فيه , فيه رجال يحبون أن يطهرو والله يحب المطهرين * أفمن أسس بنيانه علي تقوي من الله ورضوان خير أمن أسس بنيانه علي شفا جرف هار فانهار به في نار جهنم والله لايهدي القوم الظالمين * لايزال بنيانهم الذي بنو ريبة في قلوبهم الآ أن تقطع قلوبهم والله عليم حكيم ) .
هؤلاء العلماء بزعمهم طالما هذه بياناتهم وفهمهم للدين , إذا خطبهم أيضا سب لدين الله , وسب لله , وسب لرسول الله ( ص ) بالقران وباحاديث الرسول وبتحريف الدين . مساجدهم كمسجد عبد الله بن أبي سلول الذي حرقها سيدنا رسول الله بالنار وهدمها . ومشكلة النفاق أكبروأخطر من الكفر بالله فقد خاطب الله الكافرين بسورة قصيرة من سطرين في المصحق الشريف ( قل يا أيايها الكافرون * لااعبد ما تعبدون * ولا أنتم عابدون ما أعبد * ولا أنا عابد ماعبدتم *ولا انتم عابدون ما أعبد * لكم دينكم ولي دين ) . بينما المنافقون في الدرك الاسفل من النار ولن تجد لهم نصيرا . وكانو هم الطابور الخامس والمحاربين لدين من الداخل , وقد شكلو أخطر حركة ضد الرسول ( ص ) وضد الله , بقيادة عبد الله ابن ابي سلول وكانو ضد الدعوة الاسلامية , ودين الحق وكانو يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير ما اكتسبو , وقد كانو المشكلة الكبري للمسلمين لأنهم يشهدون أن لا إله إلا الله , وفي باطنهم وضمائرهم مجرمين وكذابين , وأغلب آيات القرآن تتحدث عن وصف شرهم وخصوصا في أزمان الشدائد والحروب كما كان الحال ايام النبي , واشتد أذاهم علي الرسول ( ص ) وقلبو له الامور, وخذلوه واحدثو الانشقاقات وخلقو الصراعات والبلبلة والاضطراب بين صفوف جيشه , وقسموه أحيانا في أحلك ساعات صفر النبي ص وأصحابه . وحرضو ضد إخراج أموال عدة وعتاد الجيش , ففي سورة البقرة وصف الله المؤمنين كما قال إبن كثير في تفسيره بأربعة آيات لأنهم معروفين مع الرسول إما النصر أو الشهادة , والكفار بآيتين فقط لأنهم أعداء ومعروفين محاربين , وخاطب الله المنافقين بثلاثة عشرة آية لأنهم خفافيش ظلام ومختلقي أكاذيب وفتاوي ضالة ومحلة لما حرم الله ومحللة لما حرمه الله كما في فتاوي وبيانات هيئة كبار المجرمين , وسورتهم سورة المنافقين طويل يقارب صفحتين في المصحف مقابل سطرين فقط للكافرين لأن موقفهم واضح وضوح الشمس في رابعة النهار وصريح . وايات المنافقين كثيرة جدا وتشخيصهم كحالة وحركة خفية وتنظيم سري صعب جدا , لانهم ينخرون من الداخل ويطعنون في قلب وصميم جسد الامة . لذلك هم في أسفل دركات جهنم , إن لم يتوبو الي الله .
