يوميات زيارة الحاج حسين دوسة الى الواحة: تقديم وتحقيق ودراسة الدكتور سليم عبابنة .. تلخيص: عبدالرحمن حسين دوسة    الحل ... في الإنقلاب .. بقلم: مها طبيق    توقع قرار قضائي برد اعتبار شهداء رمضان واقامة جنازة عسكرية لتكريمهم .. بقلم: محمد فضل علي .. كندا    رغم بعد المسافات .. بقلم: الطيب الزين    البرهان: بقاء العسكر في السلطة لايمنع حذف السودان من قائمة الإرهاب    بريطانيا تطالب (الثورية) بتغيير موقفها الرافض لتكوين المجلس التشريعي    حراك الشعوب وأصل التغييرِ القادم .. بقلم: جمال محمد إبراهيم    صحيفة الهلال من أجل الكيان!! .. كمال الهِدي    الإمارات تبدى رغبتها في زيادة استثماراتها بالسودان    عودة الي خطاب الصادق المهدى في ذكرى المولد النبوي .. بقلم: عبد الله ممد أحمد الصادق    حمدوك: ميزانيات مقدرة للتعليم والصحة في 2020    اقتصادي: مشكلة الدقيق بسبب شح النقد الأجنبي    أسراب الطيور تقضي على جزء من الذرة بجنوب كردفان    تجدد الاحتجاجات المطالبة بإقالة والي الخرطوم ومعتمد جبل أولياء    حمدوك يدعو لمشروع قومي يعالج تحديات البحر الأحمر    الشعبي يعلن التصعيد بعد اعتقال أمينه العام    فرق فنية خارجية تشارك في بورتسودان عاصمة للثقافة    تعاون سوداني فرنسي لتحسين نسل الضأن    مباحثات سودانية إماراتية في الخرطوم لدفع التعاون الاقتصادي بين البلدين    حمور زيادة: عندما هاجرت الداية .. بقلم: سامية محمد نور    استقالة محافظ البنك المركزي في السودان    قراءة فنية متأنية لمباراة منتخبنا والأولاد .. بقلم: نجيب عبدالرحيم أبو أحمد    ((الكرواتي طلع تايواني يا رئيس الاتحاد،)) .. بقلم: دكتور نيازي عزالدين    "الحوثيون" يحتجزون 3 سفن كورية وسعودية    طاقم تحكيم من جامبيا لمواجهة الهلال وبلاتينيوم    قصص قصيرة جدا ونص نثري: الى حسن موسى، عبد الله الشقليني، عبد المنعم عجب الفيا، مرتضى الغالي ومحمد أبو جودة .. بقلم: حامد فضل الله/ برلين    إلى حمدوك ووزير ماليته: لا توجد أزمة اقتصادية ولكنها أزمة إدارية .. بقلم: خالد أحمد    اليوم العالمي للفلسفة والحالة السودانية. . بقلم: د. فراج الشيخ الفزاري    (فيس بوك) يزيل حسابات ومجموعات تابعة لجهاز المخابرات السوداني    محتجون عراقيون يغلقون مدخل ميناء أم قصر    اثناء محاكمة البشير .. الكشف عن مبالغ كبيرة تدار خارج موازنة السودان بينها شركات هامة وقنوات تلفزيونية    توقيع اتفاقية شراكة بين (سودان تربيون) وتطبيق (نبض)    منتخب السودان يخسر أمام جنوب أفريقيا بهدف    خامنئي يؤيد قرار زيادة سعر البنزين    مقتل سوداني على يد مواطنه ببنغازي الليبية    الخيط الرفيع .. بقلم: مجدي محمود    فريق كرة قدم نسائي من جنوب السودان يشارك في سيكافا لأول مرة    نداء الواجب الإنساني .. بقلم: نورالدين مدني    السعودية توافق بالمشاركة في كأس الخليج بقطر    انفجار جسم غريب يؤدي لوفاة ثلاثة أطفال بمنطقة تنقاسي    والي كسلا يدعو للتكاتف للقضاء على حمى الضنك بالولاية    زمن الحراك .. مساراته ومستقبله .. بقلم: عبد الله السناوي    الأمم المتحدة تتهم الأردن والإمارات وتركيا والسودان بانتهاك عقوبات ليبيا    لجنة مقاومة الثورة الحارة 12 تضبط معملاً لتصنيع (الكريمات) داخل مخبز    شكاوى من دخول أزمة مياه "الأزهري" عامها الثاني    في ذمة الله محمد