وموقفهم الرافض لتسليم البشير الي المحكمة الجنائية الدولية وجعل البشير في مرتبة غير مرتبة البشر وأكبرمن أن يحاكم ' والمحكمة والقانون تحت جزمته كما قال . والسؤال لهؤلاء ولكل رافض وللبشير نفسه غريب ونسألهم ما الحل إذا لم يحاكم من قتل 9 الف إنسان بشهادته هوعلي نفسه , والله يقول ( أن النفس بالنفس ) ؟؟!! . وأنا نفسي أري أن أكبر إستفزاز للسودان وللسودانيين ان يحاكم أي سوداني خارج السودان لحجة عدم وجود قضاء مستقل . لماذا لم يكن لنا في السودان قضاء مستقل , ومؤهل يفصل في الكبيرة والصغيرة من مشكلاتنا , وجرائمنا , ومنازعاتنا ؟ . وهذا الرأي بيناه في الربع الاول من عام 2007 حين صدر قرار المحكمة الجنائية الدولية بحق مجرمي الحرب أحمد هرون , وعلي كوشيب , في مؤتمر صحفي . وفي ندوة بالقاهرة أقامها الجمعية الافريقية وكان المتحدثين فيها عبد المنعم مبروك سفير السودان بالقاهرة, والاستاذ الشهيد جمالي حسن جلال الدين القيادي بحركة العدل والمساواة. وخالفنا فيها الراي حكومة الخرطوم وراي سفيرها , وحركة العدل والمساواة إذ كان الندوة عنوانها (المحكمة الجنائية الدولية بين السياسة والقانون ) , ذهب فيها حكومة المؤتمر الوطني علي أن المحكمة سياسية محضة , ولاعلاقة لها بالعدالة والقانون . وذهب فيها حركة العدل والمساواة علي أنها قانونية محضة , ولا علاقة لها بالسياسة , بينما ذهبنا نحن في حركة تحرير السودان علي أن المحكمة سياسية , قانونية , سياسية لتدخل السياسة في القانون والقضاء. وقانونية لعدم إستقلال السلطة القضائية عن السلطتين التشريعية والتنفيذية في السودان , مع أن القضاء السوداني سابقا كانت سلطة مستقلة , وكان بها قضاة عمالقة وقانونين ضلعين سطرو أروع الامثلة في نزاهة , وإستقلال القضاء . أما القضاء اليوم فإنها مسيس حتي النخاع ويأتمر بأمر جهاز أمن المؤتمر الوطني , ويعين فيها رئيس القضاء من البشير وهذا ليس قضاءا , ولا شبهة قضاء .
وقد خرج الاستاذ جمالي غاضبا لانني ذكرت له أن الورقة التي قدمها مبتورة وأسس علي الاحداث في دارفور بدأت في 2002 , مع أن هناك أحداثا لم يذكرها في ورقته وهي احداث الشهيد داود يحي بولاد , وأحداث أخري كثيرة يجب أن يجد حقها من العدالة والمتضررين فيها الانصاف والتعويض . وبعد مداولات ومناقشات ساخنة معه , وهو كان رحمه الله قانوني ضليع لم ينشرالورقة . ووجدته غضبانا حينما التقينا في سرادق تقديم العزاء لشهداء كجبار بوسط القاهرة , فقلت له ( انت زعلان ولاشنو يا أخي جمالي ,وقلت له مابينا حاجة نحن نتحدث من أجل الحقيقة ونترافع للحقيقة فقط دون أن نقصد أحد يا اخي ) وكان رده جميلا ورد تسامح بأجمل منها .
ولا بد من معرفة الحقيقة والصواب في كل جريمة إرتكبت , لابد من التحقيق في إغتيال الدكتور خليل إبراهيم بتلك الطريقة الغادرة وآلاثمة التي لا تشبه أخلاقياتنا ؟ حتي تجري العدالة مجراها , وحتي يمتلك أبناءه وذويه وكل الشعب السوداني الحقيقة كاملة . ومن الجهة التي نفذت تلك الإجرام الشنيع؟ , ولابد أن يجدو العدالة من القاتل مهما كان جنسية هذا القاتل ومكانه , ولا يتم ذلك إلا بالموقف الشجاع منا والمطالبة بهذا الحق .
ولابد من أن يعرف أيضا الاستاذة صفية عبد المطلب حقيقة مصير زوجها داود يحي بولاد أهو حي يرزق ؟, أم ميت تحت التراب وأين مقبرته ؟ . ومن قاتله ؟ . ولمذا يقتل الاسير ؟ , وكل من كان معه أين هم ؟ . وهي مسئوليتنا في نبش الماضي لنمتلك الحقيقة ولكل من يهمهم ألامر وننصف أهله وذويه ونكرمهم تكريما تاريخيا كأبطال سطرو التاريخ بأرواحهم ودماءهم . وهي قانونا لا تتقادم بمرور الزمن أبدا .
ولابد أيضا للاستاذة مريم يوسف حجام أن تعرف مصير زوجها عبد السلام , هل قتل علي طريقة البشير ( أطلقنا يد الجيش . و مادايرين أسير ولا جريح ) و أحمد محمد هرون ( قشو ما ديرين أسير ما عندنا مكان ما دايرن عبئ إداري ) ؟؟!! . وغيرها من أوامر مجرمي الحرب, ومرتكبي الابادة الجماعية والتطهير العرقي , أوامر لايصدر إلا من شخص تلطخ أياديه بدماء المستضعفين , وفقد كل أخلاقيات الحروب , وحقوق الاسري وغير المحاربين , قديما وحديثا . وهل هوميت أم هو حي يرزق في جهة ما ؟؟ أم ماذا حدث له ؟؟. ومحاكمة كل كبار المجرمين خط أحمر .
واهانة لشعب عظيم كالشعب السوداني ان لايكون لهم قضاء مستقل وقانون يساوي بين الرئيس والخفير , والحاكم والمحكوم والوزير والعاطل , وكل السودانين . وان يسلم رئيس حكمهم الي المحكمة الجنائية الدولية , و لا يكون لهم قضاء مستقل يتحاكم عليه الجميع . وقانون ومؤسسات قانونية تساوي جميع السودانيين حكاما ومحكومين و بيان وفتوي ما سمو أنفسهم علماء السودان تبرير للقتل وتزيين وإستباحة لدماء شعب دارفور وإسترخاص بها ولم يذكرو حرفا عن العدالة , وقالو صراحة في بيانهم للبشير يوم صدور أمر القبض ( أقتلهم وكمل ناس دارفور ديل عديل كده يا عمر البشير , وخلوهم يمشو لله يوم القيامة ينصرهم ).
وهؤلاء العلماء المزعومين يسبون الله سبحانه وتعالي في بيوته , وفي الصحف بالبيانات المشوهة لدين الله , ولعدل الله , وطاعنة في عدل الله الذي حرم الظلم , و سب لله في شاشات القنوات الفضائية . و أنحرفو بالدين وإتخذوها سلعة رخيصة , وتجارة وشراء وما أكثر ذم الله لتجار الدين والبائعين به ثمنا بخسا وقليلا . و بعض هؤلاء يسبون دين الله وهناك نموذج للضرر الذي سببه هؤلاء للدين بالتسبب في إنحراف عشرات الالآف بسببهم للدين , وهناك أحد الطلاب الذين تضرروجدا, وقتل البشير ومليشاته كل أهله وبقي فريدا وحيدا , قيل لي أنه يدخل ركن النقاش في الجامعة ( ويسب دين .يسب دين .. يسب دين لحد مايطلع ) وهي نتيجة مباشرة وحتمية لتحميل الدين أفعال البشير , وتبرير القتل من قبل كذابين بإسم هيئة علماء السودان وما يفعله البشير من جرائم ثم ينسبونه للدين ( عشان كده سب الدين كتر جدا ) . ومفترين علي الدين الحنيف الذي جعل قتل نفس بغير نفس , كقتل العالمين جميعا ( من قتل نفسا بغير نفس فكأنما قتل الناس جميعا ) . وإنقاذ نفس واحد من الهلاك والموت كإحياء الناس أجمعين وإنقاذهم من الزوال والفناء جميعا ( ومن أحياها فكأنما أحي الناس جميعا ) .
و استفزاز للدين أن يوصف البشير بانه إمام المسلمين . اي مسجد يؤمه البشير واي خليفة ؟! .أي إمام من الخلفاء الراشدين أتي بالدبابة ليلا وفرض حالة الطوارئ وقوض نظاما دستوريا قائما ؟! . هل أتي سيدنا رسول الله ص بالدبابة وانقلب علي سادة قريش واكابر مجرمي مكة ؟! . وهل كانت حكومة سيدنا رسول الله محروسة بالدبابة والهليكوبتر والانتوف؟!! . أم كانت حكومة سيدنا أبوبكر وعمر وعثمان وعلي ابن ابي طالب كذلك؟!! , أم إنقلب سيدنا أبوكر علي حكومة رسول الله ( ص )؟؟! وهل فعلها عمر بحكومة أبوبكر كما فعل البشير بحكومة الصادق المهدي ؟ !!
إنها كانت حكومات محروسة بالعدل , والرشد , والصدق , والامانة , والنزاهة والاخلاق وقيم الدين العالية , والعالمية .