ورداني حمادة    حملة تطعيم للحمى الصفراء بأمبدة    والي الجزيرة يوجه باعتماد لجان للخدمات بالأحياء    معرض الخرطوم للكتاب يختتم فعالياته    أنس فضل المولى.. إنّ الحياة من الممات قريب    وزير أسبق: سنعود للحكم ونرفض الاستهبال    ضبط كميات من المواد الغذائية الفاسدة بالقضارف    مبادرات: استخدام الوسائط الحديثة في الطبابة لإنقاذ المرضي .. بقلم: إسماعيل آدم محمد زين    وزير الثقافة يزور جناح محمود محمد طه ويبدي أسفه للحادثة التي تعرض لها    مولاَّنا نعمات.. وتعظيم سلام لنساء بلادي..    الحكم بإعدام نظامي قتل قائد منطقة الدويم العسكرية رمياً بالرصاص    وزير الشؤون الدينية والأوقاف : الطرق الصوفية أرست التسامح وقيم المحبة    عملية تجميل تحرم صينية من إغلاق عينيها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جنوب دارفور تكافح لمجابهة تفشي (الإسهالات المائية)
نشر في سودان تربيون يوم 06 - 09 - 2017

نيالا 6 سبتمبر 2017 شكلت حكومة جنوب دارفور لجنة عليا لتعمل الى جانب لجنة الطوارئ بوزارة الصحة في الولاية لمجابهة مرض "الإسهالات المائية" الذي ضرب أجزاءً واسعة من الولاية ما أدى إلى إثارة هلع المواطنين.
اسعاف مصابين بما يشتبه أنه كوليرا في قرية (الكروري) شمالي مدينة الروصيرص بولاية النيل الأزرق (صورة من مواقع التواصل الاجتماعي)
وترفض السلطات الصحية في السودان تسمية الوباء الذي بدأ في ولاية النيل الأزرق منذ العام الماضي باسم "الكوليرا" وتتمسك بمسمى "الإسهالات المائية".
واكتظت عنابر العزل في مستشفى نيالا التعليمي بالعديد من المصابين واضطرت إدارة المستشفى لإنشاء مراكز عزل أخرى لفك الاكتظاظ يواجهها عدم توفر الصرف الصحي.
وناشدت اللجنة العليا لمكافحة الإسهالات المائية كافة المدن بأهمية التعاون والمساهمة الواسعة لانجاح حملة مكافحة المرض.
وكان مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) قال في نشرته الدورية الأسبوع الماضي، إن تقارير وزارة الصحة السودانية ومنظمة الصحة العالمية كشفت عن تسجيل 30,762 حالة إصابة بالإسهال المائي حتى 18 أغسطس الماضي منها 657 وفاة منذ أغسطس 2016.
وتوقعت النشرة استنادا للوزارة والمنظمة أن تتراوح أرقام الإصابات بين 30 40 ألف حالة، خلال ستة الى تسعة أشهر قادمة.
وأضاف مصدر مسؤول ل "سودان تربيون" الأربعاء، أن وزارة الصحة بجنوب دارفور اضطرت الى قطع الإجازات السنوية للموظفين لمواصلة عملهم فورا الى حين إحتواء المرض.
من جهته أعلن مفوض العون الانساني بالولاية جمال يوسف، تجهيز أكثر من 23 سيارة للمساهمة في حملة المكافحة بالتضامن مع المنظمات الأجنبية والوطنية، بينما دعمت الأجهزة الأمنية عمليات الرش الضبابي وكلورة مصادر المياه بعشرات السيارات.
وانتشرت الإسهالات المائية بشكل لافت في أكثر من ست محليات بولاية جنوب دارفور وعجزت وزارة الصحة الولائية عن تصديها للمرض، وسط دعوات لتدخل الوزارة الاتحادية.
وفارق العشرات من المصابين الحياة خاصة في محليات شرق الجبل وعد الفرسان وكتيلة وكاس وبليل إلى جانب عدد من أحياء مدينة نيالا.
ويوم الإثنين الماضي قال عضو المجلس التشريعي بولاية شمال دارفور سليمان مختار موسى إن حالات شبيهة بالإسهال المائي ظهرت بمستشفى الفاشر التعليمي ولم تحدد وزارة الصحة ماهيتها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.