إن سيدنا رسول ص حينما كان محروسا ينام أصحابه علي السلاح ويستيقظون في السلاح يحرسونه مخافة المشركين حتي أنزل الله له قوله سبحانه (والله يعصمك من الناس ) فقال إنصرفو إني في حراسة ربي . ولما كان نائما يوما تحت شجرة وسيفه معلق علي الشجرة قفز غدار يريد قتله وقد خطف الغدار سيفه وقال: من يحميك مني ؟ فقال النبي ( ص ) : الله , فسقط السيف من يده , واخذ سيدنا رسول الله (ص ) السيف وقال للاعرابي الغدار : من يحميك مني ؟ فقال الغدار : عفوك . فعفا عنه سيدنا رسول الله . فإن العدالة والقيام بواجب المسئولية تمام القيام هي التي ترك أمير المؤمنين سيدنا عمر الذي قال : ( والله لو عثرت بغلة بالعراق لكنت مسئولا عنها أمام الله لم لم أسوي لها الطريق ) . فاين عمر البشير المجرم من ذاك السيدنا عمر الذي يقول عن مقتول ( والله لو تمالأعليه أهل صنعاء لقتلتهم بهم جميعا) ؟! . العدالة هي التي جعل أمير المؤمنين سيدنا عمر بن الخطاب ينام تحت شجرة وكان حاكما لاثنين وعشرون دولة وهو في المدينة وكان يلبس ثياب من الصوف ممزقة ومرقعة بأربعة عشرة رقعة أرسل ملك فارس الهرمزان إلي المدينة ليفاوضه وكان مع الهرمزان وفد لبسو الحلي والحلل والمجوهرات والذهب , وكان في هم وغم كيف يستطيع الحديث ويتكلم إلي سيدنا عمر حاكم هذه الامبراطوية الشاسعة ؟ قال أين قصر عمر قالو لا قصر له . قال: أين حرسه؟ قالوا: لا حرس له, قال: أين مكانه؟ قالوا: هذا بيته .
فأتوا فإذا بيته من طين, فطرق على الباب فخرج ابن صغير لسيدنا عمر, قال: أين أبوك؟ أين الخليفة؟ قال: أبي خرج من عندنا, وقد يكون نائماً في المسجد .
كان عمر ينام في الليل والنهار ساعتين, تقول له زوجته: لماذا لا تنام في الليل, تترك النوم في الليل والنهار, قال:لو نمت في الليل؛ لضاعت نفسي، ولو نمت في النهار؛ لضاعت رعيتي .
قال ابنه: التمسوه في المسجد, خرج إلى المسجد فلم يجده, فبحث عنه مع بعض الصحابة فوجدوه نائماً تحت شجرة, أخذ حجراً تحته وسادة ( المخدة بتاعو حجر ) تحت رأسه, وأخذ بردته الممزقة وعصاه بجانبه, قال: الهرمزان وهو يهتز ويستغرب : هذا عمر قالوا: هذا عمر , قال: هذا الخليفة؟ !! قالوا: هذا الخليفة, قال: هذا أمير المؤمنين؟ !!قالوا: هذا أمير المؤمنين, فقال و عمر نائم: (حكمت فعدلت فأمنت فنمت نوم قرير العين هانئة ) .
ولهذا قال حافظ إبراهيم
وراع صاحب كسرى أن رأى عمراً بين الرعية عطلاً وهو راعيها
فوق الثرى تحت ظل الدوح مشتملاً ببردة كاد طول العهد يبليها
فقال قولة حق أصبحت مثلاً وأصبح الجيل بعد الجيل يرويها
أمنت لما أقمت العدل بينهم فنمت نوم قرير العين هانيها
وقصة أبن سيدنا عمرو بن العاص رضي الله عنه عندما كان واليا علي مصر أيام خلافة سيدنا عمر رضي الله عنه , تسابق إبن لعمرو بن العاص مع غلام من ألاقباط في سباق للخيل , فضرب إبن والي مصر الغلام القبطي مستغلا سلطة ونفوذ أبيه ( وأن ولد المسكين ماممكن يضرب ولد العز ) إبن حاكم البلد والي مصر . فقام والد لغلام القبطي المجلود بالسوط بالسفر مع إبنه الي المدينة المنورة , ولما أتي أمير المؤمنين سيدنا عمر رضي الله عنه بين له ما وقع بين أبنه وإبن الاكرمين ( ود السلطان ), فكتب سيدنا عمر إلي عمرو بن العاص أن يحضر إلي المدينة المنورة صحبة إبنه , فلما حضر الجميع إلي صحبة أمير المؤمنين سيدنا عمر . ناول سيدنا عمر بن الخطاب الغلام القبطي سوطا وأمره أن يقتص نلنفسه من إبن ألاكرمين , وضربه بالسوط حتي راي أنه قد إستوفي حقه , وشفا غليل فؤاده وطاب نفسه ثم إلتفت إليه وقال له إنما ضربك لسلطان أبيه ولو ضربت عمرو إبن العاص ما منعتك . ثم التفت إلي عمرو بن العاص وقال قولته التاريخية العظيمة متي إستعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا ؟ .
أن عمر بن الخطاب رغم أنه كان قوي الشكيمة , قوي في نفسه شديد علي الشيطان ونزل القرآن علي لسانه وموقه , ودائما كان إذا سلك واديا سلك الشيطان وادي آخر ، كان في بيته ينام على ظهره، وأولاده يلعبون على بطنه، ودخل عليه أحد الولاة يومًا واستغرب من هذا المنظر: ما هذا يا أمير المؤمنين؟ قال له عمر: كيف أنت مع أهلك؟ قال: إذا دخلت سكت المتكلم، وقام القاعد، فقال له سيدنا عمر: اعتزلنا، إنك لا ترفق بأهلك، فكيف ترفق بأمة محمد صلى الله عليه وسلم ؟ .
وحياة سيدنا عمر وحكومته كلها إرث من الرشد والحكم الراشد , تاريخ عظيم , وحكومة يتفوق علي أي ديموقراطية واي حكومة راشدة في العالم أجمع . وياليت العالم ألاسلامي وعلماء العلوم السياسية , وفقه الدستور وعلماء الانظمة السياسية , أن يفهمو هذا العملاق العظيم , وهذا الداهية الذي تاجر بنظرياته العملاقة شعوب الارض اليوم , وما نظرية فصل السلطا ت , وغيرها النظريات بخاف . وكان هو من أول إستخدمه عمليا في حكومته وهناك الكثير من ما يفتخربه ديموقراطيات الارض اليوم . وصدق حين قال بعد أن لامه بعض الناس وطلبومنه تغيير ملابسه بملابس فارهة ولائقة بسلطانه وصولجانه فرد : ( نحن قوم أعزنا الله بالاسلام ومتي ما ابتغينا العز في غيره أذلنا الله ) .إنها الذل الذي تكهن به سيدنا عمر بن الخطاب الذي كان ينام في شجرة وهو رئيس وإمبراطور لاربعة عشرة دولة وكان (ينوم في العراء وجلابيته مرقعة باربعة عشرة , رقعة ومخدته حجر , وفراشه دلقونه , وحرسه العدالة , وبرلمانه مسجد سدنا رسول الله ص ) . ياتي ليشرع للناس ويصدر قرارات جمهورية ويريد تحديد المهر فيقول إمرأة من خلف كوليس المسجد هذا تشريع باطل يا عمر لان الله يقول ( واتيتم إحداهن قنطارا ) , ويلغي القرار الجمهوري فورا بديموقراطية وإعتراف بالرأي اللآخر ويقول : ( كل الناس أفقه من عمر , أخطاعمر وأصابت إمرأة )
والبيان التي أصدرها هيئة الرؤوس بخصوص مذكرة إعتقال البشير سب لله , ولدين الله وتسبب في أن يسب أعداد هائلة من أبناء دارفور الدين , الذي إستخدمه هؤلاء لاستحلال دماءهم ,ودماء أهليهم , وذويهم ويحرقهم بها وبتبرير من نصوصها , والدين وثوابته ونصوصه بريئة براءة الذئب من دم إبن يعقوب , من أقوال , وبيانات هؤلاء الناس المجرمين .
ويتنافي تمام النفي مع توجه سيدنا رسول الله ورسالته العالمية نبي الرحمة المرسل للناس أجمعين ( وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين ) . وإذا كان سيدنا رسول الله ( ص ) حيا لكان أول الموقعين علي ميثاق روما الاساسي الذي يرفض جرائم الحرب وجرائم ضد الانسانية وجرائم التطهير العرقي وله ولخلفائه تاريخ رائع وعظيم في أخلاقيات الحروب ( لاتقتلو وليدا ولا شيخا ولا راهبا ) . وهو النبي الوحيد الذي رفض إبادة الكافرين به جماعيا وتطهيرهم عرقيا . وقد اذن الله له , وجعل ملك الجبال تحت تصرفه وأرسله الله رحمة للعالمين .
وعليهم أن يعلمو أن العدالة قيمة عالمية كما الكرامة والحرية والانسانية قيم عالمية جاءت بها كل الديانات { ولقد أرسلنا رسلنا بالينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط ]. وهكذا الاية التي إتخذت شعارا لاغلب أماكن العدالة في الدول الاسلامية , إن لم يكن كلها [ واذا حكمتم بين الناس أن تحكمو بالعدل ] . وتحرم القتل كذلك وسيدنا رسول الله عليه وسلم هو النبي الوحيد الذي رفض الابادة الجماعية والتطهير العرقي لمخالفيه من كبار كفار قريش , فقد أهلك الله أمما سابقة قصهم علينا كقوم نوح الذين أهلكم الله بالطوفان واباد كل من في الارض إلا 81 إنسان بعد أن دعاهم الي الله ألف سنة إلا خمسين عاما, وحمل من كل شيئ زوجين إثنين في سفينة النجاة , وأهلك وأباد الله من في ألارض جميعا وأنجا السفينة ومن فيها فقط . وهناك دلائل كبري والله أعلم أن سفينة سيدنا نوح إما تحرك من أو انتهي رحتله الي جبل سي , أوجبل مرة بدارفور . وكذلك عاد قوم هود الذين ارسل الله عليهم ( ريحا صرصرا عاتية سخرها عليهم سبع ليال وثمانية أيام حسوما فتري القوم فيها صرعي كأنهم أعجاز نخل خاوية * فهل تري لهم من باقية ). وهناك دلائل كبري أيضا في ان عاد الذين كانو ينحتون من الجبال بيوتا فارهة , من سكان جبل مرة . لأن هناك ايضا كهوف فارهة منحوتة في جبال مرة , وغيرها من جبال وكهوف دارفور لا نعرف لها تاريخا إما لعاد قوم هود, أو بناها شياطين سيدنا سليمان الذين قال الله عنهم ( والشياطين كل بناء وغواص واخرين مقرنين في الاصفاد) .وقال ( ومن الشياطين من يغوصون له ويعملون عملا دون ذلك ), وقد أعطاه الله طائرة خاصة به إذ سخر له الريح تطير معه بلا جناح بأمر الله رخاءا حيث أصاب (غدوها شهرا ورواحها شهر ) وملك لاينبغي لآحد من بعده إلي يوم القيامة وهناك أيضا حجر شيطاني صغير يسمي ( دتو درنق ) قد تؤيد الاخير , وربما الاثنين صحيحين . وثمود قوم سيدنا صالح عندما قالو لصالح أأتنا بآية معجزة فاتاهم الناقة من صخرة فعقروها , فاصبحو في دارهم جاثمين ( بوجاع بطن جماعي ) .وقوم لوط بقراهم كلها رفعهم الله في السماء ثم خسف بهم الارض أي جعل عاليها سافلها . وفرعون وهامان وجنودهم الذين أغرقهم الله في البحر الاحمر بعد ان طاردو سيدنا موسي عليه الصلاة والسلام وكانو يريدون قتله فضرب البحر بأمر الله , فانفلق البحر الاحمر, فغرق فرعون في البحر ونجا سيدنا موسي وقومه .
الا سيدنا رسول الله ص الذي انزل الله له ملك الجبال بعد ان جمع ياليل بن عبد كلال في قصة سؤال السيدة عائشة حين سألته قائلة : يا رسول الله هل أتى عليك يوم كان أشد من يوم أحد فقال لقد لقيت من قومك وكان أشد ما لقيت منهم يوم العقبة إذ عرضت نفسي على بن عبد يا ليل بن عبد كلال فلم يجبني إلى ما أردت فانطلقت وأنا مهموم على وجهي فلم أستفق إلا بقرن الثعالب فرفعت رأسي فإذا أنا بسحابة قد أظلتني فنظرت فإذا فيها جبريل فناداني فقال إن الله عز وجل قد سمع قول قومك لك وما ردوا عليك وقد بعث إليك ملك الجبال لتأمره بما شئت فيهم قال فناداني ملك الجبال وسلم علي ثم قال يا محمد إن الله قد سمع قول قومك لك وأنا ملك الجبال وقد بعثني ربك إليك لتأمرني بأمرك فما شئت إن شئت أن أطبق عليهم الأخشبين فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم بل أرجو أن يخرج الله من أصلابهم من يعبد الله وحده لا يشرك به شيئا .
وقد كان يوم أحد يوماً عصيباً وشديدا علي النبي ص وأصحابه .. جرت فيه معركة دامية بين المسلمين والكفار .. سالت فيه الدماء .. وتقطعت الأعضاء .. وزهقت الأرواح .. وقتل فيه سبعون من خيار أصحاب النبي .. منهم حمزة عم رسول الله .. أسد الله ورسوله ..وأصيب النبي في رأسه ( فلعو بشدة) .. وشجو وجهه .. وتكسرت بعض رباعيته الشريفه وبعض أسنانه , وسالت دماؤه الشريفة ...لكن تذكر ما هو أشد وقعا عي انفس واكثر ألماً وأعظم كرباً من يوم أحد .. وذلك لما ضيق عليه أهل مكة فخرج إلى الطائف يستنصر بأهلها .. فكذبوه وطردوه .. وأغروا به سفهاءهم .. فرموه بالحجارة وسبوه يا مجنون ,, ياساحر.. ياكذاب يا شاعر .. يا.كاهن .. يا .. يا.. وكان من بين هؤلاء المجرمين أبوجهل فرعون الامة , وفرعون سيدنا رسول الله( ص) , وابو لهب , وأمية بن خلف , وغيرهم من أكابر المجرمين .
إن سيدنا رسول الله وهو نبي الرحمة ورجل إستراتيجي وقائد عظيم يقول عنه الزعيم الهندي غاندي : إن محمدا رجل قلبه قلب الملايين من الناس . قال أسال الله ان يخرج من أصلابهم من لا يشركون به شيئا وتحقق إسترتيجيته , فبث الله من هؤلاء المجرمين كثيرا من الرجال والنساء الصلحين الذين كانو سندا للدين ولااله إلا الله محمدا رسول الله .
كما أنه رفض الابادة الجماعية والتطهير العرقي لهؤلاء القوم من ملك الجبال وقد نزل إليه الملك من دون أن يشتكي إلي الله أو يدعوه أن ينتصر له لانه مغلوب , كما كان يفعله الانبياء الله السابقين . نزل ملك الجبال ليأخذ ألامر أن يطبق عليهم الجبلين إن شاء سيدنا محمد ( ص )ماذا يفعل جبلين يطبقهاما ملك كريم ؟!! . وأي سلاح نووي أو جرثومي أو حشري أو أية قنبلة أمريكية أو سوفيتة تفعل أكثر من جلبين يطبق علي قوم من البشر ملك الجبال يغطعي جناحه الواحد الدنيا كلها ؟؟!!.
وهم من دعا الله أن لايبيد أمته إبادة جماعية أو يطهرهم عرقيا بآفة أو غرق أو طاع
قال الرسول عليه الصلاة والسلام ; سَأَلْتُ رَبِّي ثَلاثًا فَأَعْطَانِي اثْنَتَيْنِ، وَمَنَعَنِي وَاحِدَةً، سَأَلْتُ رَبِّي: أَنْ لَا يُهْلِكَ أُمَّتِي بِسَنَةٍ فَأَعْطَانِيهَا، وَسَأَلْتُهُ: أَنْ لَا يُهْلِكَ أُمَّتِي بِالْغَرَقِ فَأَعْطَانِيهَا، وَسَأَلْتُهُ أَنْ لَا يَجْعَلَ بَأْسَهُمْ بَيْنَهُمْ فَمَنَعَنِيهَا
أن الرسول دعا ثلاث دعوات استجيب له في اثنتين ومنع الثالثة يقول: دعوت ربي ألا يهلك أمتي بسنة السنة المراد الجدب يعبر عن الجدب بالسنين وَلَقَدْ أَخَذْنَا آلَ فِرْعَوْنَ بِالسِّنِينَ وَنَقْصٍ مِنَ الثَّمَرَاتِ ألا يهلكهم بسنة عامة ودعوت ربي ألا يهلكهم بالغرق -يعني- بعذاب الإستئصال بغرق أو نحوه أو باجتياح عدو لهم كما جاء في الحديث المتقدم وأن لا يسلط عليهم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.